اعرض تغذية RSS

أبوطلال

طرفٌ ساجٍ ...

قيم هذه التدوينة
اقتباس المشاركة الأصلية كتبها أبوطلال اعرض المشاركة
طرفٌ ساجٍ ...

يا ربّة الطرفِ المريضِ الساجي=صدّعت قلباً مثلَ صدعِ زجاجِ

لا يُرتجى يوماً لهُ رأبٌ ولا=من فتكِِ نظرته عليلٌ ناجِ

للهِ ذا الصبّ الذي أزرتْ به =جندُ الهيامِ وما ظفرتَ بحاجِ


20160116
الكلمات الدلالية: لا شيء تعديل الكلمات الدلالية
التصنيفات
غير مصنف

التعليقات