الصفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
اعرض النتائج 1 من 20 إلى 46

الموضوع: كيف تحتلين حياة زوجك

  1. #1
    في إجازة طويلة

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 1

    الكنية أو اللقب : أبو يزن

    الجنس : ذكر

    البلد
    الرياض

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : نحو وصرف

    معلومات أخرى

    التقويم : 279

    الوسام: ★★۩
    تاريخ التسجيل17/7/2002

    آخر نشاط:أمس
    الساعة:08:14 PM

    المشاركات
    10,461
    تدوينات المدونة
    111

    كيف تحتلين حياة زوجك

    كيف تحتلين حياة زوجك
    جميعنا رأينا موضوع التعدد وكيف يبعث الرجال فيه الروح كلما أفلت شمسه ويحرصون على بقائه كالمثبت, وكنت شاركت فيه لهدف ما إلا أن الفكرة الرئيسية طغت على الموضوع وأخفت غرضي.
    لا أريد أن أزيد على هذين السطرين على موضوع التعدد ولا أن يتناوله المشاركون في الردود وأرجو أن نركز على الهدف من هذا الموضوع.

    فكرتي تتلخص في التالي
    " إن ملأت الزوجة على زوجها حياته فلم تترك له شاغرا لأخرى فإني أعتقد أن الزوج لن يتزوج إلا في حالات نادرة قليلة".
    وهدفي أن تعرف الزوجة واجباتها فلا تهملها فتترك في المسرح دورا لبطولة أخرى

    والفائدة من ذلك تتجلى في
    1- سد كل الذرائع التي يمكن سدها أمام الرجل ليفكر في أخرى
    2- الحرص على بقاء المودة والرحمة في العلاقة الزوجية قدر الإمكان
    3- الوصول إلى نتيجة مرضية في مستوى العلاقة بجهد مبذول دون الاعتقاد باستحقاق دون بذل
    4- الاحتفاظ بميزات يمكن سحبها عند الحاجة دون الإخلال بحق الزوج الشرعي
    5- التخلص من الشعور بالذنب لتقصير لم تلاحظه الزوجة
    وغير ذلك من الفوائد

    وهنا تنبيهان
    1- ما يرد هنا لن يكون مانعا نهائيا للرجل من الزواج بأخرى ولكنه يزيد من صعوبة الأمر ومن نوى التعدد فسيفعل مهما كلف الأمر.
    2- تقصير الزوج لا يسقط حقوقه فالله تعالى حسيبه وحسيب المقصرات فليست العين بالعين هنا وإنما شريعة منزلة, حق الله تعالى فيها مقدم على كل شيء.
    3- سيكون للأزواج موضوع يخصهم بإذن الله تعالى.

    السؤال المهم ( كيف تحتلين حياة زوجك وتملئين قلبه وتأخذين جميع أدوار البطولة في مسرح حياته )

    تبادلن الخبرات والتجارب هنا لتعمر بيوت وتسعد أسر




    سأدعم الموضوع بجزء من فتوى لتوضيح المسائل غير الواضحة

    حقوق الزوج على زوجته :
    وحقوق الزوج على الزوجة من أعظم الحقوق ، بل إن حقه عليها أعظم من حقها عليه لقول الله تعالى : ( ولهن مثل الذي عليهن بالمعروف وللرجال عليهن درجة ) البقرة/228.
    قال الجصاص : أخبر الله تعالى في هذه الآية أن لكل واحد من الزوجين على صاحبه حقا ، وأن الزوج مختص بحق له عليها ليس لها عليه .
    وقال ابن العربي : هذا نص في أنه مفضل عليها مقدم في حقوق النكاح فوقها .
    ومن هذه الحقوق :
    أ - وجوب الطاعة : جعل الله الرجل قوَّاماً على المرأة بالأمر والتوجيه والرعاية ، كما يقوم الولاة على الرعية ، بما خصه الله به الرجل من خصائص جسمية وعقلية ، وبما أوجب عليه من واجبات مالية ، قال تعالى : ( الرجال قوامون على النساء بما فضل الله بعضهم على بعض وبما أنفقوا من أموالهم ) النساء/34 .
    قال ابن كثير :
    وقال علي بن أبي طلحة عن ابن عباس { الرجال قوامون على النساء } يعني : أمراء عليهن ، أي : تطيعه فيما أمرها الله به من طاعته ، وطاعته أن تكون محسنة لأهله حافظة لماله .
    وكذا قال مقاتل والسدي والضحاك . " تفسير ابن كثير " ( 1 / 492 ) .
    ب - تمكين الزوج من الاستمتاع : مِن حق الزوج على زوجته تمكينه من الاستمتاع ، فإذا تزوج امرأة وكانت أهلا للجماع وجب تسليم نفسها إليه بالعقد إذا طلب ، وذلك أن يسلمها مهرها المعجل وتمهل مدة حسب العادة لإصلاح أمرها كاليومين والثلاثة إذا طلبت ذلك لأنه من حاجتها ، ولأن ذلك يسير جرت العادة بمثله .
    وإذا امتنعت الزوجة من إجابة زوجها في الجماع وقعت في المحذور وارتكبت كبيرة ، إلا أن تكون معذورة بعذر شرعي كالحيض وصوم الفرض والمرض وما شابه ذلك .
    عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إذا دعا الرجل امرأته إلى فراشه فأبت فبات غضبان عليها لعنتها الملائكة حتى تصبح " رواه البخاري ( 3065 ) ومسلم ( 1436 ) .
    ج - عدم الإذن لمن يكره الزوج دخوله : ومن حق الزوج على زوجته ألا تدخل بيته أحدا يكرهه .
    عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " لا يحل للمرأة أن تصوم وزوجها شاهد إلا بإذنه ، ولا تأذن في بيته إلا بإذنه ، ...." . رواه البخاري ( 4899 ) ومسلم ( 1026 ) .
    وعن سليمان بن عمرو بن الأحوص حدثني أبي أنه شهد حجة الوداع مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فحمد الله وأثنى عليه وذكر ووعظ ثم قال : استوصوا بالنساء خيرا فإنهن عندكم عوانٍ ليس تملكون منهن شيئا غير ذلك إلا أن يأتين بفاحشة مبينة فإن فعلن فاهجروهن في المضاجع واضربوهن ضربا غير مبرح فإن أطعنكم فلا تبغوا عليهن سبيلا إن لكم من نسائكم حقا ولنسائكم عليكم حقا فأما حقكم على نسائكم فلا يوطئن فرشكم من تكرهون ولا يأذن في بيوتكم لمن تكرهون ألا وحقهن عليكم أن تحسنوا إليهن في كسوتهن وطعامهن .
    رواه الترمذي ( 1163 ) وقال : هذا حديث حسن صحيح ، وابن ماجه ( 1851 ) .
    وعن جابر قال : قال صلى الله عليه وسلم : " فاتقوا الله في النساء فإنكم أخذتموهن بأمان الله واستحللتم فروجهن بكلمة الله ولكم عليهن أن لا يوطئن فرشكم أحدا تكرهونه فإن فعلن ذلك فاضربوهن ضربا غير مبرح ولهن عليكم رزقهن وكسوتهن بالمعروف " . رواه مسلم ( 1218 ) .
    د - عدم الخروج من البيت إلا بإذن الزوج : من حق الزوج على زوجته ألا تخرج من البيت إلا بإذنه .
    وقال الشافعية والحنابلة : ليس لها الخروج لعيادة أبيها المريض إلا بإذن الزوج ، وله منعها من ذلك .. ؛ لأن طاعة الزوج واجبة ، فلا يجوز ترك الواجب بما ليس بواجب .
    هـ - التأديب : للزوج تأديب زوجته عند عصيانها أمره بالمعروف لا بالمعصية ؛ لأن الله تعالى أمر بتأديب النساء بالهجر والضرب عند عدم طاعتهن .
    وقد ذكر الحنفية أربعة مواضع يجوز فيها للزوج تأديب زوجته بالضرب ، منها : ترك الزينة إذا أراد الزينة، ومنها : ترك الإجابة إذا دعاها إلى الفراش وهي طاهرة ، ومنها : ترك الصلاة ، ومنها : الخروج من البيت بغير إذنه .
    ومن الأدلة على جواز التأديب :
    قوله تعالى : ( واللاتي تخافون نشوزهن فعظوهن واهجروهن في المضاجع واضربوهن ) النساء/34 .
    وقوله تعالى : ( يا أيها الذين آمنوا قوا أنفسكم وأهليكم ناراً وقودها الناس والحجارة ) التحريم/6 .
    قال ابن كثير :
    وقال قتادة : تأمرهم بطاعة الله ، وتنهاهم عن معصية الله ، وأن تقوم عليهم بأمر الله ، وتأمرهم به ، وتساعدهم عليه ، فإذا رأيتَ لله معصية قذعتهم عنها ( كففتهم ) ، وزجرتهم عنها .
    وهكذا قال الضحاك ومقاتل : حق المسلم أن يعلم أهله من قرابته وإمائه وعبيده ما فرض الله عليهم وما نهاهم الله عنه .
    " تفسير ابن كثير " ( 4 / 392 ) .
    و- خدمة الزوجة لزوجها : والأدلة في ذلك كثيرة ، وقد سبق بعضها .
    قال شيخ الإسلام ابن تيمية :
    وتجب خدمة زوجها بالمعروف من مثلها لمثله ويتنوع ذلك بتنوع الأحوال فخدمة البدوية ليست كخدمة القروية وخدمة القوية ليست كخدمة الضعيفة .
    " الفتاوى الكبرى " ( 4 / 561 ) .
    ز - تسليم المرأة نفسها : إذا استوفى عقد النكاح شروطه ووقع صحيحا فإنه يجب على المرأة تسليم نفسها إلى الزوج وتمكينه من الاستمتاع بها ; لأنه بالعقد يستحق الزوج تسليم العوض وهو الاستمتاع بها كما تستحق المرأة العوض وهو المهر .
    ح- معاشرة الزوجة لزوجها بالمعروف : وذلك لقوله تعالى ( ولهن مثل الذي عليهن بالمعروف ) البقرة/228 .
    قال القرطبي :
    وعنه - أي : عن ابن عباس - أيضا أي : لهن من حسن الصحبة والعشرة بالمعروف على أزواجهن مثل الذي عليهن من الطاعة فيما أوجبه عليهن لأزواجهن .
    وقيل : إن لهن على أزواجهن ترك مضارتهن كما كان ذلك عليهن لأزواجهن قاله الطبري .
    وقال ابن زيد : تتقون الله فيهن كما عليهن أن يتقين الله عز وجل فيكم .
    والمعنى متقارب والآية تعم جميع ذلك من حقوق الزوجية .
    " تفسير القرطبي " ( 3 / 123 ، 124 ) .
    والله أعلم.

    الإسلام سؤال وجواب
    الشيخ محمد صالح المنجد

    يا من له أم اغتنم حياتها ببرها , يا من له أخ اغتنم حياته بوصله ,رحمكما الله

  2. #2
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 30936

    الكنية أو اللقب : أبو همام

    الجنس : ذكر

    البلد
    فلسطين

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : في اللغة العربية وآدابها

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 6

    التقويم : 26

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل1/2/2010

    آخر نشاط:22-01-2017
    الساعة:10:47 AM

    المشاركات
    662
    تدوينات المدونة
    4

    لقد سبقتني يا أبا يزن فقلت بعد تلك النصائح :
    ما يرد هنا لن يكون مانعا نهائيا للرجل من الزواج بأخرى ولكنه يزيد من صعوبة الأمر ومن نوى التعدد فسيفعل مهما كلف الأمر.



    فلماذا تضع العقبات يا أبا يزن ؟

    لي عودة للمشاركة والنقاش


    وقد يجمع الله الشتيتين بعدما = يظنّان كلّ الظّنّ أن لا تلاقيا
    .
    .
    .
    .
    .
    وقد نكون وما يخشى تفرقنا *** فاليوم نحن وما يرجى تلاقينا

  3. #3
    في إجازة طويلة

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 1

    الكنية أو اللقب : أبو يزن

    الجنس : ذكر

    البلد
    الرياض

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : نحو وصرف

    معلومات أخرى

    التقويم : 279

    الوسام: ★★۩
    تاريخ التسجيل17/7/2002

    آخر نشاط:أمس
    الساعة:08:14 PM

    المشاركات
    10,461
    تدوينات المدونة
    111

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها زاهر الترتوري اعرض المشاركة
    لقد سبقتني يا أبا يزن فقلت بعد تلك النصائح :




    فلماذا تضع العقبات يا أبا يزن ؟


    لي عودة للمشاركة والنقاش
    ليس وضع عقبات بقدر ما فيه من الفوائد المذكورة في الموضوع فالمطلوب بيوت عامرة سعيدة قبل كل شيء

    أشكر لك مرورك وأنتظر تعليقك

    يا من له أم اغتنم حياتها ببرها , يا من له أخ اغتنم حياته بوصله ,رحمكما الله

  4. #4
    لجنة الشورى

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 12855

    الكنية أو اللقب : أبو محمد

    الجنس : ذكر

    البلد
    فلسطين

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : آخر

    التخصص : Radiologist

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 57

    التقويم : 238

    الوسام: ★۩
    تاريخ التسجيل3/9/2007

    آخر نشاط:11-05-2017
    الساعة:08:31 PM

    المشاركات
    14,858

    .
    ليتهن يفعل أخي أبا يزن ..
    حتي وصية أمامة بنت الحارث لابنتها أم إياس وهي تزف لزوجها .. ستجد الكثير منهن يستهزئن بها ولا تعجبهن .. لا تعجب فقد قرأت بعض الردود في موضوع تعدد الزوجات لأخينا زاهر ما يشبه ذلك ..مثال : ( هذه عبودية وليست زواجا ) ولا أقول جميعهن .. لكن الأغلبية ... هذه الأيام أصبح الزواج كشركة مقاولات خاصة إذا كانت الزوجة تعمل .. فقد سمعت هذه المقولة من نساء كثيرات : أنا أعمل مثلي مثلك والطامة الكبري ( لو كان راتبها الشهري أكبر من راتب الزوج أو مكانتها الوظيفية أعلى من مكانته )
    وهذا نص الوصية :
    وصية أمامة بنت الحارث لابنتها أم إياس قبيل زفافها لزوجها :
    أي بنية إن الوصية لو تركت لفضل أدب تركت لذلك منك ولكنها تذكرة للغافل ومعونة للعاقل ولو أن امرأة استغنت عن الزوج لغنى أبويها وشدة حاجتهما إليها كنت أغنى الناس عنه ولكن النساء للرجال خلقن ولهن وخلق الرجال لهن ,
    أى بنية إنك فارقت الجو الذي منه خرجت وخلفت العش الذي فيه درجت إلى وكر لم تعرفيه وقررين لم تألفيه فأصبح بملكه عليك رقيبا ومليكا فكوني له أمة يكن لك عبدا وشيكا يا بنية احملي عني عشر خصال تكن لك ذخرا وذكرا الصحبة بالقناعة والمعاشرة بحسن السمع والطاعة والتعهد لموقع عينه والتفقد لموضع أنفه فلا تقع عينه منك على قبيح ولا يشم منك إلا أطيب ريح والكحل أحسن الحسن والماء أطيب الطيب المفقود والتعهد لوقت طعامه والهدو عنه عند منامه فإن حرارة الجوع ملهبة وتنغيص النوم مغضبة والاحتفاظ ببيته وماله والإرعاء على نفسه وحشمه وعياله فإن الاحتفاظ بالمال حسن التقدير والإرعاء على العيال والحشم جميل حسن التدبير ولا تفشي له سرا ولا تعصي له أمرا فإنك إن أفشيت سره لم تأمني غدره وإن عصيت أمره أوغرت صدره ثم اتقي ذلك الفرح أن كان ترحا ، والاكتئاب عنده إن كان فرحا فإن الخصله الأولى من التقصير والثانية من التكدير, كوني أشد ما تكونين له مرافقة يكن أطول ما تكونين له موافقة واعلمي إنك ما تصلين إلى ما تحبين حتى تؤثري رضاه على رضاك وهواه على هواك فيما أحببت وكرهت والله يخير لك .
    الموسوعة الشاملة
    جمهرة خطب العرب - أحمد زكي صفوت
    مودتي وتقديري .
    دمت بحفظ الله ورعايته .

    التعديل الأخير من قِبَل عز الدين القسام ; 08-10-2010 في 06:02 PM
    .
    سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم .
    اللهم اغفر لي ولوالديّ و لوالدي والديّ وللمسلمين أجمعين .

  5. #5
    المراقب العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 10559

    الجنس : ذكر

    البلد
    السودان

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : دكتوراه

    التخصص : نحو وصرف

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 16

    التقويم : 87

    الوسام: ★★
    تاريخ التسجيل10/4/2007

    آخر نشاط:15-10-2017
    الساعة:03:01 PM

    المشاركات
    2,120
    تدوينات المدونة
    22

    قبل حضور الأخوات: لا تستطيع امرأة واحدة أن تملأ حياة الرجل كلها مهما حاولت ومهما أوتيت من قدرات،فهي بشر تقصر أحيانا وتتعب ويعتريها ما يعتري النساء من ملل عن الوفاء الكامل الدائم بكل حاجات الرجل،يعتريها الحيض والنفاس وتشغلها خدمة أبنائها وصلة أهلها وإكرام ضيفها وحق ربها...فلا يكفي لحاجات الرجل كلها إلا أربع نساء،وإلا فما حكمة التشريع في تحديد هذا العدد ؟
    والرجال من ثروة الأمة ،فإذا استأثرت كل امرأة بواحد فمن لبقية نساء الأمة،وهن أكثر من الرجال بكثير ؟ ولا يجادل في هذا إلا مكابر.
    شكر الله لك دعوتك للنساء إلى القيام بواجباتهن تجاه أزواجهن،وقد أشرت إلى أنك ستدعو الرجال إلى مثل ما دعوت إليه النساء؛فلا نستعجل،جزاك الله عن هذه الدعوات إلى الخير خير الجزاء.

    وَما المَرءُ مَحموداً عَلى ذي قَرابَة * كَـفـاهُ مُـهِـمّـاً دونَ نَـفـعِ الأَباعِـدِ
    وِمِن لا يُواتيهِ عَلى الجــودِ وُجــدُهُ * فَإِنَّ جَميلَ القَولِ إِحدى المَحامِـد

  6. #6
    في إجازة طويلة

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 1

    الكنية أو اللقب : أبو يزن

    الجنس : ذكر

    البلد
    الرياض

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : نحو وصرف

    معلومات أخرى

    التقويم : 279

    الوسام: ★★۩
    تاريخ التسجيل17/7/2002

    آخر نشاط:أمس
    الساعة:08:14 PM

    المشاركات
    10,461
    تدوينات المدونة
    111

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها د.سليمان خاطر اعرض المشاركة
    قبل حضور الأخوات: لا تستطيع امرأة واحدة أن تملأ حياة الرجل كلها مهما حاولت ومهما أوتيت من قدرات،فهي بشر تقصر أحيانا وتتعب ويعتريها ما يعتري النساء من ملل عن الوفاء الكامل الدائم بكل حاجات الرجل،يعتريها الحيض والنفاس وتشغلها خدمة أبنائها وصلة أهلها وإكرام ضيفها وحق ربها...فلا يكفي لحاجات الرجل كلها إلا أربع نساء،وإلا فما حكمة التشريع في تحديد هذا العدد ؟
    والرجال من ثروة الأمة ،فإذا استأثرت كل امرأة بواحد فمن لبقية نساء الأمة،وهن أكثر من الرجال بكثير ؟ ولا يجادل في هذا إلا مكابر.
    شكر الله لك دعوتك للنساء إلى القيام بواجباتهن تجاه أزواجهن،وقد أشرت إلى أنك ستدعو الرجال إلى مثل ما دعوت إليه النساء؛فلا نستعجل،جزاك الله عن هذه الدعوات إلى الخير خير الجزاء.
    كنت سعيدا برؤيتك تطل على موضوعي وكنت أنتظر بشوق ردك وقد حصلت عليه

    دخولك أي موضوع سيثريه لاشك


    تعلم أني لست ضد التعدد على الإطلاق
    وامرأة واحدة لا تكفي هذه قولة حق لا جدال فيها

    شرع الله التعدد وخلق الغيرة في قلوب النساء وكل ذلك لحكمة
    ومن أجزائها تحقيق التوازن في الأرض على كل المستويات.

    لا أريد أن أفيض في حديث التعدد فقد أشبعناه


    الهدف بيوت عامرة سعيدة بطرائق شرعية كريمة لا حيل فيها ولا خداع



    لا شيء يسعدني كرؤيتك على أي وجه وفي أي مكان وأي وقت

    وقيت السوء أستاذي

    يا من له أم اغتنم حياتها ببرها , يا من له أخ اغتنم حياته بوصله ,رحمكما الله

  7. #7
    لجنة الشورى

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 15194

    الجنس : أنثى

    البلد
    بَيْنَ المُصَنَّفَاتِ

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : دكتوراه

    التخصص : النَّحو و الصَّرف و العلوم الَّلغوية

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 1

    التقويم : 25

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل20/12/2007

    آخر نشاط:06-09-2017
    الساعة:02:15 AM

    المشاركات
    975

    إن قلنا عددوا . . . قالوا لا طاقة لنا !
    و إن قلنا فواحدة . . . قالوا لا تكفي ! ، و الشرع معنا !!
    و إن قلنا فلمن أراد و استطاع . . . قالوا فلم لا تقبل نساء اليوم بالتعدد ؟!
    سبحان الله !
    لكلٍ وجهة هو موليها . .
    و الاعتراض لم يك يوما على الشرع ، و إنما على سوء التطبيق
    فهذا شرع لا غبار عليه ، فإن شئتم الأخذ به فدونكم إياه مأجورين ، و إن حال دونه حائل فأنتم أولي عذر .
    و لن يكون هذا الموضوع ضد التعدد بحال أبدا ، و لن يسطر فيه حرف يخالف شرع الله ،
    فالهدف منه بيان يعرف منه كيف تملأ الزوجة حياة زوجها فلا يتزوج عليها لتقصير منها ، و هو موجه من أرادت صلاح أمرها ، و لمن يهمه أمر توجيه النساء لما يقعن فيه من خطل و تقصير ، أما حكم التعدد و فوائده و أهدافه و الرد على مخالفيه فقد أشبع هناك
    فليحرر من أراد أن يحررشيئا هنا ليخدم الموضوع الأصل مشكورا، و هو بعبارة أخرى : حق الزوج و كيف يكون أداؤه
    ليتغير المشرب و تتنوع الفوائد
    و الله المستعان .

    * لا يُقصد أحد بالمدون أعلاه ، و لكنه احتراز .

    التعديل الأخير من قِبَل بل الصدى ; 08-10-2010 في 10:23 PM
    لا مِسَاسَ

    بلّ الصَّدى




  8. #8
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 823

    الجنس : ذكر

    البلد
    مسقط

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : أقل من جامعي

    التخصص : بلاغي

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 6

    التقويم : 56

    الوسام: ★★
    تاريخ التسجيل25/10/2003

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:10:32 AM

    المشاركات
    2,144
    تدوينات المدونة
    18

    قادني هذا الموضوع اليوم إلى أن أستذكر ما سمعتُه :


    قبل يومين بالضبط ..
    سمعتُ في إذاعة ما موضوعاً مشابهاً لهذا ، شدّتني ردود المتصلات الذي بدأن في التحفيز وتبادل الخبرات حفاظاً على وداعة ( القفص الذهبي ) ، وأنا أستمر مع أصواتهم ومستمراً في طريقي ( بالسيارة ) إذ تتصل إحدى النساء ونبرات الحُزن تطغى ، وكلمات الوهن تعلو وتزيد وتروي قصتها تزوّجتُ قبل عشرين سنة تقريباً وكنتُ وفيّة فوق الخيـال مهتمّة بدقائق الأمور بالبيت حدّ الوصف ! ...) ومضت تتحدث عن حياتها وعن تضحيتها في تربية أبنائهـا ، وكيف ذهبتْ واقتسمتْ مع زوجها بناء بيت لهم ؛ بيت من طابقين يعيشون به ...
    وتواصل ( ... وما إن مرّت السنوات ، سنة تتلو أخرى .. أجدُ جفاء زوجي يزداد حتى أتتْ ذلك اليوم وانقلبت الموازين في عرفي فأتى بزوجة أخرى له وأسكنها في الطابق العلوي وأنزلني إلى الطابق الأرضي مع أبنائي الذين اقتربت أعمارهم من العشرين ...
    تقول : لازلتُ أحتفظ بوفائي النادر ، حيثُ أن زوجته الثانية لديهـا أطفال صغار وهي تعمل ، فتنزل أبنائهـا معي وتذهب آمنة مطمئنـة ... أما هو فا كدتُ أراه ولا جلس معي ولا بادلني بكلمة فما بالك بابتسامة ( تصوغ ذلك الحديث ممزوجاً بتنهّـد أراحَ نفسهـا ) ..

    في نهاية حديثهـا علّقت : مهما فعلتْ من معروف ووفاء فإن بعض الرجال لا يبلغهم ذلك ...

