المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : إشكالان في الصفة المشبهة



جابر..
07-09-2017, 10:27 PM
السلام عليكم:
قال أحمد كحيل في تعريف الصفة المشبهة: (( ما اشتق من مصدر فعل لازم لغير تفضيل, لقصد نسبة الحدث إلى الموصوف على جهة الثبوت)).
ثمَّ ذكر بأن قوله (نسبة الحدث إلى الموصوف) أخرج به اسم المفعول من اللازم, وأسماء الزمان والمكان.
سؤالي: لماذا أخرج به اسم المفعول خاصة, أليس اسم الفاعل يخرج بهذا أيضًا لأنه يدل على نسبة الحدث للموصوف؟
ثم ذكر أنَّ قوله (على جهة الثبوت) أخر به اسم الفاعل من اللازم لأنَّه يدل على الحدوث, وسؤالي: أليس يخرج به اسم المفعول أيضًا, لأنَّ اسم المفعول يدل على الحدوث أيضًا؟

أبو عبد الله محمد الشافعي
08-09-2017, 06:53 AM
وعليكم السلام ورحمة الله


أليس اسم الفاعل يخرج بهذا أيضًا لأنه يدل على نسبة الحدث للموصوف؟
كيف يخرج وقد دل على ما ذكر؟!

أليس يخرج به اسم المفعول أيضًا, لأنَّ اسم المفعول يدل على الحدوث أيضًا؟
قد خرج بقيد سابق والمخرَج لا يخرج.

جابر..
09-09-2017, 03:24 PM
بارك الله فيك ونفع بك

كيف يخرج وقد دل على ما ذكر؟!
فهمتُ من الكلام السابق أنَّ
اسم المفعول لا يدل على نسبة الحدث للموصوف, واسم الفاعل يدل على نسبة الحدث للموصوف؟ أرجو توضيح ذلك بمثال لو سمحتَ.

أبو عبد الله محمد الشافعي
09-09-2017, 06:05 PM
بارك الله فيك ونفع بك

فهمتُ من الكلام السابق أنَّ
اسم المفعول لا يدل على نسبة الحدث للموصوف, واسم الفاعل يدل على نسبة الحدث للموصوف؟ أرجو توضيح ذلك بمثال لو سمحتَ.
مراده من نسبة الحدث للموصوف ما كان منها على سبيل الاتصاف به كما في الصفة المشبهة أو الصدور عنه كما في اسم الفاعل خاصة
أما اسم المفعول فلا يشتق من مصدر فعل لازم إلا بواسطة حرف الجر والقصد منه إيقاع الحدث على الموصوف كوصفك كرسيا ما بأنه مجلوس عليه والله أعلم .