المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : ما إعراب الكلمات الآتية : ( قدوم ، مناخا )؟



البحتري المصري
07-05-2017, 09:07 PM
1 ـ يحتاج الإنسان في حياته إلى آلات يستخدمها في إنجاز عمله فالنجار يحتاج إلى منشار ، مبرد ، شاكوش ، قدوم
2 ـ تمتلك أسوان مقومات سياحية عدة مناخا رائعا ونيلا فياضا وحضارة من أعرق الحضارات
ما إعراب كلمة قدوم في الجملة الأولى وكلمة مناخا في الجملة الثانية

زهرة متفائلة
08-05-2017, 01:41 AM
1 ـ يحتاج الإنسان في حياته إلى آلات يستخدمها في إنجاز عمله فالنجار يحتاج إلى منشار ، مبرد ، شاكوش ، قدوم
2 ـ تمتلك أسوان مقومات سياحية عدة مناخا رائعا ونيلا فياضا وحضارة من أعرق الحضارات
ما إعراب كلمة قدوم في الجملة الأولى وكلمة مناخا في الجملة الثانية

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد :

محاولة للإجابة :

_ أظن لو وضعنا الواو العاطفة بدل الفاصلة سيسهل الأمر / يمكن الضغط ( هنا (http://www.alfaseeh.net/vb/showthread.php?t=70029)) موضوع قديم من أرشيف الفصيح حول استعمال الفاصلة )
كأن يكون الكلام هكذا : يحتاج إلى منشار ومبرد وشاكوس وقدوم وهكذا سوف يسهل إعرابها ؟
فتكون اسم معطوف على ما سبقها .
_ تمتلك أسوان مقومات سياحية عدّة : مناخا رائعا ، ...
مناخا بدل تفصيل من مقومات الواقعة مفعولا به للفعل تمتلك !

والله أعلم بالصواب!

الدكتور ضياء الدين الجماس
08-05-2017, 08:34 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
إجابة موفقة لأستاذتنا زهرة متفائلة...
يجوز حذف واو العطف إذا علم من السياق وله شواهد كثيرة من القرآن الكريم كقول الله تعالى (صمٌّ بكمٌ عميٌ) فتقديرها : (صمٌّ وبكمٌ وعميٌ)
انظر الرابط هنا (http://www.al-eman.com/%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%AA%D8%A8/%D8%A5%D8%B9%D8%B1%D8%A7%D8%A8%20%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%B1%D8%A2%D9%86%20**/%D8%A7%D9%84%D8%AB%D8%A7%D9%86%D9%8A%20%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%AE%D9%85%D8%B3%D9%88%D9%86%20%D8%A8%D8% A7%D8%A8%20%D9%85%D8%A7%20%D8%AC%D8%A7%D8%A1%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%86%D8%B2%D9%8A%D 9%84%20%D9%85%D9%86%20%D8%AD%D8%B0%D9%81%20%D9%88%D8%A7%D9%88%20%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B7%D9%81%20/i32&d44742&c&p1)
في فقرة :
الثاني والخمسون باب ما جاء في التنزيل من حذف واو العطف.

وفي جامع الدروس العربية:
يجوزُ حذفُ الواو والفاء مع معطوفهما إذا كان هناك دليلٌ، كقوله تعالى: (أن اضرِبْ بعصاكَ الحجَر، فانبجستْ)، أي: فضرَبَ فانبجست، وقولِ الشاعر:
فَما كانَ بَيْنَ الخَيْرِ، لَوْ جاءَ سالِماً = أبو حَجَرٍ، إِلاَّ لَيالٍ قَلائِلُ
أي: "بين الخير وبيني".