المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : لم سمي المحراب بهذا الاسم؟



الحسن55
08-11-2015, 01:10 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...أما بعد:

المحراب ما سبب تسميته بهذا الاسم؟
ولمَ الاسم على وزن مِفْعَال والذي يأتي إما وزن آلة أو صيغة مبالغة؟
لمَ لم يكُن مَحرَب على وزن مَفْعَل والذي يأتي كوزن لمكان؟
ولمَ اختير الفعل "(حرب)"؟

بوابراهيم
08-11-2015, 10:50 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...أما بعد:

المحراب ما سبب تسميته بهذا الاسم؟

ولمَ اختير الفعل "(حرب)"؟

يا سلام !!

وهل هناك أشد حربا مما هي بين الإنسان والشيطان؟!

كل الحروب تنتهي إلا هذه

فالمحراب لمحاربة شياطين الإنس والجن ومحاربة الشهوات وكل ما يصد عن التوحيد والعبادة

والله أعلم

الحسن55
08-11-2015, 11:56 AM
يا سلام !!

وهل هناك أشد حربا مما هي بين الإنسان والشيطان؟!

كل الحروب تنتهي إلا هذه

فالمحراب لمحاربة شياطين الإنس والجن ومحاربة الشهوات وكل ما يصد عن التوحيد والعبادة

والله أعلم


أشكر ردك لكن ورد في معجم الغني:
المحراب:
1 . :- جَلَسَ فِي مِحْرَابِ الْمَجْلِسِ :- : فِي صَدْرِهِ .
2 . :- مِحْرَابُ الْمَسْجِدِ :- : مَقَامُ الإِمَامِ . :- صَعِدَ الخَطِيبُ المِحْرَابَ .

وفي اللغة العربية المعاصر:
المحراب:

1 - مقام الإمام من المسجد :- مِحْراب المسجد .
2 - حجرة في صدر المعبد أو المسجد
3 - صدر البيت وأكرم موضع فيه .
4 - غُرْفَة
5 - قَصْر ، بناء مرتفع
6 - مسجد ، مكان للخلوة والعبادة

لاحظ أن المحراب ليس بالضرورة أن يعني مكان عبادة

بوابراهيم
08-11-2015, 01:05 PM
أشكر ردك لكن ورد في معجم الغني:
المحراب:
1 . :- جَلَسَ فِي مِحْرَابِ الْمَجْلِسِ :- : فِي صَدْرِهِ .
2 . :- مِحْرَابُ الْمَسْجِدِ :- : مَقَامُ الإِمَامِ . :- صَعِدَ الخَطِيبُ المِحْرَابَ .

وفي اللغة العربية المعاصر:
المحراب:

1 - مقام الإمام من المسجد :- مِحْراب المسجد .
2 - حجرة في صدر المعبد أو المسجد
3 - صدر البيت وأكرم موضع فيه .
4 - غُرْفَة
5 - قَصْر ، بناء مرتفع
6 - مسجد ، مكان للخلوة والعبادة

لاحظ أن المحراب ليس بالضرورة أن يعني مكان عبادة

ليس بالضرورة لكنه الأساس وأول ما يتبادر إلى الذهن أنه المسجد أو مكان الإمام

وما دمت رجعت للمعاجم فولي وجهك إلى لسان العرب فهو الأفضل

والله أعلم

سليم العراقي
08-11-2015, 05:12 PM
أوافق الأخ بو إبراهيم في قوله : إن المحراب سمي بهذا لأنه يكون صدرا لمكان شريف والذي يكون فيه أيضا شريف ، فيه سمة الحرب بمعنى الابتعاد عن الناس أو الخلوة عنهم أو أن يمتاز عنهم بصفة ما وقيل لفلان عندما يخاصم فلانا ما : إنه حرب لفلان ، أي : مبتعد عن فلان ، وسمي المحراب بهذا الاسم لأن الإمام يخافه ويخشى دائما منه إذا اختلى فيه لأنه مراقب من الناس فتراه في حالة حرب بين نفسه وبين الناس وهذا فيه تأييد لما ذهب إليه أخونا بو إبراهيم _رعاه الله_ وإليك شيئا مما ورد في لسان العرب عن كلمة المحراب وما قيل فيها :

والمِحْرابُ عند العامة: الذي يُقِيمُه النّاس اليَوْمَ مَقام الإمامِ في المَسْجد، وقال الزجاج في قوله تعالى: وهل أَتاكَ نبَأُ الخَصْمِ إذْ تَسَوَّروا المِحْرابِ؛ قال: المِحْرابُ أَرْفَعُ بَيْتٍ في الدَّارِ، وأَرْفَعُ مَكانٍ في المَسْجِد. قال: والمِحْرابُ ههنا كالغُرْفةِ، وأَنشد بيت وضَّاحِ اليَمَنِ. وفي الحديث: أَنّ النبيّ، صلى اللّه عليه وسلم، بَعَثَ عُروة بن مَسْعودٍ، رضي اللّه عنه، إلى قومِه بالطَّائِف، فأَتاهم ودَخَل مِحْراباً له، فأَشْرَفَ عليهم عندَ الفَجْر، ثم أَذَّن للصَّلاةِ. قال: وهذا يدل على أَنه غُرْفةٌ يُرْتَقَى إليها.
والمَحارِيب: صُدُور المَجالِس، ومنه سُمّي مِحْرابُ المَسْجِد، ومنه مَحارِيبُ غُمْدانَ باليَمَنِ.
والمِحْرابُ: القِبْلةُ. ومِحْرابُ المَسْجِد أَيضاً: صَدْرُه وأَشْرَفُ موضع فيه. ومَحارِيبُ بني إسرائيلَ: مَسَاجِدُهم التي كانوا يَجلسون فيها؛ وفي التهذيب: التي يَجْتَمِعُون فيها للصلاة. وقولُ الأَعشى: وَتَرَى مَجْلِساً، يَغَصُّ به المِح ... رابُ، مِلْـقَـوْمِ، والـثِّـيابُ رِقـاقُ
قال: أُراهُ يعني المَجْلِسَ. وقال الأَزهري: أَراد مِنَ القوم. وفي حديث أَنس، رضي اللّه عنه، أَنه كان يَكْرَه المَحارِيبَ، أَي لم يكن يُحِبُّ أَن يَجْلِسَ في صَدْرِ المَجْلِس، ويَترَفَّعَ على الناسِ.
والمَحارِيبُ: جمع مِحْرابٍ. وقول الشاعر في صفة أَسد:وَمـا مُـغِـبٌّ، بِـثِـنْـيِ الـحِـــنْـــوِ، مُـــجْـــتَـــعِـــلٌ ... في الغِيلِ، في جانِبِ العِرِّيسِ، محْرابا
جعَلَه له كالمجلِسِ. وقوله تعالى: فخرَجَ على قومِهِ مِن المِحْرابِ، قالوا: من المسجِدِ. والمِحْرابُ: أَكْرَمُ مَجالِس المُلوكِ، عن أَبي حنيفة. وقال أَبو عبيدة: المِحْرابُ سَيِّدُ المَجالِس، ومُقَدَّمُها وأَشْرَفُها. قال: وكذلك هو من المساجد. الأَصمعي: العَرَبُ تُسَمِّي القَصْرَ مِحْراباً، لشَرَفِه، وأَنشد: أَو دُمْية صُوِّرَ مِحْرابُـهـا، أَو دُرَّة شِيفَت إلى تاجِر
أَراد بالمِحْرابِ القَصْر، وبالدُّمْيةِ الصورةَ. وروى الأَصمعي عن أَبي عَمْرو بن العَلاءِ: دخلتُ مِحْراباً من مَحارِيب حِمْيرَ، فَنَفَحَ في وجْهِي رِيحُ المِسْكِ. أَراد قَصْراً أَو ما يُشْبِههُ. وقيل: المِحْرابُ الموضع الذي يَنْفَرِدُ فيه المَلِكُ، فيَتَباعَدُ من الناسِ؛ قال الأَزهري: وسُمِّي المِحْرابُ مِحْراباً، لانْفِراد الإِمام فيه، وبُعْدِه من الناس؛ قال: ومنه يقال فلان حَرْبٌ لفلان إذا كان بينهما تَباعُدٌ؛ واحتج بقوله: وحـارَبَ مِـرْفَـقُـهـا دَفَّـهـــا.. وسامَى به عُنُقٌ مِسْعَرُ
أَراد: بَعُدَ مِرْفَقُها من دَفِّها. وقال الفرَّاءُ في قوله عز وجل: من مَحاريبَ وتَماثِيلَ؛ ذُكِرَ أَنها صُوَرُ الأَنبياء والملائكة، كانت تُصَوَّرُ في المساجد، ليراها الناسُ فيَزْدادُوا عِبادةً. وقال الزجاج: هي واحدةُ المِحْراب الذي يُصَلَّى فيه. الليث: المِحْرابُ عُنُقُ الدَّابة؛ قال الراجز: كأَنها لَمَّا سما مِحْرابُها
وقيل: سُمِّيَ المِحْرابُ مِحْراباً لأَنَّ الإِمام إذا قام فيه، لم يأْمَنْ أَن يَلْحَنَ أَو يُخْطِئ، فهو خائفٌ مكاناً، كأَنه مَأْوى الأَسَدِ، والمِحْرابُ: مَأْوَى الأَسَدِ. يقال: دخَل فلان على الأَسَدِ في مِحْرابِه، وغِيلِه وعَرينِه. ابن الأَعرابي: المِحْرابُ مَجْلِسُ الناسِ ومُجْتَمَعُهم.

الحسن55
09-11-2015, 02:27 PM
أشكر ردودكم المتميزة، ولكن لمَ اُختير أن يكون على وزن مفعال؟ إذ إن هذا الوزن لا يأتي كوزن مكان