المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : المنصوب على التقريب في القرآن



أحمد عصام الديب
07-12-2018, 07:13 PM
ما سر ظاهرة الاسم المنصوب بعد المبتدأ والخبر كقوله: (وهذا بعلي شيخا) (فتلك بيوتهم خاويةً)؟ هل هو حال أم له إعراب آخر؟ ولو كان حالا فأين العامل في الحال؟ وهل يختلف الإعراب إذا دخلت إن على المبتدأ كقوله :( وإن هذه أمتكم أمةً واحدة)؟ ولماذا اختلف الفراء مع الكوفيين في مثل قوله: (ذلك عيسى بن مريم قولَ الحق)؟ وما إعراب بيمينك في قوله: (وما تلك بيمينك يا موسى)؟ وما إعراب عتيد في قوله: (هذا ما لدي عتيد) كل هذه المسائل وغيرها نتناولها في هذه الحلقة نرجو أن تنال إعجابكم.................
https://www.youtube.com/watch?v=WicRjYloohM