المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : بم يعلق الجار في هذا البيت؟



غاية المنى
25-09-2016, 07:26 PM
السلام عليكم:
بم يعلق الجار (بروحي)، و(في) في البيت التالي ولماذا؟

كَأَنَّكُما وَالمَوتُ أَقرَبُ غايَةٍ *** بِروحِيَ في قَبرَيكُما قَد أَتاكُما

زهرة متفائلة
25-09-2016, 08:50 PM
السلام عليكم:
بم يعلق الجار (بروحي)، و(في) في البيت التالي ولماذا؟

كَأَنَّكُما وَالمَوتُ أَقرَبُ غايَةٍ *** بِروحِيَ في قَبرَيكُما قَد أَتاكُما

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله .....أما بعد :

أهلا بأختي " غاية "من جديد !

ورد في خزانة الأدب للبغدادي ( 1 / 191 ) ما نصه :

قوله " كأنكما" كأن هنا للتقريب ، وجملة "قد أتاكما" خبر كأن، وفاعل أتى ضمير الموت، والظرفان متعلقان به، وجملة والموت أقرب غائب، اعتراضية. والعقار بالضم : الخمر.

وهذا البيت أورده البغدادي في خزانته وهذا البيت من ضمن أبيات تسبقه :

خليلي هبا طالما قد رقدتما ... أجدكما لا تفيضان كراكما
ألم تعلما أني بسمعان مفرداً ... ومالي فيه من خليل سواكما
مقيم على قبريكما لست بارحاً ... طوال الليالي أو يجيب صداكما
أبكيكما طول الحياة، وما الذي ... يرد على ذي لوعةٍ أن بكاكما
كأنكما، والموت أقرب غائبٍ ... بروحي في قبريكماٍ قد أتاكما
أمن طول نوم لا تجيبان داعيا ... كأن الذي يسقي العقار سقاكما


البغدادي ، ذكر روايات متعددة للقصيدة التي يندرج تحتها هذا البيت مع الخلاف حول قائلها ...
ـــ ينظر خزانة الأدب ( هنا (http://islamport.com/w/adb/Web/543/189.htm) ص : 189 ــ وما بعده ) .

ومن ضمن بعض ما قاله :

تنبيه أورد أبو تمام في الحماسة هذه الأبيات على غير هذا النمط وقال: ذكروا أن رجلين من بني أسد خرجا إلى أصبهان، فآخيا بها دهقاناً في موضع يقال له راوند، فمات أحدهما وبقي الآخر والدهقان ينادمان قبره، ويشربان كأسين ويصبان على قبره كأساً؛ فمات الدهقان فكان الأسدي ينادم قبريهما ويشرب قدحاً ويصب على قبريهما قدحين، ويترنم بهذا الشعر:
خليلي هبا طالما قد رقدتما ... .........................البيت
ألم تعلما ما لي براوند كلها ... ولا بخزاق من صديق سواكما؟
أصب على قبريكما من مدامة ... فإلا تنالاها ترو جثاكما
أقيم على قبريكما..... ... .....................البيت
وأبكيكما حتى الممات وما الذي ... ............البيت
جرى النوم بين الجلد واللحم منكما ... كأنكما ساقي عقار سقاكما

والله أعلم بالصواب

غاية المنى
26-09-2016, 06:19 AM
أشكرك جزيل الشكر أختي الفاضلة زهرة لكن لم أقتنع بهذا التعليق الذي ذكره صاحب الخزانة وهل يجوز التعليق بالفاعل؟! لعله يقصد بحال من فاعل أتى

زهرة متفائلة
26-09-2016, 02:13 PM
أشكرك جزيل الشكر أختي الفاضلة زهرة لكن لم أقتنع بهذا التعليق الذي ذكره صاحب الخزانة وهل يجوز التعليق بالفاعل؟! لعله يقصد بحال من فاعل أتى

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد :

أهلا بأختي " غاية "

قد يكون يقصد ما قلتِه ، لأنه يستحيل أن يقصد بأنه متعلق بالفاعل !
ولكن ألا يجوز أن نعلّق الظرفان بالفعل " أتى " كذلك ؟

ـــــــــــــــــــــــــ


كَأَنَّكُما وَالمَوتُ أَقرَبُ غايَةٍ *** بِروحِيَ في قَبرَيكُما قَد أَتاكُما

فائدة على الهامش في رواية أخرى للبيت :

كأنكما والموت أقرب غاية ... بجسمي من قبريكما قد أتاكما

في المتظم في تاريخ الملوك ( هنا (http://shamela.ws/browse.php/book-12406/page-705))

ويروى البيت في الوافي بالوفيات للصفدي ( هنا (http://islamport.com/w/tkh/Web/290/3244.htm) ) بجسمي في قبريكما والحماسة البصرية هنا (http://ia600306.us.archive.org/5/items/WAQ54199/54199.pdf)،في ص : 639


http://www4.0zz0.com/2016/09/26/22/958050296.gif



والله أعلم بالصواب

زهرة متفائلة
26-09-2016, 10:43 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله....أما بعد :

عرض آراء أخر ...

كأنكما والموت أقرب غايةً .....بجسمي في قبريكما قد أتاكما

يقول الدكتور سعد بن عبد الرحمن العريفي ( هنا (http://www.toarab.ws/modules.php?name=ask&file=viewanswer&qid=94) )

جملة " والموت أقرب غاية " اعتراضية وقعت بين ما أصله المبتدأ والخبر ،وهما اسم "كأن" وخبرها ،وأما الجار والمجرور فيه فيكون حالا من اسم "كأن" ،والعامل فيه ما في "كأن" من التشبيه ،كما عمل التنبيه الذي في "هذا" ونصب الحال "شيخا" في قوله تعالى : وَهَـٰذَا بَعْلِى شَيْخًا ... الآية ،والتقدير : كأنكما حالة كونكما في قبريكما مستقران في جسمي .

والله أعلم بالصواب

غاية المنى
27-09-2016, 06:37 AM
أشكرك أختي الفاضلة زهرة الفصيح على اهتمامك وبذلك في سبيل مساعدة طلبة العلم وأقول: أعجبني تعليق بجسمي بحال من اسم كأن لكن يبقى تعليق في قبريكما
ولا أظن جواز التعليق بأتى لأن المعنى لا يصح كيف أتى الموت بجسمي؟!!

غاية المنى
27-09-2016, 07:06 AM
ممكن تعليق في قبريكما بحال من المفعول في أتاكما أي أتاكما الموت مستقرين في قبريكما
ما رأي الفصحاء الأكارم؟

غاية المنى
27-09-2016, 08:37 PM
أين الأستاذ الفاضل عطوان؟!!

زهرة متفائلة
27-09-2016, 09:52 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد :

محاولة للتعقيب!

أنتظر معكِ يا أختي ( غاية ) الأستاذ الفاضل : عطوان عويضة للإجابة على تساؤلاتك!

ونفعنا الله بأسئلتكِ المباركة التي دائما ما تجلب لنا الفائدة!

تعليق أشباه الجمل موضوع يهمني كثيرا / والله الموفق

غاية المنى
28-09-2016, 02:35 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد :

محاولة للتعقيب!

أنتظر معكِ يا أختي ( غاية ) الأستاذ الفاضل : عطوان عويضة للإجابة على تساؤلاتك!

ونفعنا الله بأسئلتكِ المباركة التي دائما ما تجلب لنا الفائدة!

تعليق أشباه الجمل موضوع يهمني كثيرا / والله الموفق


بارك الله فيك أختي الفاضلة هذا والله من ذوقك الرفيع وأدبك الراقي

غاية المنى
29-09-2016, 06:39 PM
أختي الفاضلة زهرة لعلي توصلت إلى الإعراب الصحيح لأشباه الجمل وقبل أن أدلي بدلوي أحب أن أقول أني لم أنتبه إلى قصد الدكتور العريفي من كلامه الذي تفضلت بنقله وهو: (وأما الجار والمجرور فيه فيكون حالا من اسم "كأن" ،والعامل فيه ما في "كأن" من التشبيه) هو يقصد الجار في وليس بجسمي وعلى هذا فالإعراب يكون على النحو التالي: بروحي تتعلق بالفعل أتى وفي تتعلق بحال من اسم كأن والتقدير: كأنكما حالة كونكما في قبريكما قد أتاكما الموت بروحي، أي أن الموت قد نقل روحي إليكما ولا يجوز تعليق بروحي بحال من الفاعل وهو الموت لأن التقدير يصبح: قد أتاكما الموت مستقرا بروحي وهذا غير مراد والله أعلم
ما زلت أنتظر راي الأستاذ الفاضل عطوان لعله يفيدنا بما عنده

زهرة متفائلة
01-10-2016, 09:43 PM
أختي الفاضلة زهرة لعلي توصلت إلى الإعراب الصحيح لأشباه الجمل وقبل أن أدلي بدلوي أحب أن أقول أني لم أنتبه إلى قصد الدكتور العريفي من كلامه الذي تفضلت بنقله وهو: (وأما الجار والمجرور فيه فيكون حالا من اسم "كأن" ،والعامل فيه ما في "كأن" من التشبيه) هو يقصد الجار في وليس بجسمي وعلى هذا فالإعراب يكون على النحو التالي: بروحي تتعلق بالفعل أتى وفي تتعلق بحال من اسم كأن والتقدير: كأنكما حالة كونكما في قبريكما قد أتاكما الموت بروحي، أي أن الموت قد نقل روحي إليكما ولا يجوز تعليق بروحي بحال من الفاعل وهو الموت لأن التقدير يصبح: قد أتاكما الموت مستقرا بروحي وهذا غير مراد والله أعلم
ما زلت أنتظر رأي الأستاذ الفاضل عطوان لعله يفيدنا بما عنده

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد :

أهلا بأختي العزيزة : غاية

في الحقيقة / أنا لم أعقّب على تحليلك المبارك الثر منتظرة معكِ تعقيب الأستاذ الفاضل : عطوان عويضة!
وتعليقي لن يفيدكِ ولو قلتُ به ؛ لأني مثلك في موضع شك وأريد تأكيدا ...
ولكني ــ يا أختي ــ ما زلتُ غير فاهمة لمقصود صاحب الخزانة :

وفاعل أتى ضمير الموت، والظرفان متعلقان به، وجملة والموت أقرب غائب، اعتراضية.

استفدتُ من تحليلاتك النحوية المميزة

غاية المنى
04-10-2016, 10:18 PM
بارك الله فيك أختي الفاضلة ظننت ردي وصل لكنه لم يصل فعذرا بخصوص سؤالك سأجيبك بحسب ما فهمت أي أن قوله: أتاكما الضمير المستتر هو عائد على الموت والظرفان بجسمي وفي قبريكما متعلقان بأتى ولكني غير مقتنعة بتعليق الظرفين بأتى وما زلت أنتظر عودة الأستاذ الفاضل عطوان أسأل الله أن ييسر أمره

زهرة متفائلة
04-10-2016, 10:58 PM
بارك الله فيك أختي الفاضلة ظننت ردي وصل لكنه لم يصل فعذرا بخصوص سؤالك سأجيبك بحسب ما فهمت أي أن قوله: أتاكما الضمير المستتر هو عائد على الموت والظرفان بجسمي وفي قبريكما متعلقان بأتى ولكني غير مقتنعة بتعليق الظرفين بأتى ، وما زلت أنتظر عودة الأستاذ الفاضل عطوان أسأل الله أن ييسر أمره

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله .....أما بعد :

رفع الله قدركِ يا أختي " غاية "

الآن وصل ! وهذا ما أحببتُ التأكد منه ....
أما وجهة نظركِ وكونك غير مقتنعة برأي البغدادي فهذا الأمر أحترمه وأقدّره وقد تكونين به محقة !
إذ موضوع التعليق ــ كما نعلم ـــ يرتبط ارتباطا وثيقا بالمعنى حيث قد يقوى ويَحْسُن لو ارتبط بكذا عن كذا ...
ولكن في المقابل قد يجوز ارتباطه بأكثر من أمر لو كان المعنى يصح ويتسع ....

في الحقيقة / لقد استفدتُ منكِ " فجزاكِ الله عني كل الخير " ..

غاية المنى
06-10-2016, 06:32 AM
وجزيت بالمثل أختي الفاضلة ولا أدري لعل قناعتي ليست بمحلها وما زلت أنتظر الأستاذ الفاضل عطوان بفارغ الصبر لا أدري ما سبب غيابه الطويل هذا فليس من عادته عساه لخير إن شاء الله أسأل الله أن ييسر أمره ويعينه

عطوان عويضة
08-10-2016, 03:16 PM
السلام عليكما ورحمة الله وبركاته.
بارك الله فيكما أختيَّ الكريمتين، وأسعدكما في الدارين، وشكر لكما حسن ظنكما بي وما ذاك إلا لطيب الخلق وحسن الأدب منكما.
أما (بروحي) و (في قبريكما) فأراهما متعلقين بأتى، وهو ما يبدو لي.
وأما تعليق (في قبريكما) بحال من اسم كأن فمرجوح، لأن التعليق باللفظ (أتى) أولى من التعليق بما عمل فيه عامل معنوي (معنى التشبيه في كأن).
والله أعلم.

فجر النور
30-10-2016, 06:04 AM
السلام عليكم أيها الفضلاء
بروحي متعلقان بمحذوف خبر كأن، فيصير المعنى كالتالي:
كأنكما وقد أتاكما الموت الذي هو أقرب غاية، موجودان في روحي حال كونكما في قبريكما.
والله أعلم