المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : محبوبتي



ابوهلا1
14-11-2018, 08:44 PM
محبوبتي

بدت محبوبتي خلف النساءِ = كبدرٍ شُقّ في عتْم السّماءِ
كمالٌ لا يضاهيهِ كمال = فمضْفٍ للصّفاء منَ الصّفاء
حبيبٌ لستُ أنْسى كمْ سباني = وكم حارَ بقلبي وانْتشائي
بألحاظٍ كما ماءٍ صبيبٍ =على بستان قلبي وارْتخائي
وجسمٍ قد حباه الله زيتا =يكاد بنوره الدّنيا تضاء
أغارَ على فؤادي ذات يومٍ= بفوحٍ غاص فيّ إلى دمائي
وكدت ألوذ من خوفي عليه=إلى صهباءِ تنسيني شقائي
ولكنّي علمت بأنّ ربّي=سيغْضبُ من معاقرة الوباء
وكان القلب يرجوني دوامًا=لقاء كلّ يومٍ في المساء
ولكنْ حظّنا شيءٌ غريبٌ=اذا رُمَنا تلاقٍ جدّ دائي
فرحت أصيغ (لقيانا) نداءا=على نسمات ريحٍ وهواءِ
تباديني بقبلاتٍ حميمة=وتطويها عناقًا في ردائي
ولا أدري، فكيف لنا تلاقٍ؟=وكيف تكون من عيني ضيائي؟

أبوهلا

ابوهلا1
18-11-2018, 07:16 PM
محبوبتي


بدت محبوبتي خلف النساءِ
كبدرٍ شُقّ في عتْم السّماءِ
كمالٌ لا يضاهيهِ كمال
فمضْفٍ للصّفاء منَ الصّفاء
حبيبٌ لستُ أنْسى كمْ سباني
وكم حارَ بقلبي وانْتشائي
بألحاظٍ كما ماءٍ صبيبٍ
على بستان قلبي وارْتخائي
وجسمٍ قد حباه الله زيتا
يكاد بنوره الدّنيا تضاء
أغارَ على فؤادي ذات يومٍ
بفوحٍ غاص فيّ إلى دمائي
وكدت ألوذ من خوفي عليه
إلى صهباءِ تنسيني شقائي
ولكنّي علمت بأنّ ربّي
سيغْضبُ من معاقرة الوباء
وكان القلب يرجوني دوامًا
لقاء كلّ يومٍ في المساء
ولكنْ حظّنا شيءٌ غريبٌ
اذا رُمَنا تلاقٍ جدّ دائي
فرحت أصيغ (لقيانا) نداءا
على نسمات ريحٍ وهواءِ
تباديني بقبلاتٍ حميمة
وتطويها عناقًا في ردائي
ولا أدري، فكيف لنا تلاقٍ؟
وكيف تكون من عيني ضيائي؟


أبوهلا