وسيتم توضيحه تعليميًا وإعرابيًا وفق العناصر الآتية:
1 ـ تعريفه
المفعول معه هو اسم فضلة منصوب بعد " واو " بمعنى "مع" مسبوقة بجملة تحتوي على عامل النصب فيه؛ مثل [ سهرت وقراءة القرآن ] قراءة: مفعول معه منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.
2 ـ عوامل نصبه
تتعدد عوامل نصب المفعول معه على النحو التالي :
أ ـ الفعل ؛ مثل [ سرت وأذكار الصباح ] أذكار: مفعول معه منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.
ب ـ شبه الفعل: وشبه الفعل هو ما ينصب المفعول من المشتقات العاملة عمل الفعل, وهي:1ـ اسم الفاعل؛ مثل [ أنا عائش وهموم المسلمين] هموم: مفعول معه منصوب بـ ( عائش ) وعلامة نصبه الفتحة. 2ـ اسم المفعول؛ مثل [ الشاعر مكافأ والقصيدة ] القصيدة: مفعول معه منصوب بـ ( مكافأ ) وعلامة نصبه الفتحة.3ـ المصدر؛ مثل [ يسرني عملك وطاعة الله تعالى ] طاعة: مفعول معه منصوب بـ (عملك) وعلامة نصبه الفتحة.4ـ اسم الفعل؛ مثل [ رويدك والسفيه ] السفيه: مفعول معه منصوب بـ ( رويد ) وعلامة نصبه الفتحة, والمعنى ( أمهل نفسك مع السفيه ولا تجاريه ).
جـ ـ "ما ـ كيف" الاستفهاميتان؛ مثل [ ( ما أنت وهوان المسلمين؟ ), و ( وكيف أنت وإقامة المجتمع على الصواب؟)] هوان ـ إقامة : مفعول معه منصوب بـ (ما ـ كيف) وعلامة النصب الفتحة الظاهرة, والتقدير [(ما تكون وهوان المسلمين ), و( كيف تكون وإقامة المجتمع على الصواب)]


3 ـ كيف نحدد المفعول معه؟
متى نعرف أن الاسم المنصوب بعد الواو مفعولا معه, وليس مفعولاً به أو معطوفًا على ما قبل الواو؟
الاسم الواقع بعد الواو له حالات, يهمنا منها الحالة التي يتوجب إعراب الاسم مفعولا معه, ومن أراد الاستيفاء فعليه بكتب النحو النظرية. وهذه الحالة يتوجب نصب الاسم على أنه مفعول معه لسببٍ؛ مثل عدم استقامة المعنى؛ مثل [ جلست وحجرتي ] حجرة: مفعول معه منصوب بـ( جلس) وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.
ومثل ضعف العطف أوعدم جوازه لمانع نحوي؛ مثل [( احرص وزوجك على طاعة الله), و( انصح للعاصي و مهملا ً )] زوجة ـ مهملا ً : مفعول معه منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة. [( وذلك لأن العطف على ضمير الرفع المتصل بغير فاصل ضعيف)؛ و( ولأن العطف على الاسم المجرور يستلزم تكرار حرف الجر )].