اعرض النتائج 1 من 2 إلى 2

الموضوع: كيف أصبح شاعرا ؟

  1. #1
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 55074

    الكنية أو اللقب : بوغنامة

    الجنس : ذكر

    البلد
    الجزائر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : دراسات لغوية

    معلومات أخرى

    التقويم : 1

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل27/4/2019

    آخر نشاط:12-07-2019
    الساعة:08:47 PM

    المشاركات
    11

    كيف أصبح شاعرا ؟

    السلام عليكم ورحمة الله تعال وبركاته:
    من فضلكم بم تنصحون من يريد الانطلاق في كتابة الشعر؟
    رغم أنه يحفظ الكثير من الأشعار ولديه الأذن الموسيقية التي يميّز بها صحيح الشعر من سقيمه، إلا أنّه مازال يعوزه البوح الشعري
    وجزاكم الله خيرا.


  2. #2
    غفر الله لها

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 24759

    الكنية أو اللقب : بنت الإسلام

    الجنس : أنثى

    البلد
    دار الممر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : لغة عربية

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 20

    التقويم : 718

    الوسام: ⁂ ۩ ۞
    تاريخ التسجيل11/6/2009

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:05:46 PM

    المشاركات
    22,747

    السيرة والإنجازات

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها سفير الضاد اعرض المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله تعال وبركاته:
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،،
    من فضلكم بم تنصحون من يريد الانطلاق في كتابة الشعر؟
    رغم أنه يحفظ الكثير من الأشعار ولديه الأذن الموسيقية التي يميّز بها صحيح الشعر من سقيمه، إلا أنّه ما زال يعوزه البوح الشعري
    وجزاكم الله خيرا.
    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد :

    مقتبسات ومقتطفات :

    لا بد من :

    1 ـــ وجود الرغبة :

    * تعدّ الرغبة حافزاً داخلياً للكتابة، وتنشأ الرغبة نتيجة عدّة أمور هي:
    _الموهبة : ولا يشترط في محاولات الموهوب أن تكون ناجحة دائماً؛ فمن الطبيعيّ أن يقوم بعدّة محاولات ويفشل، المهم أن لا يتراجع عن هدفه.
    _الحبّ: قد يكون الكاتب لا يملك موهبة، إلّا أنّه محبّ للشعر؛ فيقرأ الشعر ويحفظه؛ مما يحفّزه للتعلّم والكتابة.
    _الثقة: أي الثقة بالنفس وفي القدرة على الكتابة.
    _ اختيار المكان المناسب: يفضّل الكتابة في مكانٍ هادئ بعيداً عن الفوضى التي تشتت الأفكار وتُضيع المفردات والمعاني، كما يفضّل البدء بالكتابة بعد مشاهدة أو التعرّض لموقف مليء بالمشاعر.
    _كثرة القراءة: هي من أهم العوامل المحفّزة للكتابة؛ حيث يمتلك الكاتب عن طريقها المزيد من الألفاظ والأساليب اللغوية والأدبية.

    2 ــ وضوح الفكرة :

    إنّ الفكرة تتكوّن بعد وجود الرغبة في كتابة الشعر أصلاً، وقد اختلف الشعراء الكبار حول أهمية وجود الفكرة كاملة عند البدء في كتابة الشعر؛ فبعضهم قال: إنّ هناك إمكانية لكتابة الشعر بمجرّد وجود الفكرة الرئيسية؛ حيث يمكن كتابة بعض الأبيات ثمّ التوقّف عن الكتابة لحين ظهور فكرة جديدة للاستمرار، وقال البعض الآخر أنّ على الفكرة أن تكون حاضرة بأكملها.

    3 ــ إتقان اللغة .

    تعدّ اللغة العربية من اللغات المليئة بالمفردات والمعاني الدقيقة الحسّية والمعنوية، كما تحتوي كلماتها على أوزانٍ متناسقة، وكلّما كان الكاتب مُلماً باللغة ودارساً لها كلّما زاد تمكّنه من كتابة الشعر بشكلٍ أكثر سهولة ووضوحاً.

    4 ــ
    الاهتمام بتفاصيل الحياة وإتاحة الفرصة للنفس لكي تعيشها عاطفيا بحيث تتأثر بما فيها من جمال وقبح وأفراح وأتراح ... إلخ، ونتيجة لهذا التأثر يكون المُخرَج الشعري، وليس شرطا أن تصف الواقع كما هو بل يمكن أن يكون شعرك من الخيال ، ويمكن أن تصف الأشياء ليس كما هي كائنة وإنما كما تحب أنت أن تكون عليه، وعلى ذلك نجد الشعر يجمل القبيح ويقبح الجميل أحيانا .. باختصار: الشعر يلغي جميع الحدود ويهمش المنطق ، وإنما يقتصر دور الواقع على الشاعر في كون مفردات هذا الواقع مدخلات ، ولكن الشاعر يتعامل مع هذه المدخلات في أعماقه تعاملا خاصا به خياليا غالبا فيصبغها بذاته وينضجها بعاطفته ويخرجها كيفما يشاء خياله شعرا مطبوعا بطابعه الخاص ( هذه العبارة فقط للأستاذ. الفاضل : علي المعشي بعد أن سرد نصيحة لمن يريد الانطلاق في الشعر من نقطة الصفر هنا) والباقي من( هنا ) مع بعض التصرف.


    5 ــ المشاركة الثقافية :

    كهذا المقطع الذي ذكر بعض المحفزات في أسفله :



    والله أعلم ،

    التعديل الأخير من قِبَل زهرة متفائلة ; 28-04-2019 في 01:03 PM
    "اجعل بينك وبين الله خبيئة صالحَة، لا تُخبر بها أحداً، فطُوبى لك لو اطَّلع الله على قلبك ووجد فيهِ سراً صالحاً بينهُ وبينك "
    اسأل نفسك الآن : ما العبادة التي تعملها والتي لايعلمها أحد من الناس؟
    العبادات الخفية والأعمال الصالحة السرية ، بها من كنوز الحسنات ما لا يعلمه إلا الله.
    "من استطاع منكم أن يكون له خبء من عمل صالح فليفعل"
    _ شيء يحبه الله فلا تفرط في ترديده " سبحان الله وبحمده ، سبحان الله العظيم "

تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
  • لا تستطيع إضافة رد
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •