هذه قصيدة قصيرة أضعها بين يديكم راجيا من الله العلي القدير أن تنال على شيئ من رضاكم واستحسانكم



أيقـظ الدنيـا الصـبـاح

فانـبـرى اللـيـل وراح

يـا طيـور الحـب هيـا

نستقـي الوجـد سـويـا

ثـم نهـديـه الـمـلاح

****

استبقنا أنا والطير الصدوح

وركضنا بين أزهار تفوح

عطرهـا بالشـوق ريّـا

قـد اعـاد القلـب حيـا

مـاردا فـوق الجـروح

****

فبلغنا واحة الحب الجميله

وسكرنا بالنسيمات العليله

تحتويـنـا كالـصـغـار

وإذا جـــنّ الـنـهـار

نرتمـي تحـت الخميلـه

****

آآآه مـن دنيـا الـغـرام

تعتـريـنـا كالـمـنـام

تنتشـي الأرواح جذلـى

ثـم تبـدو وهـي ثكلـى

قـد أصابتهـا السـهـام