التبرع للفصيح
رابط محرك بحث قوقل الفصيح في القائمة تطبيقات إضافية
اعرض النتائج 1 من 7 إلى 7

الموضوع: أريد شرحا مفصلا عن حروف الجر
1429/10/25 هـ

  1. #1
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 18948

    الجنس : ذكر

    البلد : السـعـودية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : أحب الأدب وأعشق اللغة .!

    معلومات أخرى

    التقويم : 2

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل2/10/2008

    آخر نشاط:10-09-2010
    الساعة:01:00 PM

    المشاركات:65
    تاريخ التسجيل
    2/10/2008
    البلد
    السـعـودية
    المشاركات
    65
    1429/10/19 هـ

    أريد شرحا مفصلا عن حروف الجر

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليك ورحمة الله وبركاته

    اهلا بكم اعزائي

    هذا هو اول موضوع لي على هذه الشبكة
    وارجو ان تفيدوني بما اطلب .

    أنا في ثالث ثانوي وأول درس عندنا هي حروف الجر ودخول ما الزائدة عليها

    فأريد أن تشرحو لي شرحا مفصلا مع ذكر بعض الخلاف

    لكي ابهر المعلم بما عندي من معلومات

    وقد يكون الشرح لي انا وليس للمعلم .....


    أرجو أن لا تخيبوني ..



    جزيتم خيرا


  2. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (أبو الأشاوس) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  3. #2
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 18948

    الجنس : ذكر

    البلد : السـعـودية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : أحب الأدب وأعشق اللغة .!

    معلومات أخرى

    التقويم : 2

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل2/10/2008

    آخر نشاط:10-09-2010
    الساعة:01:00 PM

    المشاركات:65
    تاريخ التسجيل
    2/10/2008
    البلد
    السـعـودية
    المشاركات
    65
    1429/10/19 هـ
    انتظر ردكم على أحر من الجمر

  4. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (أبو الأشاوس) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  5. #3
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 9000

    الكنية أو اللقب : أبو العلم

    الجنس : ذكر

    البلد : بلاد الحرمين

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : نحو وصرف

    معلومات أخرى

    التقويم : 4

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل16/1/2007

    آخر نشاط:03-04-2014
    الساعة:01:50 PM

    المشاركات:465
    تاريخ التسجيل
    16/1/2007
    البلد
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    465
    1429/10/19 هـ
    تقسيم الأحرف من حيث عملها :
    تنقسم الحروف من حيث الإعمال ، والإهمال إلى قسمين : ـ
    1 ـ أحرف عاملة : وهي الحروف التي إذا دخلت على الاسم ، أو الفعل أثرت في إعرابه ، وغيرته من حالة إعرابية إلى حالة أخرى مغايرة لما كان عليه الاسم ، أو الفعل قبل دخول الحرف عليه ، فإذا دخل حرف الجر على الاسم عمل فيه الجر ، كأن نقول : الطلاب في الفصول ، فكلمة الفصول أصبحت مجرورة بفعل حرف الجر " في " وعمله ، وكذلك إذا دخل حرف النصب " لن " على الفعل ، كأن نقول : لن أقول غير الحقيقة . نجد أن الفعل " أقول " قد تغير شكل أخره بفعل حرف النصب فيه ، فقد عمل فيه النصب ، وهكذا بقية الحروف العاملة ، فهي تنزل بما بعدها من الأسماء ، والأفعال الرفع ، أو النصب ، أو الجزم ، أو الجر ، وسنبين ذلك مفصلا في موضعه إن شاء الله .
    2 ـ حروف غير عامله : وهي الأحرف التي إذا سبقت الاسم ، أو الفعل لا تعمل فيه ، ولا تؤثر عليه إعرابيا ، كحروف النداء قبل الاسم ، وحروف الاستفتاح ، والسين ، وسوف ، وقد قبل الفعل ، وغيرها من بقية الحروف غير العاملة ، والتي سنذكرها مفصلة في موضعها . وقد حصر النحاة الحروف العاملة ، وغير العاملة في عدد معين ، وإن كان هذا العدد قل عند البعض ، وزاد عند البعض الآخر بسبب إدخال بعض الحروف في مواضع مختلفة عند بعض النحاة ، وحذفها ، أو عدم العمل بها عند آخرين ، وقد تتبعت هذه الحروف في جل كتب النحو ، واستطعت الوقوف على ستة وتسعين حرفا عاملة ، وغير عاملة .



    أقسام الحروف العاملة : ـ

    تنقسم الحروف العاملة إلى أربعة أقسام :

    أولا ـ حروف تعمل الجر ، ويتراوح عددها ما بين سبعة عشر حرفا في المفصل للزمخشري ، وبين العشرين في الأشموني ، وشرح ابن عقيل ، والثلاثة وعشرين حرفا في رصف المباني ، وإليكها كما ذكرها الزمخشري :

    الباء ، التاء ، اللام ، الكاف ، الواو ، من ، عن ، في ، مذ ، إلى ، على ، حتى ، منذ ، حاشا ، خلا ، عدا . وقد أضاف عليها الأشموني ، وابن مالك : كي ، لعل ، متى .

    وأضاف عليها المالقي : مُن بضم الميم ، ومعْ الساكنة العين ، ولولا .

    فالحروف التي ذكرها الزمخشري لا حاجة لنا في الحديث عنها لأنها مفصلة في باب المجرورات ، أما زيادة " كي ، لعل ، متى " عند ابن عقيل والأشموني فسنفصل الحديث فيها الآن .



    1 ـ كي :

    إن منشأ الخلاف حول اعتبار " كي " حرفا من حروف الجر أو عدمه يرجع إلى أن " كي " لها استعمالات أخرى غير الجر وهي :

    أ ـ تأني حرفا مصدريا ونصب بمعنى " أن " ، وغلب ورودها مع اللام لفظا نحو : نحو : ادرس لكي تنجح . أو تقديرا ، نحو : ادرس كي تنجح .

    124 ـ ومنه قوله تعالى : { لكي لا يكون على المؤمنين حرج }1 .

    فهي ناصبة للفعل بنفسها لاقترانها بلام التعليل ، وإذا لم تتصل باللام يجوز فيها أن تنصب بنفسها ، أو بأن المصدرية المقدرة .
    125 ـ كقوله تعالى : { فرددناه إلى أمه كي تقر عينها }2 .

    ومتى سبقت " كي " بلام التعليل الجارة كانت حرفا ناصبا ليس غير ، والمصدر المؤول منها ومن الفعل يعرب في محل جر بلام التعليل .

    كقوله تعالى : { لكي لا يكون دولة بين الأغنياء منكم }3 .

    وإذا لم تتصل باللام فيجوز فيها أن تكون تعليلية جارة للمصدر المؤول من " أن " المضمرة وجوبا ، والفعل المضارع بعدها (4) .

    نحو : عاقبت المهمل كي يعمل الواجب .

    ب ـ تأتي حرفا للتعليل ، ولا تجر إلا " ما " المصدرية والفعل بعدها مرفوع .
    38 ـ كقول عبد الأعلى بن عبد الله :
    إذا أنت لم تنفع فضر فإنما يرجى الفتى كيما يضر وينفع
    وكذلك إذا جاء بعدها " ما " الاستفهامية .
    نحو : كيم فعلت ذلك ؟ أي : لم فعلت ذلك ؟
    وفي رأيي من هذا التصور لمفهوم " كي " اختلف النحاة في اعتبارها حرفا للجر ، أو عدم اعتبارها ، لأنها لم تتخصص للجر كغيرها من حروف الجر ، أو لغرابة الجر بها ، فهي لا تجر كما ذكرنا إلا " ما " المصدرية ، أو " ما " الاستفهامية ، أو المصدر المؤول من " أن " والفعل المضارع .
    2 ـ لعل :
    إن المتداول في الاستعمال بين النحاة ، أن تكون لعل حرفا مشبها بالفعل من أخوات إن ، يفيد الترجي ، وهو الأمر المحبوب . نحو : لعل الله يرحمنا .

    كما تفيد الإشفاق ، والتعليل .

    126 ـ نحو قوله تعالى : { فقولا له قولا لينا لعله يتذكر أو يخشى }1 .

    أو الاستفهام . نحو قوله تعالى : { لا تدري لعل الله يحدث بعد ذلك أمرا }2 .

    أما استعمالها كحرف من حروف الجر فهذا هو المستهجن لأنها لا تكون كذلك إلا في لغة عقيل ، وما استخدم في لغات بعض القبائل لا يطبق كقاعدة عامة .

    ومن أمثلة استعمالها حرف جر في لغة عقيل قول الشاعر * :

    لعل الله فضلكم علينا بشيء أن أمّكم شرِيم

    ومنه قول كعب بن سعد الغنوي :

    " لعل أبي المغوار منك قريب "

    والشاهد في البيتين السابقين قوله : لعل الله ، ولعل أبي ، فلعل حرف ترج وجر شبيه بالزائد ، وجر بها لفظ الجلالة ، ولفظ أبي على لغة عقيل .

    ولكن السؤال الذي يطرح نفسه هل كون " لعل " وردت في البيتين السابقين ، أو في غيرهما على قلة ، وفي لغة بعض القبائل ، وربما ورد ذلك خطا من القائلين ، أو ممن نقل عنهما ، هل تعتبر لعل حرفا من حروف الجر ؟ سأترك الأجابة للدارس يحكم العقل ، والمنطق ، ويقرر .
    3 ـ متى :
    الجر بها لغة هذيل ، وقد عدها النحاة بمعنى " من " ، أو " في " .

    يقولون : أخرجها متى كمه ، والمعنى : من كمه .

    ومنه قول عمرو بن كلثوم :
    أخيل برقا متى حاب له زجل إذا يفتر من توماضه حلجا
    ـ39 ـ ومنه قول أبي ذؤيب الهذلي :
    شربن بماء البحر ثم ترفعت متى لجج خضر لهن نئيج
    الشاهد في البيتين قولهما : متى حاب ، ومتى لجج . حيث جُرت حاب ، ولجج بـ " متى " في لغة هذيل . وفي رأيي أن هذه لهجات لا يعتد بها .

    أما ما زاده المالقي من حروف جارة فهو : مُن ، ومعْ ، ولولا .

    1 ـ مُن :

    حرف جر للقسم ، ولا تدخل إلا على كلمة " الرَّب " ، ويجوز في نونها الإظهار ، والإدغام مع راء " رب " ، ويعلق صاحب رصف المباني عليها بقوله : " والأظهر عندي أن تكون اسما مقتطعا من " ايمُن " التي هي اليمن عند سيبويه رحمه الله ، وجمع " يمين " عند الفراء ، إذ قالوا : ايمن الله لأفعلن ، وقد استدل المالقي على ما ذكر بوجهين :

    أحدهما : أن معنى " من ربي " ، و " ايمن الله " واحد ، وليست حرف جر لأنها لو كانت حرف جر لأوصلت ما بعدها إلى ما قبلها ، ولا يستقيم هنا أيضا لها لفساد المعنى .

    والثاني : أنّا وجدنا " ايمن " يحذف منها النون فيقال " ايم الله " والألف والياء والنون فيقال : " مَ الله " بالفتح والضم والكسر ، ولا يبعد أن تحذف ألفها وباؤها فتبقى

    " مُن " فيكون هذا الحذف من التصرف فيها به ، كما تصرِّف فيها بغيره من الحذف ، إلا أنها لما لزمت الرفع بالابتداء في القسم لا غير ، واتصلت بالمقسم به اجتمعت ضمة ميمها مع ضمة نونها ، مع حركة ما بعدها فجرت مجرى " طُنُب " ، و " عُنُق " فخففت بالسكون فقيل " طُنْب " ، و " عُنْق " ، ولذلك جاز إظهار نونها مع الراء دلالة على أصل التحريك (1) .
    ونخلص من كلام المالقي أن " مُن " تكون اسما ، ولا تكون حرفا استنادا لما دلل به ،

    ناهيك ‘ن إهمال النحاة لها كحرف من حروف الجر ، وعدم ذكرها البتة .
    2 ـ معْ :
    ومن الحروف التي ذكرها المالقي ضمن حروف الجر " معْ " بتسكين العين ، فقال : " أعلم أن " مع " تكون ساكنة العين ، وتكون متحركتها ، فإذا كانت متحركتها فهي اسم مضاف إلى ما بعدها منصوب على الظرفية ، وتنون فيقال : معا .

    فمثال مجيئها اسما 127 ـ قوله تعالى : { إن مع العسر يسرا }1 .

    ومنه قوله تعالى : { قال كلا إن معي ربي سيهدين }2 .

    ومثال مجيئها منونة غير مضافة قولنا : جاء الرجلان معا ، وهي حينئذ حال منصوبة .

    ومنه قول امرئ القيس :

    مكر مفر مقبل مدبر معا كجلمود صخر حطه السيل من عل

    40 ـ ومنه قول الصمة القشيري :

    حننت إلى ريا ونفسك باعدت مزارك من ريا وشعباكما معا

    وإذا سكنت عينها فهي غذ ذاك حرف جر معناه المصاحبة ، والعامل فيها فعل وما جرى مجراه كسائر حروف الجر ، ولا يحكم فيها بحذف ، ولا وزن ، ولا يسأل عن بنائها لثبوت الحرفية فيها " (3) .

    ومن الأمثلة على حرفيتها قول الراعي النميري كما ورد في كتاب سيبويه ، وهو 41 ـ لجرير في ديوانه :

    فريشي منكم وهواي معْكم وإن كانت زيارتكم لماما

    الشاهد في البيت قوله : معْكم ، فهي جار ومجرور متعلقان بمحذوف في محل رفع خبر لـ " هواي " ، والتقدير : هواي كائن معكم .

    ــــــــــــــــ

    1 ـ 6 الشرح . 2 ـ 62 الشعراء .

    3 ـ رصف المباني ص 394 .



    ولا يخفى ما في ذلك من توهم لأن " مع " ظرف يفيد المصاحبة ، وقبل بدخول حرف الجر عليه ، وينون ، ولكن ربما يكون لمن قال بحرفيته العذر على اعتبار تسكين حرف العين ، فيكون التسكين قد أخرج الكلمة من الظرفية إلى الحرفية .

    3 ـ لولا :

    عد كثير من النحويين " لولا " ضمن حروف الجر ، إذا اتصل بها الضمير ، سواء أكان مخاطبا ، نحو : لولاك ، أم غائبا ، نحو : لولاه ، أم متكلما ، نحو : لولاي ، ومن ذهب من النحاة هذا المذهب : سيبويه ، وأصحابه ، فقال : " لولاك ، ولولاي ، إذا أضمرت الاسم فيه جُرَّ " (1) .

    ويعني بقوله هذا : أن لولا إذا اتصل بها الضمير تكون حرف جر ، والضمير في محل جر بها ،

    42 ـ كقول رؤبة :

    وكم موطن لولاي طحت كما هوى بأجرامه من قلة النبق منهوي
    الشاهد : لولاي ، حيث جر الضمير بـ " لولا " ، وهي من حروف الابتداء بدليل أن تلاها ضمير ظاهر منفصل ، وما بعدها يكون مرفوعا على الابتداء ، وخبره واجب الحذف ، نحو : لولا أنت لفعلت كذا .

    فلولا : حرف امتناع لوجود " امتناع الجواب لوجود الشرط ، والضمير الظاهر المنفصل في محل رفع مبتدأ ، والخبر محذوف تقديره : موجود .

    ومن النحاة من يميل إلى ما قاله الأخفش ، وبعض الكوفيين : بأن " لولا " تيقى على عملها وهو : الرفع إذا تلاها ضمير مظهر ، نحو لولاك ، ولولاي ، ولولاه .

    واستدل على صحة رأيه من وجهين :
    1 ـ أن مجيء لولا حرف جر يعني ذلك دخول حرفين على معمول واحد ، ويقصد بالحرفين " لو " ، و " لا " لأن لولا مركبة منهما ، وهذا غير موجود في كلام العرب .
    2 ـ إذا جعلنا " لولا " حرف جر فإنها تحتاج إلى ما تتعلق به ، لأنها ليست زائدة ،
    ــــــــــــــ

    1 ـ كتاب سيبوبه ج2 ، ص 373 .
    كالباء في بحسبك ، وليس في الكلام ما تتعلق به ، ولا تُقَدر متعلقة به ، ناهيك عن كونها تأتي في أول الكلام ، ولا تحتاج إلى كلام قبلها ، وتكون جوابا له ، وهذا كله معدوم في حرف الجر ، والحكم عليها بأنها حرف خفض ضعيف ، والأولى أن يحكم عليها بالبقاء على كونها حرف ابتداء عند من يرى ذلك (1) .
    ثانيا ـ حروف تعمل النصب في الأسماء ، وحروف تعمل النصب في الأفعال :
    النوع الأول ويشمل : إنَّ ، أنَّ ، إنْ ، أنْ ، كأنَّ ، لكنَّ ، ليت ، لعل ، ولا النافية للجنس ، " وغنَّ " عند بعض النحاة وسنفصل القول عنها في موضعه .

    النوع الثاني ويشمل : أنْ المصدرية ، لن ، إذن ، كيما ، كي ، فاء السببية ، واو المعية ، لام الجحود ، لام التعليل ، حتى ، وحتى ، وذلك عند من عمل بالحروف السابقة دون إضمار " أن " المصدرية .

    لقد تعرضنا لنواصب الأسماء مفصلا في بابها ، إلا " غَنَّ " ، وقد جعلها صاحب رصف المباني نظير " لعل " ، و " أنَّ " حيث نصب بها الاسم ، ورفع بها الخبر ، واستشهد على قوله هذا بقول : أبي النجم العجلي نقلا عن أبي القالي في أماليه

    " وأغدُ لغَنَّا في الرهان نرسله " (2) .

    غير أن الرواية التي أوردها المالقي غير صحيحة فقد وردت في العقد الفريد " لعَنَّا " بالعين ، وليس بالغين من قصيدة :
    لأبي النجم العجلي طويلة ، ومطلعها (3) :
    ثم سمعنا برهان نأمله قِيد له من كل أفق نرسله
    فقلت للسائس قدْه اعجله واغدُ لعَنَّا في الرهان نرسله


    3 ـ العقد الفريد لبن عبد ربه ج1 ، ص 172 .



    أما الحروف التي تعمل النصب في الأفعال فقد ذكرنا أيضا مفصلة في بابها ولا حاجة لإعادتها .

    ثالثا ـ حروف تعمل الرفع في الأسماء ، وهي : ما ، ولا ، ولات ، وإن المشبهات بليس ، وقد وردت تلك الحروف في بابها .

    رابعا ـ حروف تعمل الجزم في الأفعال وهي : لم ، لمّا ، إنْ ، إذما ، لا الناهية ، وقد ذكرنا : لم ، ولما ، ولا الناهية في باب الحروف الجازمة للفعل المضارع .

    وإن ، وإذما في باب أدوات الشرط الجازمة لفعلين فتبين ذلك رعاك الله .

    2 ـ الحروف غير العاملة :

    هي الحروف التي إذا سبقت الاسم ، أو الفعل لا تعمل فيه كما ذكرنا ذلك في موضعه ، ومنها ما لا يسبق الاسم ، ولا الفعل ، وتسمى الحروف الجوابية ، وإليك الحروف غير العاملة برمتها :

    الألف ، الهمزة ، الميم ، النون ، الفاء ، السين ، الهاء ، الياء ، أجل ، إذا الفجائية ، أل ، ألا ، ألاّ ، إلاّ ، أم ، أما ، أمّا ، إمّا ، أو ، أيّ ، إي ، أيا ، إيّا ، بجل ، بل ، بلى ، ثم ، جلل، جير ، إذ ، كلاّ ، لكنْ ، لو ، لوما ، نعم ، قد ، سوف ، ها ، هيا ، هل ، هلاّ ، وا ، وي ، يا .



    تقسيم الأحرف من حيث مكانها في الكلام :

    تنقسم جميع الحروف عاملة ، وغير عاملة من حيث مكانها في الكلام إلى ثلاثة أقسام :

    1 ـ حروف تأتي قبل الاسم .

    2 ـ حروف تأتي قبل الفعل .

    3 ـ حروف تأتي قبل الاسم ، والفعل .



    أولا ـ الحروف التي تأتي قبل الاسم :

    1 ـ حروف الجر : وهي حروف عاملة الجر في الاسم .

    2 ـ حرف الاستثناء : إلا ، وهو حرف عامل النصب في الاسم ، وذكر في بابه .

    3 ـ حروف النفي : وهي تعمل النفي في الاسم ، ويكون بعدها مرفوعا ، وذكرت في بابها .

    4 ـ الحروف المشبهة بالفعل " إن وأخواتها " ، ولا النافية للجنس ، وكلها تعمل النصب في الاسم ، وقد ذكر كل منهما في بابه .

    5 ـ حروف النداء ، وهي حروف غير عاملة ، وذكرت في باب النداء .

    6 ـ واو المعية ، وفي عملها خلاف بين النحاة ، راجع ذلك في باب المفعول معه .

    7 ـ حرفا المفاجأة : إذا ، وإذ ، وهما غير عاملين .

    نحو : خرجت فإذا رجل بالباب . الاسم بعدها مبتدأ ، وخبره واجب الحذف .

    ونحو : علمت أن صديقي قد شفي إذ هو مريض . ما بعدها مبتدأ وخبر .



    8 ـ حرفا التفصيل : أمّا ، وإمّا ، وهما غير عاملين .

    أ ـ أمّا : وتأتي :

    1 ـ حرف شرط غير جازم تلازم الفاء جوابها كثيرا .

    128 ـ نحو قوله تعالى : { فأما الذين آمنوا فيعلمون أنه الحق من ربهم }1 .

    2 ـ حرف تفصيل وجوابه مقترن بالفاء وجوبا .

    129 ـ نحو قوله تعالى : { فأما اليتيم فلا تقهر وأما السائل فلا تنهر }2 .

    3 ـ وتأتي حرف توكيد ، 43 ـ كقول الشاعر :

    أما أنا فكما علمت فهل لوصلك من مقام

    تنبيه : يلاحظ أن " أمّا " التفصيلية يشتبه بها لفظان آخران هما :

    ــــــــــــــــ

    1 ـ 36 البقرة . 2 ـ 9 ، 10 الضحى .



    أ ـ أحدهما مركب من " أم " المنقطعة ، و " ما " الاستفهامية .

    130 ـ نحو قوله تعالى : { أمّا ذا كنتم تعلمون }1 .

    ب ـ والثاني مركب من " أن " المصدرية ، و " ما " التي هي عوض من " كان " (2) .

    44 ـ كقول العباس بن مرداس :

    أبا خراشة أمّا أنت ذا نفر فإن قومي لم تأكلهم الضبع

    2 ـ إمّا : وتأتي :

    أ ـ حرف تفصيل .

    131 ـ كقوله تعالى : { إنا هديناه السبيل إما شاكرا وإما كفورا }3 .

    ومنه قول الشاعر :

    سأحمل نفسي على آلة فإما عليها وإما لها

    ب ـ حرفا للإباحة ، نحو : زرنا إما اليوم وإما غدا .

    ج ـ حرفا للشك ، نحو : خرج من المسجد إما محمد وإما محمود .

    د ـ حرفا للإبهام .

    132 ـ كقوله تعالى : { وآخرون مرجون لأمر الله إما يعذبهم وإما يتوب عليهم }4

    هـ ـ حرفا للتخيير .

    133 ـ كقوله تعالى : { إما أن تلقي وإما أن نكون أول الملقين }5 .

    ح ـ وتأتي مركبة من " إن " الشرطية ، و " ما " الزائدة .

    134 ـ نحو قوله تعالى : { إما تخافن من قوم خيانة فانبِذ إليهم }6 .

    ــــــــــــــــــــــــ

    1 ـ 84 النمل .

    2 ـ راجع كتابنا المستقصى في معاني الأدوات النحوية وإعرابها ج ، ص

    3 ـ 3 الإنسان . 4 ـ 106 التوبة .

    5 ـ 65 طه . 6 ـ 58 الأنفال .



    45 ـ ومنه قول الشاعر :

    أيا راكبا إما عرضت فبلغن نداماي من نجران أن لا تلاقيا

    9 ـ حروف التنبيه ، وهي : ها ، يا ، أما ، ألا ، وكلها غير عاملة .

    أ ـ ها : حرف تنبيه يدخل على الآتي :

    1 ـ أسماء الإشارة ، نحو : هذا ، هذه ، هذان ، هاتان ، هؤلاء .

    135 ـ ومنه قوله تعالى : { هذا سراط مستقيم }1 .

    2 ـ على ضمير الرفع . نحو : ها أنا ذا . وتكتب أيضا " هأنذا " .

    136 ـ ومنه قوله تعالى : { ها أنتم أولاء تحبونهم }2 .

    3 ـ وتدخل على " أي " ، و " أية " وصلتي النداء للمنادى المعرف بأل .

    نحو قوله تعالى : { يا أيها الذين آمنوا أطيعوا الله ورسوله }3 .

    137 ـ وقوله تعالى : { يا أيتها النفس المطمئنة }4 .

    4 ـ وتدخل على إنَّ المشبهة بالفعل . نحو : ها إن محمدا قادم .

    ومنه قول النابغة :

    ها إنَّ تا عذرة إنْ لم تكن نفعت فإن صاحبها قد تاه في البلد

    ب ـ يا : حرف تنبيه إذا لم يليها منادى ظاهر .

    138 ـ نحو قوله تعالى : { يا ليتني مت قبل هذا }5 .

    ومنه قوله تعالى : { ألا يا اسجدوا لله الذي يخرج الخبء }6 .

    على قراءة من أفرد " يا " وجعل اسجدوا فعل أمر ، وهي قراءة الزهري والكسائي (7) .

    ــــــــــــــــــ

    1 ـ 36 مريم . 2 ـ 119 آل عمران .

    3 ـ 20 الأنفال . 4 ـ 27 الفجر .

    5 ـ 23 مريم . 6 ـ 25 النمل .

    73 ـ رصف المباني ص 514 .



    47 ـ ومنه قول الشاعر :

    ألا يا اسلمي ثم اسلمي ثم اسلمي ثلاث تحيات وإن لم تكلمي

    ومنه قول الآخر :

    يا هل تعود سوالف الأزمان أو لا فمتصرف إلى الحدثان

    وقال بعض النحاة : إن " يا " فيما سبق حرف نداء ، والمنادى محذوف للعلم به ، والتقدير : يا قوم في الآيتين ، وفي الشاهد الأخير ، ويا فلانة في الشاهد الأول .

    أما إذا تلا " يا " المنادى كانت حرف نداء للقريب ، والوسط والبعيد ، ومن في حكم المنادى كالنائم ، والساهي .

    نحو : يا معلم ارع تلاميذك ، ويا محمد لا تهمل الواجب .

    ونحو : يا طالعا جبلا . ويا نائم استيقظ . وللمزيد راجع باب النداء .

    ج ـ أما : حرف تنبيه ، واستفتاح للحال ، وكثيرا ما يليها القسم .

    نحو : أما والله لأعاقبن المسيء .

    وتستفتح بها الجمل الاسمية ، والفعلية على حد سواء .

    مثال الاسمية : أما محمد قائم .

    ونحو : أما إن المعلم المعلم بعلمه يخدم المجتمع بعلم فذلك أمر لا ريب فيه .

    ومثال الفعلية : أما قام أخوك . وأما استيقظ محمد .

    48 ـ ومنه قول أبي صخر الهذلي :

    أما والذي أبكى وأضحك والذي أمات وأحيا والذي أمره الأمر

    د ـ ألا : حرف استفتاح للتنبيه ، والدلالة على تحقيق ما بعدها ، وتدخل على الجمل الفعلية، والاسمية ، كما هو الحال في " أما " .

    139 ـ نحو قوله تعالى : { ألا يوم يأتيه ليس مصروفا عليهم }1 .

    ومثال دخولها على الأسماء .

    ـــــــــــــــ

    1 ـ 8 هود .



    140 ـ قوله تعالى : { ألا إن أولياء الله لا خوف عليهم }1 .

    ومنه قوله تعالى : { ألا لعنة الله على الظالمين }2 .

    ومنه قول لبيد :

    ألا كل شيء ما خلا الله باطلا وكل نعيم لا محالة زائل

    49 ـ ويكثر مجيء النداء بعدها كقول امرئ :
    ألا أيها الليل الطويل ألا انجلي بصبح وما الإصباح منك بأمثل
    وتأتي " ألا " لمعان أخرى لا يتسع لها المجال لذكرها

  6. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (محب العلم) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  7. #4
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 6905

    الكنية أو اللقب : أبو عبدالله

    الجنس : ذكر

    البلد : السعودية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : أقل من جامعي

    التخصص : اللغة العربية

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 2

    التقويم : 6

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل21/9/2006

    آخر نشاط:04-02-2014
    الساعة:10:04 PM

    المشاركات:923
    تاريخ التسجيل
    21/9/2006
    البلد
    السعودية
    المشاركات
    923
    1429/10/20 هـ

    Wink شكرا

    وعليكم السلام

    أخي الفاضل أبو الأشاوس .
    لماذا تبحث عن الخلاف وعن لفت النظر ، فليكن طلك العلم ابتغاء وجه الله تعالى .
    وإن أوتيت فيه طويل باع *** وقال الناس إنك قد سبقتا

    فلا تأمن سؤال الله عنه ***** بتوبيخ علمت فهل عملتا

    فرأس العلم تقوى الله حقا **** وليس بأن يقال لقد رأستا

    أخي الفاضل محب العلم وفقك الله .
    ذكرت أن حروف النداء غير عاملة والذي يتضح لي أنها عاملة وأن الاسم بعدها يكون منصوب أو في محل نصب فهي تعمل عمل الفعل أدعو.


    والشكر موصول للجميع
    التعديل الأخير من قِبَل المجيبل ; 19-12-2010 في 12:01 AM

  8. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (محمد ينبع الغامدي) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  9. #5
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 18948

    الجنس : ذكر

    البلد : السـعـودية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : أحب الأدب وأعشق اللغة .!

    معلومات أخرى

    التقويم : 2

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل2/10/2008

    آخر نشاط:10-09-2010
    الساعة:01:00 PM

    المشاركات:65
    تاريخ التسجيل
    2/10/2008
    البلد
    السـعـودية
    المشاركات
    65
    1429/10/22 هـ
    اشكرك اخي محب العلم على هذا الشرح المفصل والمفيد . فإنك كفيتني بهذا الدرس
    وأشفيت ما في نفسي
    وأريد أن أسألك عن حتى وهل هي حرف جر فقط وقد حفظت كلاما لأبي الفراء يقول " أموت وفي نفسي شيءٌ من حتى "


    ولك من الأجر والمثوبة


    أخي محمد ينبع الغامدي : أشكرك على هذه النصيحة وهذه اللفتة الجميلة والأسلوب الرائع
    وليس قصدي في قولي هو الرياء وإنما أقصد أن أتفوق في النحو على غيري ويفضلي المعلم في النحو ومنها أشارك معه في الدرس ... ومنها معلومات عااامة

    وأنا أبحث عن الخلاف لكي تتزن المعلومات فلا يأتي أحد يوما ما من الأيام ويريد نقاشي ثم يأتي بخلافٍ لم أسمع به قط .

    وأنا أكرر شكر لك .

  10. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (أبو الأشاوس) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  11. #6
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 2370

    الجنس : ذكر

    البلد : المَدْحُوَّة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : آخر

    التخصص : لا شيء

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 1

    التقويم : 8

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل21/5/2005

    آخر نشاط:09-10-2009
    الساعة:01:21 PM

    المشاركات:4,117
    تاريخ التسجيل
    21/5/2005
    البلد
    المَدْحُوَّة
    المشاركات
    4,117
    1429/10/22 هـ
    http://www.aboaws.com/books.html

    حروف الجر دلالاتها وعلاقاتها

    http://www.aboaws.com/images/HOROOFALJARR.rar
    اللهم إني ظلمت نفسي واعترفت بذنبي فاغفر لي فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت.


  12. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (ضاد) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  13. #7
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 18948

    الجنس : ذكر

    البلد : السـعـودية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : أحب الأدب وأعشق اللغة .!

    معلومات أخرى

    التقويم : 2

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل2/10/2008

    آخر نشاط:10-09-2010
    الساعة:01:00 PM

    المشاركات:65
    تاريخ التسجيل
    2/10/2008
    البلد
    السـعـودية
    المشاركات
    65
    1429/10/25 هـ
    الله يسلمك أخوي ضاد


    وجزيتم خيرا على الإعانة
    وسدد الله خطاكم ...

  14. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (أبو الأشاوس) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع

تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
  • لا تستطيع إضافة رد
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •