المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : وجه إعراب كلمة : ملء



أبو عبيد الله النحوي
23-07-2016, 02:28 PM
السلام عليكم معشر الإخوان .
قال النووي في شرحه على صحيح مسلم : << قوله: (حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة قال: حدثنا أبو معاوية ووكيع عن الأعمش عن عبيد بن الحسن عن ابن أبي أوفى رضي الله عنه قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا رفع ظهره من الركوع قال: سمع الله لمن حمده اللهم ربنا لك الحمد ملء السموات وملء الأرض وملء ما شئت من شيء بعد) هذا الإسناد كله كوفيون. وملء هو بنصب الهمز ورفعها والنصب أشهر، وهو الذي اختاره ابن خالويه ورجحه وأطنب في الاستدلال له، وجوز الرفع على أنه مرجوح. وحكى عن الزجاج أنه يتعين الرفع ولا يجوز غيره وبالغ في إنكار النصب، وقد ذكرت كل ذلك بدلائل مختصراً في تهذيب الأسماء واللغات. قال العلماء: معناه حمداً لو كان أجساماً لملأ السموات والأرض >> .
السؤال : ما إعراب " ملء " في حالتي النصب و الرفع ؟

زهرة متفائلة
23-07-2016, 03:14 PM
السلام عليكم معشر الإخوان .
قال النووي في شرحه على صحيح مسلم : << قوله: (حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة قال: حدثنا أبو معاوية ووكيع عن الأعمش عن عبيد بن الحسن عن ابن أبي أوفى رضي الله عنه قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا رفع ظهره من الركوع قال: سمع الله لمن حمده اللهم ربنا لك الحمد ملء السموات وملء الأرض وملء ما شئت من شيء بعد) هذا الإسناد كله كوفيون. وملء هو بنصب الهمز ورفعها والنصب أشهر، وهو الذي اختاره ابن خالويه ورجحه وأطنب في الاستدلال له، وجوز الرفع على أنه مرجوح. وحكى عن الزجاج أنه يتعين الرفع ولا يجوز غيره وبالغ في إنكار النصب، وقد ذكرت كل ذلك بدلائل مختصراً في تهذيب الأسماء واللغات. قال العلماء: معناه حمداً لو كان أجساماً لملأ السموات والأرض >> .
السؤال : ما إعراب " ملء " في حالتي النصب و الرفع ؟

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد :

التوجيهات في إعراب ( ملء )

في حالة النصب :

1 ــ نصب "ملء" على أنه صفة لمصدر محذوف، أي حمدا ملء .
2 ــ مفعول لفعل محذوف، أي أعني.
3 ــ النصب على التمييز .
4 ــ النصب على الحالية ، واستضعفه البعض لكونه معرفة .
5 ــ النصب على نزع الخافض .
6 ــ النصب على الظرفية .

في حالة الرفع :

1 ــ ورفعه على أنه صفة لـ"الحمدُ".
2 ــ خبر لمحذوف، أي هو.
و"الملء" بالكسر ما يأخذه الإناء إذا امتلأ.

هذا ما اقتطفته لكم من الكتب ولخصته .

المراجع :

ــ مرقاة المفاتيح شرح مشكاة المصابيح ( ص : 551 ) بالضغط هنا (https://books.google.ae/books?id=soVGCwAAQBAJ&pg=PT550&lpg=PT550&dq=%D8%B1%D8%A8%D9%86%D8%A7+%D9%84%D9%83+%D8%A7%D9%84%D8%AD%D9%85%D8%AF+%D9%85%D9%84%D8%A1+%D8%A7%D9 %84%D8%B3%D9%85%D9%88%D8%A7%D8%AA+%D8%B5%D9%81%D8%A9+%D9%84%D9%85%D8%B5%D8%AF%D8%B1+%D9%85%D8%AD%D8% B0%D9%88%D9%81&source=bl&ots=W8Ey6ArYvs&sig=u6P04-DRifxqV8e0U-yCuTZbmCk&hl=ar&sa=X&ved=0ahUKEwj0q9zTq4rOAhVKLcAKHf6wATEQ6AEIGjAA#v=onepage&q=%D8%B1%D8%A8%D9%86%D8%A7%20%D9%84%D9%83%20%D8%A7%D9%84%D8%AD%D9%85%D8%AF%20%D9%85%D9%84%D8%A1%20%D 8%A7%D9%84%D8%B3%D9%85%D9%88%D8%A7%D8%AA%20%D8%B5%D9%81%D8%A9%20%D9%84%D9%85%D8%B5%D8%AF%D8%B1%20%D9 %85%D8%AD%D8%B0%D9%88%D9%81&f=false).
ــ صحيح مسلم وإكمال إكمال المعلم ومكمل إكمال الأكمال - ج 2 ، بالضغط هنا (https://books.google.ae/books?id=ov5HCwAAQBAJ&pg=PT193&lpg=PT193&dq=%D9%85%D9%84%D8%A1+%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%85%D9%88%D8%A7%D8%AA+%D8%A7%D8%A8%D9%86+%D8%AE%D8%A7%D9% 84%D9%88%D9%8A%D8%A9+%D8%A7%D9%84%D9%86%D8%B5%D8%A8+%D8%B9%D9%84%D9%89+%D8%A7%D9%84%D8%AD%D8%A7%D9%8 4%D9%8A%D8%A9&source=bl&ots=9oQRh5OARX&sig=FL2CTxaICiKKnZtYr9ovrwaWTLQ&hl=ar&sa=X&ved=0ahUKEwiX-9aVwYnOAhWkBcAKHdCIAVkQ6AEIHzAB#v=onepage&q=%D9%85%D9%84%D8%A1%20%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%85%D9%88%D8%A7%D8%AA%20%D8%A7%D8%A8%D9%86%20%D8%AE%D8%A 7%D9%84%D9%88%D9%8A%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D9%86%D8%B5%D8%A8%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D8%A7%D9%84%D8%AD %D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%A9&f=false) ( تحت باب : ما يقول إذا رفع رأسه من الركوع ) .
ـــ شرح سنن أبي داود للعيني ( ص : 4 / 36 ) بالضغط هنا (http://shamela.ws/browse.php/book-8540/page-1411) ( بعد لفظة : وأما انتصابه ...) .
ــ عون المعبود شرح سنن أبي داود ( ص : 3 / 57 ) بالضغط هنا (http://islamport.com/w/srh/Web/2746/756.htm) .
ـــ شرح كتاب الصلاة من مختصر صحيح مسلم للإمام المنذري ( 10 ) بالضغط هنا (http://www.al-forqan.net/researchs/print-162.html) .
ـــ إعانة الطالبين على حل ألفاظ فتح المعين ، ص : 1 / 184 ، بالضغط هنا (http://shamela.ws/browse.php/book-963/page-179) .
ـــ شرح الزرقاني على المواهب اللدنية بالمنح المحمدية ( ص : 10 / 359 ) في الهامش ( بالضغط هنا (http://shamela.ws/browse.php/book-26568/page-4790#page-4789) )
ـــ البدر المنير في تخريج الأحاديث ، ص : 618 ، بالضغط هنا (https://books.google.ae/books?id=33hJCwAAQBAJ&pg=PT617&lpg=PT617&dq=%D9%85%D9%84%D8%A1+%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%85%D9%88%D8%A7%D8%AA+%D9%88%D9%85%D9%84%D8%A1+%D8%A7%D9% 84%D8%A3%D8%B1%D8%B6+%D8%A7%D9%84%D8%B2%D8%AC%D8%A7%D8%AC&source=bl&ots=1I37vfUzDU&sig=QEVjOk5xkxvbbsnqBZiaCktucTE&hl=ar&sa=X&ved=0ahUKEwjUxYLrvIrOAhUsJMAKHUP3DJ8Q6AEILDAE#v=onepage&q=%D9%85%D9%84%D8%A1%20%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%85%D9%88%D8%A7%D8%AA%20%D9%88%D9%85%D9%84%D8%A1%20%D8%A 7%D9%84%D8%A3%D8%B1%D8%B6%20%D8%A7%D9%84%D8%B2%D8%AC%D8%A7%D8%AC&f=false) .
ــ تفسير اللباب لابن عادل بالضغط هنا (http://islamport.com/w/tfs/Web/365/1709.htm) ( وذلك عند عبارة قال أبو حيان ...)

ولكن قلتم :


وقد ذكرت كل ذلك بدلائل مختصراً في تهذيب الأسماء واللغات. .

يمكن الرجوع لهذا المرجع قد يكون فيه مزيد من التفصيل ..ما عدتُ له في الحقيقة !

الرابط :

http://waqfeya.com/book.php?bid=1498

(http://waqfeya.com/book.php?bid=1498)والله أعلم بالصواب

أبو عبيد الله النحوي
23-07-2016, 07:51 PM
جزاك الله خيرا أختي زهرة ، من علمك ننهل و على يديك نتتلمذ ، بارك الله فيك .

زهرة متفائلة
24-07-2016, 01:06 AM
جزاك الله خيرا أختي زهرة ، من علمك ننهل و على يديك نتتلمذ ، بارك الله فيك .

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد :

محاولة للتعقيب!

ما تفضلتم به كلام كبير علينا ، نتمنى أن نستحقه!
أثابكم الله كل الخير على التشجيع ، وكتب الله لكم الأجر على الدعاء.
ونرجو الاطلاع على المراجع فلقد قمتُ بإضافتها ، وهناك نقطة زدتها في توجيهات النصب وهو " النصب على الظرفية "
( ولا أعلم بهذه النقطة (بالذات) فلعل ــ فضيلتكم ــ تنظرون للمراجع وخاصة في المرجع الأخير فيما يخص النصب على الظرفية ) وتخبرونا برأيكم فهل ترون ما نرى؟ .

والله أعلم بالصواب

عبد العزيز أحمد
24-07-2016, 12:33 PM
بارك الله فيكما ونفع بعلمكما!
قال المتنبي:
كم ثراءٍ فَرّجتُ بالرُّمحِ عنهُ ،، كان مِن بُخلِ أهلِهِ في وَثاقِ
والغِنى في يدِ اللئيمِ قَبيحٌ ،، قَدرَ قُبحِ الكَريمِ في الإملاقِ

هل ترون أن "قدر" هنا يمكن أن نوجهها التوجيهات التي ذكرتها الأخت زهرة لـ"ملء" ؟

زهرة متفائلة
24-07-2016, 01:31 PM
بارك الله فيكما ونفع بعلمكما!
قال المتنبي:
كم ثراءٍ فَرّجتُ بالرُّمحِ عنهُ ،، كان مِن بُخلِ أهلِهِ في وَثاقِ
والغِنى في يدِ اللئيمِ قَبيحٌ ،، قَدرَ قُبحِ الكَريمِ في الإملاقِ

هل ترون أن "قدر" هنا يمكن أن نوجهها التوجيهات التي ذكرتها الأخت زهرة لـ"ملء" ؟

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد :

محاولة للتعقيب!

ــــ الأستاذ الفاضل : عبد العزيز أحمد / جزاكم الله خيرا ( بالنسبة للتوجيه الأول وهو : صفة لمصدر محذوف / يمكنني أن أؤكده فلقد ) ذكره عباس حسن " رحمه الله " في كتابه النحو الوافي ج 2 /216 هنا (https://books.google.ae/books?id=xa1JCwAAQBAJ&pg=PT215&lpg=PT215&dq=%D9%82%D8%AF%D8%B1+%D9%82%D8%A8%D8%AD+%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%B1%D9%8A%D9%85+%D9%81%D9%8A+%D8%A7%D9 %84%D8%A5%D9%85%D9%84%D8%A7%D9%82+%D9%82%D8%AF%D8%B1+%D8%B5%D9%81%D8%A9+%D9%84%D9%85%D8%B5%D8%AF%D8% B1+%D9%85%D8%AD%D8%B0%D9%88%D9%81&source=bl&ots=YFnQMqqk35&sig=d3cOxPFCu9EFarfrP0UnnJi9haQ&hl=ar&sa=X&ved=0ahUKEwj9gLjk8IvOAhXjDcAKHdCOBiAQ6AEIGjAA#v=onepage&q=%D9%82%D8%AF%D8%B1%20%D9%82%D8%A8%D8%AD%20%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%B1%D9%8A%D9%85%20%D9%81%D9%8A%20%D 8%A7%D9%84%D8%A5%D9%85%D9%84%D8%A7%D9%82%20%D9%82%D8%AF%D8%B1%20%D8%B5%D9%81%D8%A9%20%D9%84%D9%85%D8 %B5%D8%AF%D8%B1%20%D9%85%D8%AD%D8%B0%D9%88%D9%81&f=false) تحت مسألة : صفة المصدر المحذوف وفي هامشه أورد :
1 ويدخل في صفة المصدر المحذوف المصدر النوعي المضاف الذي سبق أن أشرنا إليه في رقم 2 من هامش ص 208، وأوضحنا الرأي والسبب في اعتباره نائبًا عن المصدر.
والكثير في الصفة النائبة عن المصدر أن تكون مضافة إليه؛ كالأمثلة المذكورة. وقول الشاعر:
الغنى في يد اللئيم قبيح ... قدر قبح الكريم في الإملاق
أي: قبيح قبحًا قدر قبح الكريم في الإملاق.

والله أعلم بالصواب

عبد العزيز أحمد
24-07-2016, 01:43 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد :

محاولة للتعقيب!

ــــ الأستاذ الفاضل : عبد العزيز أحمد / جزاكم الله خيرا ( بالنسبة للتوجيه الأول وهو : صفة لمصدر محذوف / يمكنني أن أؤكده فلقد ) ذكره عباس حسن " رحمه الله " في كتابه النحو الوافي ج 2 /216 هنا (https://books.google.ae/books?id=xa1JCwAAQBAJ&pg=PT215&lpg=PT215&dq=%D9%82%D8%AF%D8%B1+%D9%82%D8%A8%D8%AD+%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%B1%D9%8A%D9%85+%D9%81%D9%8A+%D8%A7%D9 %84%D8%A5%D9%85%D9%84%D8%A7%D9%82+%D9%82%D8%AF%D8%B1+%D8%B5%D9%81%D8%A9+%D9%84%D9%85%D8%B5%D8%AF%D8% B1+%D9%85%D8%AD%D8%B0%D9%88%D9%81&source=bl&ots=YFnQMqqk35&sig=d3cOxPFCu9EFarfrP0UnnJi9haQ&hl=ar&sa=X&ved=0ahUKEwj9gLjk8IvOAhXjDcAKHdCOBiAQ6AEIGjAA#v=onepage&q=%D9%82%D8%AF%D8%B1%20%D9%82%D8%A8%D8%AD%20%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%B1%D9%8A%D9%85%20%D9%81%D9%8A%20%D 8%A7%D9%84%D8%A5%D9%85%D9%84%D8%A7%D9%82%20%D9%82%D8%AF%D8%B1%20%D8%B5%D9%81%D8%A9%20%D9%84%D9%85%D8 %B5%D8%AF%D8%B1%20%D9%85%D8%AD%D8%B0%D9%88%D9%81&f=false) تحت مسألة : صفة المصدر المحذوف وفي هامشه أورد :
1 ويدخل في صفة المصدر المحذوف المصدر النوعي المضاف الذي سبق أن أشرنا إليه في رقم 2 من هامش ص 208، وأوضحنا الرأي والسبب في اعتباره نائبًا عن المصدر.
والكثير في الصفة النائبة عن المصدر أن تكون مضافة إليه؛ كالأمثلة المذكورة. وقول الشاعر:
الغنى في يد اللئيم قبيح ... قدر قبح الكريم في الإملاق
أي: قبيح قبحًا قدر قبح الكريم في الإملاق.

والله أعلم بالصواب

أحسنتِ يا بنتَ الإسلام!
كنتُ ألتمس في "قدر" ما ذكرتيه في "ملء". ألا ترين أنها جارية مجراها في توجيهات النصب الستة؟

زهرة متفائلة
24-07-2016, 10:52 PM
أحسنتِ يا بنتَ الإسلام!
كنتُ ألتمس في "قدر" ما ذكرتِه في "ملء".
ألا ترين أنها جارية مجراها في توجيهات النصب الستة؟

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله .....أما بعد :

محاولة للإجابة :

ــ جزاكم الله خيرا وكتب الله لكم الأجر / لا أعرف بما أجيب !
ــ ولكن لو نقلتُ لفضيلتكم شرح التبريزي لهذا البيت :

الغنى في يد اللئيم قبيح ... قدر قبح الكريم في الإملاق

الشرح : ( غنى اللئيم يستقبح بمقدار ما يسمح إملاق الكريم) .

لا أعرف إن كان شرحه هذا يشير إلى وجه آخر !

والله أعلم بالصواب

طارق يسن الطاهر
26-07-2016, 11:03 AM
جزاك الله خيرا أستاذة زهرة
سبحان الله قبل أيام كنا في العمل نتناقش في إعراب "ملء"
وأنت الآن -بارك الله فيك وتفع بعلمك- حسمت الأمر وأتيت بالأوجه كلها

زهرة متفائلة
26-07-2016, 01:26 PM
جزاك الله خيرا أستاذة زهرة
سبحان الله قبل أيام كنا في العمل نتناقش في إعراب "ملء"
وأنت الآن -بارك الله فيك ونفع بعلمك- حسمت الأمر وأتيت بالأوجه كلها

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله .....أما بعد :

جزيتم الجنة وكتب الله لكم الأجر !

إن من الأمور الطيبة والمباركة التناقش بين أورقة العمل بما يخص اللغة من إعراب وما إلى ذلك ...
يسعدنا جدا أن تكونوا ــ بارك الله فيكم ـــ وجدتم شيئا ما ( هاهنا ) ، ولطالما ما استفدتنا نحنُ من فضيلتكم وما زلنا ..

رفع الله قدركم على التعقيب والتشجيع، وأثابكم الله عنا كل الخير !