المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : أريد إعراب قصيدة مصر تتحدث عن نفسها لحافظ إبراهيم؟



إيهاب شريف
16-03-2016, 08:33 AM
أريد إعراب قصيدة مصر تتحدث عن نفسها لحافظ إبراهيم

أمة الله الرحيم
21-03-2016, 02:07 AM
::


1- وَقَفَ الخَلقُ يَنظُرونَ جَميعاً
كَيفَ أَبني قَواعِدَ المَجدِ وَحدي
2- وَبُناةُ الأَهرامِ في سالِفِ الدَه
رِ كَفَوني الكَلامَ عِندَ التَحَدّي
3- أَنا تاجُ العَلاءِ في مَفرِقِ الشَر
قِ وَدُرّاتُهُ فَرائِدُ عِقدي
4- أَيُّ شَيءٍ في الغَربِ قَد بَهَرَ النا
سَ جَمالاً وَلَم يَكُن مِنهُ عِندي
5- فَتُرابي تِبرٌ وَنَهري فُراتٌ
وَسَمائي مَصقولَةٌ كَالفِرِندِ
6- أَينَما سِرتَ جَدوَلٌ عِندَ كَرمٍ
عِندَ زَهرٍ مُدَنَّرٍ عِندَ رَندِ
7- وَرِجالي لَو أَنصَفوهُم لَسادوا
مِن كُهولٍ مِلءِ العُيونِ وَمُردِ
8- لَو أَصابوا لَهُم مَجالاً لَأَبدَوا
مُعجِزاتِ الذَكاءِ في كُلِّ قَصدِ
9- إِنَّهُم كَالظُبا أَلَحَّ عَلَيها
صَدَأُ الدَهرِ مِن ثَواءِ وَغِمدِ
10- فَإِذا صَيقَلُ القَضاءِ جَلاها
كُنَّ كَالمَوتِ ما لَهُ مِن مَرَدِّ
11- أَنا إِن قَدَّرَ الإِلَهُ مَماتي
لا تَرى الشَرقَ يَرفَعُ الرَأسَ بَعدي
12- ما رَماني رامٍ وَراحَ سَليماً
مِن قَديمٍ عِنايَةُ اللَهُ جُندي
13- كَم بَغَت دَولَةٌ عَلَيَّ وَجارَت
ثُمَّ زالَت وَتِلكَ عُقبى التَعَدّي
14- إِنَّني حُرَّةٌ كَسَرتُ قُيودي
رَغمَ رُقبى العِدا وَقَطَّعتُ قِدّي
15- وَتَماثَلتُ لِلشِفاءِ وَقَد دا
نَيتُ حَيني وَهَيَّأَ القَومُ لَحدي
16- قُل لِمَن أَنكَروا مَفاخِرَ قَومي
مِثلَ ما أَنكَروا مَآثِرَ وُلدي
17- هَل وَقَفتُم بِقِمَّةِ الهَرَمِ الأَك
بَرِ يَوماً فَرَيتُمُ بَعضَ جُهدي
18- هَل رَأَيتُم تِلكَ النُقوشَ اللَواتي
أَعَجَزَت طَوقَ صَنعَةِ المُتَحَدّي
19- حالَ لَونُ النَهارِ مِن قِدَمِ العَه
دِ وَما مَسَّ لَونَها طولُ عَهدِ
20- هَل فَهِمتُم أَسرارَ ما كانَ عِندي
مِن عُلومٍ مَخبوءَةٍ طَيَّ بَردي
21- ذاكَ فَنُّ التَحنيطِ قَد غَلَبَ الدَه
رَ وَأَبلى البِلى وَأَعجَزَ نِدّي
22- قَد عَقَدتُ العُهودَ مِن عَهدِ فِرعَو
نَ فَفي مِصرَ كانَ أَوَّلُ عَقدِ
23- إِنَّ مَجدي في الأولَياتِ عَريقٌ
مَن لَهُ مِثلَ أولَياتي وَمَجدي
24- أَنا أُمُّ التَشريعِ قَد أَخَذَ الرو
مانُ عَنّي الأُصولَ في كُلِّ حَدِّ
25- وَرَصَدتُ النُجومَ مُنذُ أَضاءَت
في سَماءِ الدُجى فَأَحكَمتُ رَصدي
26- وَشَدا بَنتَئورَ فَوقَ رُبوعي
قَبلَ عَهدِ اليونانِ أَو عَهدِ نَجدِ
27- وَقَديماً بَنى الأَساطيلَ قَومي
فَفَرَقنَ البِحارَ يَحمِلنَ بَندي
28- قَبلَ أُسطولِ نِلسُنٍ كانَ أُسطو
لي سَرِيّاً وَطالِعي غَيرَ نَكدِ
29- فَسَلوا البَحرَ عَن بَلاءِ سَفيني
وَسَلوا البَرَّ عَن مَواقِعِ جُردي
30- أَتُراني وَقَد طَوَيتُ حَياتي
في مِراسٍ لَم أَبلُغِ اليَومَ رُشدي
31- أَيُّ شَعبٍ أَحَقُّ مِنّي بِعَيشٍ
وارِفِ الظِلِّ أَخضَرِ اللَونِ رَغدِ
32- أَمِنَ العَدلِ أَنَّهُم يَرِدونَ ال
ماءَ صَفواً وَأَن يُكَدَّرَ وِردي
33- أَمِنَ الحَقِّ أَنَّهُم يُطلِقونَ ال
أُسدَ مِنهُم وَأَن تُقَيَّدَ أُسدي
34- نِصفُ قَرنٍ إِلّا قَليلاً أُعاني
ما يُعاني هَوانَهُ كُلُّ عَبدِ
35- نَظَرَ اللَهُ لي فَأَرشَدَ أَبنا
ئي فَشَدّوا إِلى العُلا أَيَّ شَدِّ
36- إِنَّما الحَقُّ قُوَّةٌ مِن قُوى الدَي
يانِ أَمضى مِن كُلِّ أَبيَضَ هِندي
37- قَد وَعَدتُ العُلا بِكُلِّ أَبِيٍّ
مِن رِجالي فَأَنجِزوا اليَومَ وَعدي
38- أَمهِروها بِالروحِ فَهيَ عَروسٌ
تَسنَأُ المَهرَ مِن عُروضٍ وَنَقدِ
39- وَرِدوا بي مَناهِلَ العِزِّ حَتّى
يَخطُبَ النَجمُ في المَجَرَّةِ وُدّي
40- وَاِرفَعوا دَولَتي عَلى العِلمِ وَالأَخ
لاقِ فَالعِلمُ وَحدَهُ لَيسَ يُجدي
41- وَتَواصَوا بِالصَبرِ فَالصَبرُ إِن فا
رَقَ قَوماً فَما لَهُ مِن مَسَدِّ
42- خُلُقُ الصَبرِ وَحدَهُ نَصَرَ القَو
مَ وَأَغنى عَنِ اِختِراعٍ وَعَدِّ
43- شَهِدوا حَومَةَ الوَغى بِنُفوسٍ
صابِراتٍ وَأَوجُهٍ غَيرِ رُبدِ
44- فَمَحا الصَبرُ آيَةَ العِلمِ في الحَر
بِ وَأَنحى عَلى القَوِيِّ الأَشَدِّ
45- إِنَّ في الغَربِ أَعيُناً راصِداتٍ
كَحَلَتها الأَطماعُ فيكُم بِسُهدِ
46- فَوقَها مِجهَرٌ يُريها خَفايا
كَم وَيَطوي شُعاعُهُ كُلَّ بُعدِ
47- فَاِتَّقوها بِجُنَّةٍ مِن وِئامٍ
غَيرِ رَثِّ العُرا وَسَعيٍ وَكَدِّ
48- وَاِصفَحوا عَن هَناتِ مَن كانَ مِنكُم
رُبَّ هافٍ هَفا عَلى غَيرِ عَمدِ
49- نَحنُ نَجتازُ مَوقِفاً تَعثُرُ الآ
راءُ فيهِ وَعَثرَةُ الرَأيِ تُردي
50- وَنُعيرُ الأَهواءَ حَرباً عَواناً
مِن خِلافٍ وَالخُلفُ كَالسِلِّ يُعدي
51- وَنُثيرُ الفَوضى عَلى جانِبَيهِ
فَيُعيدُ الجَهولُ فيها وَيُبدي
52- وَيَظُنُّ الغَوِيُّ أَن لا نِظامٌ
وَيَقولُ القَوِيُّ قَد جَدَّ جِدّي
53- فَقِفوا فيهِ وَقفَةَ الحَزمِ وَاِرموا
جانِبَيهِ بِعَزمَةِ المُستَعِدِّ
54- إِنَّنا عِندَ فَجرِ لَيلٍ طَويلٍ
قَد قَطَعناهُ بَينَ سُهدٍ وَوَجدِ
55- غَمَرَتنا سودُ الأَهاويلِ فيهِ
وَالأَمانِيُّ بَينَ جَزرٍ وَمَدِّ
56- وَتَجَلّى ضِياؤُهُ بَعدَ لَأيٍ
وَهوَ رَمزٌ لِعَهدِيَ المُستَرَدِّ
57- فَاِستَبينوا قَصدَ السَبيلِ وَجِدّوا
فَالمَعالي مَخطوبَةٌ لِلمُجِدِّ


..

أمة الله الرحيم
21-03-2016, 02:20 AM
باسم الله


1- وَقَفَ الخَلقُ يَنظُرونَ جَميعاً
كَيفَ أَبني قَواعِدَ المَجدِ وَحدي
وَقَفَ : فعل ماض مبني على الفتح الظاهر ،
الخَلقُ : فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة ،
الجملة الفعلية ابتدائية لا محل لها من الإعراب ،
يَنظُرونَ : ينظر : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه ثبون النون لأنه من الأفعال الخمسة ، واو الجماعة : ضمير متصل مبني على السكون ، في محل رفع فاعل ،
جَميعاً : حال مؤولة بالمشتق ، تقديرها / مجتمعين ، حال منصوبة وعلامة نصبها الفتحة الظاهرة ، صاحبها فاعل ينظر ،
جملة ( ينظرون جميعا ) في محل نصب حال من : الخلق ،
كَيفَ : اسم استفهام مبني على الفتح الظاهر ، في محل نصب حال تقدمت على عاملها ( أبني ) ،
أَبني : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة للثقل على الياء ، الفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره : أنا ،
قَواعِدَ : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة ،
المَجدِ : مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة ،
وَحدي : حال منصوبة وعلامة نصبها الفتحة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم منع من ظهورها اشتغال المحل بحركة المناسبة ، ياء المتكلم ضمير متصل مبني على السكون ، في محل جر مضاف إليه ،
جملة ( أبني ) بمتعلقاتها تعليلية لا محل لها من الإعراب ،
والله أعلم

..

أمة الله الرحيم
21-03-2016, 02:31 AM
2- وَبُناةُ الأَهرامِ في سالِفِ الدَه
رِ كَفَوني الكَلامَ عِندَ التَحَدّي
وَبُناةُ : الواو استئنافية مبنية على الفتح الظاهر ، لا محل لها من الإعراب ،
بناة : مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة ،
الأَهرامِ : مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة ،
في : حرف جر مبني على السكون ، لا محل له من الإعراب ،
سالِفِ : اسم مجرور بفي وعلامة جره الكسرة الظاهرة ،
الدَهرِ : مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة ،
الجار والمجرور ( في سالف الدهر ) متعلقان بمحذوف حال من : بناة الأهرام ،
كَفَوني : كفى : فعل ماض مبني على الفتح المقدر للتعذر على الألف المحذوفة منعا من التقاء ساكنها بساكن واو الجماعة ، واو الجماعة : ضمير متصل مبني على السكون ، في محل رفع فاعل ، النون حرف للوقاية من الكسر مبني على الكسر الظاهر ، لا محل له من الإعراب ، ياء المتكلم : ضمير متصل مبني على السكون ، في محل نصب مفعول به ،
جملة ( كفوني ) في محل رفع خبر : بناة الأهرام ،
جملة : بناة الأهرام كفوني الكلام - استئنافية لا محل لها من الإعراب ،
الكَلامَ : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة ،
عِندَ : ظرف زمان منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة ، متعلق بمحذوف حال من : الكلام ،
التَحَدّي : مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة المقدرة على الياء منع من ظهورها الثقل ،
والله أعلم

..

أمة الله الرحيم
22-03-2016, 02:17 AM
3- أَنا تاجُ العَلاءِ في مَفرِقِ الشَر
قِ وَدُرّاتُهُ فَرائِدُ عِقدي
أَنا : ضمير منفصل مبني على السكون ، في محل رفع مبتدإ ،
تاجُ : خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة ،
العَلاءِ : مضاف إليه مجرور وعلامة جرّه الكسرة الظاهرة ،
الجملة الاسمية استئنافية لا محل لها من الإعراب ،
في : حرف جر مبني على السكون ، لا محل له من الإعراب ،
مَفرِقِ : اسم مجرور بفي وعلامة جره الكسرة الظاهرة ،
الشَرقِ : مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة ،
الجار والمجرور متعلقان بمحذوف حال من تاج العلاء ،
وَدُرّاتُهُ : الواوحالية مبنية على الفتح الظاهر ، لا محل لها من الإعراب ،
درات : مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة ، هاء الغيبة : ضمير متصل مبني على الضم الظاهر ، في محل جر مضاف إليه ،
فَرائِدُ : خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة ،
عِقدي : مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم منع من ظهورها اشتغال المحل بحركة المناسبة ، ياء المتكلم : ضمير متصل مبني على السكون ، في محل جر مضاف إليه ،
جملة ( ودراته فرائد عقدي ) في محل نصب حال ثانية من : تاج العلاء
(( العامل في الحال عامل معنوي هو الابتداء )) ،
والله أعلم

..

أمة الله الرحيم
23-03-2016, 02:31 AM
4- أَيُّ شَيءٍ في الغَربِ قَد بَهَرَ النا
سَ جَمالاً وَلَم يَكُن مِنهُ عِندي
أَيُّ : مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة ،
شَيءٍ : مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة ،
في : حرف جر مبني على السكون ، لا محل له من الإعراب ،
الغَربِ : اسم مجرور بفي وعلامة جره الكسرة الظاهرة ،
الجار والمجرور متعلقان بمحذوف صفة لشيء ،
قَد : حرف تحقيق مبني على السكون ، لا محل له من الإعراب ،
بَهَرَ : فعل ماض مبني على الفتح الظاهر ، وفاعله ضمير مستتر فيه جوازا تقديره : هو ،
الناسَ : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة ،
الجملة الفعلية ( قد بهر الناس ) في محل رفع خبر : أيُّ شيء ،
الجملة الاسمية : ( أيّ شيء بهر الناس ) استئنافية لا محل لها من الإعراب ،
جَمالاً : تمييز منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة ،
وَلَم : الواو حالية مبنية على الفتح الظاهر ، لا محل لها من الإعراب ، لم : حرف نفي وجزم وقلب زمن المضارع إلى الماضي ، مبني على السكون ، لا محل له من الإعراب ،
يَكُن : فعل مضارع ناقص ناسخ مجزوم بلم وعلامة جزمه السكون ، اسمها ضمير مستتر تقديره هو ، في محل رفع ،
مِنهُ : من : حرف جر مبني على السكون ، لا محل له من الإعراب ، هاء الغيبة : ضمير متصل مبني على الضم الظاهر ، في محل جر اسم مجرور ، والجار والمجرور متعلقان بمحذوف حال من ياء المتكلم التالية في ( عندي ) ،
عِندي : ظرف مكان منصوب وعلامة نصبه الفتحة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم منع من ظهورها اشتغال المحل بحركة المناسبة ، ياء المتكلم : ضمير متصل مبني على السكون ، في محل جر مضاف إليه ، الظرف ( عندي ) متعلق بمحذوف خبر كان تقديره : كائنا أو موجودا ،
جملة كان ومعموليها في محل نصب حال من الضمير المستكن في الفعل " بهر " ،
والله أعلم

..

أمة الله الرحيم
23-03-2016, 02:41 AM
5- فَتُرابي تِبرٌ وَنَهري فُراتٌ
وَسَمائي مَصقولَةٌ كَالفِرِندِ
فَتُرابي : الفاء استئنافية مبنية على الفتح الظاهر ، لا محل لها من الإعراب ،
ترابي : مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم منع من ظهورها اشتغال المحل بحركة المناسبة ، ياء المتكلم : ضمير متصل مبني على السكون ، في محل جر مضاف إليه ،
تِبرٌ : خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة ،
جملة ( ترابي تبر ) استئنافية لا محل لها من الإعراب ،
وَنَهري : الواو : استئنافية مبنية على الفتح الظاهر ، لا محل لها من الإعراب ،
نهري : مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم منع من ظهورها اشتغال المحل بحركة المناسبة ، ياء المتكلم : ضمير متصل مبني على السكون ، في محل جر مضاف إليه ،
فُراتٌ : خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة ،
جملة ( نهري فرات ) استئنافية لا محل لها من الإعراب ،
وَسَمائي : الواو : استئنافية مبنية على الفتح الظاهر ، لا محل لها من الإعراب ،
سمائي : مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم منع من ظهورها اشتغال المحل بحركة المناسبة ، ياء المتكلم : ضمير متصل مبني على السكون ، في محل جر مضاف إليه ،
مَصقولَةٌ : خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة ،
كَالفِرِندِ : الكاف : حرف جر مبني على الفتح الظاهر ، لا محل له من الإعراب ،
الفرند : اسم مجرور بالكاف وعلامة جره الكسرة الظاهرة ،
الجار والمجرور ( كالفرند ) متعلقان بمحذوف صفة لمصدر محذوف عامله الوصف العامل عمل فعله ( مصقولة ) والتقدير : مصقولة صقلاً مثلَ صقل الفرند ،
الجملة الاسمية ( سمائي مصقولة كالفرند ) استئنافية لا محل لها من الإعراب ،
والله أعلم
..