Warning: preg_replace(): The /e modifier is deprecated, use preg_replace_callback instead in ..../includes/class_bbcode.php on line 2958

Warning: preg_replace(): The /e modifier is deprecated, use preg_replace_callback instead in ..../includes/class_bbcode.php on line 2958

Warning: preg_replace(): The /e modifier is deprecated, use preg_replace_callback instead in ..../includes/class_bbcode.php on line 2958
أجـــواء إيمانيــة
اعرض النتائج 1 من 7 إلى 7

الموضوع: أجـــواء إيمانيــة

  1. #1
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 84

    الجنس : أنثى

    البلد
    الإمارات

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : مدققة لغوية

    معلومات أخرى

    التقويم : 11

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل15/8/2002

    آخر نشاط:02-02-2009
    الساعة:07:41 AM

    المشاركات
    1,334

    Post أجـــواء إيمانيــة


    تلاوة عذبة لكتاب الله تنطلق في أرجاء البيت، تعطر المكان بعبير جميل يفوح إجلالا وخشوعا، وذكر يملأ البيت بأريجه العبق ثم يتجاوز حدود الزمان والمكان لينطلق خارجه وينتشر في الحي كله بصوت هادئ جميل... يكسر الحواجز ويحطم الأسوار، ويتسلل إل القلوب مؤثا فيها أكبر تأثير

    صوت المؤذن ينطلق من الإذاعة المرئية أو المسموعة في مواعيده المحددة يشنف الآذان، ويتغلغل بين ثنايا الدماغ فيركع رهبة وإجلالا ويسجد خشوعا وتعظيما للخالق عز وجل... ثم لا يلبث أن يرسل إشاراته وبأسرع من البرق إلى صاحبه ليلهج لسانه بذكر الله وتكبيره وتوحيده وتسبيحه... ليردد مع المؤذن ما يقول ... ثم يسبح الله ويتوجه له بالدعاء الخالص النابع من القلب مبتدئا بحمد الله والثناء عليه

    توجيهات أبوية حانية تنساب من بين شفاه أغلى مخلوقين في الوجود... الوالدين... الوالدين اللذين يعمر قلوبهما الإيمان... اللذين تمتلئ نفوسهما إحساسا بعظم المسؤولية الملقاة على عاتقهما في إنشاء جيل وتربية نشء... فنسمع منهما توجيهات بسيطة لا تحمل أوامر ولا نواهي صارمة... بل هي طككلام رقق يعبر فيه الوالدان عما يريدانه من الابن بأسلوب غير مباشر... أسلوب حان ودود يتسرب إلى نفسه فتتشربه كما تتشرب قطعة الاسفنج الماء... إنهمما يوجهانه؟... ينصحانه... يدفعانه للحق والصواب... يبعدانه عن الخطأ والباطل... يدعوانه للخير... يحثانه عليه... ينهيانه عن الشر؟؟ ينفرانه منه.. يعلمانه من هو، وما هو، لم جاء، وإلى أين ينتهي، ما يجب عليه فعله وما يجب تركه... وكل هذا ينساب إلى قلب الابن بأسلوب جميل فتتقبله نفسه فورا دون جدال .. بل دون شعور منه بذلك!

    بيت مثل هذا ... كم واحدا منه في عالمنا كله؟ بيت مثل هذا ... كيف يمكن أن ينشأ من تربوا فيه؟
    طفل مثل هذا ... كم واحدا مثله؟ طفل مثل هذا ... كيف سينشأ وماذا سيكون؟ بل والدان مثل هذين ... أين هما؟ وكم واحدا منهما نجد؟
    إن هذه النشأة الصحيحة في مثل هذه البيئة السليمة هي التي تبني الأجيال... وتهيئ الرجال.. وتصنع العِظام... وتنشئ الفرسان! فرسان السلم والحرب... فرسان الليل والنهار... يعيشون حياة مستقيمة لا عوج فيها ولا اختلال... فهو قد وهبوا حياتهم لخالقهم في تجارة رابحة معه... لذلك فهم أينما كانوا وحيثما وجدوا يكونون أقوياء مطمئنين... يجللهم الوقار... وتمتلئ النفس هيبة منهم، فتنجذب نحوهم وتعيش معهم فيمسها شيء من قوة هؤلاء ومن سلوكهم ومن سكينتهم وطمأنينتهم، فلا تلبث أن تصبح مثلهم لتأثرها الشديد بهم لما يملكونه من قوة وتأثير ناجمين عن قوة الإيمان ورسوخ الاعتقاد

    إن تلك الحياة الإسلامية والتربية الإيمانية المفعمة بروح الود والمحبة والصدق قد أثرت فيهم أقوى تأثير؛ حيث ترعرعت تلك البراعم الصغيرة يظللها الإيمان، وترويها المحبة، ويغذيها القرآن، فأصبحت أزهارا متفتحة للخير، عاملة للحق، ساعية إلى العلا، راغبة في رضا الرمن، ثم انعقدت الأزهار فكان الناتج ثمرا وأي ثمر! فأين نحن منهم؟ وأين نحن منها؟ من هذه التربية الإيمانية الرائعة

    أعجزنا عن توفير ممثل ذلك الجو لأبنائنا؟ ولم؟... لم كان عجزنا هذا؟
    ألا نستطيع أن نربي أبناءنا بتلك الطريقة، ونوفر لهم ذلك العيش الهادئ؟ ألا نريد أن تكون أول كلمة تلامس أسماعهم هي كلمة "الله أكبر"، ثم يعيشون كل حياتهم يسمعونها، ويرددونها، يحيون بها، وعليها يموتون؟ ألا نريد أن يكون صوت مقرئ القرآن ينفذ إلى بيوتنا صباح مساء؟ يذكرنا بخالقنا... يدعونا إلى ربنا.. يطهر نفوسنا مما شابها من أدران هذه الدنيا التي نحيا فيها... ألا نريد أن يكون صوت المؤذن هو أول صوت نسمعه عند يقظتنا؟ يدعونا إلى الفلاح... إلى الوقوف ساعة بين يدي الرحمن... الذي خلقنا وإليه مرجعنا، وعنده جزاؤنا بما عملنا، وبما علم منا
    ما أجل أن تكون حياتنا كلها بالله... في الله... مع الله!
    ما أجمل أن ينشأ المرء في أجواء إيمانية! يلفها الإيمان، وتعمرها التقوى، ويغلفها الصدق، وتحيطها المحبة!
    ما أجمل أن نربي أبناءنا في مثل هذه الأجواء!!! الإسلام طريقهم... والقرآن دستورهم... ورضا الله غايتهم.. والعلم والجهاد وسيلتهم

    ما أروع أن يكون كتاب الله في قلوب أبنائنا... يقرؤونه... يحفظونه... يطبقونه... فيكون لهم أفضل ملجأ، وخير زاد، وأغلى كنز!

    ما أعظم أن يمضوا في طريقهم... رافعين رؤوسهم... معتزين بإسلامهم... لا يرهبهم عدو، ولا يخيفهم نمرود يتهدد، أو شيطان يتوعد، أو خصم يترصد... لا يخفضون رؤوسهم لغير خالقهم... فلا يركعون إلا له... ولا يتذللون إلا له... يسألونه وحده الثبات... ويدعونه بالمغفرة والسداد... ويطلبون منه التوفيق
    هؤلاء هم ممن نريد... هؤلاء هم من نطلب... هؤلاء هم من نتمنى... هؤلاء هم من سيخلصوننا جميعا من الذل والهوان... ويطهرون قلوبنا من الشوائب والأدران... وينشرون بيننا الأمن والأمان... بإذن الله الرحمن

    فما أحرانا أن نهيئ لمثل هؤلاء أجواء تساعدهم وتدفعهم نحو الحق، وتربي فيهم الطاعة والصبر والأخلاق الفاضلة الحميدة، وتنزع من نفوسهم الأمراض النفسية والميول العدوانية!
    وما أجمل أن ينشأ المرء في أجواء إيمانية!!!



    ** الله أكـبــــرُ رَدّدهــا فـإنّ لـَهــا *** وقــعَ الصّـواعــق في سمـع الشياطينِ **

    روضـوا على منهج القرآنِ أنفسَكم *** يـمـددْ لـكـم ربـُّكم عِـزّا وسُلطـانـا

    ما أجـمـلَ الضـادَ تـبـيـانا وأعـذبهَـا *** جرسا وأفـسـحـَها للعـلـمِ مـيـدانـا

    ثوبوا إلى الضاد واجنوا من أزاهرِها *** واستـروحــوا صـورا منها وألــوانـا




  2. #2
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 84

    الجنس : أنثى

    البلد
    الإمارات

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : مدققة لغوية

    معلومات أخرى

    التقويم : 11

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل15/8/2002

    آخر نشاط:02-02-2009
    الساعة:07:41 AM

    المشاركات
    1,334

    Cool

    :cool:
    olleyes:
    olleyes:


    ** الله أكـبــــرُ رَدّدهــا فـإنّ لـَهــا *** وقــعَ الصّـواعــق في سمـع الشياطينِ **

    روضـوا على منهج القرآنِ أنفسَكم *** يـمـددْ لـكـم ربـُّكم عِـزّا وسُلطـانـا

    ما أجـمـلَ الضـادَ تـبـيـانا وأعـذبهَـا *** جرسا وأفـسـحـَها للعـلـمِ مـيـدانـا

    ثوبوا إلى الضاد واجنوا من أزاهرِها *** واستـروحــوا صـورا منها وألــوانـا




  3. #3
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 2515

    الكنية أو اللقب : أبو طارق

    الجنس : ذكر

    البلد
    اليمن/حضرموت

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : اللغة العربية

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 52

    التقويم : 40

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل19/6/2005

    آخر نشاط:29-07-2018
    الساعة:09:04 PM

    المشاركات
    9,525

    بارك الله فيكِ أستاذتنا الفاضلة . نعم والله . كم نحن في حاجة إلى أجواء إيمانية . نهذب معها نفوسنا , ونطرد عنها الملل والرتابة التي جلبتها أجواء الله المستعان منها . ونرضي معها خالقنا عز وجل .
    دمتم بخير


  4. #4
    لجنة الشورى

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 2356

    الجنس : أنثى

    البلد
    و أينما ذكر اسم الله في بلد عددت ذاك الحمى من صلب أوطاني

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : النحو واللغة

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 50

    التقويم : 6

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل19/5/2005

    آخر نشاط:26-01-2023
    الساعة:07:50 PM

    المشاركات
    1,019

    ما أجل أن تكون حياتنا كلها بالله... في الله... مع الله!
    ما أجمل أن ينشأ المرء في أجواء إيمانية! يلفها الإيمان، وتعمرها التقوى، ويغلفها الصدق، وتحيطها المحبة!
    ما أجمل أن نربي أبناءنا في مثل هذه الأجواء!!! الإسلام طريقهم... والقرآن دستورهم... ورضا الله غايتهم.. والعلم والجهاد وسيلتهم

    ما أروع أن يكون كتاب الله في قلوب أبنائنا... يقرؤونه... يحفظونه... يطبقونه... فيكون لهم أفضل ملجأ، وخير زاد، وأغلى كنز!

    ما أعظم أن يمضوا في طريقهم... رافعين رؤوسهم... معتزين بإسلامهم... لا يرهبهم عدو، ولا يخيفهم نمرود يتهدد، أو شيطان يتوعد، أو خصم يترصد... لا يخفضون رؤوسهم لغير خالقهم... فلا يركعون إلا له... ولا يتذللون إلا له... يسألونه وحده الثبات... ويدعونه بالمغفرة والسداد... ويطلبون منه التوفيق
    كلمات تكتب بمداد من ذهب..
    بورك فيك مشرفتنا العزيزة وجزيت الجزاء الأوفى.
    وجزى الله أخانا أبا طارق خير الجزاء لرفعه هذا الموضوع القيم.

    التعديل الأخير من قِبَل أنا البحر ; 24-05-2006 في 03:10 PM
    العيد ما العيد ما طعمٌ وما لونٌ***أين الحبيب الذي في العيد ألقاهُ
    غاب الحبيب أيا قلبي فوا أسفا *** كم سار والنور يجري في محياهُ
    أمني النفس في لقياك يا أبتي *** عديل روحي ومن بالقلب سكناهُ
    يا رب لقياه لا أبغي بها بدلا *** يا رب لقياه لقياه لقياهُ

    رحمكـ الله يا والدي الحبيب وجمعني بكـ في مستقر رحمته

  5. #5
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 2515

    الكنية أو اللقب : أبو طارق

    الجنس : ذكر

    البلد
    اليمن/حضرموت

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : اللغة العربية

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 52

    التقويم : 40

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل19/6/2005

    آخر نشاط:29-07-2018
    الساعة:09:04 PM

    المشاركات
    9,525

    بارك الله فيكِ أستاذتنا الفاضلة وجزاكِ الله خيراً


  6. #6
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 4974

    الجنس : أنثى

    البلد
    ... بين وخزات القلم...

    معلومات علمية

    معلومات أخرى

    التقويم : 1

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل21/3/2006

    آخر نشاط:14-04-2008
    الساعة:09:51 PM

    المشاركات
    44
    العمر
    33

    فليجازيك الله أخيتي..


    القلم هو ( رسالتي ).. !

  7. #7
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 5488

    الجنس : أنثى

    البلد
    طيبة الطيبة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : لغة القرآن

    معلومات أخرى

    التقويم : 1

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل4/5/2006

    آخر نشاط:24-02-2013
    الساعة:10:16 AM

    المشاركات
    169

    وما أجمل أن ينشأ المرء في أجواء إيمانية!!!
    نعم يا أختاه..
    ولذلك أهتم الرسول صلى الله عليه وسلم
    بغرس العقيدة بنفس الطفل وروحه,
    فمنذ أن يكون الإنسان نطفة .... أمر الرسول
    أن نختار لهذه النطفة..
    فقال عليه أفضل السلام((تخيّروا لنطفكم فإن
    العرق دساس ))
    وقال ((إياكم وخضراء الدمن )) وهي المرأة
    الجميلة في المنبت السوء ..
    ثم سنّ عليه الصلاة والسلام منذ اللحظات
    الأولى لولادة الطفل أن نسمعه الآذان
    في إذنه اليمنى والتكبير في إذنه اليسرى..
    وكان عليه السلام يصطحب الأطفال
    معه الى المسجد .......... وغير ذلك كثير
    مما جعل من الأطفال في ذلك الزمان أبطالا كبارا...
    جزاك الله
    ياأنوار الأمل
    خير الجزاء
    ويبقى أن الكثير من الأبناء يسلكون طرقا
    معوجّة وربما ينحرفون رغم صلاح والديهم
    ورغم تربيتهم الصالحة ؟!

    ولي أملٌُُُ قطعت به الليالي
    أراني قد فنيت به ودامــــا

تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
  • لا تستطيع إضافة رد
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •