المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : الفرق بين واو العطف وواو المعية



أحمد فارس موسى
07-04-2015, 03:14 PM
ما الفرق بين واو العطف وواو المعية ؟
وهل لأن الواو في الجملة التالية ليست بمعنى مع هي واو العطف؟
" لا تطلب التفوق وتهمل في دروسك "

عطوان عويضة
07-04-2015, 06:50 PM
الواو في قولك:
" لا تطلب التفوق وتهمل في دروسك "
واو معية والفعل بعدها منصوب بأن مضمرة.
والمعنى هو الذي يحدد نوع الواو:
لو جعلت الواو عاطفة، كان المعنى النهي عن طلب التفوق والنهي عن إهمال الدروس، وهما أمران متناقضان، لأن االنهي عن إهمال الدروس يناقض النهي عن طلب التفوق.
ولو جعلت الواو استئنافية كان المعنى النهي عن طلب التفوق، وإباحة إهمال الدروس، وهو معنى غير جيد، ينبغي صرف المراد إلى غيره إن أمكن.
ولو جعلت الواو للمعية كان المعنى حسنا ينبغي صرف المراد إليه، وهو النهي عن طلب التفوق مصحوبا بإهمال الدروس، وليس نهيا عن طلب التفوق نفسه، أي لا تطلب التفوق مع إهمال في دروسك، كما لو قلت لمن يعبد الله وهو يشرك به : لا تعبد الله وتشركَ به، أي لا تجمع مع عبادتك لله شركا به.
والله أعلم.

مسكين المسكين
11-04-2015, 12:48 AM
لا تطلب التفوق مع الاهمال في دروسك . لكن ماهو اعراب المصدر المؤول ؟ هل يجوز جره بالاضافة الى معنى المعية في الواو كجر مذاكرة بحرف الجر في قولك جئناك لنذاكر ؟

أبو بلال اللغوي
11-04-2015, 10:56 AM
الواو في قولك:
" لا تطلب التفوق وتهمل في دروسك "
واو معية والفعل بعدها منصوب بأن مضمرة.
والمعنى هو الذي يحدد نوع الواو:
لو جعلت الواو عاطفة، كان المعنى النهي عن طلب التفوق والنهي عن إهمال الدروس، وهما أمران متناقضان، لأن االنهي عن إهمال الدروس يناقض النهي عن طلب التفوق.
ولو جعلت الواو استئنافية كان المعنى النهي عن طلب التفوق، وإباحة إهمال الدروس، وهو معنى غير جيد، ينبغي صرف المراد إلى غيره إن أمكن.
ولو جعلت الواو للمعية كان المعنى حسنا ينبغي صرف المراد إليه، وهو النهي عن طلب التفوق مصحوبا بإهمال الدروس، وليس نهيا عن طلب التفوق نفسه، أي لا تطلب التفوق مع إهمال في دروسك، كما لو قلت لمن يعبد الله وهو يشرك به : لا تعبد الله وتشركَ به، أي لا تجمع مع عبادتك لله شركا به.
والله أعلم.

ارجوك وضح اكثر