    التعديل الأخير من قِبَل السراج ; 08-10-2010 في 10:22 PM


    كلمتان هما تعريفُ السعادة التي ضلَّ فيها ضلال الفلاسفة والعلماء، وهما من لغة السعادة نفسها، لأن لغتها قليلة المقاطع كلغة الأطفال التي ينطوي الحرف الواحد منها على شعور النفس كلّها. أتدري ما هما؟ أفتدري ما السعادة، طفولةُ القلب..
    ( مصطفى الرافعي )


  9. #9
    في إجازة طويلة

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 1

    الكنية أو اللقب : أبو يزن

    الجنس : ذكر

    البلد
    الرياض

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : نحو وصرف

    معلومات أخرى

    التقويم : 279

    الوسام: ★★۩
    تاريخ التسجيل17/7/2002

    آخر نشاط:أمس
    الساعة:08:14 PM

    المشاركات
    10,461
    تدوينات المدونة
    111

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها السراج اعرض المشاركة
    قادني هذا الموضوع اليوم إلى أن أستذكر هذه القصة التي علقتْ في ذهني .. اقرؤوها معي :



    قبل يومين بالضبط ..
    سمعتُ في إذاعة ما موضوعاً مشابهاً لهذا ، شدّتني ردود المتصلات الذي بدأن في التحفيز وتبادل الخبرات حفاظاً على وداعة ( القفص الذهبي ) ، وأنا أستمر مع أصواتهم ومستمراً في طريقي ( بالسيارة ) إذ تتصل إحدى النساء ونبرات الحُزن تطغى ، وكلمات الوهن تعلو وتزيد وتروي قصتها تزوّجتُ قبل عشرين سنة تقريباً وكنتُ وفيّة فوق الخيـال مهتمّة بدقائق الأمور بالبيت حدّ الوصف ! ...) ومضت تتحدث عن حياتها وعن تضحيتها في تربية أبنائهـا ، وكيف ذهبتْ واقتسمتْ مع زوجها بناء بيت لهم ؛ بيت من طابقين يعيشون به ...
    وتواصل ( ... وما إن مرّت السنوات ، سنة تتلو أخرى .. أجدُ جفاء زوجي يزداد حتى أتتْ ذلك اليوم وانقلبت الموازين في عرفي فأتى بزوجة أخرى له وأسكنها في الطابق العلوي وأنزلني إلى الطابق الأرضي مع أبنائي الذين اقتربت أعمارهم من العشرين ...
    تقول : لازلتُ أحتفظ بوفائي النادر ، حيثُ أن زوجته الثانية لديهـا أطفال صغار وهي تعمل ، فتنزل أبنائهـا معي وتذهب آمنة مطمئنـة ... أما هو فا كدتُ أراه ولا جلس معي ولا بادلني بكلمة فما بالك بابتسامة ( تصوغ ذلك الحديث ممزوجاً بتنهّـد أراحَ نفسهـا ) ..

    في نهاية حديثهـا علّقت : مهما فعلتْ من معروف ووفاء فإن بعض الرجال لا يبلغهم ذلك ...

    أهلا بصديقي العزيز السراج

    قرأت ردك فابتسمت ابتسامة عريضة

    التعدد الجائر أو العشوائي أنا ذكرت أني ضده في ذلك الموضوع والحالة المذكورة تدخل ضمن هذا التصنيف



    يا سيدي لم تركت ما يخص الموضوع
    نحن نريد ذاك الذي أهملت .
    شدّتني ردود المتصلات الذي بدأن في التحفيز وتبادل الخبرات حفاظاً على وداعة ( القفص الذهبي )


    فلعلك تذكر لنا شيئا مما علق بذهنك

    ودمت لي أخا وفيا

    --------------

    إلى الإخوة جميعا
    هذا الموضوع لا يتحدث عن التعدد فأرجو أن لا يحرف الحديث نحوه.

    وقيتم السوء

    يا من له أم اغتنم حياتها ببرها , يا من له أخ اغتنم حياته بوصله ,رحمكما الله

  10. #10
    المراقب العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 200

    الكنية أو اللقب : أبو خالد

    الجنس : ذكر

    البلد
    أبو عريش

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : لغة عربية

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 107

    التقويم : 140

    الوسام: ★★★
    تاريخ التسجيل6/10/2002

    آخر نشاط:15-10-2017
    الساعة:03:01 PM

    المشاركات
    7,142
    تدوينات المدونة
    1

    أحسنت أحسن الله أخي الكريم محمدا التويجري
    موضوع التعدد هناك مات ولم تفلح المحاولات اليائسة لإنعاشه ولا محاولات التنفس الإصطناعي
    لا بد أن يكون موضوعك : أيتها الزوجات الأربع : كيف تحتللن حياة زوجكن
    وصدقني سترتاح

    بعض التجارب قاسية جدا لكن لا بأس إن خسرت كل شئ إذا كنت قد استعدت نفسك

  11. #11
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 26172

    الجنس : أنثى

    البلد
    السعوديه

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : تاريخ

    معلومات أخرى

    التقويم : 6

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل8/9/2009

    آخر نشاط:21-11-2012
    الساعة:08:43 AM

    المشاركات
    165

    السيرة والإنجازات

    ،،كيف تحتلين حياة زوجك أعتقدأن لكل زوج مفاتيح منها السهل ومنها الصعب ومنها الغامض فمن وجدت مفتاح زوجها وجدت كل السعادة والأمان
    رزقنا الله مفاتيح أزواجنا الحاضرات والغائبات
    دمت بخيرأبا يزن


  12. #12
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 34426

    الكنية أو اللقب : أم عمار

    الجنس : أنثى

    البلد
    مصرية بالمملكة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : الله أعلم لكني درعمية

    معلومات أخرى

    التقويم : 5

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل13/9/2010

    آخر نشاط:24-09-2015
    الساعة:08:53 PM

    المشاركات
    165

    قبل البدْء في المشاركة جميل جداً هذا الموضوع خاصة المقال الذي أورده مؤسس منتدانا الكريم
    إنه قال: يقول الله ويقول رسول الله ويقول العلماء
    لا داعي إذاً لذكر وصية أم أمامة أوأبو أمامة.. كانت وصيتهما لابنتهما فحسب ولدينا في جانب الوصايا ما يغنينا (استوصوا بالنساء خيرا )
    كيف تحتلين حياة زوجك؟
    هل يفكر الرجال بنا أننا كالأعداء نحتل حياتهم
    ثم متى يكون وجود الرجل أصلاً في البيت (اتكلم بشكل عام ) وإذا وجد غالباً ما يريد الخروج بمفرده أو مع اصحابه اسألي نفسك لماذا وحاولي الإجابة وتجنبي الأسباب التي تجعله يحب الخروج بدونك إذا كان بسبب الأولاد فما عساك تفعلين أليسو أولادكما و ولك حق ولهم حقوق
    1ترتيب المنزل ونظافته وتعطيره يحبون باستمرار نظافة المنزل وتنظيمه وترتيبه أما إذا كان زوجك مريض بالنظافة والترتيب ولست كذك فكان الله في عونك مهما اجتهدت فلن تستطيعي ازالة السابق من رأسه ولكن حاولي وليكن لك جدولاً في نظافة البيت أما إذا كنت مريضة فلا ترهقي نفسك ودعيه يصول ويجول واطلبي منه الذهاب للطبيبة أما إذا قال لك مشغول فلا تحركي ساكناً أما إذا أصبحت عديمة الشخصية فأنت بحاجة إلى دورات لاسترداد الثقة بالنفس وبناء شخصيتك من جديد اقرئي في منتديات لك ومملكة بلقيس
    2حاولي إسعاده بكل الطرق لكن لا تتركي شخصيتك تذوب معه فتكوني ضعيفة الشخصية أو عديمتها إنهم يحبون المرأة المثقفة التي تتطلع للجديد ثم لا تركني إلى ذلك وتتركي نظافة وترتيب البيت والقيام على رعاية شؤونه وشؤون أبنائك .عذراً سأذهب لكي بعض الملابس ثم أعود (إن شاء الله )
    دمتم بخير

