اعرض النتائج 1 من 5 إلى 5

الموضوع: بين حربي خمسة يونيو وستة أكتوبر

  1. #1
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 53594

    الجنس : ذكر

    البلد
    الجزيرة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : العربية

    معلومات أخرى

    التقويم : 5

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل17/11/2017

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:05:09 AM

    المشاركات
    512

    بين حربي خمسة يونيو وستة أكتوبر

    في الخامس من يونيو شنت القوات الصهيونية هجوما مفاجئا على فلسطين ومصر وسوريا والأردن فتوسعت مساحتها أضعاف مساحتها بعد حرب ألف وتسع مئة وثمانية وأربعين وكان أسوأ شيء في تاريخ المسلمين أنها استولت على القدس الشرقية والمسجد الأقصى وقد استولى الصهاينة في هذه الحرب على بقية فلسطين والضفة الغربية والجولان وسيناء.
    السبب العسكري الرئيسي لهزيمة مسر ومعها العرب
    هذه الحرب كانت ورطة كبيرة للعرب عامة ومصر خاصة لأنهم بعد هذا إن حاولوا أن يستردوا أي جزء من الأراضي العربية التي يحتلها الصهاينة بالحسم العسكري عليهم هزيمة أمريكا أولا. ومازال العرب الى اليوم يعيشون آثار هذه الحرب حتى في الجزء الوحيد الذي حرروه بعد ذلك وهو سيناء والقنيطرة فالأمر فيهما مشى على ما يشتهي الصهاينة والذي أراده الصهاينة من احتلال سيناء نالوه بعد ذلك فيما يعرف بمعاهدة السلام بين الصهاينة ومصر اتفاقية كامب ديفيد وهو إخراج الجيش المصري من سيناء والقواعد الجوية فحسب هذه الإتفاقية تقسم سيناء الى ثلاثة أقسام عسكرية قسم أمام قناة السويس فيه فرقة ميكانيكية من الجيش المصري لا تزيد عن واحد وعشرين ألف جندي مسلحة بسلاح ثقيل وصواريخ ثم يليها قسم أكبر مساحته أكثر من ضعفي القسم الذي بجانب قناة السويس لا يزيد عن ستة آلاف جندي بسلاح أخف ثم قسم ثالث بجانب حدود مصر مع فلسطين المحتلة الذي يمر على رفح فيه فقط دوريات سلاح حدود ولا يمكن لمصر أن تستخدم طيرانا في سيناء أو سلاحا ثقيلا الا بإعلام الصهاينة.
    انظر أيها القاريء في الخريطة ستعرف تفكير الصهاينة وأن غرضهم من احتلال سيناء هو جعل سيناء عمقا استراتيجيا لهم أي أن الجيش الصهيوني سيصد أي هجوم مصري عسكري في سيناء لأن الجيش المصري موجود غرب القناة فكأن قناة تلسويس هي خط الدفاع الأول للصهاينة تعرقل عبور الجيش المصري وليس مثل لو أن قناة السويس غير موجودة. وكذلك الأمر بالنسبة لمصر فسيناء يستحيل أن يدافع عنها لأن الجيش غربها وليس شرقها وبادنالي فقناة السويس أيضا بالنسبة للمصريين هي خط الدفاع الأول الا أن العمق الاستراتيجي لمصر من جهة الشرق قد تغير فبعد أن كان هو فلسطين كما فعل قطز حيث لاقى المغول في عين جالوت في فلسطين من أيام الفراعنة وكان الجيش المصري من ذلك العهد يخرج لملاقاة الغازي من الشرق في فلسطين صار عمقه الاستراتيجي سيناء فلن يسطيع ملاقاة الجيش الصهيوني الاهناك.
    هذه تغييرات تاريخية خطيرة بدأت بالاحتلال المباشر لأجزاء من فلسطين تسمى فلسطين الثمانية والأربعين تاريخ نشوء الكيان الصهيوني ثم استكملت بحرب سبعة وستين ثم معاهدة كامب ديفيد وأنا لا ألوم السادات كما قد يستشف من كلامي بل بالعكس قد يكون السادات قد صنع المستحيل وأوجد فرقة من الجيش المصري تقف كخط دفاع أول شرق القناة واستطاع إخراج الجبش الصهطوني من سيناء بالسياسة لا بالحرب والحسم العسكري الذي كان مستحيلا لأن مصر لن تستطيع هزيمة أمريكا التي لن تتردد في قصف مصر بالسلاح النووي بل كادت أن تفعل ذلك في عام سبعة وستين وعملت عملية استعداد نووي ولم يبق الا أن يصدر الرئيس الأمريكي القرار الا أنه اتضح أن من ضرب المدمرة الأمريكية ليبرتي هو الصهاينة وليس مصر.
    قبل شهر من خمسة يونيو كانت القيادة العسكرية المصرية في حالة اجتماع يومية حضر الرئيس جمال عبدالناصر منها ثلاثة اجتماعات أخطرها كان الاجتماع الثالث للقيادة العسكرية مع الرئطس يوم الجمعة يوم اثنين يونيو والحرب يوم الاثنين خمسة يونيو ذكر الرئيس أن الصهاينة سيهجمون لا محالة وقال أنه متأكد أن الهجوم سيكون خمسة يونيو وأن مصر لن تستطيع أن تقوم بعمل عسكري استباقي لأن هذا سيعطي أمريكا مبررا لضرب مصر فكان الحل الذي وافق عليه الرئيس والقادة العسكريين أن تتلقى مصر الهجوم الأول من الصهاينة ثم تقوم بالتصدي والهجوم ولذلك اتخذ الرئيس قرارات مهمة أهمها على الإطلاق وهو السبب المباشر إخراج جميع طائرات مصر الحرببة من مطارات سيناء وجميع المطارات وإرسالها الى مطارات الصعيد لأن الصهاينة ليس عندهم طائرات تستطيع الوصول الى الصعيد الا نوع واحد متطور لكنه عدده قليل وبالتالي تنجو الطائرات المصرية ثم ترد على الصهاينة في عقر دارهم.
    اتفق الرئيس وجميع القادة وقام المشير عبدالحكيم عامر بالاتصال بقائد القوات الجوية فورا وأبلغه بالقرار.
    الى الآن والأمور جيدة لكن بعد ذلك حدث شيء لا أعرف كيف أفسره.
    وصل تقرير في اليوم النالي من المخابرات الحربية أمره عجيب يقول أنهم قاموا بالرصد ووجدوا أن الأمور طبيعية بينما التقارير التي وصلت الرئيس من فلسطين المحتلة تقول أن الصهاينة يقومون بعملية تعبوية وهي ااتي تسبق الحرب حتى أنه وصل للرئيس أن الصهاينة قد فرغوا المستشفيات استعدادا لقبول جرحى الحرب ثم خلص التقرير تقرير اامخابرات الحربية الى أنه لن تكون هناك حرب فأمر المشير عامر وزير الدفاع بتوزيع التقرير على جميع وحدات الجيش حتى القوات الجوية وهنا قام قائد القوات الجوية بإعطاء إجازات للطيارين ولم يرسل الطائرات الى الصعيد وفي ليلة الحرب كان هناك حفل فني في القوات الجوية.
    في اليوم التالي كان المشهد عجيبا وفظيعا الطائرات المصرية مرصوصة في المطارات وكأنها تقول للطائرات الصهيونية اظربيني فدمر الصهاينة حوالي ثمانين أو تسعين من القوات الجوية المصرية وفي لحظة الهجوم كان المشير عامر يطير بطائرته أي نفس الوقت وهذا مازاد الأمر سوءا فتم أمر الدفاع الجوي بأن لايضرب لأن طائرة المشير في الجو فاكتملت الحفلة بهذا ثم اندفع الجيش الصهيوني في سيناء تغطيه الطائرات من فوقه بعد أن ضربت الجيش الموجود في سيناء.
    عاد المشير الى مكتبه فاتصل مباشرة بالرئيس وقال له وهو يبكي :
    يا جمال أعد أولادنا.
    فأصدر الرئيس القرار بالإنسحاب وهو قرار سيء أو أحسن السيء لأن الجيش سينسحب بدون خطة فكانت الكارثة شبه إبادة لبعض الوحدات وقتل الآلاف.
    هذا هو الذي أعطى الصهاينة أهم شيء في الحرب وهو المفاجأة والعجيب أنهم استطاعوا
    ذلك والقيادة المصرية السياسية والعسكرية عندها علم بموعد الحرب بل وبالخطة فقد نسيت أن أقول أن الرئيس أخبر العسكريين بخطة الصهاينة وبالهجوم الجوي أي ضربة جوية على المطارات العسكرية المصرية ثم دخول القوات البرية الصهيونية والتحامها بالجيش المصري في سيناء.
    هذه هي حرب يونيو سبعة وستين على الجانب المصري وهنا لا بد أن أروي قصة قائد عسكري مصري فذ كانت النجاح الوحيد في بحر الفشل في ذلك اليوم ثم أبدأ إن شاء الله بسرد الجزء الثاني من الحكاية فهي لم تنته هنا وهي نصر أكتوبر الذي كان شبه مستحيل فقد كان الصاينة واثقين من أن مصر لن تقف مجددا فوقف موشيه ديان على الضفة الشرقية لقناة السويس وقال هذه آخر الحروب يامصر.

    التعديل الأخير من قِبَل العر بية لسان قومي ; 12-10-2021 في 05:39 AM

  2. #2
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 53594

    الجنس : ذكر

    البلد
    الجزيرة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : العربية

    معلومات أخرى

    التقويم : 5

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل17/11/2017

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:05:09 AM

    المشاركات
    512

    فلسطين مساحتها صغيرة جدا الأحواز وحدها تساوي ثلاثة عشر فلسطينا وبالإضافة الى تطور السلاح صار مستحيلا أن يقاتل الصهاينة العرب فيها ولذلك اتخذوا قرارا أن تكون كل حروبهم مع العرب خارج فلسطين وأكثر مايقلقهم دولتان العراق ومصر أما مصر فصار الأمر كما هو في معاهدة كامب ديفيد وأما العراق فسوف يلاقونه في الأردن ولهم مع العراق حساسية تاريخية حتى لو كان ضعيفا كما هو اليوم.


  3. #3
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 53594

    الجنس : ذكر

    البلد
    الجزيرة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : العربية

    معلومات أخرى

    التقويم : 5

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل17/11/2017

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:05:09 AM

    المشاركات
    512

    كانت هذه الحرب مأساة للجنود المصريين المنسحبين بدون خطة انسحابا عشوائيا فقام الطيران الصهيوني بشبه إبادة لهم حتى أن اليهود كانوا يرصونهم ويسيرون عليهم بالدبابات من كثرة الأسرى لا يستطيعون حملهم جميعا فيأخذون معهم مااستطاعوا والباقي يقتلونهم والصور الموجودة عن قصف المنسحبين تشبه بالظبط صور قصف أمريكا للجيش العراقي المنسحب من الكويت تماما كأنها هي .
    وصل من سلم من الجنَود المصريين وعبروا القناة فقام المصريون بتفجير الجسور حتى لا يعبر الصهاينة الا جسرا واحدا أبقوه لأن هناك مجموعة من ثلاث كتائب لا علم ولا خبر عنها بعد أن انقطع الاتصال بها.
    كان انقطاع الاتصال هذا من حظ هذه المجموعة فلم تنسحب كما فعل الباقون وكانت موجودة على عشرين كيلو من حدود فلسطين يقودها سعد الدين الشاذلي الذي سيصير فيما بعد أهم شخصية في وضع خطة حرب ستة أكتوبر.
    لما انقطع الاتصال وبدأ الطيران الاسرائيلي يضرب هذه المجموعة قرر الشاذلي أن يتصرف ليحمي جنوده لأنه كان في مكان مكشوف ففتح الخريطة فوجد جبال بالقرب منه لكن في فلسطين فاتجه نحوها وكان بهاانحناء فدخل في هذا الإنحناء وصار الطيران يضرب في الجبل انتظر في هذا المكان يومين ثم تم اصلاح اللاسلكي فجاءه أمر بالإنسحاب فورا فرفضه وقال لن أنسحب الا ليلا فانسحب ليلا على ضوء القمر فقط بعد أن أطفؤوا هو ومجموعته مصابيح الإنارة وكان خط سيره مدروسا ليس عشوائيا حتى لا يصطدم بالجيش الإسرائيلي وهو في حالة ضعف وفي الفجر وصل القناة فعبر وفجروا الجسر الأخير الذي يربط سيناء بمدن مصر وهذا هو بداية احتلال اسرائيل لسيناء.


  4. #4
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 53594

    الجنس : ذكر

    البلد
    الجزيرة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : العربية

    معلومات أخرى

    التقويم : 5

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل17/11/2017

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:05:09 AM

    المشاركات
    512

    أمور مريبة :
    _ طلب من جميع قادةالفرق العسكرية الحضور الى اجتماع مع وزير الدفاع يوم خمسة يونيو الساعة الثامنة صباحا وهذا هو وقت بداية الحرب فقد سمع القادة القصف وهم في الاجتماع والوزير كان في الجو فالشاذلي تساءل هل هذا له معنى أي تبدأ الحرب وكل قادة سيناء العسكريين ليسوا بين قواتهم.
    _ تقرير المخابرات الحربية عكس المعلمات التي وصلت وتصل للرئيس من اسرائيل.
    _ اسرائيل تهاجم مدمرة أمريكية في البحر يوم ثمانية يونيو وتقتل أربعة وثلاثين وتجرح مئة وواحدا وسبعين.
    _ الرئيس ووزير الدفاع يعرفون وقت الهجوم الاسرائيلي وخطة الهجوم فصارت هذه الكارثة وهم يعلمون كيف لو كانوا لا يعلمون.
    _ الطائرات المصرية كانت مرصوصة في المطارات كأنه تم تجهيزها ليضربها الطيران الاسرائيلي وهذا كلام حسين الشافعي نائب الرئيس.
    _

    التعديل الأخير من قِبَل العر بية لسان قومي ; 13-10-2021 في 01:54 AM

  5. #5
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 53594

    الجنس : ذكر

    البلد
    الجزيرة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : العربية

    معلومات أخرى

    التقويم : 5

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل17/11/2017

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:05:09 AM

    المشاركات
    512

    حرب الاستنزاف
    هي معارك محدودة على الجبهات العربية الثلاث مصر وسوريا والأردن بدأت مباشرة بعد حرب يونيو بمعركة تسمى معركة رأس العش في واحد يوليو عام سبعة وستين حيث حاولت قوة اسرائيلية احتلال بور فؤاد فتصدت لها قوة مصرية فردتها خائبة واستمرت حتى قبل عبدالناصر بمبادرة روجرز لوقف إطلاق النار عام سبعين.
    ولا مجال لذكر تفاصيلها لكن لا بد من ذكر معركة الكرامة عام ثمانية وستين على الجانب الأردني لأنها تسجل انتصارا عسكريا في معركة دبابات ومدرعات للفلسطينيين بمساعدة الجيش الأردني على الصهاينة.
    وكذلك لا بد من ذكر أن مقتل اسرائيل هو إطالة مدة الحرب فهي لا تحتمل ذلك.


تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
  • لا تستطيع إضافة رد
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •