المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : مسائل وإيرادات



طيب كزيو
19-11-2017, 10:02 AM
بسمك اللهم
المسألة الأولى:
قال العلامة أبو رجاء محمد محي الدين عبد الحميد رحمه الله:
وأما مع الوصفية فلا يوجد منها إلا واحدةٌ من ثلاث، وهي زيادة الألف والنون،أو وزن [الفعل]، أو العدل . . . ومثالُ الوصفية مع وزن الفعل : أَكْرَمُ ، وَأَفْضَلُ ، وَأَجْمَلُ.

الإيراد:
قيل صوابه في الوصفية دون العلميّة: أو وزن [أفعل]

فما قول السّادة الأعضاء ؟

طيب كزيو
20-11-2017, 06:49 PM
بسمك اللهم
لا يخلو أن يكون ذلك وهما من الإمام رحمه الله، أو مذهبا له ولم أظفر له بمثال ولا تحرير لكن علق بذهني أنه مذهب بعض النحاة فلا أدري أمررت به من زمن وعلق طيفه بخلدي، فمن وقف على خبره فأفاد كنت له من الشّاكرين، أو هو من وحي الشيطان لي عذت بالله من الشيطان الرجيم.

العربيةلسان قومي
22-11-2017, 07:49 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الأصول لابن السراج :
الأول : وزن الفعل :

فما جاء من الأسماء على أفعل أو يفعل أو تفعل أو نفعل أو فعل ويفعل وانضم معه سبب من الأسباب التي ذكرنا لم ينصرف فأفعل نحو أحمر وأصفر وأخضر لا ينصرف ؛ لأنه على وزن أذهب وأعلم وهي صفات .
وأفعل منك لا يصرف نحو : أفضل منك وأظرف منك ؛ لأنه على وزن الفعل وهو صفة ،
الأشباه والنظائر للسيوطي :
وقال الإمام أبو القاسم الشاطبيّ صاحب (الشاطبية) رحمه الله : [الطويل]
دعوا صرف جمع ليس بالفرد أشكلا
وفعلان فعلى ، ثم ذي الوصف أفعلا
وذو ألف التأنيث والعدل عدة
والأعجم في التعريف خصّ مطوّلا
ذو العدل والتركيب بالخلف والذي
بوزن يخصّ الفعل ، أو غالب علا
وما ألف مع نون أخراه زيدتا
وذو هاء وقف ، والمؤنّث أثقلا
والله أعلم

طيب كزيو
24-11-2017, 01:47 AM
بسمك اللهم
شكر الله للأخت الكريمة، وما نقلته من بيان لما لا ينصرف هو المشهور بين أهل العربية، ولا أزال أنشد مثالا أو تقريرا للمنوع من الصرف للوصف ووزن الفعل مما ليس على وزن أفعل.