    التعديل الأخير من قِبَل الباحثة عن الحقيقة ; 09-10-2010 في 11:10 AM

  13. #13
    في إجازة طويلة

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 1

    الكنية أو اللقب : أبو يزن

    الجنس : ذكر

    البلد
    الرياض

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : نحو وصرف

    معلومات أخرى

    التقويم : 279

    الوسام: ★★۩
    تاريخ التسجيل17/7/2002

    آخر نشاط:أمس
    الساعة:08:14 PM

    المشاركات
    10,461
    تدوينات المدونة
    111

    أبا وسن لا راحة لحي

    صمتي حكاية أهلا بك وليتك تشاركين أخواتك ولو من تجارب منقولة فلا بأس إن كان فيها فائدة

    يا من له أم اغتنم حياتها ببرها , يا من له أخ اغتنم حياته بوصله ,رحمكما الله

  14. #14
    مشرفة سابقة

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 19119

    الكنية أو اللقب : أم ماجد

    الجنس : أنثى

    البلد
    بين سحائب طموحاتي

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : نحو

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 3

    التقويم : 20

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل13/10/2008

    آخر نشاط:19-12-2015
    الساعة:03:26 PM

    المشاركات
    649

    السيرة والإنجازات

    بسم الله الرحمن الرحيم

    سأختصر مافي رأسي في سطر

    كوني له أمة يكن لك عبدا


  15. #15
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 34426

    الكنية أو اللقب : أم عمار

    الجنس : أنثى

    البلد
    مصرية بالمملكة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : الله أعلم لكني درعمية

    معلومات أخرى

    التقويم : 5

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل13/9/2010

    آخر نشاط:24-09-2015
    الساعة:08:53 PM

    المشاركات
    165

    يا حبيبتي ولادة أندلسية أنت عبدة لله فحسب وهذا يجرنا جرا الى معرفة توحيد الربوبية والالوهي ة وما إلى ذلك أرجو أن تتفهموا الأمر لا شك أننا النساء إذا قلنا ذلك فهم بقول ذلك أولى نحن رجالا ونساءا عبيدا لله لا إله الا الله
    ثم هل أرضىبعبودية زوجي لي لا والله لا أرضى وإن رضيت كنت طاغوتا باختصار الله جعل بيننا مودة ورحمة أرجوكم إلا عبودية الله وتوحيده هذه من العقيدة أما إذا كنت تقصدين الطاعة كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم فيما قال أن المرأة إذا صلت فرضها وأطاعت زوجها _إن كنت تقصدين ذلك فبها ونعمت وإذا أطعتيه انتظري الأجر من الله قد يشكر لك فعلك وقد لا يشكره فالقلوب بيد الله اللهم ألف بين القلوب واجمعها على الخير آمين



    اللهم يا مقلب القلوب والأبصار ثبت قلوبنا على دينك وأنزل الرحمات وصبها صبا آمين

    وحتى يكون الحوار نافعا هناك بعض الأسئلة
    1_ماذا يريد الرجل من المرأة ؟هذا سؤال للرجال
    2_وما فكرته عنها ؟وما هي الطريقة المثلى للتعامل معها برأيك (ليست الطريقة المثلى ولكن ماتفكر به أنت )
    3_هل تعتقد أنك إذا أطعمتها يكون لك أجر أم أنك تكد وتعمل وتجري في هذه الحياة دون تلك النية ؟
    4_هل تعتقد أن النساء جنس نمرود غير مرغوب فيه من أجل ذلك تفضل ألبنين على البنات أو تتمنى عدم انجاب البنات أصلا وهل تحكم بالعدل بينهم في غير الوصية والإرث
    ______________________
    1- ماذا تريدين من الرجل ؟
    -2وهل تعتقدين أن الحب وحده كافيا لسير المركب بسلام وإذا كانت الإجابة لا ماذا أيضا بجانب الحب يمكنه أن يجعلك تحظين برضى زوجك ؟

    -3هل تقارنين بين ما يفعله الرجال وما يوصي به الرسول صل الله عليه وسلم وهل تأخذين بوصيته إذا كان الأمر لك أم إذا كان لك وعليك؟

    4-هل يشغلك هذا السؤال (كيف أسعده )أم أن الأمر لا يروق لك (زي ما تيجي )؟

    5هل انت مخلوقة من أجل زوجك أم مخلوقة له ؟أقصد هل تعتبريه كل حياتك أم هو وسيلة لرضا ربك ؟

    حسنا فلنجب على تلك الأسئلة
    الحب في الله لون من محبتنا __________جمع المحبة نبعها الماسي
    والبغض في الله أصلا في عيدتنا _______من يهوى منكم ظالم قاسي
    سؤال أخير هل تعتبرين حبك لزوجك حب في الله أم تعتقدين أن هذا شيء وهذا شيئ آ
    بالمناسبة البيتين لي والحمد لله جزى الله خيرا من علمني

