المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : ما الاسم المنسوب لجلد الذات؟



جسار
19-05-2015, 07:51 PM
السلام عليكم ورحمة الله،
كيف ننسب إلى "جلد الذات"، هل نقول جلد ذاتي (بحيث تبنى "جلد" على النصب)؟
يرجى الإسهاب في الإجابة وإعطاء أمثلة أخرى إن أمكن.
بارك الله فيكم وجزاكم خيرا.

زهرة متفائلة
19-05-2015, 10:00 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد :

محاولة للتعقيب !

جلد الذات يبدو لي أنه ( مركب إضافي ) .
والمركب الإضافي : ما رُكب من مضاف ومضاف إليه.
ينسب إلى صدر المركب الإضافي إذا أمن اللبس وإلا يُنسب إلى عجزه .
ويمكن مراجعة النسب للمركب الإضافي في كتاب النحو الوافي في باب النسب .
أظن يقال كما تفضلتم جلد ( ذاتي ) وذلك بالنسب لعجزه لأنه لا يؤمن اللبس إذا نسبنا إلى صدره .
في النحو الواضح هنا (http://www.startimes.com/f.aspx?t=35003912) وهذا مقتطف : المركب الإضافيَّ مرة يكون النسب إلى صدره ومرة إلى عجزه ، والمعوّل عليه أمن اللبس أو خوفه، فإن أمِنْتَ اللبس نسبتَ إلى الصدر.... وإن خِفْتَ اللبس نسبتَ إلى العجزِ ....مثال : مدرسةُ التجارة ــــــــــ عند النسب ، ننسب إلى عجزه ، فنقول " تجاري " لأنه لا يؤمن اللبس إذا نسبنا لصدره"

* * *
لأنه قد يكون هناك مدرسة صناعية ، مدرسة زراعية ، وهكذا ...والله أعلم بالصواب .

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

وفي مثالكم الكريم : هناك أنواع للجلد كما يبدو لي ، فيحدث اللبس ، أما لو كنتُ مخطئة ولم يكن هناك أي نوع آخر أو ليس هناك أي لبس
فيمكننا النسب مرة لصدره ومره لعجزه ...فالأمر سيان .
ولكن أنا أظن أننا " ننسب إلى عجزه " ...

بالنسبة لإعراب المركَّبات :

هذا مقتطف من دراسة نحوية للدكتور د. عبد الرحمن الحميدي هنا (http://www.alukah.net/literature_language/0/5481/) حول هذه الجزئية :

المركَّب الإضافي يُعامل الجزء الأول منه "المضاف" بحسب ما يقتضيه العامل، فيُرفع أو يُنصب أو يُجر، ويلزم الجزء الثاني من "المضاف إليه" الجرَّ بالإضافة، مصروفًا - إن خَلاَ من الأسباب المانعة من الصَّرف -

والله أعلم بالصواب ، وانتظروا أهل العلم .

جسار
19-05-2015, 10:14 PM
بارك الله فيك أختي
ماذا عن الإعراب، هل يبنى الصدر على الفتح فنقول جلدَ ذاتي؟
جزاكم الله خيرا

زهرة متفائلة
19-05-2015, 10:41 PM
بارك الله فيك أختي
ماذا عن الإعراب، هل يبنى الصدر على الفتح فنقول جلدَ ذاتي؟
جزاكم الله خيرا

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد :

الأستاذ الفاضل : جسار

جزاكم الله خيرا ...
لقد زدتُ على المشاركة السابقة ، يمكن التفضل بالنظر إليها .
وأحسب أن في جملتكم الكريمة لفظة ( جلد ) تعرب حسب موقعها من الإعراب أي ( تنصب أو ترفع أو تجر ) بحسب ما تقتضيه العوامل ، أما الجزء الثاني فيكون مضافا إليه مجرور باستمرار...وانظروا أمثلة أخرى في جامع الدروس العربية للغلاييني بالضغط هنا (http://omferas.com/vb/t11158-print/).
فمثلا لو قيل : جلدُ الذاتِ مرضٌ من أخطر الأمراض النفسية ...
فنعرب / جلدُ : مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة ، وهو مضاف ، والذاتِ : مضاف إليه مجرور ...

والله أعلم بالصواب

جسار
26-05-2015, 06:42 AM
بارك الله فيك مرة أخرى أختي الكريمة وجزاك خيرا على هذا الجواب الوافي