رابط محرك بحث قوقل الفصيح في القائمة تطبيقات إضافية

التبرع للفصيح
الصفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
اعرض النتائج 1 من 20 إلى 26

الموضوع: عبارات إنشائية من ناشئ للتصحيح
1430/10/23 هـ

  1. #1
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 17930

    الكنية أو اللقب : ابن أشرف

    الجنس : ذكر

    البلد
    باكستان

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : آخر

    التخصص : لا شيء

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 1

    التقويم : 6

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل27/7/2008

    آخر نشاط:27-06-2014
    الساعة:03:14 PM

    المشاركات
    312
    1430/8/10 هـ

    عبارات إنشائية من ناشئ للتصحيح

    السلام عليك ورحمة الله وبركاته

    أنا في هذه الأيام أتابع كتابا لإنشاء اللغة العربية بلساني الأم - الأردية. و هو على غرارة معظم الكتب الإنشائية بحيث يذكر نبذة من القواعد ثم يطرح على القارئ عبارات للترجمة من العربية الى غيرها و أخرى للترجمة من غيرها إليها.

    وهذا الكتاب أدرسه بنفسه بغير استعانة من أحد. بالرغم من أنه يهدي الطالب جيدا و لكن الطالب على كل حال طالب, فهو يريد ممن يجيد هذا الفن سندا بأنه يسير مسيرا مستقيما بغير إعوجاج.

    فمعظم التمارين في هذا الكتاب بسيط و لكن بعضها مقالة كاملة و مجرد الترجمة ليس بكاف بل هناك عناصر أخرى لتتقيم مقالة من نحو إستعمال كلمات حرية و تعبيرات مناسبة. و كيل هذا العناصر ليس إلا في وسع من يجيد اللغة و قد سبر أغوارها فعرف داخلها و باطنها.

    و ثمه ناحية أخرى، تخص الناطقين باللغة الأردية. و هي أن اللغة الأردية تحتوي على عدد جم من المفردات العربية إما بلا تغيير أو بتغيير في المعنى أو الحركة أو كليهما. و هذه الناحية تسد أحيانا دون تكلمها لهم بسليقة كاملة ؛ لإنهم قد يستخدمون لفظا إبان تكلم اللغة العربية بالمعنى الذي كسته الأردية و لا تعرفه العربية، و الكتاب الذي أدرسه فيه مبحث صغير يعد بعض الخطايا في هذا الصدد. و لكنه حقا صغير

    فأنا ألتمس أن يفرغ أحد الأساتذة بضع دقائق لاستعراض الجمل أو المقالة التي أنبذها، و يدلني على ما فيها من المثالب.

    و أنا أعتذر كل اعتذار في البداية إن كانت المقالة ليس لها مغزى و هذا الأمر قد يشق على أذواقكم السليمة، و لكن إن نظرتم إلى مستواي في تعلم اللغة العربية و طويتم كشحا عن ذلك، رجوت أن أصبح يوما أكتب اللغة العربية و أنطق بها مع كل سليقة على بعدي عن البلاد العربية، و الفضل دائما مردود إليكم.

  2. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (محمد مشرف اشرف) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  3. #2
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 17930

    الكنية أو اللقب : ابن أشرف

    الجنس : ذكر

    البلد
    باكستان

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : آخر

    التخصص : لا شيء

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 1

    التقويم : 6

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل27/7/2008

    آخر نشاط:27-06-2014
    الساعة:03:14 PM

    المشاركات
    312
    1430/8/10 هـ
    المقالة الأولى
    ..... وصلنا دهلي صباحا من اليوم التالي، و أقمنا فيها أسبوعا، و تنزهنا هناك الآثار و المناطق التذكارية( هل هذا الكلمة نزهة، فذهبنا يوما إلى منارة "قطب الدين" التي كانت على بعد بعيد عن هناك، فاكترينا حافلة كاملة ( أريد بكلمة "كاملة" أنا أكتريناها مع سائقها بجميع مقاعدها و من الذهاب إلى الإياب. فهل هذا التعبير مناسب؟ )
    و كنا قد ركبناها قبل العصر، و قادت بنا إلى المنارة على هدوء،
    كنا ننظر يمينا و شمالا ( أريد التعبير عنما إذا كان المرء في المركبة مسافرا و يمر بموضع، لم ير قبل، فينظر بكل اشتياق. فما التعبير الفصيح لذاك؟) و نسئل أستاذنا عن كل شيء، فبلغنا ضريح الملك"همايون" بعد قليل, و وقفت المركبة قبالة الضريح، و نزلنا قاطبة، و ظلنا نتجول فيه لبرهة غير بعيدة، و شاهدناه من داخله و الخارج، ثم رجعنا إلى المقاعد، و قعدنا عليها.

    انتهينا عند الصر إلى المنارة، فبادئ ذي بدء و بعدما أنتهينا، بحثنا عن الماء، ثم توضأنا ثم صلينا، ثم توجهنا إلى المنارة، طفنا أولا حولها عدة مرات، ثم تسلقنا بها، فأشرفنا من فوقها ، إذا بكل شيء، يلوح لنا أصغر من حجمه، و غاب عن النظر ما يتصل بالمنارة من الأطلال و المباني, وقفنا لقليل عليها،ثم هبطنا.

    هذه المنارة مبينة بحجر أحمر من طراز صلب، و منشقة آي قرآنية على نواحيها الأربع، استبناها "قطب الدين أيبك" منارة مسجد، و لكنها اكتملت على يدي غلام شمس الدين التمش، و يليتما اكتمل بناء المسجد كله.

    برؤية هذا المنارة، نشأت في قلوبنا أمان شتى، فمكثنا قليلا، ثم ركبنا حافلتنا، و رجعنا إلى مهاجعنا قبل أفول الشمس.


  4. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (محمد مشرف اشرف) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  5. #3
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 16372

    الكنية أو اللقب : أبو محمد

    الجنس : ذكر

    البلد
    فلسطين

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : التحو والادب

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 1

    التقويم : 2

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل4/3/2008

    آخر نشاط:12-02-2014
    الساعة:10:50 AM

    المشاركات
    635
    العمر
    60
    1430/8/11 هـ
    أخي العزيز محمد مشرف أشرف

    السلام عليك ورحمة الله وبركاته:
    أ
    إن ما تقوم به جميل جدا واتمنى من الله أن يوفقك لمسعاك في نشر اللغة العربية في أصقاع بلادك
    هذا تصحيح بسيط لمقالتك السابقة أرجو أن تنال القبول :


    ..... في صباح اليوم التالي وصلنا دهلي ، و أقمنا فيها أسبوعا، و تنزهنا هناك ،شاهدنا الآثار و المناطق التذكارية فذهبنا في اليوم الأول إلى منارة "قطب الدين" التي كانت على بعد من مكان اقامتنا ،اكترينا حافلة خاصة لنا لتساعدنا على التجوال في تلك المنطقة بينما كانت الحافلة تسير بهدوء كانت الطبيعة تشدنا بمناظرها الخلابة فكنا ننظر يمينا و شمالا و نسأل أستاذنا عن كل شيء، حتى بلغنا ضريح الملك"همايون" وقفت المركبة أمام الضريح،شدنا جمال مبناه ورعة عمارته أخذنا نتجول فيه ، شاهدناه من داخله يالجمال روعته وعظمته! ثم رجعنا إلى الحافلة وانطلقت بنا الى مكان آخر.

    وقفت بنا الحافلة عند المنارة،فكان أول شيء فعلناه بأن بحثنا عن الماء لنتوضأ، توضأنا فصلينا، ثم توجهنا إلى المنارة، طفنا حولها مرات عدة، ثم تسلقناها، فأشرفنا من فوقها على جمال المنطقة التي تقبع بها هذه المنارة،نظرنا من فوقها فإذا كل شيء يبدو لنا أصغر من حجمه،وذلك بسبب ارتفاع هذه المنارة وشهوقها
    هذه المنارة مبينة بحجارة حمراء صلبة، و موشحة بآيات قرآنية على نواحيها الأربع، استبناها "قطب الدين أيك" (منارة المسجد)، و لكنها اكتملت على يدي غلام شمس الدين التمش، و ياليتما اكتمل بناء المسجد كله.

    برؤية تلك المنارة، نشأت في قلوبنا أمان شتى، فمكثنا قليلا، ثم ركبنا الحافلة، و رجعنا إلى مهاجعنا قبل أفول الشمس.

  6. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (فائق الغندور) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  7. #4
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 17930

    الكنية أو اللقب : ابن أشرف

    الجنس : ذكر

    البلد
    باكستان

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : آخر

    التخصص : لا شيء

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 1

    التقويم : 6

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل27/7/2008

    آخر نشاط:27-06-2014
    الساعة:03:14 PM

    المشاركات
    312
    1430/8/11 هـ
    السلام عليك ورحمة الله وبركاته


    أستاذي فائق الغندور،
    جزاك الله خيرا على بذل وقتك الثمين.
    و أنا قارنت تصحيحك بما كتبت أنا، و أمعنت النظر فيما غيرته و انتبهت به، و لكن حاولت أن أتوصل من خلال ذلك إلى نقطة، تبني عليها كل تصحيحة. و أنا خلصت إلى ما يلي :

    1: إذا نذكر شيئا بوقت وقوعه، فالأحرى أن نصدر الظرف في الجملة. ( نعم هذه القاعدة لا تجري على الإطلاق، فثمه كثير من المواضع، يؤخر الظرف. و لكن في أمثال مذكرات الأسفار، يجري هذه القاعدة. و لاحظت أنها لا تختلف باختلاف اللغة، فكنت في درجاتنا الابتدائية إذا أدرس أنشاء لغتي الأم الأردية و اللغة الأنجليزية، وجدت نفس الأسلوب في بدء أي مقالة تتعلق بالسفر و نحوه.

    2: إذا أردنا الإفصاح عن حدوثين متزامنين، فالأحرى أن يؤتى ب"بينما" أو ما يسد مسدها في المعنى للدلالة على التزامن. و هذا بناء على ما أتيت به من القول : "بينما كانت الحافلة تسير بهدوء كانت الطبيعة تشدنا بمناظرها الخلابة فكنا..." صحيح؟

    3: الشيء الثالث ليس بقاعدة بل يخص استعمال كلمة " بادئ ذي بدء". اخترت - سيدي - التعبير " أول شيء..." بدلا من هذا الكلمة. فهل أصبت إن نقتبس من هذه التصحيحة أن هذه الكلمة توظف بمعنى أول شيء، يعنى أنه إذا يبدأ بمشهد أو مقالة، فيؤتى بها. و أما في أجزاءه فلا ؟

    هذه النقاظ الثلاث التي لاحظت، و قدمت بين يديكم لأعرف أ أصبت أم أخطأت؟ و أرجو أن لا أكون أبرمتك بأسئلتي، فإني أريد أن لا أقتصر في هذه التصحيحات القيمة في هذا المقالة فحسب، بل و أرعى لها في كل ما أمارسه من الكتابة العربية.

    و أرجو أن تواصل هذه السلسلة الذهبية، فإني كنت متفكرا جدا في إجياد إنشاء اللغة العربية و ما كنت أرى أملا و لكن هذا المنتدى جعلني أعقد الأمل بعد عون الله تعالى على هذا المنتدى.

  8. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (محمد مشرف اشرف) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  9. #5
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 16372

    الكنية أو اللقب : أبو محمد

    الجنس : ذكر

    البلد
    فلسطين

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : التحو والادب

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 1

    التقويم : 2

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل4/3/2008

    آخر نشاط:12-02-2014
    الساعة:10:50 AM

    المشاركات
    635
    العمر
    60
    1430/8/11 هـ
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها محمد مشرف اشرف اعرض المشاركة
    السلام عليك ورحمة الله وبركاته


    أستاذي فائق الغندور،
    جزاك الله خيرا على بذل وقتك الثمين.
    3: الشيء الثالث ليس بقاعدة بل يخص استعمال كلمة " بادئ ذي بدء". اخترت - سيدي - التعبير " أول شيء..." بدلا من هذا الكلمة. فهل أصبت إن نقتبس من هذه التصحيحة أن هذه الكلمة توظف بمعنى أول شيء، يعنى أنه إذا يبدأ بمشهد أو مقالة، فيؤتى بها. و أما في أجزاءه فلا ؟
    .
    أخي العزيز الاستاذ محمد مشرف أشرف لا شكر على واجب فنحن اخوة في الدين والعربية ولقد كنت متابعا لك من بدء كتابتك في الفصيح وكنت أتمنى أن يكون لك اليد الطولى في الكتابة والتصحيح فانت أخي الكريم تقوم برسالة جليلة في نشر اللغة العربية والدين الاسلامي لمن لا يتكلمون بها فادعو الله أن يجزيك خيرا على ما تفعل
    أما بالنسبة لي فأنا واسع الصدر وأرجو أن أكون عند حسن ظنك بي

    أما بالنسبة لعبارة بادئ ذي بدء الاولى كتابتها ( بادئ بدء ) لان كلمة ذي تعني صاحب وهي في العبارة لا يصح أن نقول بادئ صاحب بدء
    أما بالنسبة لاستعمالها عندك هو جميل ولكن لو كانت في بدء الامر أو في أول الامر بدأنا كان الافضل واذا استعملتها على طريقتك لا بأس بها
    أرجو أن أرى منك كتابات أخرى ....... وفقك الله

  10. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (فائق الغندور) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  11. #6
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 17930

    الكنية أو اللقب : ابن أشرف

    الجنس : ذكر

    البلد
    باكستان

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : آخر

    التخصص : لا شيء

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 1

    التقويم : 6

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل27/7/2008

    آخر نشاط:27-06-2014
    الساعة:03:14 PM

    المشاركات
    312
    1430/8/18 هـ
    السلام عليك ورحمة الله وبركاته

    1: "َإذا رجع فلاح وقت الأصيل إلى منزله لاغبا مجهودا، و لقي أوﻻده، و هم يرتقبون مجيئه، نسي تعبه كله" ( هل هذا التعبير مناسب؟")

    2: "تسلل بيت جيراني لص ليلا، و هم نائمون، فسرق و خرج و لم يشعر أحد بذلك، و لما استيقظوا الساعة الثانية من اليل، وجدوا أثاث المنزل متفرقا شذر مذر ( هل تختص كلمة " شذر مذر" بما يعقل أو تعمه و غيره؟) فتقدموا قليلا مذعورين ، فوجدوا الباب مفتوحا، آنذاك تيقنوا بأن السارق قد قام بما قام، فارتدوا ليتفقدوا الأثاث، و هم في هرج و مرج، فاستعرضوه و وجدوا مفقودا كثيرا من الأثاث الثمين و المجوهرات، و سهروا بقية اليلة مذعورين"

    3: كان الصيف, و الحر شديد، فنزلنا من المركبة ظهيرة و الساقة و أصحاب عربات الخيل في بيوتهم مضربين، فخيل لنا أن نقضي الظهيرة في منظرة المحطة، و لكن اليوم كا ن يوم الجمعة, و لم نعد مسافرين، فبحثنا عن حمال, و لم نجد أحدا، في النهاية طفقنا نرتجل إلى منزلنا حاملين فرشنا و عفشنا, و كان منزلنا على بعد أربعة أميال عن المحطة
    كنا نمشي على الشارع مثقلين بالمتاع و من جانب كان الأرض ترمض و السماء تمظر النار، و من آخر كان الناس يغمزوننا جالسين في دكاكينهم و سددهم، فكانوا يروننا في هذه الحال, و يتبسمون تبسم الاستهزاء، و لكن لم نزل نمضي في الحر و الشمس غير مبالين باستهزاءهم، حتى وصلنا منزلنا الساعة الحادية حاملين فرشنا و عفشنا، متصببين عرقا، و لكنا وجدنا الباب هنا مقفلا, و قد ذهب زملاء غرفتي إلى المسجد، فتوجهنا إلى المسجد راكضين، و وصلنا المسجد و الإمام يخطب على المنبر، فشكرنا الله على أن لم يذهب جهدنا سدى و أن ندرك الجمعة

  12. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (محمد مشرف اشرف) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  13. #7
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 16372

    الكنية أو اللقب : أبو محمد

    الجنس : ذكر

    البلد
    فلسطين

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : التحو والادب

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 1

    التقويم : 2

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل4/3/2008

    آخر نشاط:12-02-2014
    الساعة:10:50 AM

    المشاركات
    635
    العمر
    60
    1430/8/19 هـ
    السلام عليك ورحمة الله وبركاته

    : "َإذا رجع فلاح وقت الأصيل إلى منزله لغوبا مجهودا، و لقي أوﻻده، و هم يرتقبون مجيئه، نسي تعبه كله" ( هل هذا التعبير مناسب؟")
    أخي العزيز لم أجد اسم الفاعل مستعملوالاولى صيغة المبالغة

    2: "تسلل بيت جيراني لص ليلا، و هم نائمون، فسرق و خرج و لم يشعر به أحد ، و حين استيقظوا في الساعة الثانية ليلا ، وجدوا أثاث المنزل متفرقا شذر مذر ( هل تختص كلمة " شذر مذر" بما يعقل أو تعمه و غيره؟) فتقدموا قليلا مذعورين ، فوجدوا الباب مفتوحا، فتيقنوا بأن السارق قد قام بما قام به، فرجعوا ليتفقدوا الأثاث، و هم في هرج و مرج، فاستعرضوه فوجدوا كثيرا من الأثاث الثمين و المجوهرات مفقودة، فما كان منهم الا ان سهروا بقية الليلة مذعورين"

    3: كان يوما شديد الحرارة، حين نزلنا من المركبة وقت الظهيرة و الساقة و أصحاب عربات الخيل في بيوتهم مضربين، فتبادر الى اذهاننا أننا سنقضي الظهيرة في منظرة المحطة، و لكن اليوم كا ن يوم جمعة, فبحثنا عن حمال, فلم نجد أحدا، وفي النهاية طفقنا نترجل ( نسير الى منزلنا مترجلين )إلى منزلنا حاملين متاعنا, و كان منزلنا على بعد أربعة أميال عن المحطة
    كنا نمشي في الشارع مثقلين بالمتاع و كانت الأرض رمضة و الهواء ينفث حمما و كان الناس يغمزوننا جالسين في دكاكينهم و سددهم، فكانوا يروننا على هذه الحال, يتبسمون تبسم المستهزئ، و لكننا ( لم نأبه بهم ) غير مبالين باستهزائهم، حتى وصلنا الى منزلنا الساعة الواحدة ظهرا حاملين متاعنا، متصببين عرقا، فوجدنا باب الغرفة مقفلا, حيثر ذهب زملاء غرفتي إلى المسجد، فتوجهنا إلى المسجد واذا بالإمام يخطب على المنبر، فشكرنا الله على أننا أدركنا الجمعة .

    عزيزي الاستاذ محمد مشرف أرجو أن أكون قد وفقت في تصحيح بعض العبارات
    وفقك الله

  14. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (فائق الغندور) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  15. #8
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 17930

    الكنية أو اللقب : ابن أشرف

    الجنس : ذكر

    البلد
    باكستان

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : آخر

    التخصص : لا شيء

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 1

    التقويم : 6

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل27/7/2008

    آخر نشاط:27-06-2014
    الساعة:03:14 PM

    المشاركات
    312
    1430/8/20 هـ
    السلام عليك ورحمة الله وبركاته

    جزاك الله خيرا, و حياك الله

    إليك بعض الأسئلة التي تتعلق بتعليقاتك

    1: آثرت تعبيرا - و ﻻ شك أنه أفضل - في آخر الفقرة الثانية و هو القول : "وما كان منهم إﻻ أن سهروا بقية اليل مذعورين".
    أستاذي، أنا مطلع على معنى واحد لكيان "ما كان منه إلا كذا و كذا" و هو أن الأمر(كذا كذا ) صدر منه من ساعته و على الفور. و لكنك استخدمته بمعنى آخر, و لم أك أفهمه فمن فضلك سلط الضوء عليه لكي أفهم!

    2: و السؤال الثاني حول أمر، يجول في ذهني منذ أيام كثيرة و لم أجد له جوابا و هو يتعلق ببداية الفقرة الثالثة. قلت : "كان يوما شديد الحرارة". قولك " يوما" خبر كان فما اسمها في هذه الجملة؟ و أيضا فإني أريد أن أعرف تعابير أخرى فصيحة للإفصاح عن فصل و طقس في بدء موضوع.

  16. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (محمد مشرف اشرف) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  17. #9
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 16372

    الكنية أو اللقب : أبو محمد

    الجنس : ذكر

    البلد
    فلسطين

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : التحو والادب

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 1

    التقويم : 2

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل4/3/2008

    آخر نشاط:12-02-2014
    الساعة:10:50 AM

    المشاركات
    635
    العمر
    60
    1430/8/20 هـ
    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليك ورحمة الله وبركاته
    تحياتي أخي العزيز محمد مشرف وبعد :
    أخي العزيز بالنسبة لاستخدام عبارة ما كان منه إلا كذا و كذا لقد استخدمتها في معناها الحقيقي الذي تتكلم عنه وهوأن الامرصدر منه من ساعته و على الفور حيث اتبعت هذه اللفظة ما قبلها لتدل على الحال في وقته .
    أما بالنسبة لاسم كان في جملة كان يوما شديد الحرارة فالاعراب صحيح عندك أما بالنسبة لاسم كان فهو مستتر تقديره كان اليوم يوما شديد الحرارة
    ارجو أن أكون قد أوصلت لك المعلومة 000 لك شكري

  18. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (فائق الغندور) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  19. #10
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 17930

    الكنية أو اللقب : ابن أشرف

    الجنس : ذكر

    البلد
    باكستان

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : آخر

    التخصص : لا شيء

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 1

    التقويم : 6

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل27/7/2008

    آخر نشاط:27-06-2014
    الساعة:03:14 PM

    المشاركات
    312
    1430/8/29 هـ
    السلام عليك ورحمة الله وبركاته

    لقد أظل علينا شهر مبارك، و أرجو أن تمضي هذا الشهر المبارك بوفرة حسنات منا.
    دونك من فضلك المضمون التالي الذي سودت صفحات به.

  20. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (محمد مشرف اشرف) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  21. #11
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 17930

    الكنية أو اللقب : ابن أشرف

    الجنس : ذكر

    البلد
    باكستان

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : آخر

    التخصص : لا شيء

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 1

    التقويم : 6

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل27/7/2008

    آخر نشاط:27-06-2014
    الساعة:03:14 PM

    المشاركات
    312
    1430/8/29 هـ

    مسابقة في الخطابة

    من تقاليد مدرستي أنها تعقد بعد بداية السنة الدراسية بشهر مسابقة في الخطابة، و تدعو جميع مدارس المقاطعة إلى المشاركة فيها، و تستضيف أحدا من أعيان الدين أو فن آخر بوصفه ضيف شرف، يلقي في ختام المسابقة كلمة على الطلاب بعد ما يوزع الجوائز.

    فلما بدأت السنة الدراسية الراهنة، و مضت بضعة الأيام، أعلن رجال مدرستي تاريخ السابقة، و بعثوا برسائل الدعوة إلى جميع مدارس المقاطعة، و الشيء الذي استرعى عناية الطلاب أيما استرعاء، هو أن ضيف الشرف في هذة المرة سيكون الداعة الشيخ أبا الحسن الندوي الذي لم يحرز قصب السبق في حقل الدعوة و الإرشاد فحسب، بل وإنه يتربع على مكانة مرموقة في مجال الكتابة و الخطابة بكل من اللغة الأردية و العربية.

    فالطلاب الذي يريدون المشاركة قدموا طلبا إلى الأستاذ المنتقي ، قبل موعد المسابقة بعشرة الأيام تم انتقاء الطلاب المشاركين من مدرستي ، و أيضا استملت قائمة أسماء المشاكين من بقية المدارس

    طفقت نخبة مدرستي تستعد للمسابقة متحمسين في قاعة المدرسة الرئيسية، حتى بقي يومان من موعد المسابقة، و نحن نرتقبه بفارغ الصبر،و ترتيبات المسابقة على قدم و ساق،

    في يوم المسابقة ذهبت مستبشرا إلى المدرسة مبكرا لكي أساعد في الترتيبات إن كانت ثمه حاجة، فوصلت المدرسة، وبعد قليل جعل المدعوون يتوافدون رجالا و ركبانا، و خلال بضع دقائق اكتظت القاعة بالأساتذة الكرام و الطلاب العظام, و الطوابير الثلاثة المقدمة مختصة للأساتذة, و لم تكن تبدأ حفلة المسابقة حتى قدم ضيف الشرف الشيخ أبو الحسن الندوي، و انتسطت أسارير وجوه الموجودين.

    فاستهلت الحفلة بتلاوة القرآن ثم نعت رسول الله - صلى الله عليه و سلم - كما هو متداول في بلادنا.

    ثم ارتقى المنصة ( المضيف الذي يتولى مسئولية نداء أسماء المشاكرين. لا أدري ماذا يقال له باللغة العربية. من فضلك أخبرني!) و الجوائز على طاولة بيمين المنصة و الحكمان بيسارها، وبدأ ( المضيف ) ينادي بأسماء المشاركين بالتناوب، فصعد مشارك منادى، و ألقى خطبته التي هيأها، و هبط ثم جاء آخر حتى ألقى جميع المشاركين خطبهم، و كانت جلها تمس الظروف السائدة في العالم ﻻ سيما في العالم الإسلامي,

    الخطبة التي أعجبت بها إعجابا أنا بل جميع الموجودين كانت لطالب نحيف، تبدو على جبينه ملامح النبوغ، فإنه تناول بالبحث إمكانيات تطبيق التوجيهات الإسلامية في الزمن الراهن الذي يسوده العلوم و التقنية، و الذي تطور و تعقد فيه المعايش. و لما بدأت خطبته استرعت عناية المستمعين استرعاء، لم تسترعه غيرها من الخطب

    ( أريد أن تستعرض هذا الجزء من المضمون، ثم بعد أنبذ بقيته )

  22. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (محمد مشرف اشرف) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  23. #12
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 16372

    الكنية أو اللقب : أبو محمد

    الجنس : ذكر

    البلد
    فلسطين

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : التحو والادب

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 1

    التقويم : 2

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل4/3/2008

    آخر نشاط:12-02-2014
    الساعة:10:50 AM

    المشاركات
    635
    العمر
    60
    1430/8/30 هـ
    السلام عليك ورحمة الله وبركاته
    كل عام وانت وجميع المسلمين بخير

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها محمد مشرف اشرف اعرض المشاركة
    من تقاليد مدرستي أنها تعقد بعد بداية السنة الدراسية بشهر مسابقة في الخطابة، و تدعو جميع مدارس المقاطعة إلى المشاركة فيها، و تستضيف واحدا من أعيان الدين أو فن آخر بوصفه ضيف شرف، يلقي في ختام المسابقة كلمة على الطلاب بعد ان يوزع الجوائز.

    فحينبدأت السنة الدراسية الراهنة، و مضت بضعة أيام، أعلن مسئولو مدرستي تاريخ المسابقة، و أرسلوا برسائل الدعوة إلى جميع مدارس المقاطعة، والشيء الذي استرعى عناية الطلاب أيما استرعاء أن ضيف الشرف في هذة المسابقة سيكون الداعية الشيخ أبو الحسن الندوي الذي لم يحرز قصب السبق في حقل الدعوة و الإرشاد فحسب، بل وإنه يتربع على مكانة مرموقة في مجالي الكتابة و الخطابة بكل من اللغتين الأردية و العربية.

    فالطلاب الذي يريدون المشاركة قدموا طلبا إلى الأستاذ المنتقي (المسئول) ، قبل موعد المسابقة بعشرة أيام حيث تم انتقاء الطلاب المشاركين من مدرستي ، و أيضا استملت قائمة باسماء الطلاب المشاركين من بقية المدارس

    طفقت نخبة مدرستي تستعد للمسابقة متحمسين في قاعة المدرسة الرئيسة، وترتيبات المسابقة تجري على قدم و ساق،

    في يوم المسابقة ذهبت مستبشرا إلى المدرسة مبكرا لكي أساعد في الترتيبات إن كانت ثمه حاجة، فوصلت المدرسة، وبعد قليل جعل المدعوون يتوافدون رجلانا و ركبانا، و خلال بضع دقائق اكتظت القاعة بالأساتذة الكرام و الطلاب العظام, و الطوابير الثلاثة المقدمة مخصصة للأساتذة, و لم تكن تبدأ حفلة المسابقة حتى قدم ضيف الشرف الشيخ أبو الحسن الندوي، و انبسطت أسارير وجوه الموجودين.

    استهلت الحفلة بتلاوة آيات منالقرآن الكريم ثم نعت رسول الله - صلى الله عليه و سلم - كما هو متداول في بلادنا.

    ثم ارتقى المنصة المسئول ( المذيع )الذي يتولى مسئولية نداء أسماء المشاركين. و الجوائز على طاولة بيمين المنصة و الحكمان بيسارها، وبدأ ( المسئول ) ينادي بأسماء المشاركين بالتناوب، فصعد مشارك منادى، و ألقى خطبته التي هيأها، و هبط ثم تلاه آخر حتى ألقى جميع المشاركين خطبهم، و كانت جلها تمس الظروف السائدة في العالم ﻻ سيما في العالم الإسلامي,

    الخطبة التي نالت إعجابي وجميع الموجودين كانت لطالب نحيف، يبدو على جبينه ملامح النبوغ، تناولفي خطبته إمكانيات تطبيق التوجيهات الإسلامية في الزمن الراهن الذي يسوده العلوم و التقنية، و الذي تطور و تعقد فيه المعايش. و لما بدأ خطبته استرعى عناية المستمعين استرعاء، لم يسترعه غيره من الخطباء

    ( أريد أن تستعرض هذا الجزء من المضمون، ثم بعد أنبذ بقيته )
    السلام عليك ورحمة الله وبركاته

  24. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (فائق الغندور) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  25. #13
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 17930

    الكنية أو اللقب : ابن أشرف

    الجنس : ذكر

    البلد
    باكستان

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : آخر

    التخصص : لا شيء

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 1

    التقويم : 6

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل27/7/2008

    آخر نشاط:27-06-2014
    الساعة:03:14 PM

    المشاركات
    312
    1430/9/15 هـ
    السلام عليك ورحمة الله وبركاته


    بسبب أشغال رمضان لم أك أرفع بقية المقالة. قبل رمضان بيوم طبعتها و لكنها ضاعت قبل أن تم الرفع. فأطبعها مجددا

    بعون الله عز و جل تعملت بفضل ردك الأخير الفرق بين "واحد" و "أحد" ، الأمر الذي ما كنت متنبها به قبل. و أود أن تتواصل هذه السلسلة.

    الشيء الثاني الذي أريد أن توضحه لي، هو أنك غيرت في بعض المواضع كلمة "لما" إلى "حين" للإفصاح عن معنى الوقت الماضي كما في قولك : "فحين بدأت السنة الدراسية الراهنة". فإنك غيرت كلمة" لما" ب"حين". هل ثمه فرق بين هاتين الكلمتين و مواضع إتيانهما؟

    "
    ... و لكن جميع الخطب كانت جيدة، و كان يلوح بالوضوح أن المشاركين لم يألوا جهدا في إعداد خطبهم، إلا أن أحدهم في وسط خطبته انفعل بحضور جم غفير من الطلاب، فغابت عنه كلمات، و أضحى يلكن، و قد فقد الثقة بالنفس، فما كان منه إلا أن هبط من المنصة.
    فتبادر إلى ذهني أن مسرح الحيوة لا يختلف عن مسرح الخطابة، فإن ممثلها إن شاء أن يلعب دوره، فلا بد أن يمتلك الثقة بالنفس, و إلا فإنه أرغم على أن يهبط من مسرح الحيوة, و اعتاض عنه غيره.

    و كان الحكمان قد أعتدا النتيجة قبل إلقاء ضيف الشرف كلمته وفوضا إلى المذيع.
    فاستدعى المذيع الشيخ أبا الحسن الندوي أن يشرف بإلقاء الكلمة، فصعد إليها, و خطب بإسلوبه البديع الخلاب، ثم بعد ما انتهى بخطبته دعا المذيع اسم المجلي في المقابلة ثم المصلي ثم من احتل بالمرتبة الثالثة، و أعطى الشيخ كل واحد منهم جائزته، و هنأه تشجيعا لهم و ترغيبا لغيرهم.
    ثم أخذ بجميع الموجودين إلى مأدبة الشاي، و بعدما شربوا الشاي زار الشيخ الندوي غرف المدرسة و مكتبتها، و حديقتها و الملعب و المطبخ، و أثنى على جهود رجال المدرسة التي يبذلونها لتطوريها،

    هكذا انتهت الحفلة بالعافية كما تنتهي كل سنة، إلا أني تعلمت من الجديد بعض الدروس فيها، و أحاول أن أطبقها في حيوتي.
    "

  26. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (محمد مشرف اشرف) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  27. #14
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 16372

    الكنية أو اللقب : أبو محمد

    الجنس : ذكر

    البلد
    فلسطين

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : التحو والادب

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 1

    التقويم : 2

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل4/3/2008

    آخر نشاط:12-02-2014
    الساعة:10:50 AM

    المشاركات
    635
    العمر
    60
    1430/9/16 هـ
    السلام عليك ورحمة الله وبركاته
    تحية طيبة أخي العزيز محمد مشرف
    كل عام وانت بصحة جيدة ولقد سألت نفسي عن السبب الذي دعاك لقطع هذه العبارات الجميلة التي هي من انشائك والآن عرفت السبب
    أما بالنسبة للفرق بين ( لما وحين ) حين تأتي لوقوع الفعل في الوقت القريب أما لمّا فهعي تدل على وقوع الفعل في المستقبل البعيد يقول تعالى ( وَإِنَّ كُلًّا لَمَّا لَيُوَفِّيَنَّهُمْ رَبُّكَ أَعْمَالَهُمْ إِنَّهُ بِمَا يَعْمَلُونَ خَبِيرٌ )أي في المستقبل البعيد وقوله ( وَلَكُمْ فِيهَا جَمَالٌ حِينَ تُرِيحُونَ وَحِينَ تَسْرَحُونَ ) أي في وقت الراحة ووقت أن تسرح

    بالنسبة لتكنلة الرسالة :

    لكن جميع الخطب كانت جيدة، و كان يلوح بوضوح ( في الافق) أن المشاركين لم يألوا جهدا في إعداد خطبهم، إلا أن أحدهم وسط خطبته انفعل حين شاهد جمعا غفيرا من الطلاب، فغابت عنه الكلمات، و أضحى يتلعثم ( التلعثم يكون مؤقتا واللكن يكون دائما )، و قد فقد الثقة بنفسه، فما كان منه إلا أن هبط عن المنصة.
    فتبادر إلى ذهني أن مسرح الحياة لا يختلف عن مسرح الخطابة، فإن ممثلها أن امتلك الثقة بالنفس يستطيع أن يلعب دوره بنجاح ، و إلا فلا ( إيجاز )
    كان الحكمان قد حسما النتيجة قبل إلقاء ضيف الشرف كلمته وفوضا إلى المذيع اعلان النتيجة .
    استدعى المذيع الشيخ أبا الحسن الندوي ليتشرف بإلقاء كلمتة، فصعد الى خشبة المسرح, و خطب بإسلوبه البديع الخلاب عن فضل اللغة العربية والتنافس فيها ، وما أن انتهى من خطبته دعا المذيع اسم المجلي في المقابلة ثم المصلي ثم من احتل المرتبة الثالثة، و أعطى الشيخ كل واحد منهم جائزته، و هنأهم تشجيعا لهم و ترغيبا لغيرهم.
    ثم أتجه جميع الموجودين إلى تناول الشاي، و بعدما شربوا الشاي زار الشيخ الندوي غرف المدرسة و مكتبتها، و حديقتها و الملعب و المطبخ، و أثنى على جهود رجال المدرسة التي بذلوها من أجل تطوريها،

    وهكذا انتهت الحفلة بالعافية كما تنتهي كل سنة، وقد تعلمت منها بعض الدروس المفيدة، وسأحاول أن أطبقها في حياتي.

  28. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (فائق الغندور) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  29. #15
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 17930

    الكنية أو اللقب : ابن أشرف

    الجنس : ذكر

    البلد
    باكستان

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : آخر

    التخصص : لا شيء

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 1

    التقويم : 6

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل27/7/2008

    آخر نشاط:27-06-2014
    الساعة:03:14 PM

    المشاركات
    312
    1430/9/18 هـ
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها فائق الغندور اعرض المشاركة
    .... أما بالنسبة للفرق بين ( لما وحين ) حين تأتي لوقوع الفعل في الوقت القريب أما لمّا فهعي تدل على وقوع الفعل في المستقبل البعيد يقول تعالى ( وَإِنَّ كُلًّا لَمَّا لَيُوَفِّيَنَّهُمْ رَبُّكَ أَعْمَالَهُمْ إِنَّهُ بِمَا يَعْمَلُونَ خَبِيرٌ )أي في المستقبل البعيد وقوله ( وَلَكُمْ فِيهَا جَمَالٌ حِينَ تُرِيحُونَ وَحِينَ تَسْرَحُونَ ) أي في وقت الراحة ووقت أن تسرح

    بالنسبة لتكنلة الرسالة :

    ... وما أن انتهى من خطبته دعا المذيع اسم المجلي في المقابلة ثم المصلي ثم من احتل المرتبة الثالثة

    السلام عليك ورحمة الله وبركاته

    إستاذي الكريم، لدي سؤالان عما مضى

    1: أ كلمة "ما" في القول : "وما أن انتهى من خطبته دعا المذيع" مصدرية حينية و كلمة "أن" زائدة كما في قوله تعالى : "ولما أن جاء البشير..."؟

    2: السؤال الثاني بالنسبة إلى"لمّا". أفدت سيدي أنها للدلالة على المستقبل البعيد. ثمه قسم ل"لما" ، يأتي للماضي شرطا، كما في قوله الذي مر و هو : "(فَلَمَّا أَنْ جَاءَ الْبَشِيرُ أَلْقَاهُ عَلَى وَجْهِهِ فَارْتَدَّ بَصِيرًا) ". فإنها في هذه الآية للماضي شرطية. و كنت أستفسر عن الفرق بين "لما" الماضية الشرطية و بين "حين"؟ لأني أتيت ب"لما" في الردود السابقة في هذا المعنى وآثرت "حين" عليها. لذي فإني سئلت عن الفرق بينهما.

    أنا أطرح سؤالي بتعبير آخر. أقول مثلا :
    "لما خرجت من البيت، وجدت السماء متلبدة بالغيوم"
    و أقول نفس المفهوم بتعبير آخر :
    "حين خرجت من البيت وجدت السماء متلبدة بالغيوم"

    طبعا ثمه فرق بينهما من الناحية التركيبية النحوية, فإن الجملة الأولى شرطية و الثانية فعلية و "حين" فيها تتعلق بفعل "وجدت". و لكن هل ثمه فرق من ناحية المعنى؟

    أرجو ألا أكون قد ضيقتك بهذا السؤال, فإني من شداة العلم و شادي العلم لايسعه أن ينتهي عن السؤال إن أراد أن ينبغ في العلم.

  30. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (محمد مشرف اشرف) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  31. #16
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 17930

    الكنية أو اللقب : ابن أشرف

    الجنس : ذكر

    البلد
    باكستان

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : آخر

    التخصص : لا شيء

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 1

    التقويم : 6

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل27/7/2008

    آخر نشاط:27-06-2014
    الساعة:03:14 PM

    المشاركات
    312
    1430/9/22 هـ
    السلام عليك ورحمة الله وبركاته

  32. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (محمد مشرف اشرف) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  33. #17
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 16372

    الكنية أو اللقب : أبو محمد

    الجنس : ذكر

    البلد
    فلسطين

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : التحو والادب

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 1

    التقويم : 2

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل4/3/2008

    آخر نشاط:12-02-2014
    الساعة:10:50 AM

    المشاركات
    635
    العمر
    60
    1430/9/28 هـ
    السلام عليك ورحمة الله وبركاته
    لا تؤاخذني فنحن في العشر الاواخر من رمضان
    بالنسبة لاعراب لما فقد وجدت لها عدة اعرابات ارسله لك
    من أدوات الإعراب (لما)
    الأداة التي تليها، قال: ويزاد في ( لما ) النافية، ويقال: متصلٌ نفيه متوقعٌ ثبوته.

    ( لمَّا ) يقول: النافية، ليه قال: النافية؟ لأن فيه ( لما ) ستأتي غدا إن شاء الله هي ( لما ) الشرطية التي تسمى ( لما ) الوجودية، أما التي معنا الآن فهي ( لما ) النافية، ( لما ) النافية مثل ( لم ) حرف نفي وجزم وقلب، لكن تختلف عن ( لم ) في شيئين:

    الأول: قال عنها: ( متصلٌ نفيه ) يعني أن المنفي بـ ( لما ) متصل إلى زمان النطق، يعني وأنت تنطق بالكلام المنفي موجود، مثاله بل يوضحه: ( لما تشرق الشمس ) يعني: إذا كان باقي على الإشراق مثلا دقيقة أو دقيقتين، وقلت: ( لما تشرق الشمس ) يعني: عدم الإشراق الذي هو النفي متصل إلى وقت النطق إلى زمن الحال.

    ( متوقعٌ ثبوته ) طبعا إذا كان متصل هذا النفي إلى زمن الحال فمعنى هذا أن الثبوت متوقع، ولهذا يصح أن تقول: ( لما تشرق الشمس ) وقد أشرقت، فأنت نفيت إلى زمن النطق ثم المنفي انتهى، طلعت الشمس، ولهذا قال -تعالى- في سورة ص: بَلْ لَمَّا يَذُوقُوا عَذَابِ يعني إلى الآن، إلى زمن نزول الآية ما ذاقوا العذاب، ولكن ذوقهم للعذاب متوقع.

    ومنه أيضا قول الله -تعالى-: وَلَمَّا يَدْخُلِ الْإِيمَانُ فِي قُلُوبِكُمْ يعني إلى نزول الآية ما دخل الإيمان في قلوبهم، ولكنه متوقع، فيقولون: إن ( لما ) تدل على شيئين:

    الشيء الأول: أن منفيَّها متصل إلى زمن النطق، هذا لا بد منه.

    لا بد وأنت تتكلم بـ ( لما ) يصير الشيء اللي تريد تنفيه ما زال النفي، يعني لا زال النفي مستمرا إلى نطقك.

    الأمر الثاني: أن الثبوت الذي هو زوال النفي أنه إيش؟ متوقع؛ ولهذا يصح أن تقول: ( لما يحضر الضيف )، وقد يحضر، يعني حضوره متوقع.

    ولهذا يقولون إنك ما تنفي بـ ( لما ) إلا شيء متوقع، إذا كان مجيء الضيف قريبا يصح أنك تقول: ( لما يحضر الضيف )، وقد يحضر، هذان المعنيان زيادة على المعاني الثلاثة في ( لم )، وبهذا تكون ( لما ) تدل على خمسة أشياء: ( الجزم - والنفي - والقلب - واتصال نفيها إلى زمن الحال "يعني إلى زمن النطق" - وتوقع ثبوته ).

    أرجو أن تستفيد منه وهو مكتوب في مكتبة الامام ابن القيم
    كل عام وانت بخير

  34. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (فائق الغندور) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  35. #18
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 17930

    الكنية أو اللقب : ابن أشرف

    الجنس : ذكر

    البلد
    باكستان

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : آخر

    التخصص : لا شيء

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 1

    التقويم : 6

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل27/7/2008

    آخر نشاط:27-06-2014
    الساعة:03:14 PM

    المشاركات
    312
    1430/10/12 هـ

    النجاة في الصدق

    السلام عليك ورحمة الله وبركاته

    لا أدري أ أهنئكم - أيها الأخوة العرب المسلمون - في هذه الظروف أم لا؟
    فإن العيد بالفرح و الفرح ليس عبارة عن ابتسامة على الشفتين بل هو كيفية يتكيف بها القلب.

    ولكني مع ذلك أهنئكم كما يعتاد.
    و جعل الله كل يوم لهذه الأمة يوم العيد كما كان في القرون المنصرمة

    و أستاذي "فائق غندو" جزاك الله خيرا على التفصيل حول استخدام كلمة "لما".

    و أليك - سيدي - مضمونا ، سودت صفحتي كراستي به و بعنوان " النجاة في الصدق":

    حيوة الإنسان متألفة من أشياء متضادة، النجاح و الفشل، و الفرح و الحزن، و الضحك و البكاء، و العسر و اليسر، و ما إلى ذلك. و هذا واقع لا يمكن رفضه، و لا طي الكشح عنه بالإضافة إلى أن الله - عز و جل - قدر للإنسان الظروف التي تتعرض له خلال صرم حيوته، إذن فنشأ سؤال هام، ما وظيفة الإنسان في حيوته؟ و أي دور يلعبه الإنسان في مواجهة هذه الظروف؟

    الجواب عن ذلك كله سهل ميسور، و هو أن الإنسان إنما يسئل عما يقوم به عند مواجهة هذه الظروف،
    فإذا فرح، فماذا يبدي؟ أ يذكر الله؟
    و إذا حزن، فكيف يتحازن؟ أ يصبر؟
    و إذا وقع في ورطة، فإي سبيل يسلك؟ أيسلك سبيل الرشاد و الصدق أم يحار في سك الظلام و الكذب؟

    فالله ألقى على الإنسان مسئولية اختيار طريق من طريقي الصدق الحق و الكذب الباطل في حيوته.

    قد يخطر بباله أن نجد الصدق ينجح سالكه فيما بعد الممات، و أن لا تأثير له في هذه الدنيا الفانية، و لكن هذا خيال لا اصل له؛ لأن الشرع يرفضه ، و كفانا في هذا المقام قصة كعب بن مالك حين تخلف عن رسول الله - صلى الله عليه و سلم - في عزوة تبوك، فكيف أجمع الصدق و اعترف بتقصيره، و لم يفتر كذبا ما و قومه يلومونه لصدقه و يحثونه على الكذب بأنه لم يذنب قط فيما قبل، فلو كذب مرة واحدة لتخليص نفسه من غضب النبي - صلى الله عليه و سلم - و سخطه، نجا و لكنه لم يصغ أذنيه إليهم، و غض على الصدق بالنواجذ.

    على عكس ذلك، فإن المنافقين لجأوا إلى الكذب و افتروا أعذارا حتى إن النبي - صلى الله عليه و سلم - قبل ظاهرهم و وكل إلى الله سرائرهم، و ظنوا - أيها المنافقين - أنهم أنقذوا أنفسهم بالكذب.

    و لكن شهدت السماء أن الذين أووا إلى الكذب ندموا، و أما من تمسك بالصدق ، فنجا و نجح و نص على ذلك القرآن الذي لم يزل و لا يزال يتلى إلى يوم الدين

  36. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (محمد مشرف اشرف) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  37. #19
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 16372

    الكنية أو اللقب : أبو محمد

    الجنس : ذكر

    البلد
    فلسطين

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : التحو والادب

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 1

    التقويم : 2

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل4/3/2008

    آخر نشاط:12-02-2014
    الساعة:10:50 AM

    المشاركات
    635
    العمر
    60
    1430/10/16 هـ
    السلام عليك ورحمة الله وبركاته بارك الله بك أخي وصديقي الاخ محمد مشرف على ما تقوم به من كتابة للخواطر وهذا يعتبر بالنسبة لك تدريب على الكتابة التي رأيت فيها أنك تحسن علامات الترقيم أيما احسان وتجيد في التعبير وحسن البيان فبارك الله في تلك البنان التي تتحفنا فيها بتلك الخواطر والاشجان .
    أما بالنسبة لموضوعك إنه جميل جدا وابداعك خير ابداع من لفظ ومعنى وما به من هنات فما هي إلا زلة قلم أو لسان ولقد قمت بتصويبه وأتمنى من الله أن أكون عند حسن ظنك بي
    السلام عليك ورحمة الله وبركاته

    لا أدري أأهنئكم - أيها الأخوة العرب المسلمون - في هذه الظروف أم لا؟
    فإن العيد فرح و الفرح ليس عبارة عن ابتسامة على الشفتين بل هو كيف يتكيف بها القلب.

    ولكني مع ذلك أهنئكم كما يعتاد.
    و جعل الله كل يوم لهذه الأمة يوم عيد كما كان في القرون المنصرمة

    أستاذي "فائق غندور" جزاك الله خيرا على التفصيل حول استخدام كلمة "لما".

    و أليك - أخي - مضمونا ، سودت صفحتي ( هل تقصد صفحنين ) كراستي به و بعنوان " النجاة في الصدق":

    حياة الإنسان متألفة من أشياء متضادة، النجاح و الفشل، و الفرح و الحزن، و الضحك و البكاء، و العسر و اليسر، و ما إلى ذلك. و هذا واقع لا يمكن رفضه، و لا طي الكشح عنه بالإضافة إلى أن الله - عز و جل - قدر للإنسان الظروف التي تتعرض له خلال صرم حياته، وهنا ينشأ سؤال هام، ما وظيفة الإنسان في حياته؟ و أي دور يلعبه الإنسان في مواجهة هذه الظروف؟

    الجواب عن ذلك كله سهل ميسور، و هو أن الإنسان إنما يسئل عما يقوم به عند مواجهة هذه الظروف،
    فإذا فرح، فماذا يبدي؟ أ يذكر الله؟
    و إذا حزن، فكيف يتحازن؟ أ يصبر؟
    و إذا وقع في ورطة، فإي سبيل يسلك؟ أيسلك سبيل الرشاد و الصدق أم يحار في سلك الظلام و الكذب؟

    فالله ألقى على الإنسان مسئولية اختيار طريق من طريقين الصدق الحق و الكذب الباطل في حياته.

    قد يخطر بباله أن يجد الصدق ينجح سالكه بعد الممات، و أن لا تأثير له في هذه الدنيا الفانية، و لكن هذا خيال لا أصل له؛ لأن الشرع يرفضه ، و كفانا في هذا المقام قصة كعب بن مالك حين تخلف في غزوة تبوك، فكيف أجمع الصدق و اعترف بتقصيره، و لم يفتر كذبا ما و قومه يلومونه لصدقه و يحثونه على الكذب بأنه لم يذنب قط من قبل، فلو كذب مرة واحدة لتخليص نفسه من غضب النبي - صلى الله عليه و سلم - و سخطه، نجا و لكنه لم يصغ إليهم، و عض على الصدق بالنواجذ (بنواجذه).

    على عكس ذلك، فإن المنافقين لجأوا إلى الكذب و افتروا أعذارا حتى إن النبي - صلى الله عليه و سلم - قبل ظاهرهم ووكل إلى الله سرائرهم، و ظنوا أنهم أنقذوا أنفسهم بالكذب.

    و لكن السماء شهدت أن الذين أووا إلى الكذب ندموا، و أما من تمسك بالصدق ، فنجا و نجح و نص على ذلك القرآن الذي لم يزل و لا يزال يتلى إلى يوم الدين

  38. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (فائق الغندور) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  39. #20
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 17930

    الكنية أو اللقب : ابن أشرف

    الجنس : ذكر

    البلد
    باكستان

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : آخر

    التخصص : لا شيء

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 1

    التقويم : 6

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل27/7/2008

    آخر نشاط:27-06-2014
    الساعة:03:14 PM

    المشاركات
    312
    1430/10/23 هـ
    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته حضرة الأستاذ

    جزاك الله خيرا على تشجيعك و حثك عطفك الأبوي
    [QUOTE=فائق الغندور;377100][color="darkred"]


    و أليك - أخي - مضمونا ، سودت صفحتي ( هل تقصد صفحنين ) كراستي به و بعنوان " النجاة في الصدق":
    قصدت هنا "صفحتين من كراستي, ولكني سبقتني الطباعة ( إن صح التعبير أو لم يصح، فاللسان ) فالقول الذي كنت أريده هو "سودت صفحتين من كراستي""

    والمضمون الجديد هو كما يلي :

    القطار و الطائرة من مخترعات العصر الراهن، أما القطار فهو كثير المنافع، إنه عماد تجارة وطنية، لوﻻه، لكسدت الأوساق النافقة، و يتم السفر التجاري داخل البلاد عبره و ﻻشك أنه ذهب بمشفات السفر.

    كان الناس قبله يسافرون عبر عربات الثيران و كان رحلة من بلد إلى آخر تستغرق وقتا كثيرا بالإضافة إلى المشاق المتزايدة. و لكن القطار اختراعه يسر الرحلة، و إنه سريع جدا، لذا فإن الناس أصبحوا يسافرون بسهولة في أقل ما أمكن.

    و أما الطائرة فاختراعها أمر غريب. فالناس كانوا يعتقدون أن فن الطيران نجاحه مستحيل؛ لأن البشر عزائمه محدودة و لأن الأنسان خلقته غير خلقة الطيور، و لكن المخترعين عزائهم كان سامية و صميمة، فلم يزالوا يعملون حتى تم لهم النجاح فكأن الأرض تقربت مسافتها، و بات يعبر طيار المحيط الأطلنطي في عدة ساعات و كأنه على أريكة جارية.

    والطائرة تتضاعف سرعة على القطار أضعافا.

    محمد مشرف

  40. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (محمد مشرف اشرف) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
الصفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
  • لا تستطيع إضافة رد
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •