همزة الدخول:
في قوله تعالى: (فأخذتهم الصيحة مشرقين) كيف عبر بالإشراق عن قوم لوط في حين أن الإشراق أصلا يعبر به عن الشمس؟ وفي قوله: (إذ تُصعدون ولا تلوون على أحد) لماذا قال (تُصعدون) بضم التاء ولم يقل بالفتح (تَصعدون)؟ وفي قوله: (فالتقمه الحوت وهو مُليم) لماذا لم يقل (ملوم)؟.... كل هذه المسائل وأكثر نناقشها في هذه الحلقة نرجو أن تنال إعجابكم.........