التبرع للفصيح
رابط محرك بحث قوقل الفصيح في القائمة تطبيقات إضافية
اعرض النتائج 1 من 10 إلى 10

الموضوع: طلب شرح : الاستفهام
1430/8/19 هـ

  1. #1
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 17984

    الجنس : أنثى

    البلد : العراق

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : أقل من جامعي

    التخصص : طالبه

    معلومات أخرى

    التقويم : 1

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل31/7/2008

    آخر نشاط:28-09-2008
    الساعة:07:59 PM

    المشاركات:23
    تاريخ التسجيل
    31/7/2008
    البلد
    العراق
    المشاركات
    23
    1429/8/4 هـ

    طلب شرح : الاستفهام

    السلام عليكم أتمنى ان تشرحوا لي موضوع الاستفهام فانا بحاجه لشرح هذا الموضوع تحياتي اختكم طالبه طموحه

  2. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (طالبه طموحه) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  3. #2
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 17681

    الكنية أو اللقب : الله يرزقني

    الجنس : أنثى

    البلد : حُبي ِلمملَكتي لَحنٌٍ يسليني

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : في بحور العلم اجول

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 3

    التقويم : 13

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل1/7/2008

    آخر نشاط:19-11-2012
    الساعة:11:27 AM

    المشاركات:2,307
    تاريخ التسجيل
    1/7/2008
    البلد
    حُبي ِلمملَكتي لَحنٌٍ يسليني
    المشاركات
    2,307
    1429/8/4 هـ
    السلام عليكم

    أختي الكريمة استغرق شرح الاستفهام وتوضيحة الوقت الكثير في البحث وجمع المعلومات وترتيبها
    أتمنى أن يتضح لديكِ أخيتي...
    أسلوب الاستفهام وأدواته


    تعريفه :

    أدوات مبهمة تستعمل في طلب الفهم بالشيء ، والعلم به .

    أنواعه : ينقسم الاستفهام إلى نوعين :

    أ ـ الاستفهام المثبت . ب ـ الاستفهام المنفي .

    ولا فرق بين النوعين ، إلا أن الأول يخلو من أحرف النفي ، والثاني يكون منفيا .

    مثال الأول : هل ذهبت إلى المدرسة ؟ أتناولت طعام الإفطار ؟

    ومنه قوله تعالى : { ومن أظلم ممن منع مساجد الله أن يذكر فيها اسمه }1 .

    ومثال الثاني : ألم تتناول الدواء ؟ أليس العلم نافعا ؟

    ومنه قوله تعالى : { ألم تر إلى الملأ من بني إسرائيل }2 .



    أولا ـ الاستفهام المثبت :

    هو طلب المعرفة بالشيء دون أن يدخله النفي .

    أدواته هي : هل ، والهمزة ، ومن ، وما ، ومتى ، وإيَّان ، وأين ، وكيف ، وكم ، وأنَّي ، وأي .

    تنقسم أدوات الاستفهام إلى قسمين :

    1 ـ حرفا الاستفهام ، وهما : هل ، والهمزة .

    2 ـ أسماء الاستفهام ، وهي : بقية أدواته التي ذكرناها آنفا .

    معاني أدوات الاستفهام وما يطلب بها :

    * حرفا الاستفهام : هل ، والهمزة :

    أ ـ هل : حرف استفهام يطلب به معرفة مضمون الجملة ، لأن السائل يجهل العلم به .

    ـــــــــــــــ

    نحو : هل فهمت الدرس ؟ هل عملت الواجب ؟

    ومنه قوله تعالى : { هل تعلم له سميا }1 .

    وقوله تعالى : { فهل أنتم شاكرون }2 .

    وقد وردت هل في كثير من الآيات القرآنية الكريمة ، ولكنها بمعنى " قد " .

    نحو قوله تعالى : { هل أتاك حديث الغاشية }6 .

    ومعنى " هل " في الآية : قد أتاك حديث الغاشية .

    ومنه قوله تعالى : { هل أتى على الإنسان حين من الدهر }7 .



    ب ـ الهمزة : يطلب بالاستفهام بها أحد أمرين :

    1 ـ معرفة مضمون الجملة لأن السائل يجهله ، وهي مثل " هل " تماما .

    نحو : أذهبت إلى مكة ؟ أحججت هذا العام ؟

    ومنه قوله تعالى : { أتأمرون الناس بالبر وتنسون أنفسكم }9 .

    وقوله تعالى : { أفبهذا الحديث أنتم مدهنون }10 .



    ــــــــــــــــــــــــــ

    2 ـ يطلب بها التعيين ، إذا كان السائل يعرف مضمون الجملة . أي تعيين أحد أمرين ، أو شيئين أرادهما السائل في سؤاله . وفي هذه الحالة لا بد من استعمال " أم " العاطفة المعادلة .

    نحو : أحضرت إلى المدرسة راكبا أم ماشيا ؟ أمحمدا صافحت أم عليا ؟

    ومنه قوله تعالى : { أالله أذن لكم أم على الله تفترون }1 .

    وقوله تعالى : { أالذكرين حرم أم الأنثيين }2 .

    * أسماء الاستفهام : جميعها يطلب بها التعيين ، وهو ما يقصد به طلب التصور .

    " منْ " : اسم استفهام للعاقل ، مبني على السكون . نحو : من كسر الزجاج ؟ .

    ومنه قوله تعالى : { من يحيي العظام وهي رميم }5 .

    وقد تقرن " من " بـ " ذا " ، ويستفهم بهما معا .

    نحو قوله تعالى : { من ذا الذي يشفع عنده إلا بإذنه }6 .

    نحو قوله تعالى : { من ذا الذي يقرض الله قرضا حسنا }7 .

    و " ذا " في الموقعين السابقين اسم إشارة ، وليست موصولة . فلا يجوز أن تأتي اسما موصولا يليها موصول آخر ، إلا في حالة التوكيد المعنوي ، وهذا ليس مقامه .

    " ما " : اسم استفهام مبني على السكون لغير العاقل . نحو : ما الأمر الذي اختلفتم فيه ؟

    ومنه قوله تعالى : { وما تلك بيمينك يا موسى }8 .

    ـــــــــــــــــــــــ

    وقد تقرن " ما " بـ " ذا " الموصولة .

    نحو قوله تعالى : { ماذا ينفقون قل العفو }1 .

    وقوله تعالى : { ماذا قال ربكم }2 .

    " متى " : اسم استفهام مبني على السكون يفيد الظرفية الزمانية المطلقة . أي أنه غير مححد الزمن . متى الحضور إلى الحفل ؟

    ومنه قوله تعالى : { متى هذا الوعد إن كنتم صادقين }3 .

    " أيان " : اسم استفهام للزمان المستقبل ، مبني على الفتح . نحو : أيان اللقاء الختامي ؟

    ومنه قوله تعالى : { يسألونك عن الساعة أيان مرساها }7 .

    " أين " : اسم استفهام مني على الفتح يدل على المكان . نحو : أين تسافرون هذا الصيف؟

    ومنه قوله تعلى : { فأين تذهبون }10 .

    وقوله تعالى : { يقول الإنسان يومئذ أين المفر }11 .

    ـــــــــــــــــــ

    " كيف " : اسم استفهام مبني على الفتح ، لتعيين الحال . نحو : كيف حالك ؟

    ومنه قوله تعالى : { وكيف تكفرون وأنتم تتلى عليكم آيات الله }1 .

    " كم " اسم استفهام مبني على السكون ، يفيد العدد . نحو : كم ريالا معك ؟

    ومنه قوله تعالى : { قال كم لبث }5 .

    وقوله تعالى : { قال قائل منهم كم لبثم }6 .


    " أنَّى " اسم استفهام مبني على السكون ، يفيد الزمان والمكان ، وذلك حسب ما يقتضيه السياق .

    مثال الزمان : أني تسافرون ؟

    ومنه قوله تعالى " { لا إله إلا هو فأنى تصدقون }8 .

    فجاءت " أنى " بمعنى " متى " والتقدير : متى تصدقون .

    ومنه قوله تعالى : { فأنى يبصرون }9 .

    ومثال دلالتها على المكان قولنا : أنى لك هذا ؟

    ومنه قوله تعالى : { قلتم أنى هذا }10 .

    والتقدير : من أين هذا ، وقد دل عليه الجواب بتعيين المكان في تكملة الآية .

    قال تعالى : { قل هو من عند أنفسكم }11 .

    ــــــــــــــــــــ

    وقد تأتي " أنى " للحال .

    كقوله تعالى على لسان مريم : { قالت أنى يكون لي غلام }1 .

    والتقدير : كيف يكون لي غلام .

    " أيُّ " : اسم استفهام يطلب به التعيين لما يضاف إليه " تعيين التمييز " .

    نحو : أي نوع من الفاكهة اشتريت ؟

    ومنه قوله تعالى : { فبأي آلاء ربك تتمارى }2 .

    ـــــــــــــــ
    المعاني المجازية للاستفهام ( أغراض الاستفهام ودلالاته )



    لقد أوضحنا المعنى الحقيقي لأدوات الاستفهام ، وهو طلب العلم بالشيء ، أو فهمه ، ولكن هناك معان مجازية بلاغية نذكرها أيضا للإفادة منها .

    1 ـ الاستفهام الإنكاري . كقوله تعالى : { أغير الله اتخذ وليا }1 .

    2 ـ الاستفهام التوبيخي . كقوله تعالى : { أعجلتم أمر ربكم }2 .

    3 ـ الاستفهام التقريري . نحو : أأنت كسرت الزجاج .

    ومنه قوله تعالى : { أإذا متنا وكنا ترابا وعظاما أإنا لمبعوثون }3 .

    والمقصود بالتقرير : حمل السامع على الإقرار بصدور الفعل .

    4 ـ الاستفهام التحكمي . نحو قوله تعالى : { أصلاتك تأمرك أن نترك ما يعبد آباؤنا }4 .

    5 ـ الاستفهام التنبيهي . كقوله تعالى : { فأين تذهبون }5 .

    6 ـ الاستفهام التحقيري .

    نحو قوله تعالى : { ولقد نجينا بني إسرائيل من العذاب المهين مَن فرعون }6 .

    وذلك بفتح ميم " مَن " ورفع " فرعون " في قراءة ابن عباس .

    أما في قراءة الجمهور فهي " مِن " بكسر الميم على اعتبارها جار ومجرور ، وعلى ذلك لا استفهام فيها .

    7 ـ الاستفهام التعجبي . نحو قوله تعالى : { ما لي لا ارى الهدهد }7 .

    فالله جل جلاله يستفهم متعجبا على لسان سيدنا سليمان عن عدم رؤيته للهدهد عندما جمعهم لأمر من الأمور .

    ـــــــــــــــــــــــ

    1 ـ 14 الأنعام . 2 ـ 150 الأعراف .

    3 ـ 82 المؤمنون . 4 ـ 87 هود .

    5 ـ 26 التكوير . 6ـ 30 ، 31 الدخان .

    7 ـ 20 النمل .



    أجوبة الاستفهام والحروف المستخدمة فيها



    الاستفهام المثبت والاستفهام المنفي :

    أولا ـ أجوبة الاستفهام المثبت :

    1 ـ إذا كان الاستفهام يطلب به معرفة مضمون الجملة ، لأن السائل يجهله ، سواء أكان الاستفهام بـ " هل " .

    كقوله تعالى : { هل أتاك حديث الغاشية }1 .

    أم كان الاستفهام بـ " الهمزة " .

    نحو قوله تعالى : { أاتخذ من دونه آلهة }3 .

    وقوله تعالى : { أإذا متنا وكنا ترابا ذلك رجع بعيد }4 .

    فالجواب حينئذ : " نعم " في الإثبات ، و " لا " في النفي .

    فتقول على سبيل المثال : نعم نحن شاكرون ، ونعم اتخذ من دونه آلهة .

    أو تقول في حالة النفي : لسنا شاكرين ، أو لم اتخذ من دونه آلهة .

    2 ـ أما إذا كان الاستفهام يطلب به التعيين ، فلا يحتاج الجواب إلى استخدام حروف الإجابة ، وإنما يكون الجواب بتعيين أحد الشيئين اللذين يسأل عنهما السائل ، أو بتعيين الأمر المستفسر عنه . نحو : أتفضل قراءة الشعر أم النثر ؟

    وتكون الإجابة بتعيين أحد الشيئين المذكورين في السؤال ، إما الشعر ، أو النثر .

    وأما تعيين الشيء المستفسر عنه .

    كقوله تعالى : { قال يا مريم أنى لك هذا قالت هو من عند الله }5 .

    ــــــــــــــــــ
    ثانيا ـ أجوبة الاستفهام المنفي :

    ذكرنا آنفا أن الاستفهام المنفي ، هو الاستفهام المثبت في حد ذاته ، ولكنه يأتي بعد أداة الاستفهام ، حرف نفي ، أو ما يدل على النفي .

    والجواب حينئذ يكون " بلى " في الإثبات ، و " نعم " منفية في النفي .

    نحو قوله تعالى : { وأشهدهم على أنفسهم ألست بربكم قالوا بلى }1 .

    ومثال النفي : ألم تتأخر عن طابور الصباح ؟ الجواب : نعم لم أتأخر .

    ألست مذنبا ؟ الجواب : نعن لست مذنبا .

    تنبيه : يرادف " نعم " من أحرف أجوبة الاستفهام " أجل " ، و " جير " التي للقسم ، وإي .

    نحو : هل ستشترك في المسابقة ؟ الجواب : أجل سأشترك .

    ومثال " جير " قول امرئ القيس :

    لم تفعلوا فعل آل حنظلة إنهم جير بئسما ائتمروا

    ومنه قولهم : هل أكرمك محمد ؟ فتقول : جير لقد أكرمني .

    ومثال " إي " ـ بكسر الهمزة ، وسكون الياء ـ وتأتي دائما قبل القسم .

    قوله تعالى : { ويستنبئونك أحق هو قل إي وربي }4 .

    ـــــــــــــــــــــ
    إعراب أدوات الاستفهام



    أولا ـ هل والهمزة : حرفان مبنيان لا محل لهما من الإعراب .

    ثانيا ـ بقية أدوات الاستفهام : كلها مبنية ، ولها محل من الإعراب سنوضحه فيما بعد ، ما عدا

    " أي " فهي معربة لأنها تضاف إلى مفرد ، وهي على النحو التالي :



    * " أي " :

    1 ـ تعرب مبتدأ إذا تلاها فعل لازم .

    نحو قوله تعالى : {أيُّ الحزبين أحصى }1 .

    الإعراب : أي : اسم استفهام مبتدأ مرفوع بالضمة الظاهرة ، وهو مضاف ، الحزبين : مضاف إليه مجرور بالياء لأنه مثنى .

    أحصى : فعل ماض مبني على الفتح المقدر ، والفاعل ضمير مستتر جوازا تقدير: هو يعود على الحزبين . " 2 " والجملة الفعلية في محل رفع خبر .



    ـ أو تلاها فعل متعد استوفى مفعوله . نحو : أيُّ الطلاب كتب الدرس .

    الإعراب : أي : اسم استفهام مبتدأ مرفوع بالضمة ، وهو مضاف ، الطلاب : مضاف إليه .

    كتب : فعل ماض مبني على الفتح ، والفاعل ضمير مستتر جوازا ، تقديره : هو .

    الدرس : مفعول به منصوب بالفتحة . والجملة الفعلية في محل رفع خبر .



    ـ أو خلت الجملة من الفعل لازما كان ، أو متعديا .

    نحو قوله تعالى : { أي شيء أكبر شهادة }3 .

    ـــــــــــــــ

    2 ـ أعرب بعض النحاة ومنهم أبو علي الفارسي والزمخشري " أحصى " فعلا ماضيا ، لأن بناء اسم التفضيل من غير الثلاثي ليس بقياس ، كما أن إعراب " أمدا " يحتاج إلى متعلق ، وهو الفعل أحصى ، ولا يصح أن يتعلق باسم التفضيل ، لأن اسم التفضيل لا يعمل . وقد أعربة الزجاج والتبريزي اسم تفضيل .

    الإعراب : أي : اسم استفهام مبتدأ مرفوع بالضمة ، وهو مضاف ، وشيء : مضاف إليه .

    أكبر : خبر مرفوع بالضمة . شهادة : تمييز منصوب بالفتحة .



    2 ـ إذا جاء بعدها فعل لازم ، وأضيفت إلى مصدر الفعل ، تعرب مفعولا مطلقا .

    نحو قوله تعالى : { أيَّ منقلب ينقلبون }1 .

    أي : مفعول مطلق منصوب بالفتحة ، وهي مضاف .

    منقلب : مضاف إليه مجرور بالكسرة .

    ينقلبون : فعل مضارع مرفوع بثبوت النون ، وواو الجماعة في محل رفع فاعل .



    3 ـ تعرب خبرا إذا تلاها فعلا ناسخا . نحو : أيا كنت من زملائك ؟

    أيا : خبر لكان مقدم عليها ، منصوب بالفتحة .

    كنت : كان الناقصة ، واسمها .

    من زملائك : جار ومجرور متعلقان بـ " أيا " ، والضمير المتصل في محل جر مضاف إليه .



    4 ـ وإذا سبقها حرف جر فهي اسم مجرور . نحو : لأي سبب عاقبت التلميذ ؟

    ومنه قوله تعالى : { فبأي آلاء ربكما تكذبان }2 .

    فبأي : الفاء حسب ما قبلها ، بأي : جار ومجرور متعلقان بـ " تكذبان " , وأي مضاف .

    آلاء : مضاف إليه ، وهو مضاف ، وربكما : مضاف إليه ، ورب مضاف ، والكاف في محل جر مضاف إليه .

    تكذبان : فعل مضارع مرفوع بثبوت النون ، وألف الاثنين في محل رفع فاعله .



    * " من " : تعرب حسب موقعا من الجملة ، على النحو التالي :

    1 ـ تأتي في محل رفع مبتدأ ، إذا تلاها فعل متعد استوفى مفعوله .

    نحو قوله تعالى : { من يحيي العظام وهي رميم }3 .

    من : أسم استفهام مبني على السكون في محل رفع مبتدأ .

    ـــــــــــــــ

    يحيي : فعل مضارع مرفوع بالضمة . والفاعل ضمير مستتر جوازا ، تقديره : هو .

    العظام : مفعول به منصوب بالفتحة .

    والجملة الفعلية في محل رفع خبر .

    وهي رميم : الواو للحال ، هي : ضمير منفصل في محل رفع مبتدأ ، ورميم : خبر مرفوع . والجملة الاسمية في محل نصب حال من العظام .

    ـ وتأتي مبتدأ إذا تلاها فعل لازم . نحو : من تأخر عن طابور الصباح ؟



    2 ـ تأتي خبرا إذا تلاها اسم معرفة . نحو : من هذا الرجل ؟

    من : اسم استفهام مبني على السكون في محل رفع خبر مقدم .

    هذا : اسم إشارة مبني على السكون في محل رفع مبتدأ مؤخر .

    الرجل : بدل مرفوع بالضمة .

    وتأتي خبرا إذا تلاها فعل ناقص . نحو : من كان صديقك ؟

    من : اسم استفهام بمني على السكون في محل رفع خبر كان مقدم عليها .

    كان : فعل ماض ناقص مبني على الفتح .

    صديقك : اسم كان مرفوع بالضمة ، وهو مضاف ، والضمير المتصل في محل جر مضاف إليه .



    3 ـ تأتي مفعولا به . نحو : من رأيت اليوم في المدرسة ؟

    من : اسم استفهام مبني على السكون في محل نصب مفعول به مقدم للفعل رأى .

    رأيت : فعل وفاعل .



    4 ـ وتأتي في محل جر بالإضافة . نحو : كتاب من هذا ؟

    كتاب : مبتدأ وهو مضاف .

    من : اسم استفهام مبني على السكون في محل جر مضاف إليه ، مجرور بكسرة مقدرة .

    هذا : اسم إشارة مبني على السكون في محل رفع خبر .



    * " ما " : لها إعراب " من " . أما كلمة " ماذا " فلها ثلاثة أوجه من الإعراب :

    1 ـ أن تكون كلمة واحدة فتعرب حسب موقعها من الجملة . نحو : ماذا في الحقيبة ؟

    ماذا : اسم استفهام في محل رفع مبتدأ .

    في الحقيبة : جار ومجرور متعلقان بمحذوف في محل رفع خبر .

    وهكذا بقية مواقعها الإعرابية بهذا الشكل .



    2 ـ أن نجعل " ذا " زائدة لا محل لها من الإعراب ، ونعرب " ما " حسب موقعها من الكلام .

    نحو : ما ذا في الحقيبة ؟

    ما : اسم استفهام مبني على السكون في محل رفع مبتدأ .

    ذا : حرف مبني على السكون لا محل له من الإعراب .

    في الحقيبة : جار ومجرور متعلقان بمحذوف في محل رفع خبر .



    3 ـ أن جعل " ذا " اسم موصول . نحو : ما ذا في الحقيبة ؟

    ما : اسم استفهام مبني على السكون في محل رفع مبتدأ .

    ذا : اسم موصول مبني على السكون في محل رفع خبر " ما " .

    في الحقيبة : جار ومجرور متعلقان بمحذوف صلة ، لا محل له من الإعراب .

    4 ـ أن نجعل " ذا " اسم إشارة في محل رفع خبر .

    غير أنه يستحسن في إعراب " ماذا " الوجه الأول ، ليسه وسهولته .



    * " أين " :

    1 ـ تعرب دائما ظرف مكان ، مبني على الفتح في محل نصب إذا تلاها فعل .

    نحو : أين أقمتم المسابقة ؟

    أين : اسم استفهام مبني على الفتح في محل نصب على الظرفية المكانية متعلق بالفعل أقام .



    2 ـ تعرب في محل رفع خبر إذا تلاها اسم . نحو : أين مقر عملك ؟

    أين : اسم استفهام مبني على الفتح ، متعلق بمحذوف في محل رفع خبر مقدم . ( يلاحظ)

    مقر : مبتدأ مؤخر ، وهو مضاف ، وعمل مضاف إليه ، وعمل مضاف ، والضمير المتصل في محل جر مضاف إليه .



    * " متى " :

    1 ـ اسم استفهام مبني على السكون في محل نصب ظرف زمان متعلق بالفعل إذا جاء الفعل بعده . نحو : متى حضر أبوك ؟



    2 ـ وتعرب في محل رفع خبر إذا تلاها اسم . نحو : متى السفر ؟



    * " أيان " :

    1 ـ اسم استفهام مبني على الفتح في محل نصب ظرف زمان متعلق بالفعل الذي يليه .

    نحو : أيان تذهب إلى المدرسة ؟ ومنه قوله تعالى : { وما يشعرون أيان يبعثون }1.

    وما : الواو حسب ما قبلها ، وما : نافية لا عمل لها .

    يشعرون : فعل مضارع مرفوع بثبوت النون ، وواو الجماعة في محل رفع فاعل .

    أيان : ظرف زمان مبني على الفتح في محل نصب متعلق بالفعل يبعثون .



    2 ـ يعرب في محل رفع خبر مقدم ، إذا تلاه اسم . نحو : أيان الحضور ؟

    ومنه قوله تعالى : { يسألونك عن الساعة أيان مرساها }2 .

    يسألونك : فعل مضارع مرفوع بثبوت النون ، وواو الجماعة في محل رفع فاعل ، والكاف ضمير متصل في محل نصب مفعول به .

    عن الساعة : جار ومجرور متعلقان بـ " يسألون " .

    أيان : اسم استفهام مبني على الفتح ، متعلق بمحذوف في محل رفع خبر مقدم .

    مرساها : مبتدأ مؤخر ، وهو مضاف ، والضمير المتصل في محل جر مضاف إليه .



    * " كيف " : تعرب حسب موقعها من الجملة على النحو التالي :

    1 ـ تكون في محل رفع خبر مقدم إذا تلاها اسم مفرد . نحو : كيف حالك ؟ وكيف أخوك
    استغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه

  4. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (مُبحرة في علمٍ لاينتهي) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  5. #3
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 8732

    الجنس : أنثى

    البلد : مصر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : أقل من جامعي

    التخصص : نحو

    معلومات أخرى

    التقويم : 7

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل29/12/2006

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:01:19 AM

    المشاركات:496
    تاريخ التسجيل
    29/12/2006
    البلد
    مصر
    المشاركات
    496
    1429/8/4 هـ
    بوركت مبحرة وجزيت الخير كله
    التعديل الأخير من قِبَل نور الندى ; 07-08-2008 في 03:38 AM

  6. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (نور الندى) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  7. #4
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 17681

    الكنية أو اللقب : الله يرزقني

    الجنس : أنثى

    البلد : حُبي ِلمملَكتي لَحنٌٍ يسليني

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : في بحور العلم اجول

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 3

    التقويم : 13

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل1/7/2008

    آخر نشاط:19-11-2012
    الساعة:11:27 AM

    المشاركات:2,307
    تاريخ التسجيل
    1/7/2008
    البلد
    حُبي ِلمملَكتي لَحنٌٍ يسليني
    المشاركات
    2,307
    1429/8/4 هـ
    لاشكر على واجب
    استغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه

  8. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (مُبحرة في علمٍ لاينتهي) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  9. #5
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 15269

    الكنية أو اللقب : أبوتمارى

    الجنس : ذكر

    البلد : السعودية - الخرج .

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : النحووالتصريف .

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 7

    التقويم : 16

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل24/12/2007

    آخر نشاط:01-10-2010
    الساعة:07:12 PM

    المشاركات:3,256
    تاريخ التسجيل
    24/12/2007
    البلد
    السعودية - الخرج .
    المشاركات
    3,256
    1429/8/4 هـ
    للتميز أهله أختي الكريمة مبحرة .

  10. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (عبدالعزيز بن حمد العمار) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  11. #6
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 17681

    الكنية أو اللقب : الله يرزقني

    الجنس : أنثى

    البلد : حُبي ِلمملَكتي لَحنٌٍ يسليني

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : في بحور العلم اجول

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 3

    التقويم : 13

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل1/7/2008

    آخر نشاط:19-11-2012
    الساعة:11:27 AM

    المشاركات:2,307
    تاريخ التسجيل
    1/7/2008
    البلد
    حُبي ِلمملَكتي لَحنٌٍ يسليني
    المشاركات
    2,307
    1429/8/4 هـ
    بارك الله فيكم
    استغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه

  12. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (مُبحرة في علمٍ لاينتهي) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  13. #7
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 15269

    الكنية أو اللقب : أبوتمارى

    الجنس : ذكر

    البلد : السعودية - الخرج .

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : النحووالتصريف .

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 7

    التقويم : 16

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل24/12/2007

    آخر نشاط:01-10-2010
    الساعة:07:12 PM

    المشاركات:3,256
    تاريخ التسجيل
    24/12/2007
    البلد
    السعودية - الخرج .
    المشاركات
    3,256
    1429/8/4 هـ
    أسأل الله الكريم أن يوفقنا ، وأن يلهمنا الصواب .
    وأرجو أن تكون أختنا الكريمة ( طالبة طموحة ) في طموحها قد فهمت .

  14. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (عبدالعزيز بن حمد العمار) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  15. #8
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 17681

    الكنية أو اللقب : الله يرزقني

    الجنس : أنثى

    البلد : حُبي ِلمملَكتي لَحنٌٍ يسليني

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : في بحور العلم اجول

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 3

    التقويم : 13

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل1/7/2008

    آخر نشاط:19-11-2012
    الساعة:11:27 AM

    المشاركات:2,307
    تاريخ التسجيل
    1/7/2008
    البلد
    حُبي ِلمملَكتي لَحنٌٍ يسليني
    المشاركات
    2,307
    1429/8/12 هـ
    هذا شرح الأستفهام
    استغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه

  16. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (مُبحرة في علمٍ لاينتهي) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  17. #9
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 17984

    الجنس : أنثى

    البلد : العراق

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : أقل من جامعي

    التخصص : طالبه

    معلومات أخرى

    التقويم : 1

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل31/7/2008

    آخر نشاط:28-09-2008
    الساعة:07:59 PM

    المشاركات:23
    تاريخ التسجيل
    31/7/2008
    البلد
    العراق
    المشاركات
    23
    1429/8/13 هـ
    اتمنى لك التوفيق على الشرح المفيد والله لااعرف كيف اشكركي على هذا

  18. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (طالبه طموحه) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  19. #10
    لجنة الشورى

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 25517

    الكنية أو اللقب : أبو عمرو

    الجنس : ذكر

    البلد : مصر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : دكتوراه

    التخصص : النحو والصرف والعروض

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 16

    التقويم : 20

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل30/7/2009

    آخر نشاط:24-03-2014
    الساعة:09:16 AM

    المشاركات:1,160
    تاريخ التسجيل
    30/7/2009
    البلد
    مصر
    المشاركات
    1,160
    1430/8/19 هـ

    أكرمكم الله

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها وليدة لحظة وأديبة ساعة اعرض المشاركة
    السلام عليكم

    أختي الكريمة استغرق شرح الاستفهام وتوضيحة الوقت الكثير في البحث وجمع المعلومات وترتيبها
    أتمنى أن يتضح لديكِ أخيتي...
    أسلوب الاستفهام وأدواته
    تعريفه :

    أدوات مبهمة تستعمل في طلب الفهم بالشيء ، والعلم به .

    أنواعه : ينقسم الاستفهام إلى نوعين :

    أ ـ الاستفهام المثبت . ب ـ الاستفهام المنفي .

    ولا فرق بين النوعين ، إلا أن الأول يخلو من أحرف النفي ، والثاني يكون منفيا .

    مثال الأول : هل ذهبت إلى المدرسة ؟ أتناولت طعام الإفطار ؟

    ومنه قوله تعالى : { ومن أظلم ممن منع مساجد الله أن يذكر فيها اسمه }1 .

    ومثال الثاني : ألم تتناول الدواء ؟ أليس العلم نافعا ؟

    ومنه قوله تعالى : { ألم تر إلى الملأ من بني إسرائيل }2 .

    أولا ـ الاستفهام المثبت :

    هو طلب المعرفة بالشيء دون أن يدخله النفي .

    أدواته هي : هل ، والهمزة ، ومن ، وما ، ومتى ، وإيَّان ، وأين ، وكيف ، وكم ، وأنَّي ، وأي .

    تنقسم أدوات الاستفهام إلى قسمين :

    1 ـ حرفا الاستفهام ، وهما : هل ، والهمزة .

    2 ـ أسماء الاستفهام ، وهي : بقية أدواته التي ذكرناها آنفا .

    معاني أدوات الاستفهام وما يطلب بها :

    * حرفا الاستفهام : هل ، والهمزة :

    أ ـ هل : حرف استفهام يطلب به معرفة مضمون الجملة ، لأن السائل يجهل العلم به .

    ـــــــــــــــ

    نحو : هل فهمت الدرس ؟ هل عملت الواجب ؟

    ومنه قوله تعالى : { هل تعلم له سميا }1 .

    وقوله تعالى : { فهل أنتم شاكرون }2 .

    وقد وردت هل في كثير من الآيات القرآنية الكريمة ، ولكنها بمعنى " قد " .

    نحو قوله تعالى : { هل أتاك حديث الغاشية }6 .

    ومعنى " هل " في الآية : قد أتاك حديث الغاشية .

    ومنه قوله تعالى : { هل أتى على الإنسان حين من الدهر }7 .
    ب ـ الهمزة : يطلب بالاستفهام بها أحد أمرين :
    1 ـ معرفة مضمون الجملة لأن السائل يجهله ، وهي مثل " هل " تماما .
    نحو : أذهبت إلى مكة ؟ أحججت هذا العام ؟
    ومنه قوله تعالى : { أتأمرون الناس بالبر وتنسون أنفسكم }9 .

    وقوله تعالى : { أفبهذا الحديث أنتم مدهنون }10 .
    ــــــــــــــــــــــــــ

    2 ـ يطلب بها التعيين ، إذا كان السائل يعرف مضمون الجملة . أي تعيين أحد أمرين ، أو شيئين أرادهما السائل في سؤاله . وفي هذه الحالة لا بد من استعمال " أم " العاطفة المعادلة .

    نحو : أحضرت إلى المدرسة راكبا أم ماشيا ؟ أمحمدا صافحت أم عليا ؟

    ومنه قوله تعالى : { أالله أذن لكم أم على الله تفترون }1 .

    وقوله تعالى : { أالذكرين حرم أم الأنثيين }2 .

    * أسماء الاستفهام : جميعها يطلب بها التعيين ، وهو ما يقصد به طلب التصور .

    " منْ " : اسم استفهام للعاقل ، مبني على السكون . نحو : من كسر الزجاج ؟ .

    ومنه قوله تعالى : { من يحيي العظام وهي رميم }5 .

    وقد تقرن " من " بـ " ذا " ، ويستفهم بهما معا .

    نحو قوله تعالى : { من ذا الذي يشفع عنده إلا بإذنه }6 .

    نحو قوله تعالى : { من ذا الذي يقرض الله قرضا حسنا }7 .

    و " ذا " في الموقعين السابقين اسم إشارة ، وليست موصولة . فلا يجوز أن تأتي اسما موصولا يليها موصول آخر ، إلا في حالة التوكيد المعنوي ، وهذا ليس مقامه .

    " ما " : اسم استفهام مبني على السكون لغير العاقل . نحو : ما الأمر الذي اختلفتم فيه ؟

    ومنه قوله تعالى : { وما تلك بيمينك يا موسى }8 .

    ـــــــــــــــــــــــ

    وقد تقرن " ما " بـ " ذا " الموصولة .

    نحو قوله تعالى : { ماذا ينفقون قل العفو }1 .

    وقوله تعالى : { ماذا قال ربكم }2 .

    " متى " : اسم استفهام مبني على السكون يفيد الظرفية الزمانية المطلقة . أي أنه غير مححد الزمن . متى الحضور إلى الحفل ؟

    ومنه قوله تعالى : { متى هذا الوعد إن كنتم صادقين }3 .

    " أيان " : اسم استفهام للزمان المستقبل ، مبني على الفتح . نحو : أيان اللقاء الختامي ؟

    ومنه قوله تعالى : { يسألونك عن الساعة أيان مرساها }7 .

    " أين " : اسم استفهام مني على الفتح يدل على المكان . نحو : أين تسافرون هذا الصيف؟

    ومنه قوله تعلى : { فأين تذهبون }10 .

    وقوله تعالى : { يقول الإنسان يومئذ أين المفر }11 .

    ـــــــــــــــــــ

    " كيف " : اسم استفهام مبني على الفتح ، لتعيين الحال . نحو : كيف حالك ؟

    ومنه قوله تعالى : { وكيف تكفرون وأنتم تتلى عليكم آيات الله }1 .

    " كم " اسم استفهام مبني على السكون ، يفيد العدد . نحو : كم ريالا معك ؟
    ومنه قوله تعالى : { قال كم لبث }5 .
    وقوله تعالى : { قال قائل منهم كم لبثم }6 .
    " أنَّى " اسم استفهام مبني على السكون ، يفيد الزمان والمكان ، وذلك حسب ما يقتضيه السياق .

    مثال الزمان : أني تسافرون ؟
    ومنه قوله تعالى " { لا إله إلا هو فأنى تصدقون }8 .

    فجاءت " أنى " بمعنى " متى " والتقدير : متى تصدقون .

    ومنه قوله تعالى : { فأنى يبصرون }9 .

    ومثال دلالتها على المكان قولنا : أنى لك هذا ؟

    ومنه قوله تعالى : { قلتم أنى هذا }10 .

    والتقدير : من أين هذا ، وقد دل عليه الجواب بتعيين المكان في تكملة الآية .

    قال تعالى : { قل هو من عند أنفسكم }11 .

    ــــــــــــــــــــ

    وقد تأتي " أنى " للحال .

    كقوله تعالى على لسان مريم : { قالت أنى يكون لي غلام }1 .

    والتقدير : كيف يكون لي غلام .

    " أيُّ " : اسم استفهام يطلب به التعيين لما يضاف إليه " تعيين التمييز " .

    نحو : أي نوع من الفاكهة اشتريت ؟

    ومنه قوله تعالى : { فبأي آلاء ربك تتمارى }2 .

    ـــــــــــــــ
    المعاني المجازية للاستفهام ( أغراض الاستفهام ودلالاته )
    لقد أوضحنا المعنى الحقيقي لأدوات الاستفهام ، وهو طلب العلم بالشيء ، أو فهمه ، ولكن هناك معان مجازية بلاغية نذكرها أيضا للإفادة منها .

    1 ـ الاستفهام الإنكاري . كقوله تعالى : { أغير الله اتخذ وليا }1 .

    2 ـ الاستفهام التوبيخي . كقوله تعالى : { أعجلتم أمر ربكم }2 .

    3 ـ الاستفهام التقريري . نحو : أأنت كسرت الزجاج .

    ومنه قوله تعالى : { أإذا متنا وكنا ترابا وعظاما أإنا لمبعوثون }3 .

    والمقصود بالتقرير : حمل السامع على الإقرار بصدور الفعل .

    4 ـ الاستفهام التحكمي . نحو قوله تعالى : { أصلاتك تأمرك أن نترك ما يعبد آباؤنا }4 .

    5 ـ الاستفهام التنبيهي . كقوله تعالى : { فأين تذهبون }5 .

    6 ـ الاستفهام التحقيري .

    نحو قوله تعالى : { ولقد نجينا بني إسرائيل من العذاب المهين مَن فرعون }6 .
    وذلك بفتح ميم " مَن " ورفع " فرعون " في قراءة ابن عباس .

    أما في قراءة الجمهور فهي " مِن " بكسر الميم على اعتبارها جار ومجرور ، وعلى ذلك لا استفهام فيها .

    7 ـ الاستفهام التعجبي . نحو قوله تعالى : { ما لي لا ارى الهدهد }7 .

    فالله جل جلاله يستفهم متعجبا على لسان سيدنا سليمان عن عدم رؤيته للهدهد عندما جمعهم لأمر من الأمور .

    ـــــــــــــــــــــــ

    1 ـ 14 الأنعام . 2 ـ 150 الأعراف .

    3 ـ 82 المؤمنون . 4 ـ 87 هود .

    5 ـ 26 التكوير . 6ـ 30 ، 31 الدخان .

    7 ـ 20 النمل .
    أجوبة الاستفهام والحروف المستخدمة فيها
    الاستفهام المثبت والاستفهام المنفي :

    أولا ـ أجوبة الاستفهام المثبت :

    1 ـ إذا كان الاستفهام يطلب به معرفة مضمون الجملة ، لأن السائل يجهله ، سواء أكان الاستفهام بـ " هل " .

    كقوله تعالى : { هل أتاك حديث الغاشية }1 .

    أم كان الاستفهام بـ " الهمزة " .

    نحو قوله تعالى : { أاتخذ من دونه آلهة }3 .

    وقوله تعالى : { أإذا متنا وكنا ترابا ذلك رجع بعيد }4 .

    فالجواب حينئذ : " نعم " في الإثبات ، و " لا " في النفي .

    فتقول على سبيل المثال : نعم نحن شاكرون ، ونعم اتخذ من دونه آلهة .

    أو تقول في حالة النفي : لسنا شاكرين ، أو لم اتخذ من دونه آلهة .

    2 ـ أما إذا كان الاستفهام يطلب به التعيين ، فلا يحتاج الجواب إلى استخدام حروف الإجابة ، وإنما يكون الجواب بتعيين أحد الشيئين اللذين يسأل عنهما السائل ، أو بتعيين الأمر المستفسر عنه . نحو : أتفضل قراءة الشعر أم النثر ؟

    وتكون الإجابة بتعيين أحد الشيئين المذكورين في السؤال ، إما الشعر ، أو النثر .

    وأما تعيين الشيء المستفسر عنه .

    كقوله تعالى : { قال يا مريم أنى لك هذا قالت هو من عند الله }5 .

    ــــــــــــــــــ
    ثانيا ـ أجوبة الاستفهام المنفي :

    ذكرنا آنفا أن الاستفهام المنفي ، هو الاستفهام المثبت في حد ذاته ، ولكنه يأتي بعد أداة الاستفهام ، حرف نفي ، أو ما يدل على النفي .

    والجواب حينئذ يكون " بلى " في الإثبات ، و " نعم " منفية في النفي .

    نحو قوله تعالى : { وأشهدهم على أنفسهم ألست بربكم قالوا بلى }1 .

    ومثال النفي : ألم تتأخر عن طابور الصباح ؟ الجواب : نعم لم أتأخر .

    ألست مذنبا ؟ الجواب : نعن لست مذنبا .

    تنبيه : يرادف " نعم " من أحرف أجوبة الاستفهام " أجل " ، و " جير " التي للقسم ، وإي .

    نحو : هل ستشترك في المسابقة ؟ الجواب : أجل سأشترك .

    ومثال " جير " قول امرئ القيس :

    لم تفعلوا فعل آل حنظلة إنهم جير بئسما ائتمروا

    ومنه قولهم : هل أكرمك محمد ؟ فتقول : جير لقد أكرمني .

    ومثال " إي " ـ بكسر الهمزة ، وسكون الياء ـ وتأتي دائما قبل القسم .

    قوله تعالى : { ويستنبئونك أحق هو قل إي وربي }4 .

    ـــــــــــــــــــــ
    إعراب أدوات الاستفهام

    أولا ـ هل والهمزة : حرفان مبنيان لا محل لهما من الإعراب .

    ثانيا ـ بقية أدوات الاستفهام : كلها مبنية ، ولها محل من الإعراب سنوضحه فيما بعد ، ما عدا

    " أي " فهي معربة لأنها تضاف إلى مفرد ، وهي على النحو التالي :

    * " أي " :
    1 ـ تعرب مبتدأ إذا تلاها فعل لازم .

    نحو قوله تعالى : {أيُّ الحزبين أحصى }1 .

    الإعراب : أي : اسم استفهام مبتدأ مرفوع بالضمة الظاهرة ، وهو مضاف ، الحزبين : مضاف إليه مجرور بالياء لأنه مثنى .

    أحصى : فعل ماض مبني على الفتح المقدر ، والفاعل ضمير مستتر جوازا تقدير: هو يعود على الحزبين . " 2 " والجملة الفعلية في محل رفع خبر .
    ـ أو تلاها فعل متعد استوفى مفعوله . نحو : أيُّ الطلاب كتب الدرس .

    الإعراب : أي : اسم استفهام مبتدأ مرفوع بالضمة ، وهو مضاف ، الطلاب : مضاف إليه .

    كتب : فعل ماض مبني على الفتح ، والفاعل ضمير مستتر جوازا ، تقديره : هو .

    الدرس : مفعول به منصوب بالفتحة . والجملة الفعلية في محل رفع خبر .
    ـ أو خلت الجملة من الفعل لازما كان ، أو متعديا .

    نحو قوله تعالى : { أي شيء أكبر شهادة }3 .

    ـــــــــــــــ

    2 ـ أعرب بعض النحاة ومنهم أبو علي الفارسي والزمخشري " أحصى " فعلا ماضيا ، لأن بناء اسم التفضيل من غير الثلاثي ليس بقياس ، كما أن إعراب " أمدا " يحتاج إلى متعلق ، وهو الفعل أحصى ، ولا يصح أن يتعلق باسم التفضيل ، لأن اسم التفضيل لا يعمل . وقد أعربة الزجاج والتبريزي اسم تفضيل .

    الإعراب : أي : اسم استفهام مبتدأ مرفوع بالضمة ، وهو مضاف ، وشيء : مضاف إليه .

    أكبر : خبر مرفوع بالضمة . شهادة : تمييز منصوب بالفتحة .

    2 ـ إذا جاء بعدها فعل لازم ، وأضيفت إلى مصدر الفعل ، تعرب مفعولا مطلقا .

    نحو قوله تعالى : { أيَّ منقلب ينقلبون }1 .

    أي : مفعول مطلق منصوب بالفتحة ، وهي مضاف .

    منقلب : مضاف إليه مجرور بالكسرة .

    ينقلبون : فعل مضارع مرفوع بثبوت النون ، وواو الجماعة في محل رفع فاعل .
    3 ـ تعرب خبرا إذا تلاها فعلا ناسخا . نحو : أيا كنت من زملائك ؟

    أيا : خبر لكان مقدم عليها ، منصوب بالفتحة .

    كنت : كان الناقصة ، واسمها .

    من زملائك : جار ومجرور متعلقان بـ " أيا " ، والضمير المتصل في محل جر مضاف إليه .
    4 ـ وإذا سبقها حرف جر فهي اسم مجرور . نحو : لأي سبب عاقبت التلميذ ؟

    ومنه قوله تعالى : { فبأي آلاء ربكما تكذبان }2 .

    فبأي : الفاء حسب ما قبلها ، بأي : جار ومجرور متعلقان بـ " تكذبان " , وأي مضاف .

    آلاء : مضاف إليه ، وهو مضاف ، وربكما : مضاف إليه ، ورب مضاف ، والكاف في محل جر مضاف إليه .

    تكذبان : فعل مضارع مرفوع بثبوت النون ، وألف الاثنين في محل رفع فاعله .

    * " من " : تعرب حسب موقعا من الجملة ، على النحو التالي :

    1 ـ تأتي في محل رفع مبتدأ ، إذا تلاها فعل متعد استوفى مفعوله .

    نحو قوله تعالى : { من يحيي العظام وهي رميم }3 .

    من : أسم استفهام مبني على السكون في محل رفع مبتدأ .

    ـــــــــــــــ

    يحيي : فعل مضارع مرفوع بالضمة . والفاعل ضمير مستتر جوازا ، تقديره : هو .

    العظام : مفعول به منصوب بالفتحة .

    والجملة الفعلية في محل رفع خبر .

    وهي رميم : الواو للحال ، هي : ضمير منفصل في محل رفع مبتدأ ، ورميم : خبر مرفوع . والجملة الاسمية في محل نصب حال من العظام .

    ـ وتأتي مبتدأ إذا تلاها فعل لازم . نحو : من تأخر عن طابور الصباح ؟

    2 ـ تأتي خبرا إذا تلاها اسم معرفة . نحو : من هذا الرجل ؟

    من : اسم استفهام مبني على السكون في محل رفع خبر مقدم .

    هذا : اسم إشارة مبني على السكون في محل رفع مبتدأ مؤخر .

    الرجل : بدل مرفوع بالضمة .

    وتأتي خبرا إذا تلاها فعل ناقص . نحو : من كان صديقك ؟

    من : اسم استفهام بمني على السكون في محل رفع خبر كان مقدم عليها .

    كان : فعل ماض ناقص مبني على الفتح .

    صديقك : اسم كان مرفوع بالضمة ، وهو مضاف ، والضمير المتصل في محل جر مضاف إليه .

    3 ـ تأتي مفعولا به . نحو : من رأيت اليوم في المدرسة ؟

    من : اسم استفهام مبني على السكون في محل نصب مفعول به مقدم للفعل رأى .

    رأيت : فعل وفاعل .

    4 ـ وتأتي في محل جر بالإضافة . نحو : كتاب من هذا ؟

    كتاب : مبتدأ وهو مضاف .

    من : اسم استفهام مبني على السكون في محل جر مضاف إليه ، مجرور بكسرة مقدرة .

    هذا : اسم إشارة مبني على السكون في محل رفع خبر .

    * " ما " : لها إعراب " من " . أما كلمة " ماذا " فلها ثلاثة أوجه من الإعراب :

    1 ـ أن تكون كلمة واحدة فتعرب حسب موقعها من الجملة . نحو : ماذا في الحقيبة ؟

    ماذا : اسم استفهام في محل رفع مبتدأ .

    في الحقيبة : جار ومجرور متعلقان بمحذوف في محل رفع خبر .

    وهكذا بقية مواقعها الإعرابية بهذا الشكل .

    2 ـ أن نجعل " ذا " زائدة لا محل لها من الإعراب ، ونعرب " ما " حسب موقعها من الكلام .

    نحو : ما ذا في الحقيبة ؟

    ما : اسم استفهام مبني على السكون في محل رفع مبتدأ .

    ذا : حرف مبني على السكون لا محل له من الإعراب .

    في الحقيبة : جار ومجرور متعلقان بمحذوف في محل رفع خبر .
    3 ـ أن جعل " ذا " اسم موصول . نحو : ما ذا في الحقيبة ؟

    ما : اسم استفهام مبني على السكون في محل رفع مبتدأ .

    ذا : اسم موصول مبني على السكون في محل رفع خبر " ما " .

    في الحقيبة : جار ومجرور متعلقان بمحذوف صلة ، لا محل له من الإعراب .

    4 ـ أن نجعل " ذا " اسم إشارة في محل رفع خبر .

    غير أنه يستحسن في إعراب " ماذا " الوجه الأول ، ليسه وسهولته .

    * " أين " :

    1 ـ تعرب دائما ظرف مكان ، مبني على الفتح في محل نصب إذا تلاها فعل .

    نحو : أين أقمتم المسابقة ؟

    أين : اسم استفهام مبني على الفتح في محل نصب على الظرفية المكانية متعلق بالفعل أقام .

    2 ـ تعرب في محل رفع خبر إذا تلاها اسم . نحو : أين مقر عملك ؟

    أين : اسم استفهام مبني على الفتح ، متعلق بمحذوف في محل رفع خبر مقدم . ( يلاحظ)

    مقر : مبتدأ مؤخر ، وهو مضاف ، وعمل مضاف إليه ، وعمل مضاف ، والضمير المتصل في محل جر مضاف إليه .

    * " متى " :

    1 ـ اسم استفهام مبني على السكون في محل نصب ظرف زمان متعلق بالفعل إذا جاء الفعل بعده . نحو : متى حضر أبوك ؟

    2 ـ وتعرب في محل رفع خبر إذا تلاها اسم . نحو : متى السفر ؟

    * " أيان " :

    1 ـ اسم استفهام مبني على الفتح في محل نصب ظرف زمان متعلق بالفعل الذي يليه .

    نحو : أيان تذهب إلى المدرسة ؟ ومنه قوله تعالى : { وما يشعرون أيان يبعثون }1.

    وما : الواو حسب ما قبلها ، وما : نافية لا عمل لها .

    يشعرون : فعل مضارع مرفوع بثبوت النون ، وواو الجماعة في محل رفع فاعل .

    أيان : ظرف زمان مبني على الفتح في محل نصب متعلق بالفعل يبعثون .

    2 ـ يعرب في محل رفع خبر مقدم ، إذا تلاه اسم . نحو : أيان الحضور ؟

    ومنه قوله تعالى : { يسألونك عن الساعة أيان مرساها }2 .

    يسألونك : فعل مضارع مرفوع بثبوت النون ، وواو الجماعة في محل رفع فاعل ، والكاف ضمير متصل في محل نصب مفعول به .

    عن الساعة : جار ومجرور متعلقان بـ " يسألون " .

    أيان : اسم استفهام مبني على الفتح ، متعلق بمحذوف في محل رفع خبر مقدم .

    مرساها : مبتدأ مؤخر ، وهو مضاف ، والضمير المتصل في محل جر مضاف إليه .

    * " كيف " : تعرب حسب موقعها من الجملة على النحو التالي :

    1 ـ تكون في محل رفع خبر مقدم إذا تلاها اسم مفرد . نحو : كيف حالك ؟ وكيف أخوك
    ما شاء الله معلومات قيمة وهذه إضافة من ابن هشام رحمه الله حيث قال في مغني اللبيب : إعراب أسماء الشرط والاستفهام ونحوها اعلم أنها إن دخل عليها جار أو مضاف فمحلها الجر نحو (عم يتساءلون) ونحو " صبيحة أي يوم سفرك " و " غلام من جاءك " وإلا فإن وقعت على زمان نحو (أيان يبعثون) أو مكان نحو (فأين تذهبون) أو حدث نحو (أي منقلب ينقلبون) فهى منصوبة مفعولا فيه ومفعولا مطلقا، وإلا فإن وقع بعدها اسم نكرة نحو " من أب لك " فهى مبتدأ، أو اسم معرفة نحو " من زيد " فهى خبر أو مبتدأ على الخلاف السابق، ولا يقع هذان النوعان في أسماء الشرط، وإلا فإن وقع بعدها فعل قاصر فهى مبتدأة نحو " من قام " ونحو " من يقم أقم معه " والاصح أن الخبر فعل الشرط لا فعل الجواب، وإن وقع بعدها فعل متعد فإن كان واقعا عليها فهى مفعول به نحو (فأى آيات الله تنكرون) ونحو (أياما تدعوا) ونحو (من يضلل الله فلا هادى له) وإن كان واقعا على ضميرها
    نحو " من رأيته " أو متعلقها نحو " من رأيت أخاه " فهى مبتدأة أو منصوبة بمحذوف مقدر بعدها يفسره المذكور. تنبيه - وإذا وقع اسم الشرط مبتدأ فهل خبره فعل الشرط وحده لانه اسم تام، وفعل الشرط مشتمل على ضميره، فقولك " من يقم " لو لم يكن فيه معنى الشرط لكان بمنزلة قولك " كل من الناس يقوم " أو فعل الجواب لان الفائدة به تمت، ولالتزامهم عود ضمير منه إليه على الاصح، ولان نظيره وهو الخبر في قولك " الذى يأتيني فله درهم " أو مجموعهما لان قولك " من يقم أقم معه " بمنزلة قولك " كل من الناس إن يقم أقم معه " ؟ والصحيح الاول، وإنما توقفت الفائدة على الجواب من حيث التعلق فقط، لا من حيث الخبرية.

  20. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (حسانين أبو عمرو) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع

تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
  • لا تستطيع إضافة رد
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •