المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : عِزّة المُسلم



ايهاب الشباطات
14-01-2017, 10:43 PM
عاد من صلاة الفجر في جماعة , ارتدى بزّته العسكرية , و خرج مع دعاء زوجته ب"التوفيق" , توجه إلى قاعدته العسكرية , استلم إحداثيات "الخوارج" من ضابط الإرتباط الأمريكي, حلّق عالياً بطائرته الأمريكية و صبّ حِممها حسب الإحداثيات , هبط عائداً , تلّقاه مُبتسماً ضابط الإرتباط الأمريكي , مدّت "كريستينا" مساعدة الضابط يدها مهنئةً بنجاح المهمة , غضّ بصره و وضع يده على صدره , فسالت دموع "كريستينا" متأثرةً ب "عِزّة المُسلم" .

الرازي عمر
18-02-2017, 05:17 AM
عاد من صلاة الفجر في جماعة , ارتدى بزّته العسكرية , و خرج مع دعاء زوجته ب"التوفيق" , توجه إلى قاعدته العسكرية , استلم إحداثيات "الخوارج" من ضابط الإرتباط الأمريكي, حلّق عالياً بطائرته الأمريكية و صبّ حِممها حسب الإحداثيات , هبط عائداً , تلّقاه مُبتسماً ضابط الإرتباط الأمريكي , مدّت "كريستينا" مساعدة الضابط يدها مهنئةً بنجاح المهمة , غضّ بصره و وضع يده على صدره , فسالت دموع "كريستينا" متأثرةً ب "عِزّة المُسلم" .

هههههه صدقني هذه أروع نكتة قرأتها،بالله عليك من هم الخوارج؟
ثم هل ضابطك الأمريكي هذا مسلم؟
هل هو صحابي؟
هل هو عليم بما تخفي الصدور؟
ثم جنديك هذا،المتعفف عن ملامسة النساء ألا تعلم بأن يداه تخضبتا بدم بشري
لماذا سارع لقصف خلق أمره سيده بحرقهم
لو كنت تعلم...
لو احتضن جنديك كريستينا لكانت القصة أجمل و لو مسح بأنامله دموعها لكان المشهد أكثر رومنسية...
قال عزة المسلم قال...