المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : .. وهمٌ تمردَ في شجون ..!



أشواق الحسن
09-10-2017, 10:58 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

سعدت بأنظمامي لهذا الملتقى الجميل
وهذه أول مشاركة مني ..

وهمٌ تمردَ في شجون

آمالٌ تتعلق بأطراف الحياة
أحلام تتناثر في فضاء مخنوق
آلام تعصف بالروح تدمي القلب
وأشجان تتكاثر مع أطياف الحياة

ليل طويل يبحث عن مصادر الهدوء
ونهار تتشتت معالمه
سحب كثيفة تلامس سراب الايام
وامطار غزيرة تنزف من سماء تلك العيون
تمضي بنا فهل نكون أم لا نكون ..

عجباً أرى يا هل ترى ماذا جرى
أيكون في بستاننا وردٌ تعلق بالغصون ؟
أم أنني فيما أرى .. وهمٌ تمردَ في شجون ؟
قلبي أنا ما عدت أعرف من يكون ؟

أنا صاحب القلب الذي
فيه المودة والوئام
أنا صاحب النبض الذي
يشجيه أنغام الكلام
أنا بعض أنواع المحبه
في محطات الغرام
يا شمس هيا أشرقي
أو لا تفقي من منام

أو لا يكون الصبح قد أنا الكون
وقد ولى السقام
نفسي مع الايام تمضي دائما
فتخالج الايام عاما بعد عام
إن كان ذاك القلب يمضي للردى
فلما التعالي والتردد والخصام
ماذا أصاب النفس يا كل المنى ؟
أيبيت قلب الحب في وسط الظلام ؟


............... أشواق الحسن

يهمني نقدكم أولا ثم آرائكم

جار الهنا
13-10-2017, 07:58 PM
جميل جدا جدا

عجباً أرى يا هل ترى ماذا جرى
أيكون في بستاننا وردٌ تعلق بالغصون ؟
أم أنني فيما أرى .. وهمٌ تمردَ في شجون

قطع موزونة تتبع غيرها الغير موزون

واهم ما يميز شاعرتنا هو امتلاكها للموهبة الفطرية
نعم العمل نثر ...نثر تخلله قطع موزونة على مجزوء الكامل غالبا لكن هناك بارقة امل ان انت امسكت خيوط علم العروض لتتحول القصيدة الى قصيدة موزونة كاملة

ابدعت والى الأمام
د.محمد