المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : مالم يقله لكم عنترة



ابوهلا1
23-08-2018, 02:54 AM
مالم يقله عنترة

ياعبلة الفضاء اللؤلؤي،
أحملي السقاء، إلى البرّ
فقد حفرت بئرًا من الدرِّ
فلا ماء الا لكِ .. ولي

أغمسي فيه عينيك
أنشري فيه شفتيك
فلا ماء إلا لكِ .. وليِ

سأذهب، في مهمةٍ صغيرة،
أحرق قبيلةً .. وعشيرة
مائةٌ أو ألفٌ ... او أكثر
سأهدمها كي تتبعثر
أهدمها فوق رؤوس البغال،
أسوق لك السبايا ...
والمطايا ...
والخُلال
آخذ ثأري من كل من نظر إليكِ
أو كتب شعرًا وتغنى في قدميك

أنا عنترةُ إبن شداد
إن شممتَ الموت،
قاتلته حتى يختبيء ..
أنا عنترةُ إبن شداد
عنيدٌ،
شرسٌ،
ضرسٌ
مخالبي سيوفٍ
لا يصنعها حداد
وذراعيّ جياد
صافنات .. الجياد

قولي لهم ..يا عبلتي
أن ذاك العنترُ،
عاشقٌ ثمل
عند قدميَّ،
صغيرٌ يذوبٌ كالثلج في الفلوات
قلبه كعصفورٍ سريع النبضات
يقبلني ... بأمري
ويتركني .. بأمري
فهو عندي كالشياه الصغيرات

قولي .. لهم
أن ذاك العنترُ
مخلدٌ بطل
كبيرٌ محمومٌ كالسهم في العرصات
إن رام حربًا كان لها سيد الفرسان
وفي نجدته،
لكل قبيلةٍ قصائد،
بحد السيف يكتبها
فترحل الى الأفاق

قولي لهم ...
هذا .. مالم يقله لكم عنترة


أبوهلا



الخُلال ( الرطب بين سعف النخل)

هدى عبد العزيز
25-08-2018, 11:36 AM
( أنا عنترةُ إبن شداد
إن شممتَ الموت،
قاتلته حتى يختبيء ..)

أكان ينتصر لغيره مِمن يخشون قرب الموت ليدفعه عنهم ؟

ابوهلا1
25-08-2018, 07:11 PM
ههههه أختي هدى،
عنترة حكاية جميلة قتلتها مبالغات المؤرخين!
إن فعل فتلك إحياء لمنقبة له،
وإن لم يفعل فهو لم يقله كما في العنوان ..

رعاك الله

هدى عبد العزيز
26-08-2018, 12:19 PM
ههههه أختي هدى،
ما أجمل شخصيتك التي تجمع بين المرح والبساطة وحب الآخرين واحترام آرائهم

عنترة حكاية جميلة قتلتها مبالغات المؤرخين!
صدقتَ، بيد أنه شخصية تستحق المبالغة لمعرفتي بسيرته وتاريخه وشاعريته, وربما لإعجابي بأبياته الشديد.
إن فعل فتلك إحياء لمنقبة له، وإن لم يفعل فهو لم يقله كما في العنوان ..
أفحمتني هنا، لله أنت

رعاك الله

إذن كنت تعني فعلا فتح التاء في الفعل (شممتَ)، وهي تاء المخاطب لا تاء الفاعل، فسؤالي في الحقيقة هو إثارة معرفة تنقصني، وأردتُ توضيحها منكم بطريقة غير مباشرة.

ورعاك الله .
تحيتي وتقديري

ابوهلا1
26-08-2018, 04:43 PM
أسعدك الله سيدتي الفاضلة،
هذا بعض مما عندكم، ربما لأني أدمنت قراءة كل شيء في هذا المنتدى لما وجدت فيه من ثراء ثقافي.
لا ألومك في حب عنترة وشعره ليس من باب التعصب لطي ولكن من باب المفاخرة بما تنجبه أرض الجزيرة من أساطين علم وأدب
لك خالص الود أنت وفريق العمل.

أبوهلا

جار الهنا
27-08-2018, 03:50 PM
أعجبني فيك أمران...
أولهما هو روح الشعر فيك وتوهجه داخلك...
والثاني هو الشجاعة والعنترية !!
وطبعا النص جميل مثل روحك الجميلة


(بحد السيف يكتبها..)
..تصلح شطرا جميلا لعلي أسرقه منك هههههه احرص على مثل ذلك فهو ليس باليسير!!
بوركت يا فنان وعيد مبارك

ابوهلا1
27-08-2018, 04:14 PM
وأعجبني فيك أمران،
أنك مررت من هنا تكريمًا لأخيك وتشريفا
وأنك رغبت في إقتطاف ولو مفردة من عنده،
وأنا أقل من أن أكون مزود خير.

رعاك الله وسدد خطاك يا محب

أبوهلا