المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : أَفِيقِي يا أُمَّةَ الإسلام!



بهية صابرين
07-09-2018, 10:41 PM
https://i.servimg.com/u/f73/19/62/82/12/23814710.gif


أَفِيقِي يا أُمَّةَ الإسلام!




https://i73.servimg.com/u/f73/19/62/82/12/snip_246.png




https://i.servimg.com/u/f73/19/62/82/12/snip_244.png




https://i.servimg.com/u/f73/19/62/82/12/snip_243.png




https://i.servimg.com/u/f73/19/62/82/12/snip_245.png




https://i.servimg.com/u/f73/19/62/82/12/whatsa10.jpg




أسباب تسلط الذل على المسلمين ( فلسطين مثالاً ) (http://ar.alnahj.net/audio/download/2568/albani-thel-falastin.mp3)




شرح حديث ( إذا تبايعتم بالعينة ورضيتم بالزرع) (http://www.alalbany.me/play.php?catsmktba=20993)




كلمة في منهج الدعوة إلى الله (http://aoussat.com/index.php?option=com_k2&view=item&layout=item&id=127&Itemid=209&lang=ar)

هدى عبد العزيز
07-09-2018, 10:43 PM
السلام عليكم

كلمات طيبة .
بارك الله لكِ في حسكِ الإيماني ولغتك الجزلة.

تحيتي وتقديري

بهية صابرين
08-09-2018, 05:12 PM
السلام عليكم

كلمات طيبة .
بارك الله لكِ في حسكِ الإيماني ولغتك الجزلة.

تحيتي وتقديري

وعليكم السلام ورحمة الله

أهلاً بكِ أستاذة هدى ومرحبا في صفحتي. الله يبارك فيك أستاذة ويسدّد خطاك للخير كلّه.

سعيدة جدًّا بكِ أستاذة.

ابوهلا1
08-09-2018, 08:11 PM
بوركت أخيتي، نفحات إيمانية مفيدة، ومذكرة لنا بحجم تقصيرنا.
عبارات جميلة، وددت لو أسقطتِ أحدى المفردتين، السماء داكنة، بسحابها الرمادي لأن كليهما يؤديان ذات المعنى
والتكرار غير محمود إذ لم يتحقق منه معنى آخر. وكذلك في قولك ستمطر، بأمر إلهي، غيثًا. فهنا تكرار وتضارب، فالمطر غير الغيث، إذ المطر هو ماينزل بخيره وشره من سيول وغيرها، أما الغيث هو المطر السيال الذي يغيث من جدب. وربما أختنا الفاضلة هدى، وهي من أهل التخصص، تفيدنا أكثر.

رعاك الله أخيتي في ظل يوم لا ظل إلاظله

أبوهلا

بهية صابرين
09-09-2018, 02:02 PM
بوركت أخيتي، نفحات إيمانية مفيدة، ومذكرة لنا بحجم تقصيرنا.
عبارات جميلة، وددت لو أسقطتِ أحدى المفردتين، السماء داكنة، بسحابها الرمادي لأن كليهما يؤديان ذات المعنى
والتكرار غير محمود إذ لم يتحقق منه معنى آخر. وكذلك في قولك ستمطر، بأمر إلهي، غيثًا. فهنا تكرار وتضارب، فالمطر غير الغيث، إذ المطر هو ماينزل بخيره وشره من سيول وغيرها، أما الغيث هو المطر السيال الذي يغيث من جدب. وربما أختنا الفاضلة هدى، وهي من أهل التخصص، تفيدنا أكثر.

رعاك الله أخيتي في ظل يوم لا ظل إلاظله

أبوهلا

أهلاً بكم أستاذ في صفحتي .

جميلة ملاحظاتكم أستاذ، بارك الله فيكم، ولكن أريد أن أفسّر ما أردتُ قوله من تكرار، أراه في نظري يفيد من ناحية توكيد المعنى.

والداكن: يعني غامق يميل إلى السواد، تعبيرًا عن عمق الحزن، وقد أضفت اللون الرمادي لتأكيد أنّ الإنسان حين يعبّر عن الحزن ينظر إلى الألوان الغامقة المظلمة.

أمّا قولي: ستمطر غيثًا، ولاأستطيع أن أعبّر عن سقوط الغيث بلفظ آخر (في إحساسي)، غير قولي: ستمطر، وأقصد به لغةً: ينزل، مثل قول أحدهم:أمطره سبابا وشتمًا، أي أنزل به كلاما (سيّئا) يشتمه به ويسبّه.

وقد ذكرتُ:"غيثًا" لأحدّد نوع المطر الذي يغيث به الله عباده الموحّدين، استبشارًا وتفاؤلاً، وإعطاء القرّاء (المسلمين) آمالاً، تقوّي ثقتهم بالله سبحانه، أنّه هو الذي يفرّج عنهم كلّ ما أهمّهم.وأنّه "المعين المغيث" لمن تعلّق به واعتمد عليه في جميع أحواله.

وبالصّبر تُنالُ المكارم. وبالصّبر تُبلغ الآمال (إن شاء الله).

أسأل الله أن يفرّج عن كلّ مهموم وأن يشرح صدورنا بالإيمان وأن يوفّقنا لمرضاته والعمل بشريعته.

بارك الله فيكم على المرور الطيّب.