اعرض النتائج 1 من 2 إلى 2

الموضوع: ما المقصود بعبارة محتبٍ بفنائه ؟

  1. #1
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 21286

    الكنية أو اللقب : أبو مُحَمّد

    الجنس : ذكر

    البلد
    المملكة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : أقل من جامعي

    التخصص : اهوى العربية

    معلومات أخرى

    التقويم : 1

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل12/1/2009

    آخر نشاط:19-06-2018
    الساعة:02:49 AM

    المشاركات
    123

    ما المقصود بعبارة محتبٍ بفنائه ؟

    ما المقصود بعبارة محتبٍ بفنائه ؟


  2. #2
    غفر الله لها

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 24759

    الكنية أو اللقب : بنت الإسلام

    الجنس : أنثى

    البلد
    دار الممر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : لغة عربية

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 20

    التقويم : 705

    الوسام: ⁂ ۩ ۞
    تاريخ التسجيل11/6/2009

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:01:07 AM

    المشاركات
    21,941

    السيرة والإنجازات

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها الصَّـاحِـبُ بنُ عَـبَّادٍ اعرض المشاركة
    ما المقصود بعبارة محتبٍ بفنائه ؟

    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد :

    تعقيب!

    _احتبى يحتبي ، احْتَبِ ، احتباءً ، فهو مُحْتَبٍ !
    _احتبى الشَّخصُ جلس على أَلْيَتَيه وضمَّ فَخِذَيه وساقَيه إلى بطنه بذراعيه ليستند .
    _المعجم: اللغة العربية المعاصر ( هنا) ويمكن مراجعة اللفظة أيضا من معجم لسان العرب من الرابط نفسه.
    ومثله ما ورد في هذه القصة ( هنا) .

    **********

    أعتقد اللفظة التي تسألون عنها فضيلتكم هي ما وردت في بيت الفرزدق :

    ورد في خزانة الأدب ( هنا).

    محتبٍ: اسم فاعل من الاحتباء ، أراد أنهم متمكنون في بيت العز كتمكن المحتبي.
    روى صاحب الأغاني بسنده عن سلمة بن عياش، قال: دخلت على الفرزدق السجن وهو محبوسٌ فيه، وقد قال قصيدته:
    إن الذي سمك السماء بنى لنا ... ..........البيت
    وقد أفحم وأجبل، فقلت له: ألا أرفدك؟ فقال: وهل ذلك عندك؟ فقلت: نعم.
    ثم قلت:
    بيتاً زرارة محتبٍ بفنائه ... .........البيت
    فاستجاده، وغاظه قولي، فقال لي: ممن أنت؟ قلت: من بني عامر بن لؤي. فقال: لئامٌ والله، جاورتهم بالمدينة فما أحمدتهم. فقلت: ألأم والله منهم قومك، جاءك رسول مالك بن المنذر، وأنت سيدهم وشاعرهم، فأخذ بأذنك يقودك حتى حبسك، فما اعترضه أحد ولا نصرك. فقال: قاتلك الله ما أمكرك! وأخذ البيت فأدخله في قصيدته. انتهى.

    *******

    في اللسان ورد :

    قال الجوهري: احْتَبَى الرجلُ إِذا جَمَع ظهره وساقيه بعمامته، وقد يَحْتَبِي بيديه .
    ويُنظر شرح الأستاذ الفاضل : رؤبة بن العجاج ( هنا) المشاركة رقم 2.

    والله أعلم!

    التعديل الأخير من قِبَل زهرة متفائلة ; 10-02-2018 في 09:14 PM
    "اجعل بينك وبين الله خبيئة صالحَة، لا تُخبر بها أحداً، فطُوبى لك لو اطَّلع الله على قلبك ووجد فيهِ سراً صالحاً بينهُ وبينك "
    اسأل نفسك الآن : ما العبادة التي تعملها والتي لايعلمها أحد من الناس؟
    العبادات الخفية والأعمال الصالحة السرية ، بها من كنوز الحسنات ما لا يعلمه إلا الله.
    "من استطاع منكم أن يكون له خبء من عمل صالح فليفعل"
    _ شيء يحبه الله فلا تفرط في ترديده " سبحان الله وبحمده ، سبحان الله العظيم "

تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
  • لا تستطيع إضافة رد
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •