المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : هل الأصوب أن يقال حروف مد أم حروف علة؟؟



غاية المنى
23-04-2016, 11:07 AM
السلام عليكم:
قال العلماء إن من شروط تصغير الخماسي على فعيعيل أن يكون الحرف الرابع من حروف المد. لكن أليس الصواب أن يقال حروف علة؟ لأنه في نحو فردوس ألا نقول فريديس على فعيعيل؟ والواو في فردوس ليست بحرف مد لأنها لم تسبق بحركة تجانسها لذا أرى الصواب القول: حرف علة ليشمل أحرف العلة بكل حركاتها أليس كذلك؟

غاية المنى
26-04-2016, 07:05 AM
للرفع

عطوان عويضة
26-04-2016, 09:45 PM
وعليك السلام ورحمة الله وبركاته.
الألف والواو والياء توسم بأنها حروف علة لأنها تقبل الاعتلال، وتوسم بأنها حروف مد لأنها تقبل المد، وتوسم بأنها حروف لين، لأنها لينة تقبل المد بدرجة أقل إذا سبقها فتح عما لو سبقها حركة مجانسة، وأهل التجويد يخصون الواو والياء باللين لأن الألف لا تنفك أن تكون مدا ولينا فاكتفوا بالأقوى، وهو المد، وتوسم هذه الأحرف أيضا بأنها حروف جوفية لأن مخرجها جوف الفم وليس مخرجا محددا بموضع معين، وتوسم بأنها حروف هوائية ....
ولا يعني قولهم أن يكون الحرف من حروف المد أنه يكون في موضع المد، وكذلك لو قالوا حروف علة لا يعني أنها في موضع إعلال، والواو في فردوس ليست في موضع مد وليست كذلك في موضع لإعلال وليس وسمها بالإعلال أولى من وسمها بالمد. المراد أن يكون الحرف الرابع من هذه الأحرف الثلاثة.

غاية المنى
27-04-2016, 07:21 AM
وعليك السلام ورحمة الله وبركاته.
الألف والواو والياء توسم بأنها حروف علة لأنها تقبل الاعتلال، وتوسم بأنها حروف مد لأنها تقبل المد، وتوسم بأنها حروف لين، لأنها لينة تقبل المد بدرجة أقل إذا سبقها فتح عما لو سبقها حركة مجانسة، وأهل التجويد يخصون الواو والياء باللين لأن الألف لا تنفك أن تكون مدا ولينا فاكتفوا بالأقوى، وهو المد، وتوسم هذه الأحرف أيضا بأنها حروف جوفية لأن مخرجها جوف الفم وليس مخرجا محددا بموضع معين، وتوسم بأنها حروف هوائية ....
ولا يعني قولهم أن يكون الحرف من حروف المد أنه يكون في موضع المد، وكذلك لو قالوا حروف علة لا يعني أنها في موضع إعلال، والواو في فردوس ليست في موضع مد وليست كذلك في موضع لإعلال وليس وسمها بالإعلال أولى من وسمها بالمد. المراد أن يكون الحرف الرابع من هذه الأحرف الثلاثة.

سؤال: اشترط النحاة لقلب الواو والياء الهمزة أن يقعا ثاني حرفين لينين بينهما ألف مفاعل وشبهه لم سموها هنا حرف لين؟ وهل يجوز تسميتها أحرف مد؟ وهل مصطلح حرف اللين عند الصرفيين يختلف عن مصطلح اللين عند أهل التجويد؟