    التعديل الأخير من قِبَل أختي الكريمة ; 09-10-2010 في 03:03 PM

  16. #16
    في إجازة طويلة

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 1

    الكنية أو اللقب : أبو يزن

    الجنس : ذكر

    البلد
    الرياض

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : نحو وصرف

    معلومات أخرى

    التقويم : 279

    الوسام: ★★۩
    تاريخ التسجيل17/7/2002

    آخر نشاط:أمس
    الساعة:08:14 PM

    المشاركات
    10,461
    تدوينات المدونة
    111

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها أختي الكريمة اعرض المشاركة
    قبل البدْء في المشاركة جميل جداً هذا الموضوع خاصة المقال الذي أورده مؤسس منتدانا الكريم
    إنه قال: يقول الله ويقول رسول الله ويقول العلماء
    لا داعي إذاً لذكر وصية أم أمامة أوأبو أمامة.. كانت وصيتهما لابنتهما فحسب ولدينا في جانب الوصايا ما يغنينا (استوصوا بالنساء خيرا )
    كيف تحتلين حياة زوجك؟
    هل يفكر الرجال بنا أننا كالأعداء نحتل حياتهم
    ثم متى يكون وجود الرجل أصلاً في البيت (اتكلم بشكل عام ) وإذا وجد غالباً ما يريد الخروج بمفرده أو مع اصحابه اسألي نفسك لماذا وحاولي الإجابة وتجنبي الأسباب التي تجعله يحب الخروج بدونك إذا كان بسبب الأولاد فما عساك تفعلين أليسو أولادكما و ولك حق ولهم حقوق
    1ترتيب المنزل ونظافته وتعطيره يحبون باستمرار نظافة المنزل وتنظيمه وترتيبه أما إذا كان زوجك مريض بالنظافة والترتيب ولست كذك فكان الله في عونك مهما اجتهدت فلن تستطيعي ازالة السابق من رأسه ولكن حاولي وليكن لك جدولاً في نظافة البيت أما إذا كنت مريضة فلا ترهقي نفسك ودعيه يصول ويجول واطلبي منه الذهاب للطبيبة أما إذا قال لك مشغول فلا تحركي ساكناً أما إذا أصبحت عديمة الشخصية فأنت بحاجة إلى دورات لاسترداد الثقة بالنفس وبناء شخصيتك من جديد اقرئي في منتديات لك ومملكة بلقيس
    2حاولي إسعاده بكل الطرق لكن لا تتركي شخصيتك تذوب معه فتكوني ضعيفة الشخصية أو عديمتها إنهم يحبون المرأة المثقفة التي تتطلع للجديد ثم لا تركني إلى ذلك وتتركي نظافة وترتيب البيت والقيام على رعاية شؤونه وشؤون أبنائك .عذراً سأذهب لكي بعض الملابس ثم أعود (إن شاء الله )
    دمتم بخير


    أحيي المستجيبة الأولى

    شكرا لك أختي الكريمة لمشاركتك

    لونت الأجزاء المهمة في نصك لتتضح للقارئ



    ننتظر عودتك

    يا من له أم اغتنم حياتها ببرها , يا من له أخ اغتنم حياته بوصله ,رحمكما الله

  17. #17
    في إجازة طويلة

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 1

    الكنية أو اللقب : أبو يزن

    الجنس : ذكر

    البلد
    الرياض

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : نحو وصرف

    معلومات أخرى

    التقويم : 279

    الوسام: ★★۩
    تاريخ التسجيل17/7/2002

    آخر نشاط:أمس
    الساعة:08:14 PM

    المشاركات
    10,461
    تدوينات المدونة
    111

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها أختي الكريمة اعرض المشاركة
    يا حبيبتي ولادة أندلسية أنت عبدة لله فحسب وهذا يجرنا جرا الى معرفة توحيد الربوبية والالوهي ة وما إلى ذلك أرجو أن تتفهموا الأمر لا شك أننا النساء إذا قلنا ذلك فهم بقول ذلك أولى نحن رجالا ونساءا عبيدا لله لا إله الا الله
    ثم هل أرضىبعبودية زوجي لي لا والله لا أرضى وإن رضيت كنت طاغوتا باختصار الله جعل بيننا مودة ورحمة أرجوكم إلا عبودية الله وتوحيده هذه من العقيدة أما إذا كنت تقصدين الطاعة كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم فيما قال أن المرأة إذا صلت فرضها وأطاعت زوجها _إن كنت تقصدين ذلك فبها ونعمت وإذا أطعتيه انتظري الأجر من الله قد يشكر لك فعلك وقد لا يشكره فالقلوب بيد الله اللهم ألف بين القلوب واجمعها على الخير آمين



    اللهم يا مقلب القلوب والأبصار ثبت قلوبنا على دينك وأنزل الرحمات وصبها صبا آمين

    وحتى يكون الحوار نافعا هناك بعض الأسئلة
    1_ماذا يريد الرجل من المرأة ؟هذا سؤال للرجال
    2_وما فكرته عنها ؟وما هي الطريقة المثلى للتعامل معها برأيك (ليست الطريقة المثلى ولكن ماتفكر به أنت )
    3_هل تعتقد أنك إذا أطعمتها يكون لك أجر أم أنك تكد وتعمل وتجري في هذه الحياة دون تلك النية ؟
    4_هل تعتقد أن النساء جنس نمرود غير مرغوب فيه من أجل ذلك تفضل ألبنين على البنات أو تتمنى عدم انجاب البنات أصلا وهل تحكم بالعدل بينهم في غير الوصية والإرث

    سيكوت للرجال نصيب قريبا بإذن الله
    ______________________
    1- ماذا تريدين من الرجل ؟
    -2وهل تعتقدين أن الحب وحده كافيا لسير المركب بسلام وإذا كانت الإجابة لا ماذا أيضا بجانب الحب يمكنه أن يجعلك تحظين برضى زوجك ؟

    -3هل تقارنين بين ما يفعله الرجال وما يوصي به الرسول صل الله عليه وسلم وهل تأخذين بوصيته إذا كان الأمر لك أم إذا كان لك وعليك؟

    4-هل يشغلك هذا السؤال (كيف أسعده )أم أن الأمر لا يروق لك (زي ما تيجي )؟

    5هل انت مخلوقة من أجل زوجك أم مخلوقة له ؟أقصد هل تعتبريه كل حياتك أم هو وسيلة لرضا ربك ؟


    حسنا فلنجب على تلك الأسئلة
    الحب في الله لون من محبتنا __________جمع المحبة نبعها الماسي
    والبغض في الله أصلا في عيدتنا _______من يهوى منكم ظالم قاسي
    سؤال أخير هل تعتبرين حبك لزوجك حب في الله أم تعتقدين أن هذا شيء وهذا شيئ آ
    بالمناسبة البيتين لي والحمد لله جزى الله خيرا من علمني
    .......

    بوركت أختي الكريمة

    يا من له أم اغتنم حياتها ببرها , يا من له أخ اغتنم حياته بوصله ,رحمكما الله

  18. #18
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 25648

    الجنس : ذكر

    البلد
    الجزائر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : علوم سياسية

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 6

    التقويم : 18

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل5/8/2009

    آخر نشاط:25-07-2016
    الساعة:11:12 PM

    المشاركات
    787

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها بل الصدى اعرض المشاركة
    إن قلنا عددوا . . . قالوا لا طاقة لنا !
    و إن قلنا فواحدة . . . قالوا لا تكفي ! ، و الشرع معنا !!
    و إن قلنا فلمن أراد و استطاع . . . قالوا فلم لا تقبل نساء اليوم بالتعدد ؟!
    سبحان الله !
    لكلٍ وجهة هو موليها . .
    و الاعتراض لم يك يوما على الشرع ، و إنما على سوء التطبيق
    فهذا شرع لا غبار عليه ، فإن شئتم الأخذ به فدونكم إياه مأجورين ، و إن حال دونه حائل فأنتم أولي عذر .
    و لن يكون هذا الموضوع ضد التعدد بحال أبدا ، و لن يسطر فيه حرف يخالف شرع الله ،
    فالهدف منه بيان يعرف منه كيف تملأ الزوجة حياة زوجها فلا يتزوج عليها لتقصير منها ، و هو موجه من أرادت صلاح أمرها ، و لمن يهمه أمر توجيه النساء لما يقعن فيه من خطل و تقصير ، أما حكم التعدد و فوائده و أهدافه و الرد على مخالفيه فقد أشبع هناك
    فليحرر من أراد أن يحررشيئا هنا ليخدم الموضوع الأصل مشكورا، و هو بعبارة أخرى : حق الزوج و كيف يكون أداؤه
    ليتغير المشرب و تتنوع الفوائد
    و الله المستعان .

    * لا يُقصد أحد بالمدون أعلاه ، و لكنه احتراز .
    قول حكيم من مُقِلَّةٍ حكيمة .
    وسيكون الموضوعان جنبا إلى جنب في المنتدى بإذن الله فنقول هنا وهناك ما نراه ونعتقده دون إساءة أو تجاوز حد من حدود الله .

    [IMG][/IMG]

  19. #19
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 25648

    الجنس : ذكر

    البلد
    الجزائر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : علوم سياسية

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 6

    التقويم : 18

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل5/8/2009

    آخر نشاط:25-07-2016
    الساعة:11:12 PM

    المشاركات
    787

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها محمد الجبلي اعرض المشاركة
    أحسنت أحسن الله أخي الكريم محمدا التويجري
    موضوع التعدد هناك مات ولم تفلح المحاولات اليائسة لإنعاشه ولا محاولات التنفس الإصطناعي
    لا بد أن يكون موضوعك : أيتها الزوجات الأربع : كيف تحتللن حياة زوجكن
    وصدقني سترتاح

    سينعش أبا وسن هي استراحة محارب المرحلة الأولى حُقق منه الكثير الذي لم يكن يُنتظر
    أعجبني اقتراحك يستحق النظر

    التعديل الأخير من قِبَل أبومحمدع ; 09-10-2010 في 04:01 PM
    [IMG][/IMG]

  20. #20
    مشرفة سابقة

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 19119

    الكنية أو اللقب : أم ماجد

    الجنس : أنثى

    البلد
    بين سحائب طموحاتي

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : نحو

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 3

    التقويم : 20

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل13/10/2008

    آخر نشاط:19-12-2015
    الساعة:03:26 PM

    المشاركات
    649

    السيرة والإنجازات

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها أختي الكريمة اعرض المشاركة
    يا حبيبتي ولادة أندلسية أنت عبدة لله فحسب وهذا يجرنا جرا الى معرفة توحيد الربوبية والالوهي ة وما إلى ذلك أرجو أن تتفهموا الأمر لا شك أننا النساء إذا قلنا ذلك فهم بقول ذلك أولى نحن رجالا ونساءا عبيدا لله لا إله الا الله
    ثم هل أرضىبعبودية زوجي لي لا والله لا أرضى وإن رضيت كنت طاغوتا باختصار الله جعل بيننا مودة ورحمة أرجوكم إلا عبودية الله وتوحيده هذه من العقيدة أما إذا كنت تقصدين الطاعة كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم فيما قال أن المرأة إذا صلت فرضها وأطاعت زوجها _إن كنت تقصدين ذلك فبها ونعمت وإذا أطعتيه انتظري الأجر من الله قد يشكر لك فعلك وقد لا يشكره فالقلوب بيد الله اللهم ألف بين القلوب واجمعها على الخير آمين



    اللهم يا مقلب القلوب والأبصار ثبت قلوبنا على دينك وأنزل الرحمات وصبها صبا آمين

    وحتى يكون الحوار نافعا هناك بعض الأسئلة
    1_ماذا يريد الرجل من المرأة ؟هذا سؤال للرجال
    2_وما فكرته عنها ؟وما هي الطريقة المثلى للتعامل معها برأيك (ليست الطريقة المثلى ولكن ماتفكر به أنت )
    3_هل تعتقد أنك إذا أطعمتها يكون لك أجر أم أنك تكد وتعمل وتجري في هذه الحياة دون تلك النية ؟
    4_هل تعتقد أن النساء جنس نمرود غير مرغوب فيه من أجل ذلك تفضل ألبنين على البنات أو تتمنى عدم انجاب البنات أصلا وهل تحكم بالعدل بينهم في غير الوصية والإرث
    ______________________
    1- ماذا تريدين من الرجل ؟
    -2وهل تعتقدين أن الحب وحده كافيا لسير المركب بسلام وإذا كانت الإجابة لا ماذا أيضا بجانب الحب يمكنه أن يجعلك تحظين برضى زوجك ؟

    -3هل تقارنين بين ما يفعله الرجال وما يوصي به الرسول صل الله عليه وسلم وهل تأخذين بوصيته إذا كان الأمر لك أم إذا كان لك وعليك؟

    4-هل يشغلك هذا السؤال (كيف أسعده )أم أن الأمر لا يروق لك (زي ما تيجي )؟

    5هل انت مخلوقة من أجل زوجك أم مخلوقة له ؟أقصد هل تعتبريه كل حياتك أم هو وسيلة لرضا ربك ؟

    حسنا فلنجب على تلك الأسئلة
    الحب في الله لون من محبتنا __________جمع المحبة نبعها الماسي
    والبغض في الله أصلا في عيدتنا _______من يهوى منكم ظالم قاسي
    سؤال أخير هل تعتبرين حبك لزوجك حب في الله أم تعتقدين أن هذا شيء وهذا شيئ آ
    بالمناسبة البيتين لي والحمد لله جزى الله خيرا من علمني
    بسم الله الرحمن الرحيم

    أخيتي العزيزة لا أظن قولي يخفى على ذي لب والمعنى واضح لم أقصد بالعبودية تلك التي تخرجنا من عبوديتنا لله _أستغفر الله _ ولاتلك التي تقلل من شأن المرأة ماقصدت هو أنه عليك أن تحسني ليحسن إليك وتصبري ليصبر عليك وتُعطِي لتُعطَي وتسامِحي لتسامَحي وتتنازلي قليلا ليتنازل لك وتحِبي لتحَبي وتحترِمي لتحترَمي وتحتمِلي لتُحتمَلي وتتغاضي ليتغاضى عنك وتحفظي الأسرار ليحفظ سرك
    خالص تقديري .


الصفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
  • لا تستطيع إضافة رد
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •