التبرع للفصيح
رابط محرك بحث قوقل الفصيح في القائمة تطبيقات إضافية
اعرض النتائج 1 من 17 إلى 17

الموضوع: دراسة نص أدبي
1433/12/18 هـ

  1. #1
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 40747

    الكنية أو اللقب : أبو محمد

    الجنس : ذكر

    البلد : سوريا

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : نحو و أدب

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 1

    التقويم : 103

    الوسام: ★★★
    تاريخ التسجيل20/7/2012

    آخر نشاط:26-02-2014
    الساعة:11:39 PM

    المشاركات:478
    تاريخ التسجيل
    20/7/2012
    البلد
    سوريا
    المشاركات
    478
    1433/10/30 هـ

    دراسة نص أدبي

    بسم الله الرحمن الرحيم وأفضل الصلاة والسلام على سيدنا محمد خاتم اﻷنبياء والمرسلين
    لدراسة أيِّ نصٍّ أدبي ﻻبُدَّ من اتباع ما يلي :
    أوﻻً التهيئة المناسبة للدخول في الموضوع كالحديث عن مناسبة القصيدة والدخول في عصر الشاعر
    ثانياً نبذة بسيطة عن حياة الشاعر تشمل أغلب النقاط المضيئة في حياته وشعره .
    ثالثاً قراءة النصّ الشعري من قبل المدرِّس قراءة معبِّرة .
    رابعاً الوقوف على مفردات النصِّ وشرح الغامض منها وتسجيلها على السبورة .
    خامساً اسئلة حول كلِّ بيت ،مجموع إجابات اﻷسئلة يكون شرح البيت .
    سادساً الفكرة العامة للنصِّ .
    سابعاً اﻷفكار الجزئيَّة ، وتدوين ذلك على السبورة .
    ثامناً العاطفة .
    تاسعاً تحديد المشاعر العاطفيَّة في النصِّ .
    عاشراً سمات اﻷلفاظ .
    حادي عشر سمات التراكيب في النصِّ .
    ثاني عشر اﻷساليب البلاغية .
    ثالث عشر اﻷساليب النحويَّة .
    رابع عشر المشتقات .
    خامس عشر تحديد المذهب اﻷدبي الذي تنتمي إليه القصيدة .
    سادس عشراﻹعراب .
    سابع عشر العروض .


    الإشادة بالبطولات : بطل الصحراء أحمد شوقي
    1- ركزُوا رفاتَـــكَ في الرِّمــــالِ لواءَ * * * * * يستنهضُ الــوادي صبـــــاحَ مساءَ
    2- يا ويحَهُمْ ! نصبُوا منـــاراً مــنْ دَمٍ * * * * * يوحـــــي إلـــى جيلِ الــغدِ البغضاءِ
    3- ما ضرَّ لو جعلُوا العلاقـــــةَ في غدٍ * * * * * بينَ الشعوبِ مــــــودَّةً وإخـــــــــاءَ
    4-جرْحٌ يصيحُ على المـــدى ، وضحيَّةٌ* * * * * تتلمَّسُ الحريَّـــــــــةَ الحمــــــــرّاءَ
    5- يا أيُّها السِّيفُ المُجــــــرّدُ في الفلا * * * * * يكسو السيوفَ على الزمانِ مضاءَ
    6- تلكَ الصّحارى غِمْــــــــــدُ كلِّ مُهنَّدٍ* * * * * أبلـــــــى فأحســـــنَ في العدُّوِِّ بلاءَ
    7- خُيّرْتَ فاخترْتَ المبيتَ على الطوى*- * * * * لـــــمْ تبْنِ جـــــاهاً أو تلــــــمَّ ثراءَ
    8- إنَّ البطولةَ أنْ تموتَ منَ الظمـــــا * * * * * ليسَ البطولةَ أنْ تــــعبَّ المـــــــاءَ
    9- في ذمَّةِ اللهِ الكريـــــمِ وحفظَـــــــه *- * * * * جَســـــدٌ ببرْقــــــــةَ وُسِّدَ الصّحرَاءَ
    10- لمْ تُبْقَ منهُ رحى الوقائعِ أعظُمــاً* * * * * تبلى ، ولــــمْ تُبْــــقِ الرِّمــاحُ دِماءَ
    11- عضَّتْ بساقيةِ القيودِ فلــــــمْ يَنُوءْ* * * * * وَمَشَتْ بهيكلِــــهِ السنــــون فنـــاءَ
    12- بَطَلُ البداوةِ لـــــمْ يكنْ يغزو على * * * * * ( تَنْكِ ) ولــــمْ يَــكُ يرْكبُ الأجــواءَ
    13- لَكِنْ أخو خيلٍ حمـــــــى صهواتها * * * * * وأدارَ مــن أعرافِـــها الــــــــهيجاءَ

    شرح الأبيات :
    1- لقد جعلوا من جسدك راية خفّاقة مركوزة في الصحراء الليبية تحثُّ الجماهير على
    استنهاض الهمم واليقظة مدى الزمان .
    2- الويل والهلاك ( الثبور ) لهؤلاء المستعمرين الذين جعلوا من جسدك نبراساً يًتقَدُ منْ دمك موحياً للأجيال القادمة بالحقد والكراهية على الطغاة .
    3- لمْ يكن ليلحق أيَّ ضرر أو أذى بالمستعمرين لو أنَّهم جعلوا بين الشعوب علاقة مودة ومحبة وتآلف وهذا لم يحدث .
    4- ويشير إلى حجم الجراح النازفة وإلى كثرة الشهداء الذي بنضالهم واستشهادهم يتطلعون إلى فجر الحريَّة المصبوغ بنضالهم ودمائهم .
    5- ويمدح الشاعر عمر المختار إذ يرى فيه سيفاً مسلولاً من غمده والذي يزيد من حدة وقوة ومضاء وعزيمة المقاتلين والمجاهدين على مرِّ الأيَّام .
    6- هذه الصحارى موطن وموئل لكل مقاتل عربي أحسن في مقاومة المستعمرين فأوقع فيهم شرَّ البلاء .
    7- لقد خيروك بين أمرين إما أن تكون غنياً وصاحب عزًّ وجاه في نظر المستعمر ببيعِ نفسك لهم أو أن تكون فقيراً جائعاً بوطنيتك وجهادك فاخترت الوطنية فقارعتهم وإن أصابك فقرٌ وعوز ٌ .
    8- فالبطولة الحقَّة هو أن تموت متعطشاً إلى الحريَّة وليست البطولة أن تموت من التخمة تحت لوائهم .
    9- ولتكن في ذمة الله ورعايته وليحفظ الله هذا الجسد الذي وُرِيَ الثرى ببرقةَ والذي جعل من الصحراء وسادة له .
    10- ويشير إلى تفاني المجاهد عمر المختار في نضاله واستبساله حتَّى أنَّ شدة رحى
    المعارك لم تبق منه عظماً يصيبه بلى حتى أنَّ الرماح توزَّعت دماءَه .
    11- ويشير إلى بطولته الحقّة إذ لم يأبه للقيود التي كبلوه بها فلم تتعبه وإنّما الذي أتعبه
    شيخوخته الكبيرة.
    12- وبطولته الحقَّة تبدو في الفارق الكبير بين سلاحه وسلاح المستعمرين فلم تكن لديه لا
    دبابات ولا طائرات بل كانت لديه عزيمة لا تهدها الجبال .
    13- بل كان فارساً صنديداً استطاع بحنكته أنْ يحميَ فوارس خيوله وكان خبيراً بفنون الكرِّ
    والفرِّ في ساحات الوغى .


    الأفكار الجزئية :
    1- تصوير جريمة الاستعمار الأبيات ( 1- 2 ) .
    2- الدعوة إلى الإخاء بين الشعوب البيت ( 3 ) .
    3- الدعوة إلى الثأر والتحرر ( 4 ) .
    4- الإعجاب ببطولة عمر المختار الأبيات ( 5- 6- 7- 8 ) .
    5- تقديس البطولة البيت ( 9 ) .
    6- الفخر ببطولته ( 10- 11 ) .
    7- الفخر بفروسيته ( 12- 13 ) .
    العاطفة : قومية مجَّدَ الشاعر فيها عمر المختار وافتخر بشهادته وبطولته .
    المشاعر العاطفية :
    1- فخر بالاستشهاد ( 1 ) .
    2- غضب ( 2- 3- 4 ) .
    3- إعجاب ( 5- 6- 7- 8- 9 ) .
    4- بذله (10 ) .
    5- جَلَدَهُ ( 11 ) .
    6- فروسيّته ( 12 ) .
    7- قيادته ( 13 ) .

    الصور البلاغية :
    يستنهض الوادي : استعارة مكنية شبه الوادي بالإنسان حذف المشبه وأبقى شيئاً من لوازمه
    وهو الاستنهاض.
    جرحُ يصيحُ : استعارة مكنية شبه الجرح بإنسان حذف المشبه وأبقى شيئاً من لوازمه وهو
    الصياح .
    يا أيُّها السفُ : استعارة تصريحية حذف المشبه /عمر/ وصرح بلفظ المشبه به وهو السيف .
    يكسو السيوفَ : استعارة تصريحية حذف المشبه المناضلون وصرح بلفظ المشبه به وهو
    السيوف .
    الصحارى غمدُ : تشبيه بليغ المشبه الصحارى المشبه به غمد حذفت الأداة ووجه الشبه .
    أبلى بلاءً : تشبيه بليغ .
    رحى الوقائع : تشبيه بليغ .
    المبيت على الطوى : كناية عن الفقر .
    عضت بساقيه القيود : استعارة مكنية شبه القيود بكلب حذف المشبه وأبقى على شيء من
    لوازمه وهو العضُّ .
    أخو خيلً : كناية عن موصوف وهو الفارس .

    النصُّ من المذهب الإتباعي :
    1- يعرض النص لغرض من أغراض الشعر القديم وهو الرثاء حيث يرثي أحمد شوقي البطل الشهيد عمر المختار قائد الثورة الليبية ضد الاحتلال الإيطالي .
    2- التصريع في البيت الأول .
    3- اتكاؤه على الموروث الشعري : يا أيُّها السيفُ – تلك الصحارى غمد – لم تبقِ رحى الوقائع أعظماً – لم تبقِ لرماح دماءَ – بطل البداوة – لكن أخو خيل حمى صهواتها – أدار من أعرافها الهيجاء .
    4- جزالة الألفاظ : يا ويحهم - ما ضرَّ غمد – مهنَّد - الصحارى - الطوى – رحى - أعرافها – الهيجاء
    5- التزام وزناً واحداً وقافية واحدة وروي واحد .
    6- التزام وحدة البيت .
    7- النبرة الخطابية .

    المشتقات :
    الحمراء : صفة مشبهة على وزن فعلاء من حَمِرَ .
    المُجرد : اسم مفعول من فوق الثلاثي جُرِّدَ .
    مُهنَّد : اسم مفعول من فوق الثلاثي هُنِّدَ .
    السيف : اسم آلة .
    الكريم : صفة مشبهة على وزن فعيل .
    بَطَل : صفة مشبهة على وزن فَعَل .
    منار : اسم مكان من نور أصله منور على وزن مفعل .

    أساليب نحوية :
    يا ويحهم : نداء خرج عن معناه الحقيقي إلى غرض التعجب .
    لمْ تبنِ : أسلوب نفي ألأداة لم عملها تجزم الفعل المضارع فائدتها تنفي حدوث الفعل المضارع . في الماضي .
    إنّ البطولة : أسلوب توكيد المؤكد إنّ نوعه حرف مشبه بالفعل .
    ليس البطولة : أسلوب نفي الأداة ليس تدخل على الجملة الاسمية .

    الإعراب :
    1- ركزُوا رفاتَكَ في الرِّمالِ لواءَ يستنهضُ الوادي صباحَ مساءَ

    ركزُوا : فعل ماض مبني على الضم لاتصاله بواو الجماعة والواو ضمير متصل مبني على السكون في محل رفع فاعل .
    رفاتَكَ : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره وهو مضاف والكاف ضمير متصل مبني على الفتح في محل جرِّ بالإضافة .
    لواءَ : حال منصوب .
    (يستنهض) : جملة فعلية في محل نصب صفة للواء .
    صباحَ مساءَ : مفعول فيه ظرف زمان منصوب .


    2- يا ويحَهُمْ ! نصبُوا مناراً منْ دَمٍ * * * * * يوحي إلى جيلِ الغدِ البغضاءَ

    يا ويحَهم : يا للتنبيه ، ويحَهم مفعول مطلق منصوب والهاء في محل جر بالإضافة والميم للجمع
    مناراً : مفعول به منصوب .
    (يوحي) : جملة فعلية في محل نصب صفة لمنار .
    البغضاءَ : مفعول به منصوب .


    3- ما ضرَّ لو جعلُوا العلاقةَ في غدٍ * * * * * بينَ الشعوبِ مودَّةً وإخاءَ

    جعلوا : فعل ماض مبني على الضم لاتصاله بواو الجماعة والواو ضمير متصل مبني على السكون في محل رفع فاعل .
    العلاقةَ : مفعول به أول منصوب .
    بينَ : مفعول فيه ظرف مكان منصوب وهو مضاف .
    الشعوبِ : مضاف إليه مجرور .
    مودَّةً : مفعول به ثانٍ منصوب .
    وإخاءَ : الواو حرف عطف ، إخاءَ: اسم معطوف على مودَّةً المنصوب فهو منصوب مثله .

    4-جرْحٌ يصيحُ على المدى ، وضحيَّة ٌ* * * * * تتلمَّسُ الحريَّةَ الحمرّاءَ

    جرحٌ : خبر لمبتدأ محذوف .
    (يصيح) : جملة فعلية في محل رفع صفة لجرح .
    (تتلمسُ) : جملة فعلية في محل رفع صفة لضحية .
    الحمراءَ : صفة لحرية وصفة المنصوب منصوب مثله وعلامة نصبه الفتحة .

    5- يا أيُّها السِّيفُ المُجرّدُ في الفلا * * * * * يكسو السيوفَ على الزمانِ مضاءَ

    يا أيُّها : يا : أداة نداء أيُّ منادى مبني على الضم في محل نصب على النداء و(ها) للتنبيه .
    السيفُ : بدل من أيُّ وبدل المرفوع مرفوع مثله .
    المجردُ : صفة للسيف وصفة المرفوع مرفوع مثله .
    يكسو : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الواو منع من ظهورها للثقل والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هو .
    السيوفَ : مفعول به أول منصوب .
    مضاءَ : مفعول به ثانٍ منصوب .
    (يكسو) : جملة فعلية في محل نصب حال .

    6- تلكَ الصّحارى غِمْدُ كلِّ مُهنَّدٍ* * * * * أبلى فأحسنَ في العدُّوِِّ بلاءَ

    تلكَ : تي اسم إشارة مبني على السكون في محل رفع مبتدأ واللام للبعد والكاف للخطاب .
    الصحارى : بدل من تي وبدل المرفوع مرفوع مثله وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الألف منع من ظهورها للتعذر .
    غَمْدُ : خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة وهو مضاف .
    مهنَّدٍ : مضاف إليه مجرور .
    أبلى : فعل ماض مبني على الفتح المقدرة على الألف منع من ظهورها للتعذر والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هو .
    (أبلى) : جملة فعلية في محل جرِّ صفة لمهنَّد .
    بلاءً : مفعول به منصوب .

    7- خُيّرْتَ فاخترْتَ المبيتَ على الطوى* * * * * لمْ تبْنِ جاهاً أو تلمَّ ثراءَ

    خُيرْتَ : فعل ماض مبني للمجهول مبني على السكون لاتصاله بتاء الفاعل المتحركة وتاء الفاعل المتحركة ضمير متصل مبني على الفتح في محل رفع نائب فاعل .
    لمْ تبن ِ : لمْ : حرف نفي وجزم وقلب ، تبني : فعل مضارع مجزوم بلم وعلامة جزمه حذف حرف العلة والفاعل ضمير مستتر وجوباً تقديره أنت .
    جاهاً : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره .
    أو : حرف عطف .
    تلمَّ : فعل مضارع معطوف على تبنِ المجزوم فهو مجزوم مثل وعلامة جزمه السكون وحُرِكَ بالفتح منعاً من التقاء الساكنين ، والفاعل ضمير مستتر وجوباً تقديره أنت .

    8- إنَّ البطولةَ أنْ تموتَ منَ الظما * * * * * ليسَ البطولةَ أنْ تعبَّ الماءَ

    إنَّ : حرف مشبه بالفعل .
    البطولةَ : اسم إنَّ منصوب .
    أنْ : حرف ناصب .
    تموتَ : فعل مضارع منصوب بأن وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره والفاعل ضمير مستتر وجوباً تقديره أنت وأن وما بعدها في تأويل مصدر في محل رفع خبر إنَّ .
    ليس : فعل ماض ناقص .
    البطولةُ : اسم ليس مرفوع .
    أنْ : حرف ناصب .
    تعبَ : فعل مضارع منصوب بأنْ , والفاعل ضمير مستتر وجوباً تقدير أنت , وأنْ وما بعدها في تأويل مصدر في محل نصب خبر ليس .

    9- في ذمَّةِ اللهِ الكريمِ وحفظَهِ * * * * * جَسدٌ ببرْقةَ وُسِّدَ الصّحرَاءَ

    في ذمةِ : جار ومجرور متعلقان بخبر مقدَّمٍ محذوف ، وهو مضاف .
    الكريمِ : صفة للفظ الجلالة وصفة المجرور مجرور مثله وهو مضاف والهاء ضمير متصل مبني
    على الكسر في محل جرَّ بالإضافة .
    جسدٌ : مبتدأ مؤخر مرفوع .
    ببرقةَ: الباء حرف جر ، برقةَ : اسم مجرور بالباء وعلامة جرِّه الفتحة نيابة عن الكسرة لأنّه اسم ممنوع من الصرف والجار والمجرور متعلقان بوسِّدَ .
    وُسِّدَ : فعل ماض مبني للمجهول مبني على الفتح لفظاً ونائب الفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هو .
    الصحراء : اسم منصوب بنزع الخافض .

    10- لمْ تُبْقِ ِمنهُ رحى الوقائعِ أعظُماً * * * * * تبلى ، ولمْ تُبْقِ الرِّماحُ دِماءَ

    تبقِ ِ: فعل مضارع مجزوم بلم وعلامة جزمه حذف العلّة من آخره .
    رحى : فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الألف منع ظهورها للتعذر وهو مضاف .
    الوقائعِ : مضاف إليه مجرور .
    أعظماً : مفعول به منصوب .
    تبلى : فعل ماض مبني على الفتحة المقدرة على الألف منع من ظهورها للتعذر والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هي يعود على أعظماً .
    (تبلى) : جملة فعلية في محل نصب صفة لأعظماً .

    11- عضَّتْ بساقيهِ القيودِ فلمْ يَنُوءْ * * * * * وَمَشَتْ بهيكلِهِ السنون فناءَ

    عضَّتْ : فعل ماض مبني على الفتح لفظأً والتاء تاء التأنيث حرف ساكن لا محلّ لها من الإعراب
    مشَتْ : فعل ماض مبني على الفتحة المقدرة على الألف المحذوفة منعاً من التقاء الساكنين وتاء التأنيث حرف ساكن لا محل لها من الإعراب .
    السنون : فاعل مرفوع وعلامة رفعه الواو لأنَّه ملحق بجمع مذكر السالم .

    12- بَطَلُ البداوةِ لمْ يكنْ يغزو على * * * * * ( تَنْكِ ) ولمْ يَكُ يرْكبُ الأجواءَ

    بطلُ : مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة وهو مضاف .
    البداوةِ : مضاف إليه مجرور .
    يكنْ : فعل مضارع ناقص مجزوم بلم وعلامة جزمه السكون واسم يكن ضمير مستتر جوازاً تقديره هو .
    (لمْ يكن يغزو) : جملة فعلية في محل رقع خبر للمبتدأ بطل .
    (يغزو) : حملة فعلية في محل نصب خبر يكن .
    يك : فعل مضارع مجزوم بلم وعلامة جزمه السكون الظاهر على النون المحذوفة للتخفيف .

    13- لَكِنْ أخو خيلٍ حمى صهواتها* * * * * وأدارَ من أعرافِها الهيجاءَ

    لكنْ : حرف استدراك .
    أخو : خبر لمبتدأ محذوف مرفوع وعلامة رفعه الواو لأنَّه من الأسماء الخمسة وهو مضاف .
    خيلٍ : مضاف إليه مجرور .
    حمى : فعل ماضٍ مبني الفتحة المقدرة على الألف منع من ظهورها للتعذر والفاعل ضمير مستتر تقديره هو .
    صهواتها : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الكسرة نيابة عن الفتحة لأنَّه جمع مؤنث سالم وهو مضاف والهاء ضمير متصل في محل جرِّ بالإضافة .
    (حمى صهواتها) : جملة فعلية في محل رفع صفة لأخو .

    العروض :

    ركزُوا رفا تَكَ في الرِّما ل ِ لواءَ * * * * * يستنهضُ ال وادي صبا حَ مساءَ
    / / / ْ / / ْ / / / ْ / / ْ / / / ْ / ْ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ / ْ / ْ / / ْ / ْ / ْ / / ْ / / / ْ / ْ
    مُتَفَاعِلُن مُتَفَاعِلُن فَعِلاتن ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ مُتْفَاعِلُن مُتْفَاعِلُن فَعِلاتُن

    البحر الكامل

  2. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (محب لغة الضاد1) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  3. #2
    حارسة الفصيح

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 40357

    الجنس : أنثى

    البلد : الفصيح

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : أقل من جامعي

    التخصص : !!

    معلومات أخرى

    التقويم : 162

    الوسام: ۩
    تاريخ التسجيل17/7/2011

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:02:11 PM

    المشاركات:2,122
    تاريخ التسجيل
    17/7/2011
    البلد
    الفصيح
    المشاركات
    2,122
    1433/10/30 هـ
    ما شاء الله تبارك الرحمن
    جزاك الله خيرا ووفقت
    الله أكبر

  4. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (نـورة) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  5. #3
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 36459

    الكنية أو اللقب : منال محمد

    الجنس : أنثى

    البلد : جـ KSA ــــدة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : آخر

    التخصص : لغة

    معلومات أخرى

    التقويم : 134

    الوسام: ★★★
    تاريخ التسجيل17/12/2010

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:04:51 AM

    المشاركات:757
    تاريخ التسجيل
    17/12/2010
    البلد
    جـ KSA ــــدة
    المشاركات
    757
    1433/11/1 هـ
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها محب لغة الضاد1 اعرض المشاركة


    لدراسة أيِّ نصٍّ أدبي ﻻبُدَّ من اتباع ما يلي :
    أوﻻً التهيئة المناسبة للدخول في الموضوع كالحديث عن مناسبة القصيدة والدخول في عصر الشاعر
    ثانياً نبذة بسيطة عن حياة الشاعر تشمل أغلب النقاط المضيئة في حياته وشعره .
    ثالثاً قراءة النصّ الشعري من قبل المدرِّس قراءة معبِّرة .
    رابعاً الوقوف على مفردات النصِّ وشرح الغامض منها وتسجيلها على السبورة .
    خامساً اسئلة حول كلِّ بيت ،مجموع إجابات اﻷسئلة يكون شرح البيت .
    سادساً الفكرة العامة للنصِّ .
    سابعاً اﻷفكار الجزئيَّة ، وتدوين ذلك على السبورة .
    ثامناً العاطفة .
    تاسعاً تحديد المشاعر العاطفيَّة في النصِّ .
    عاشراً سمات اﻷلفاظ .
    حادي عشر سمات التراكيب في النصِّ .
    ثاني عشر اﻷساليب البلاغية .
    ثالث عشر اﻷساليب النحويَّة .
    رابع عشر المشتقات .
    خامس عشر تحديد المذهب اﻷدبي الذي تنتمي إليه القصيدة .
    سادس عشراﻹعراب .
    سابع عشر العروض .


    أطلعت على الخطوات
    كمعلمة مرة وكطالبة مرات



    أثـابك العلي القدير
    كل التقدير

  6. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (مهتمة) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  7. #4
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 40747

    الكنية أو اللقب : أبو محمد

    الجنس : ذكر

    البلد : سوريا

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : نحو و أدب

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 1

    التقويم : 103

    الوسام: ★★★
    تاريخ التسجيل20/7/2012

    آخر نشاط:26-02-2014
    الساعة:11:39 PM

    المشاركات:478
    تاريخ التسجيل
    20/7/2012
    البلد
    سوريا
    المشاركات
    478
    1433/11/1 هـ
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها قمر المملكة اعرض المشاركة
    ما شاء الله تبارك الرحمن
    جزاك الله خيرا ووفقت

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها مهتمة اعرض المشاركة



    أطلعت على الخطوات
    كمعلمة مرة وكطالبة مرات



    أثـابك العلي القدير
    كل التقدير
    بسم الله الرحمن الرحيم وأفضل الصلاة والسلام على سيدنا محمد خاتم اﻷنبياء والمرسلين
    والله أصعب أمر أواجهه كلمات الشكرواﻹطراء جزاكما الله كلَّ خير وبارك الله بكما وبمعروفكما
    أيتها اﻷختان الفاضلتان قمر مملكة الفصيح ومنال محمد ( مهتمة) صاحبة اليراع المميز والكلمة
    الدافئة .

  8. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (محب لغة الضاد1) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  9. #5
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 40715

    الجنس : ذكر

    البلد : دمشق

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : نحو

    معلومات أخرى

    التقويم : 17

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل15/7/2012

    آخر نشاط:23-08-2013
    الساعة:02:49 PM

    المشاركات:551
    تاريخ التسجيل
    15/7/2012
    البلد
    دمشق
    العمر
    27
    المشاركات
    551
    1433/11/2 هـ
    جزاك الله كلَّ خير على صنيعك
    لديَّ تعقيبان لو سمحتَ لي:
    1_ ما أعرفه أنَّ دراسة النُّصوص تكون ضمنَ منهج مُعيَّن ( بنيوي, نفسي, تفكيكي, أسلوبي...)
    لم أستطع تحديد المنهَج المُتَّبع !
    2_ أعتقد أنَّ دراسة النُّصوص تمرُّ بمستويات ولعلَّك قد راعيتَ مستوى طُلَّاب الثَّانوي فيه فجاءت الدِّراسة بسيطة نوعاً ما
    كنتُ آملُ أن أرى مزيداً مِن لمساتك في التَّحليل والغوص فيما وراء الكلمات.
    تقبَّل كلَّ تقديري, فهذا لا يُنقِص من عملك المميَّز أبداً.

  10. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (رامي تكريتي) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  11. #6
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 31814

    الكنية أو اللقب : عبد الله بوراي

    الجنس : ذكر

    البلد : l algerie mon amour

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : .في مجال الصحة....

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 9

    التقويم : 109

    الوسام: ★★★
    تاريخ التسجيل10/3/2010

    آخر نشاط:28-03-2014
    الساعة:01:23 AM

    المشاركات:2,668
    تاريخ التسجيل
    10/3/2010
    البلد
    l algerie mon amour
    المشاركات
    2,668
    1433/11/2 هـ
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها رامي تكريتي اعرض المشاركة
    جزاك الله كلَّ خير على صنيعك
    لديَّ تعقيبان لو سمحتَ لي:
    1_ ما أعرفه أنَّ دراسة النُّصوص تكون ضمنَ منهج مُعيَّن ( بنيوي, نفسي, تفكيكي, أسلوبي...)
    لم أستطع تحديد المنهَج المُتَّبع !
    2_ أعتقد أنَّ دراسة النُّصوص تمرُّ بمستويات ولعلَّك قد راعيتَ مستوى طُلَّاب الثَّانوي فيه فجاءت الدِّراسة بسيطة نوعاً ما
    كنتُ آملُ أن أرى مزيداً مِن لمساتك في التَّحليل والغوص فيما وراء الكلمات.
    تقبَّل كلَّ تقديري, فهذا لا يُنقِص من عملك المميَّز أبداً.
    هذه الدراسة تتبع في أطوار التعليم االثانوي والمتوسط
    تستند غالبا إلى المناهج السياقية
    يمكنك أن تقول أنها دراسة نص تعليمية ، لأنها تدرب التلاميذ على التحليل والتطبيق النحوي والبلاغي والعروضي وغيرها

    غير أني أود أن أشير إلى أن اتباع المناهج في دراسة النص الأدبي لا يقودنا بالضرورة إلى دراسة معمقة للنص ، وخاصة المناهج الغربية الوافدة التي تبقى قاصرة عن الإحاطة بالنص الأدبي وتفجير أسراره وجمالياته

    وفقكم الباري

    عاهدتني...
    أن أكون شمعة تحترق
    لتضيء ما حولها

  12. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (همبريالي) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  13. #7
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 40747

    الكنية أو اللقب : أبو محمد

    الجنس : ذكر

    البلد : سوريا

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : نحو و أدب

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 1

    التقويم : 103

    الوسام: ★★★
    تاريخ التسجيل20/7/2012

    آخر نشاط:26-02-2014
    الساعة:11:39 PM

    المشاركات:478
    تاريخ التسجيل
    20/7/2012
    البلد
    سوريا
    المشاركات
    478
    1433/11/2 هـ
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها رامي تكريتي اعرض المشاركة
    جزاك الله كلَّ خير على صنيعك
    لديَّ تعقيبان لو سمحتَ لي:
    1_ ما أعرفه أنَّ دراسة النُّصوص تكون ضمنَ منهج مُعيَّن ( بنيوي, نفسي, تفكيكي, أسلوبي...)
    لم أستطع تحديد المنهَج المُتَّبع !
    2_ أعتقد أنَّ دراسة النُّصوص تمرُّ بمستويات ولعلَّك قد راعيتَ مستوى طُلَّاب الثَّانوي فيه فجاءت الدِّراسة بسيطة نوعاً ما
    كنتُ آملُ أن أرى مزيداً مِن لمساتك في التَّحليل والغوص فيما وراء الكلمات.
    تقبَّل كلَّ تقديري, فهذا لا يُنقِص من عملك المميَّز أبداً.
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها همبريالي اعرض المشاركة
    هذه الدراسة تتبع في أطوار التعليم االثانوي والمتوسط
    تستند غالبا إلى المناهج السياقية
    يمكنك أن تقول أنها دراسة نص تعليمية ، لأنها تدرب التلاميذ على التحليل والتطبيق النحوي والبلاغي والعروضي وغيرها

    غير أني أود أن أشير إلى أن اتباع المناهج في دراسة النص الأدبي لا يقودنا بالضرورة إلى دراسة معمقة للنص ، وخاصة المناهج الغربية الوافدة التي تبقى قاصرة عن الإحاطة بالنص الأدبي وتفجير أسراره وجمالياته

    وفقكم الباري
    بسم الله الرحمن الرحيم وأفضل الصلاة والسلام على سيدنا محمد خاتم اﻷنبياء والمرسلين
    السيد رامي أشكر مرورك الطيب وملاحظتك موضع تقدير لديَّ كما أقدر أيَّما تقدير ﻻستاذنا همبريالي وأبارك نظرته الثاقبة بأن هذا الجهد موجه للتلاميذ وﻷخوتنا المدرسين .
    غداً عزيزي عندما تتخرج من الجامعة وتلتحق سلك التعليم ستجد أنَّ هذا العمل سييسرعليك المهمة التعليميَّة
    هذه الدراسة تتعلق بالمنهاج القديم لو صبرت عليَّ قليلاً ﻷجريت دراسة نصٍّ أدبي على المنهاج الجديد تشمل
    دراسة البنيَّة الفكريَّة ، التجربة الشعوريَّة ، البنيَّة الفنيَّة والتي ﻻتنفصم إحداها عن اﻷخرى وذلك بعد دراسة الممهدات
    الخارجيّة وهذا موجه للزملاء المدرسين وﻻبنائنا الطلاب .

    غير أني أود أن أشير إلى أن اتباع المناهج في دراسة النص الأدبي لا يقودنا بالضرورة إلى دراسة معمقة للنص ، وخاصة المناهج الغربية الوافدة التي تبقى قاصرة عن الإحاطة بالنص الأدبي وتفجير أسراره وجمالياته
    كما أشاطر أستاذنا همبريالي بأن دراسة أيَّ نصٍّ أدبي ﻻنستطيع سبر أغواره العميقة استناداً إلى بعض المناهج
    الغربية .

    كلُّ الحبِّ والتقدير للجميع .
    التعديل الأخير من قِبَل محب لغة الضاد1 ; 18-09-2012 في 10:14 PM

  14. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (محب لغة الضاد1) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  15. #8
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 40747

    الكنية أو اللقب : أبو محمد

    الجنس : ذكر

    البلد : سوريا

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : نحو و أدب

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 1

    التقويم : 103

    الوسام: ★★★
    تاريخ التسجيل20/7/2012

    آخر نشاط:26-02-2014
    الساعة:11:39 PM

    المشاركات:478
    تاريخ التسجيل
    20/7/2012
    البلد
    سوريا
    المشاركات
    478
    1433/11/2 هـ
    بسم الله الرحمن الرحيم وأفضل الصلاة والسلام على سيدنا محمد خاتم اﻷتبياء والمرسلين
    ولنجاح أيَّ درسٍ تعليمي ينبغي أن تكون المقدمة ﻻفته للإنتباه ولتشدَّ الطالب إلى الدرس
    ويستحسن أن يكون أمراً جديداً فأنت هنا تشتري إصغاء الطالب وهذا أمرٌ مهم لنجاح الدرس



    اضطريت آسفة لحذف الفديو لوجود فتاة وموسيقى
    وهذا يخالف قوانين الفصيح
    التعديل الأخير من قِبَل نـورة ; 03-11-2012 في 11:53 AM

  16. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (محب لغة الضاد1) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  17. #9
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 40747

    الكنية أو اللقب : أبو محمد

    الجنس : ذكر

    البلد : سوريا

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : نحو و أدب

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 1

    التقويم : 103

    الوسام: ★★★
    تاريخ التسجيل20/7/2012

    آخر نشاط:26-02-2014
    الساعة:11:39 PM

    المشاركات:478
    تاريخ التسجيل
    20/7/2012
    البلد
    سوريا
    المشاركات
    478
    1433/11/2 هـ
    بسم الله الرحمن الرحيم وأفضل الصلاة والسلام على سيدنا محمد خاتم اﻷتبياء والمرسلين
    ولنجاح أيَّ درسٍ تعليمي ينبغي أن تكون المقدمة ﻻفته للإنتباه ولتشدَّ الطالب إلى الدرس
    ويستحسن أن يكون أمراً جديداً فأنت هنا تشتري إصغاء الطالب وهذا أمرٌ مهم لنجاح الدرس

    التعديل الأخير من قِبَل محب لغة الضاد1 ; 18-09-2012 في 10:29 PM

  18. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (محب لغة الضاد1) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  19. #10
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 33506

    الجنس : أنثى

    البلد : بلد الإسلام

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : آخر

    التخصص : أدب عربي

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 2

    التقويم : 119

    الوسام: ★★★
    تاريخ التسجيل9/7/2010

    آخر نشاط:04-08-2013
    الساعة:01:45 AM

    المشاركات:1,296
    تاريخ التسجيل
    9/7/2010
    البلد
    بلد الإسلام
    المشاركات
    1,296
    1433/11/5 هـ
    هذه الدراسة تتعلقبالمنهاج القديم...ﻷجريت دراسة نصٍّ أدبي على المنهاج الجديد تشمل دراسة
    البنيَّة الفكريَّة
    ،
    التجربة الشعوريَّة
    ،
    البنيَّة الفنيَّة
    أترقّب كل جديد..

    بوركت أستاذ محبّ..جعل الله ما تقدّمه في موازين حسناتك


  20. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (عبق الياسمين) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  21. #11
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 40747

    الكنية أو اللقب : أبو محمد

    الجنس : ذكر

    البلد : سوريا

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : نحو و أدب

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 1

    التقويم : 103

    الوسام: ★★★
    تاريخ التسجيل20/7/2012

    آخر نشاط:26-02-2014
    الساعة:11:39 PM

    المشاركات:478
    تاريخ التسجيل
    20/7/2012
    البلد
    سوريا
    المشاركات
    478
    1433/11/5 هـ
    بسم الله الرحمن الرحيم وأفضل الصلاة والسلام على سيدنا محمد خاتم اﻷنبياء والمرسلين
    دراسة موازنة بين نصين أدبيين :
    الفاجعة خير الدّين الزر كلي
    -آ-
    1- اللهُ للحِدثان ِ كيف تكـــــــــــــيدُ * * * * * بــردى يغيضُ وقاسيونُ يميدُ
    2- بلدٌ تبوّاهُ الشقـــــــــــــاءُ فكلّما * * * * * قَــــــدُمَ استقامَ لهُ بــــهِ تجْديدُ
    3- لانتْ عريكـــــةُ قاطنيهِ وما درَوْا * * * * * أنَّ الضعيفَ مُــــــعذَّبٌ منكودُ
    4- ما تنفعُ الحُجَجُ الضغيفَ وإنّمـــا * * * * * حـــــقُّ القويِّ مُعزَّزٌ معضودُ
    -ب-
    5-غلتِ المراجلُ فاستشاطتْ أمّـــــــةٌ * * * * * عربيّةٌ غَضَبَاً وثارَ رُقـــــــودُ
    6- زحفَتْ تذودُ عن الدِّيارِ وما لــــها * * * * * مِن قوّةٍ فعجبْتُ كيفَ تـــــذودُ
    7- الطائراتُ محوِّماتٌ حـــــــــــولها * * * * * والزاحفاتُ صِراعُهُنَّ شديــدُ
    8- ولقد شهدْتُ جمــــــــوعَها وثَّابةً * * * * * لو كانَ يُدفعُ بالصدورِ حديدُ
    -ج-
    9- جهروا بتحريـــرِ الشعوبِ وأثقلَتْ * * * * * متنَ الشعوبِ سلاسلٌ وقيـــودُ
    10- خدعوكِ يـا أمَّ الحضارةِ فارتمَتْ * * * * * تجني عليكَ فيالقٌ وجنـــــــودُ
    11- أُقصِيتُ عنكِ ولو ملـــكْتُ أعنَّتي * * * * * لم تنبسِطْ بيني وبينكِ بيــــــدُ
    12- والشعبُ إنْ عرَفَ الحياةَ فما لَهُ * * * * * عن دَرْكِ أسبابِ الحياةِ محيــدُ

    شرح الأبيات :
    1- اللهُ يا لهول هذا المصاب كيف يحتال لإلحاقِ الأذى بهذا البلد إذ نضب ماءُ بردى واهتزَّ جبل قاسيون حنقاً وغضباً .
    2- وكأنَّ نوائب الدَّهر ومصائبه قد استقرَّ مقامها في هذا البلد فكلما قَدُمَ مصابٌ جُدِدَ مصابٌ أعظم وأكبر .
    3- وسبب هذا المصاب في رأي الشاعر لأنَّ العرب أنفسهم تهاونوا وتواكلوا ولم يأخذوا بأسباب القوة والمنعة و كأنَّهم ما خبروا بأنَّ الضعيف يقع عليه النكد والعذاب والشقاء .
    4- في شريعة الغاب لا مجال للاستناد إلى الحقِّ وحججه القوية وإنّما الحقُّ يبلغه من كان لديه أسباب القوة والمنعة .
    5- ويصور أبناء الوطن الذين استشاطوا غضباً وتحلُّوا بأنفة وحمية عربية أيقظت من غفل أو رقد .
    6- فاندفعت جموعها الوثابة لمقاومة الغازين الطامعين وليس بين أيديها سلاح إلاّ سلاح العزيمة والإيمان بالوطن ألا ما أعذب وأروع ذلك الاستبسال .
    7- وأخذت حلبة القتال تضج بجلبة جيش البغي حيث أسراب طائراته تزرع الموت والدمار ومصفحاته ومدرعا ته تندفع أرتالاً نحو المدافعين وكان قتالاً وصراعاً شديداً .
    8- ولقد شهدت جموع المدافعين والمناضلين وهي تذود ولكن أنّى للصدور العارية أنْ تدفع آلالات الفتك والدمار .
    9- ويفضح الشاعر المستعمر ويبين مخاتلته إذ أنّه أعلن جاء لتحرير الشعوب بينما أثقلت كواهل الشعب سلاسل المستعمر وقيوده .
    10- لقد خُدعتِ يا أمَّ الحضارات بما أعلنوه بأنّهم جاؤوا لتحريرك فوقعت فريسة الاحتلال غاشم معزّز بجنود وفيالق اجتاحوا ربوعك .
    11- ولقد أُبعدْتُ مرغماً ولو كنت أملك ناصية أمري لما فصلت بيني وبينك مسافات شاسعة .
    12- ويعبر عن تفاؤله بقدرة شعبه ببلوغ مستقبل مشرق حينما يعرف طعم الحياة الحرّة فإنّه لن يحيد عن النضال لبلوغ هذا المستقبل المشرق الزاهي .
    العاطفة : وطنية قومية .

    المشاعر العاطفية :

    1- البيت (1-2) حزن وألم .
    2- البيت ( 3 ) نقمة وغضب .
    3- البيت (5-6-7-8) إعجاب بالبطولة .
    4- البيت ( 9 – 10 ) حقد على المستعمر .
    5- البيت ( 12 ) تفاؤل .

    سمات الألفاظ :

    1- قويّة جزلة : فيلق – استشاطت – يغيض – تكيد .
    2- مناسبة للموضوع : الشقاء – الصراع – القوي – خدعوك – الغضب .

    سمات التراكيب :

    1- طويلة مترابطة : زحفت تزود عن الدّيار وما لها من قوةٍ .
    2- اعتمدت الجمل الخبرية : بلد تبوّأه الشقاء – لانت عريكة قاطنيه .
    3- بعضها إنشائي : يا أمَّ الحضارة – كيف تزود .

    القصيدة من المذهب ألإتباعي :
    1- وحدة البيت والوزن والقافية .
    2- تمثّل النص لغرض من أغراض الشعر العربي القديم وهو ( رثاء المدن ) وما حلّ بها من خراب ودمار كما في هذا النص الذي يصور فيه الزركلي الكارثة التي ألمت بدمشق وسكانها .
    3- الفخامة في الألفاظ التي تذكرنا بالألفاظ العربية القديمة من حيث الجزالة والقوة كقوله ( اللهُ للحدْثانِ) (لانت عريكة قاطنيه ) ( حقُّ القوي معزز معضود ) ( خدعوك يا أمَّ الحضارة ) .
    4- التصريع في البيت الأول ( تكيد – تميد ) .
    5- الاتكاء على الموروث الشعري ( صور – جزالة في الألفاظ طباق ) .
    6- النبرة الخطابية ، شعر حماسي .

    الإعراب :
    1 - اللهُ للحِدثان ِ كيف تكيدُ * * * * * بردى يغيضُ وقاسيونُ يميدُ

    اللهُ : لفظ جلالة مبتدأ مرفوع .
    للحدثانِ : جار ومجرور متعلقان بخبر محذوف .
    كيفَ : اسم استفهام مبني على الفتح في محل نصب حال .
    بردى : مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الألف منع من ظهورها للتعذر .
    ( يغيض ): جملة فعلية في محل رفع خبر .
    ( يميد ) : جملة فعلية في محل رفع خبر .

    2 - بلدٌ تبوّاهُ الشقاءُ فكلّما * * * * * قَدُمَ استقامَ لهُ بهِ تجْديدُ


    بلدٌ : خبر لمبتدأ محذوف .
    ( تبوّأه الشقاء ) : جملة فعلية في محل رفع صفة لبلد .
    ( قدم ) : جملة فعلية في محل جرّ بالإضافة .
    ( استقام ) : جملة فعلية جواب شرط غير جازم لا محلّ لها من الإعراب .




    3- لانتْ عريكةُ قاطنيهِ وما درَوْا * * * * * أنَّ الضعيفَ مُعذَّبٌ منكودُ


    لانت : فعل ماض مبني على الفتح لاتصاله بتاء التأنيث وتاء التأنيث حرف ساكن لا محل لها من
    الإعراب .
    عريكةُ : فاعل مرفوع وهو مضاف .
    قاطنيه : مضاف إليه مجرور وعلامة جره الياء لأنّه جمع مذكر سالم وهو مضاف وحذفت النون للإضافة والهاء ضمير متصل مبني على الكسر في محل جر بالإضافة .
    وما : الواو حالية ما نافية لا عمل لها .
    درَوا : فعل ماض مبني على الضمة المقدرة على الألف المحذوفة من التقاء الساكنين والواو ضمير متصل مبني على السكون في محل رفع فاعل .
    أنَّ : حرف مشبه بالفعل .
    الضعيفَ : اسم أنَّ منصوب .
    مُعذَّبٌ : خبر أنَّ مرفوع .
    منكودُ : خبر أنَّ ثانٍ مرفوع .

    4 - ما تنفعُ الحُجَجُ الضغيفَ وإنّما * * * * * حقُّ القويِّ مُعزَّزٌ معضودُ


    ما : نافية لا عمل لها .
    تنفعُ : فعل مضارع مرفوع .
    الحُجَجُ : فاعل مرفوع .
    الضعيفَ : مفعول به منصوب .
    وإنّما : الواو حالية ، إنّما كافة ومكفوفة .
    حقُّ : مبتدأ مرفوع وهو مضاف .
    القويِّ : مضاف إليه مجرور .
    معزّزٌ : خبر مرفوع .
    معضودُ : خبر ثانٍ مرفوع .

    5- غلتِ المراجلُ فاستشاطتْ أمّةٌ * * * * * عربيّةٌ غَضَبَاً وثارَ رُقودُ


    غلَتِ : فعل ماض مبني على الفتحة المقدرة على الألف منع من ظهورها للالتقاء الساكنين وتاء التأنيث حرف ساكن لا محل لها من الإعراب .
    ( فاستشاطت ) : جملة فعلية استئنافية لا محل لها من الإعراب .
    عربية ٌ : صفة لأمة وصفة لمرفوع مرفوع مثله .
    غضباً : مفعول لأجله منصوب .
    ( وثارَ رقودُ ) : جملة فعلية معطوفة على استشاطت التي لا محل لها من الإعراب فهي لا محل لها من الإعراب

    6 - زحفَتْ تذودُ عن الدِّيارِ وما لها * * * * * مِن قوّةٍ فعجبْتُ كيفَ تذودُ


    ( تزود عن الدّيار ) : جملة فعلية في محل نصب حال .
    ( ما لها من قوة ) : جملة اسمية في محل نصب حال .
    ما لها : ما نافية لاعمل لها ، لها : جار ومجرور متعلقان بخبر مقدم محذوف .
    من قوّةٍ : من حرف جرّ زائد قوةٍ : اسم مجرور لفظاً مرفوع محلاً على أنّه مبتدأ مؤخر .
    كيفَ : اسم استفهام مبني على الفتح في محل نصب حال .

    7 - الطائراتُ محوِّماتٌ حولها * * * * * والزاحفاتُ صِراعُهُنَّ شديدُ


    الطائراتُ : مبتدأ مرفوع .
    محوِّماتٌ : خبر مرفوع .
    حولَها : مفعول فيه ظرف مكان منصوب وهو مضاف والهاء ضمير متصل مبني على الفتح في محل جر بالإضافة .
    والزاحفاتُ : الواو حالية ، الزاحفاتُ : مبتدأ مرفوع .
    صراعهنَّ : مبتدأ مرفوع .
    شديدُ : خبر مرفوع .
    ( الزاحفات صراعهنّ شديد ) : جملة اسمية في محل نصب حال .
    (صراعهنَّ شديد ) : جملة اسمية في محل رفع خبر للمبتدأ الزاحفات .

    8- ولقد شهدْتُ جموعَها وثَّابةً * * * * * لو كانَ يُدفعُ بالصدورِ حديدُ


    ولقد : الواو حرف جر وقسم المقسم به الله محذوف وهو اسم مجرور والجار والمجرور متعلقان بفعل محذوف تقديره أقسم .
    لقد : اللام الواقعة في جواب القسم ، قد : حرف تحقيق .
    شهدتُ : فعل ماض مبني على السكون لاتصاله بتاء الفاعل المتحركة والتاء ضمير متصل مبني على الضم في محل رفع فاعل .
    جموعَها : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة وهو مضاف والهاء ضمير متصل في محل جر بالإضافة .
    وثّابة : حال منصوب .
    لو : حرف امتناع لامتناع .
    كان : فعل ماض ناقص مبني على الفتح لفظاً واسم كان ضمير مستتر جوازاً تقديره هو .
    يُدفَعُ : فعل مضارع مبني للمجهول مرفوع وعلامة رفعه الضمة .
    حديدُ : نائب فاعل مرفوع .
    ( يُدفَعُ حديدُ ) : جملة فعلية في محل نصب خبر كان .

    9- جهروا بتحريرِ الشعوبِ وأثقلَتْ * * * * * متنَ الشعوبِ سلاسلٌ وقيودُ


    جهرُوا : فعل ماض مبني على الضم لاتصاله بواو الجماعة والواو ضمير متصل مبني على السكون في محل رفع فاعل .
    الشعوبِ : مضاف إليه مجرور .
    أثقلَتْ : فعل ماض مبني على الفتح لاتصاله بتاء التأنيث وتاء التأنيث حرف ساكن لا محل لها من الإعراب .
    متنَ : مفعول به مقدم منصوب وهو مضاف .
    سلاسلٌ : فاعل مؤخر مرفوع .
    وقيودُ : الواو حرف عطف ، قيودُ : اسم معطوف على سلاسل المرفوع فهو مرفوع مثله .

    10- خدعوكِ يا أمَّ الحضارةِ فارتمَتْ * * * * * تجني عليكَ فيالقٌ وجنودُ

    خدعوكِ : فعل ماض مبني على الضم لاتصاله بواو الجماعة والواو ضمير متصل مبني على السكون في محل رفع فاعل والكاف ضمير متصل مبني على الكسر في محل نصب مفعول به .
    يا أمَّ : يا : أداة نداء ، أمَّ : منادى مضاف منصوب .
    الحضارةِ : مضاف إليه مجرور .
    تجني : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الياء منع من ظهورها للثقل .
    فيالقٌ : فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة .
    وجنودُ : الواو حرف عطف , جنودُ : اسم معطوف على فيالق المرفوع فهو مرفوع مثله وعلامة رفعه الضمة
    ( تجني ) جملة فعلية في محل نصب حال .

    11- أُقصِيتُ عنكِ ولو ملكْتُ أعنَّتي * * * * * لم تنبسِطْ بيني وبينكِ بيدُ

    أُقصِيتُ : فعل ماض مبني للمجهول مبني على السكون لاتصاله بتاء الفاعل المتحركة وتاء الفاعل المتحركة ضمير متصل مبني على الضم في محل رفع نائب فاعل .
    ملكْتُ : فعل ماض مبني على السكون لاتصاله بتاء الفاعل المتحركة والتاء ضمير متصل مبني على الضم في محل رفع فاعل .
    أعنتِي : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم منع من ظهورها اشتغال المحل بالحركة المناسبة وهو مضاف وياء المتكلم ضمير متصل مبني على السكون في محل جر بالإضافة .
    لمْ : حرف نفي وجزم وقلب .
    تنبسطْ : فعل مضارع مجزوم بلم وعلامة جزمه السكون الظاهر على آخره .
    بيني : مفعول فيه ظرف مكان منصوب وهو مضاف وياء المتكلم ضمير متصل مبني على السكون في محل جر بالإضافة .
    بيدُ : فاعل مرفوع .
    ( لمْ تنبسط بيدُ ) : جملة فعلية جواب شرط غير جازم لا محل لها من الإعراب .

    12 - والشعبُ إنْ عرَفَ الحياةَ فما لَهُ * * * * * عن دَرْكِ أسبابِ الحياةِ محيدُ

    والشعبُ : الواو حالية ، الشعبُ : مبتدأ مرفوع .
    إنْ : حرف شرط جازم يجزم فعلين مضارعين .
    عَرفَ : فعل ماض مبني على الفتح لفظاً والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هو يعود على الشعب .
    الحياةَ : مفعول به منصوب .
    فما : الفاء رابطة لجواب الشرط ، ما : نافية لا عمل لها .
    لهُ : اللام حرف جر ، والهاء ضمير متصل مبني على الضم في محل جر بحرف الجر والجار والمجرور متعلقان بخبر مقدم محذوف .
    محيدُ : مبتدأ مؤخر مرفوع .
    ( إنْ عَرفَ الحياةَ فما له محيدُ ) : جملة في محل رفع خبر للمبتدأ الشعب .
    ( فما له محيدُ ): جملة اسمية في محل جزم جواب الشرط لاقترانها بالفاء .

    المشتقات :
    ضعيف : صفة مشبهة على وزن فعيل فعلها ضَعُفَ .
    مُعذَّب : اسم مفعول من فوق الثلاثي فعله عُذِّبَ .
    قاطنيه : اسم فاعل من قَطَنَ .
    منكود : اسم مفعول من نُكِدَ .
    مُعزَّز: اسم مفعول فعله عُزَّزَ .
    معضود : اسم مفعول فعله عُضِدَ .
    القوّي : صفة مشبهة على وزن فعيل فعله قَوِيَ .
    المراجل : اسم آلة .
    مُحوِّمات : اسم فاعل من فوق الثلاثي حوَّمَ .
    زاحفات : اسم فاعل فعله زحف .
    وثّّّابة : مبالغة اسم فاعل على وزن فعَّالة فعله وَثَبَََ .
    تحرير : مصدر للفعل الرباعي حرّر .

    أساليب نحوية :
    كيف تكيد : أسلوب استفهام الأداة كيف نوعها اسم استعمالها للحال .
    كلما قدم استقام : أسلوب شرط غير جازم الأداة كلما نوعها أداة شرط غير جازمة .
    إنَّ الضعيف معذبٌ : أسلوب توكيد المؤكد إنَّ .
    ما لها من قوةٍ : أسلوب توكيد المؤكد من نوعها حرف جر زائد .
    ولقد شهدت : أسلوب توكيد المؤكد القسم وقد من مؤكدات الفعل الماضي .
    لمْ تنبسط : أسلوب نفي الأداة لم نوعها حرف نفي وجزم وقلب عملها تجزم الفعل المضارع .
    الزاحفات (صراعهنَّ شديد) : جملة كبرى + جملة صغرى .
    بردى (يغيض) : جملة كبرى +جملة صغرى .

    أساليب بلاغية :
    تكيد – تميد تصريع .
    الحدثان تكيد : استعارة مكنية شبه الحدثان بالإنسان فحذف المشبه الإنسان وأبقى على شيء من لوازمه وهو الكيد .
    قاسيون يميد : استعارة مكنية شبه قاسيون بالإنسان فحذف المشبع به وأبقى على شيء من لوازمه وهو الاهتزاز والاضطراب .
    لانت عريكة قاطنيه : كناية عن الضعف .
    غلتِ المراجل : استعارة تصريحية حذف المشبه وصرّح بلفظ المشبه به .
    الطائرات الزاحفات طباق – تحرير سلاسل طباق – قدم تجديد طباق – ضعيف قوي طباق .
    أمُّ الحضارة : كناية عن موصوف .

    إملاء :
    شقاء همزة متطرفة كتبت على لسطر لأنّها سبقت بحرف ساكن .
    استشاطت : تاء مبسوطة ( تاء تأنيث ) .
    محومات : تاء مبسوطة ( تاء جمع مؤنث سالم ) .
    شهدتُ : تاء مبسوطة ( تاء الفاعل المتحركة ) .

    العروض :

    اللهُ للـــــــــحِدثان ِ كيـــــف تكيدُ * * * * * بردى يغيــــــضُ وقاسيو نُ يميدُ
    / ْ / ْ / / ْ / ْ / ْ / / ْ / / / ْ / ْ / / / ْ / / ْ / / / ْ / / ْ / / / ْ / ْ
    مُتْفاعِلُن مُتْفاعِلُن فَعِلاَتن مُتَفَاعِلُن مُتَفَاعِلن فعلاتن

    البحر الكامل .





    شعر المقاومة كلمات عن العدوان توفيق زيّاد

    (1)
    من هنا مرُّوا إلى الشرق غماماً أسودا
    يقتلون الزّهرَ والأطفالَ والقمحَ وحَبّاتِ النّدى
    ويبيضون عداواتٍ وحقداً وقبوراً ومُدى
    من هنا سوف يعودون ... وإنْ طالَ المدى
    (2)
    ما الذي خبأتموه لغدٍ
    أنتُمُ يا من سفكتم لي دمي
    وأخذتم ضوءَ عيني وصلبْتم قلمي
    واغتصبتم حقَّ شعبٍ آمنٍ لم يُجرم
    (3)
    أيّ أمٍّ أورثتكم يا تُرَى
    نصفَ القنال؟
    أيّ أمٍّ أورثتكم ضفّةَ الأردنّ
    سيناءَ وهاتيك الجبال؟
    إنّ من يسلبَ حقاً بالقتال
    كيف يحمي حقّه يوماً إذا الميزانُ مال ؟!
    (4)
    ثم ماذا بعد ؟ لا أدري ولكنَّ
    كلُّ ما أدريه أنّ الحقَّ لا يفنى
    ولا يقوى عليه غاصبون
    وعلى أرضي هذي لم يعمّر فاتحون
    فارفعوا أيديكم عن شعبنا
    يا أيّها الصّمّ الّذين
    ملؤوا آذانهم قطناً وطين
    (5)
    إنّنا للمرّة الألف نقول :
    نحنُ لا نأكلُ لحمَ الآخرين
    نحنُ لا نذبحُ أطفالاً ولا نصرعُ ناساً آمنين
    نحنُ لا ننهبُ بيتاً أو جنى حقل
    ولا نطفي عيون
    فارفعوا أيديكم عن شعبنا
    يا أيّها الصّمّ الّذين
    ملؤوا آذانهم قطناً وطين
    (6)
    نحنُ لا نسرقُ آثاراً قديمة
    نحنُ لا نعرفُ ما طعمُ الجريمة
    نحنُ لا نحرقُ أشعاراً ولا نكسرُ أقلاماً
    ولا نبتزّ ضعفَ الآخرين
    فارفعوا أيديكم عن شعبنا
    يا أيّها الصّمّ الّذين
    ملؤوا آذانهم قطنا وطين


    أفكار النص :

    المقطع الأول : اجتياح وتنكيل .
    المقطع الثاني : ممارساته الحالية تبين ما يخبّئه من جرائم .
    المقطع الثالث : تسفيه مبدأ الاجتياح بالقوة .
    المقطع الرابع : حقُّ الشعوب فوق قوّة الغزاة ، والتاريخُ يُثبتُ ذلك ..
    المقطع الخامس والسادس : تفصيل جرائم الصهيونية المرتكبة ، وتنديد بسلوك الغزاة ومقارنة
    قيمهم غير الإنسانية بقيم شعبنا النبيلة .
    المشاعر العاطفية :
    حقد على المستعمر : (يقتلون الزهر والأطفال ..)
    نقمة وغضب : ( أيّ أم أورثتكم ..)
    فخر بأصالتنا العربية : ( نحن لا نأكل لحم ...)
    التفاؤل : ( سوف يعودون ..)
    شرح القصيدة :
    المقطع الأول :
    لقد مرّت الهمجية بظلالها السوداء لقد وأدوا الحياة وقتلوا الزّهر وسحقوا الأطفال ببربريتهم وهمجيتهم وأتوا على كل ّ ما هو خضرة ونماء وجفّّت قطرات الندى والجمال إنهم بعملهم هذا ولّدوا الحقد والعداوة والكراهية لقد زرعوا الأرض قبورا وموتا وكما جاؤوا إلى هنا سوف يعودون وإن طال الزمن بهم .
    المقطع الثاني :
    يا زارعي الموت ما الّذي خبأتموه للمستقبل بعملكم هذا لقد سفكتم دمي ولقد سرقتم نور عيني لقد صادرتم حرّيتي واغتصبتم حقّ شعب مطمئن آمن لم يرتكب جرما لينكّل به هذا التنكيل .
    المقطع الثالث :
    يسأل سؤال العارف بعدم شرعية فعلهم من الّذي أورثكم أرض فلسطين شطر قناة السويس وضفّة الأردن أو سيناء أو هاتيك الجبال فمن المعلوم إنّ من يستلب حقّا بالقوّة لا يستطيع أن يبقيه تحت سيطرته أو ملكه إذا مالت كفّة القوة إلى أصحاب الحقّ .
    المقطع الرابع :
    ثم ماذا بعد عملكم حقيقة لا أعلم .. لكن جُلَّ ما أعلمه أن الحقَّ لا يفنى ولا يستطيع أن يتغلّب عليه غاصب على أرضي وما أطلبه منكم رفع ظلمكم عن شعبنا يا من تصمون السمع عن سماع الحقيقة .
    المقطع الخامس :
    إنني أردد على أسماعكم للمرّة الألف ويزيد نحن شعب آمن مسالم لا يعتدي على الآخرين ولا يرتكب جرائما في حقّ الأطفال ولا نقتل الأمن ولا الطمأنينة ولا نسرق بيوتا أو محصول قمح ولا نفقأ العيون فأنتم ارتكبتم كل هذه الجرائم فاغتصبتم حقّ الآخرين وقتلتم الطفولة وسرقتم البيوت والحقول وما أطلبه منكم أن ترفعوا أيديكم عن شعبنا يا من تتغافلون عن سماع الحقيقة .
    المقطع السادس:
    ويكرر نقاء شعبنا فأننا لا نسرق آثارا ولا نعرف ما هي الجريمة ننشر العلم ولا نستغل ضعف الآخرين فأنتم تسرقون وتتفننون في الجريمة وتنشرون الجهل وتستغلون الضعفاء فأطلب منكم رفع أيديكم عن شعبنا يا من تتغافلون عن سماع الحقيقة .
    المذهب الذي تنتمي إليه القصيدة (الواقعية الجديدة) :
    1- مضمون ثوري ( ارفعوا أيديكم عن شعبنا ... يا أيها الصمّ ) .
    2- تفاؤل ثوري ( من هنا سوف يعودون ..) .
    3- لا يعرض أفكاره عرضا مباشرا بل من خلال الرمز الشفاف والكلمة الموحية المعبّرة (غمام اسود – الزهر – القمح – يبيضون ) .
    4- لم يعرض الشاعر الأفكار والقضايا العامة عرضاً كلّياً وإنّما قدّمها من خلال الجزئيات ( يقتلون الزهر القمح – نصف القنال – صلبتم قلمي ) .
    5- المزاوجة بين وحدة الشكل والمضمون .
    القصيدة من شعر التفعيلة :
    1- خلو القصيدة من الحشو .
    2- تنّوع القوافي .
    3- القصيدة كسيمفونية .
    4- خروجها عن الرتابة .
    مناقشة :
    ندّد الزركلي بذكر بعدوان المستعمر على دمشق ، دلّّل على طبيعة الخطاب لديه ولدى توفيق زيّاد من حيث:
    س1-اهتمام الزركلي بذكر الوقائع الحسيّة في وصف العدوان – التفات زيّاد إلى التعبير عن العدوان من خلال الصور السريعة المتلاحقة للإشارة إلى سرعة العدوان المبيت والاستعداد له .
    ج1- لقد اهتم الزر كلي بالوقائع الحسيّة في وصف العدوان ( الطائرات محومات – الزاحفات صراعهن شديد – لو كان يدفع بالصدور حديد – تجني عليك فيلق وجنود ) .
    بينما اهتم زيّاد بعرض صور سريعة متلاحقة إشارة إلى سرعة العدوان المبيت والاستعداد له ( مرّوا إلى الشرق يقتلون الزهر والأطفال – يبيضون عداوات – أخذتم ضوء عيني – صلبتم قلمي ) .

    س2- اهتمام الزر كلي بالتفصيل ، وعرض زيّاد السريع لصور العدوان من خلال مفردات متلاحقة توحي أكثر مما تصف .
    ج2-اهتمّ الزر كلي بالتفاصيل :
    غلت المراجل فاستشاطت أمّة - الطائرات محومات – الزاحفات صراعهن شديد
    بينما اعتمد زياد فن الإيحاء من خلال اعتماده مفردات متلاحقة توحي أكثر مما تصف :
    ( مرُّوا إلى الشرق غماما أسودا – يقتلون حبات الزهر والأطفال والقمح – يبيضون عداوات وحقدا وقبوراً ومدى ).

    س3- حرص الزر كلي على إثارة مشاعر الجماهير وحفزها للنضال ، والتفات زيّاد إلى مخاطبة الضمير العالمي والقومي .
    ج3- حرص الزر كلي على إثارة المشاعر والهمم وحفّز الجماهير للنضال :
    ( الله للحدثان كيف تكيد – بردى يغيض قاسيون يميد - غلت المراجل فاستشاطت أمّة – زحفت تزود – ولقد شهدت جموعها وثابة ) .
    بينما حرص زياد على مخاطبة الضميرين العالمي والقومي من خلال عرضه مسألة شعبه
    معرّضا بوحشيّة الصهاينة : ( نحن لا نأكل لحم الآخرين – نحن لا نذبح أطفالا ولا نصرع ناسا آمنين – لا نبتزُّ ضعف الآخرين – فارفعوا أيديكم عن شعبنا .)

    س4- مخاطبة الزر كلي وجدان القارئ وشعوره ، والتفات زيّاد إلى مخاطبة عقل القارئ ووجدانه مستنداً إلى قيم عصريّة .
    ج4- الزر كلي خاطب وجدان القارىء وشعوره من خلال إثارته للهمم وحثّه على النهوض والذود والدفاع .
    بينما اعتمد زياد إلى مخاطبة العقل ووجدانه معا : ( أيّ أم أورثتكم ضفّة الأردن – سيناء وهاتيك الجبال – نحن لا نأكل لحم الآخرين – نحن لا نذبح أطفالاً – نحن لا نسرق آثارا قديمة .)

    س5- القصيدة أشبه بدفاع قانوني عن الحق العربي وقد استلهم الشاعر حججا منطقية وعاطفية في مرافعته دلّل على ذلك .
    ج5- الحجج المنطقية هو من أعطى الصهاينة الحق في استباحة أرض فلسطين و إقامة وطن لهم من خلال المقطع الثالث أيّ أم أورثتكم نصف القنال .
    وإن ما أخذ بالقوة لا يسترد إلا بالقوة من خلال قوله : كيف يحمي حقّه يوماً إذا الميزان مال والحقُّ باقٍ ما بقي أصحابه من خلال قوله : إنّ الحقّ لا يفنى ولا يقوى عليه غاصبون وعلى أرضي هذه لم يعمّر فاتحون .

    س6- حرص الشاعر على إقامة وحدة شعورية للنص من خلال تحديد محتوى القصيدة وشكلها من خلال المحتوى والشكل برهن على ذلك .
    ج6- لقد حرص الشاعر على إقامة وحدة شعورية للنص من حيث المحتوى والشكل فالهدف هو عدم شرعية وجود الاحتلال الصهيوني وفضح جرائمه ، استطاع أن يقدّمَ هذا الهدفَ من خلال صور جرائمٍ تخدمُ هذا الغرضَ فتناول في المقطع الأول العدوان الصهيوني المهيأ بالتعاون مع حلفاء الصهيونية اجتياحه وتنكيله .
    وفي المقطع الثاني يبين ما خبّأه من جرائم ممارساته الحالية تخبر عنه .
    وفي المقطع الثالث يسفّه مبدأ الاجتياح بالقوة .
    ثم يتناول في المقطع الرابع بأن الشعوب فوق قوّة الغزاة والتاريخ يشهد على ذلك .
    ثم يتناول في المقطعين الخامس والسادس جرائم الصهيونية المرتكبة بحقنا منددا بسلوكهم ويقارن بين ما جاؤوا به من وحشية وبين ما يتمتع به شعبنا من قيم إنسانية نبيلة .
    ولقد استطاع أن يقدّم رصداً شاملاً لممارسات العدو البغيضة ونجح في فضحها وساعده على ذلك اعتماده على المقابلات المعنوية في المقاطع 1 – 5 – 6 فقد بيّن أنهم يقتلون الزهر والأطفال والقمح ويبيضون عداواتٍ وحقداً وقبوراً ومدى ، نحن لا نأكل لحم الآخرين ، نحن لا نذبح أطفالاً نحن لا ننهب نحن لا نبتز ضعف الآخرين .
    ويقابل هذه الصورة صورة شعبه المسالم الوديع الّذي لا يقتل ولا ينتج إلا محبّةً وحياةً تسودُ فيها الطمأنينة وهم لا يعتدون على الآخرين ولا ينتهكون حرماتهم .
    إن الإيقاع الموسيقي الداخلي أفصح عن مكنونات الشاعر الداخلية والبناء الهندسي للأشطر والتي كانت تطول وتقصر بحسب الحالة النفسية والشعورية .
    طالت عندما أراد أن يخبرنا ويفصح لنا عن حقيقة هذا الغاصب يقتلون الزهر والأطفال والقمح وحبّات الندى
    وتقصر حينما يكون سؤالا : سيناء وهاتيك الجبال ؟
    أو كتقرير : ولا يقوى عليه غاصبون .
    نسج ذلك من خلال بحر الرّمل وتفعيلاته فاعلاتن الذي عبر عن سرعة ما توصل إليه وساعده في ذلك تنوع القوافي والتي منح النص حركة وحيوية ، القافية الدال تعبر عن عظيم الألم الذي يوقعه الغزاة والميم المكسورة في المقطع الثاني لتوازي تفريغ شحنة الألم وما فعله المستعمرون الغزاة .
    استخدامه للفعل المضارع في المقطع الأول (يقتلون – يبيضون) يعبر عن استمراريّة وحشيّة الغزاة .
    استخدامه للفعل الماضي (سفكتم – أخذتم – اغتصبتم ) ليؤكِّد ويقرِّرَ ما فعله الغزاة من سفكٍ وقتلٍ .
    واستخدامه صيغة ( أيّ أمّ أورثتكم ) مكرَّرة صيغة استفهام استنكاري في المقطع الثالث ليؤكِّدَ أن ما أخذوه بالقوة كان بغير حقٍّ .
    واستخدامه لا النافية (لا يقوى ) ولم النافية (لم يعمّر) في المقطع الرابع على تفاؤله بحتميّة النصر .
    واستخدامه في المقطعين الخامس والسادس (لا النافية مع الفعل المضارع ) (لا نأكل – لا نذبح – لا يقوى – لا ننهب – لا نطفىء – لا نسرق – لا نبتزُّ ) تبين ما اتصف به المستعمر من وحشيِّة وعدم مراعاة للحرمات الإنسانيّة وعلى ما يتمسك به شعبه من أصالة وقيم نبيلة و إنسانيّة و لتخلق عند القارىء مشاركة وجدانية وعاطفية مع شعبه المضطهد .
    استخدم ألفاظا بسيطة سهلة التناول والإدراك ليكون قريبا من أذهان العامة ( لا نأكل – لا نذبح – لا يقوى – سيناء – ضوء عيني – صلبتم )
    استخدم صور بلاغية تخدم الموضوع :
    غماما أسودا – كناية عن القتامة والتشاؤم – يبيضون عداوات وحقدا وقبورا كناية عن الموت .
    طعم الحرية : استعارة مكنية شبه الحرية بطعام فحذف المشبه به وأبقى على شيء من لوازمه وهو الطعم .
    ولقد التزم الشاعر قضيّة شعبه تحدّث عن معاناة شعبه واستخدامه لصيغة نحن المكررة تدل على وجود وبقاء الشعب واستمرار نضاله .
    فهمه للتاريخ بأن مستعمرا لا يمكن أن تدوم سيطرته مهما بلغت امكاناته وقواه وعلى أرضي هذه لم يعمر فاتحون .إيمانه بقدرة الشعب على التحرر فارفعوا أيديكم عن شعبنا المكررة ثلاث مرات في ثلاث مقاطع .

    الإعراب :
    هنا : مفعول فيه في محل نصب الظرفية المكانية .
    غماما : حال منصوب .
    أسودا : صفة لغمام وصفة المنصوب منصوب مثله .
    يقتلون – يبيضون – يعودون : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه ثبوت النون لأنه من الأفعال الخمسة ، أو لاتصاله بواو الجماعة واوا الجماعة ضمير متصل مبني على السكون في محل رفع فاعل .
    وحبّات : الواو : حرف عطف ، حبّات : اسم معطوف على الأطفال المنصوب فهو منصوب مثله وعلامة نصبه الكسرة نيابة عن الفتحة لأنه جمع مؤنث سالم .
    مدى : اسم معطوف على عداوات المنصوب فهو منصوب مثله و علامة نصبه الفتحة المقّدرة على الألف منع من ظهورها للتعذّر .
    ما : اسم استفهام مبني على السكون في محل رفع خبر مقدّم .
    الذي: اسم موصول مبني على السكون في محل رفع مبتدأ مؤخر .
    (خبأتموه ) : جملة فعلية صلة الاسم الموصول لا محل لها من الإعراب .
    انتم : ضمير رفع منفصل مبني على السكون في محل رفع مبتدأ .
    يا من : يا : للتنبيه ، من : اسم موصول مبني على السكون في محل رفع خبر للمبتدأ أنتم .
    (سفكتم ) : جملة فعلية صلة الاسم الموصول لا محل لها من الإعراب
    قلمي : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة المقدّرة على ما قبل ياء المتكلم منع من ظهورها اشتغال المحل بالحركة المناسبة وهو مضاف وياء المتكلم ضمير متصل مبني على السكون في محل جر بالإضافة .
    آمن : صفة لشعب وصفة المجرور مجرور مثله .
    أيّ : اسم استفهام مبني على الضم في محل رفع مبتدأ وهو مضاف .
    أمّ : مضاف إليه مجرور .
    أورثتكم : فعل ماض مبني على الفتح لفظا وتاء التأنيث حرف ساكن لا محل لها من الإعراب والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هي يعود على أمّ والكاف ضمير متصل مبني على الضم في محل نصب مفعول به أول والميم للجمع .
    نصف : مفعول به ثان منصوب وهو مضاف .
    وهاتيك : الواو حرف عطف ، ها للتنبيه تي اسم إشارة مبني على السكون في محل نصب معطوف على ضفة والكاف للخطاب .
    الجبال : بدل من تي وبدل المنصوب منصوب مثله .
    إنّ من : من :اسم موصول مبني على السكون في محل نصب اسم إنّ.
    (يسلب) : جملة فعلية صلة الاسم الموصول لا محل لها من الإعراب .
    إذا الميزان : الميزان : فاعل لفعل محذوف يفسره المذكور بعده .
    كلّ ما : كلّ : مبتدأ مرفوع وهو مضاف ،
    ما : اسم موصول مبني على السكون في محل جر بالإضافة.
    (أدريه) : صلة الاسم الموصول لا محل لها من الإعراب .
    (أن الحق لا يفنى ) : أن واسمها وخبرها في تأويل مصدر في محل رفع خبر.
    (لا يفنى ) : جملة فعلية في محل رفع خبر إنّ .
    غاصبون : فاعل مرفوع وعلامة رفعه الواو لأنه جمع مذّكر سالم والنون عوض عن التنوين في
    الاسم المفرد
    يا أيّها : أيّ : منادى نكرة مقصودة مبني على الضم في محل نصب على النداء .
    الصمّ : صفة لأي وصفة المرفوع مرفوع مثله وعلامة رفعه الضمة .
    بيتا أو جنى : جنى اسم معطوف على بيتا المنصوب فهو منصوب مثله وعلامة نصبه الفتحة
    المقدّرة على الألف منع من ظهورها للتعذّر وهو مضاف .

    الصور البلاغيّة :
    مرّوا غماماً : استعارة تصريحية شبه المحتلين بالغمام حذف المشبه وصرّح بلفظ المشبه به .
    يبيضون : استعارة مكنية شبه المعتدين بدجاج حذف المشبه به وأبقى على شيء من لوازمه
    وهو الإباضة .
    صلبتم قلمي : استعارة مكنية شبه القلم بإنسان حذف المشبه به وأبقى على شيء من لوازمه
    وهو الصلب .
    نحن لا نأكل لحم الآخرين : كناية عن الوحشية وهي كناية عن صفة .
    نحن لا نذبح أطفالاً : كناية عن الإجرام وهي كناية عن صفة .
    أساليب نحوية :
    ما الذي خبّأتموه : أسلوب استفهام الأداة (ما) نوعها اسم استخدامها لغير العاقل .
    لم يجرم : أسلوب نفي الأداة (لم) عملها تجزم الفعل المضارع فائدتها تنفي حدوث الفعل
    المضارع في الماضي.
    أيُّ أمٍّ : أسلوب استفهام الأداة (أيُّ) نوعها أسم استخدامها لغير العاقل .
    كيف يحمي : أسلوب استفهام الأداة (كيف) نوعها اسم استخدامها لغير للحال .
    إذا الميزان مال : أسلوب شرط غير جازم الأداة (إذا) نوعها أداة شرط غير جازمة حذف فعل الشرط بعد إذا دلَّت عليه الجملة التفسيرية (مال) .
    لا أدري : أسلوب نفي الأداة لا عملها لا عمل لها فائدتها تنفي حدوث الفعل المضارع .
    فارفعوا : أسلوب أمر صيغته فعل أمر .
    إنَّ الحقَّ ( لا يفنى ) : جملة كبرى + جملة صغرى .

    المشتقات :

    أسود : صفة مشبهة بالفعل على وزن أفعل من سَوِدَ .
    آمن : اسم فاعل من أَمِنَ . ميزان اسم آلة على وزن مفعال من زان .
    الغاصبون : اسم فاعل من غَصَبَ .
    فاتحون : اسم فاعل من فَتَحَ .
    صمٌ: صفة مشبهة من أصم مؤنثها صماء .
    آمنين : اسم فاعل من أَمِنَ .
    إملاء :
    حبَّات : تاء مبسوطة لأنّها جمع مؤنث سالم .
    عداوات : تاء مبسوطة لأنّها جمع مؤنث سالم .
    مدى : ألف مقصورة لأنّها اسم ثلاثي أصل الألف فيه ياء .



    العروض :
    من هنا مر روا إلى الشر ق غماماً أسودا
    / ْ / / ْ / ْ / ْ / / ْ / ْ / / / ْ / ْ / ْ / / ْ
    فاعلاتن فاعلاتن فعلاتن فاعلن

    يقتلون الزّ ز هرَ والأط فالَ والقم حَ وحَبّا تِ النّدى
    / ْ / / ْ / ْ / ْ / / ْ / ْ / ْ / / ْ / ْ / / / ْ / ْ / ْ / / ْ
    فاعلاتن فاعلاتن فاعلاتن فعلاتن فاعلن

    القصيدة من شعر التفعيلة اعتمد فيها الشاعر على تفعيلة بحر ( الرمل ) فاعلاتن والتي تكررت يحسب إحساسات الشاعر .
    تنوعت القوافي مثل : أسودا – دمي – مال وحرف الروي الدال ( النّدى – المدى ) والنون مثل ( طين ) مما أكسب القصيدة مرونة النثر وحيوته وجعل القصيدة أقرب إلى النثر من الشعر .




    التعديل الأخير من قِبَل محب لغة الضاد1 ; 21-09-2012 في 08:12 PM

  22. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (محب لغة الضاد1) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  23. #12
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 40747

    الكنية أو اللقب : أبو محمد

    الجنس : ذكر

    البلد : سوريا

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : نحو و أدب

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 1

    التقويم : 103

    الوسام: ★★★
    تاريخ التسجيل20/7/2012

    آخر نشاط:26-02-2014
    الساعة:11:39 PM

    المشاركات:478
    تاريخ التسجيل
    20/7/2012
    البلد
    سوريا
    المشاركات
    478
    1433/11/5 هـ
    بسم الله الرحمن الرحيم وأفضل الصلاة والسلام على سيدنا محمد خاتم اﻷنبياء والمرسلين

    لمزيد من الاطلاع على دراسة النصوص الأدبية لمنهاج الثالث الثانوي الأدبي في سوريا

    الرجاء زيارة مدونتي
    بالضغط هنا
    التعديل الأخير من قِبَل محمد الجبلي ; 03-11-2012 في 12:01 PM

  24. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (محب لغة الضاد1) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  25. #13
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 41380

    الكنية أو اللقب : الساجدة لله

    الجنس : أنثى

    البلد : المغرب

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : أقل من جامعي

    التخصص : ادب

    معلومات أخرى

    التقويم : 1

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل1/10/2012

    آخر نشاط:01-10-2012
    الساعة:11:50 PM

    المشاركات:2
    تاريخ التسجيل
    1/10/2012
    البلد
    المغرب
    المشاركات
    2
    1433/11/15 هـ
    موضوع وتحليل جميل للقصيدة ممكن مساعدة في قصيدة ابو ذؤيب وتجلدي للشامتين

  26. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (ام امينة) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  27. #14
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 40747

    الكنية أو اللقب : أبو محمد

    الجنس : ذكر

    البلد : سوريا

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : نحو و أدب

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 1

    التقويم : 103

    الوسام: ★★★
    تاريخ التسجيل20/7/2012

    آخر نشاط:26-02-2014
    الساعة:11:39 PM

    المشاركات:478
    تاريخ التسجيل
    20/7/2012
    البلد
    سوريا
    المشاركات
    478
    1433/12/11 هـ
    بسم الله الرحمن الرحيم وأفضل الصلاة والسلام على سيدنا محمد خاتم اﻷنبياء والمرسلين
    هذه الدراسة وضعت نصب عينيّ فيها المنهاج الحديث
    التعبير الكتابي ( دراسةُ نصٍّ أدبي )

    دراسة أيّ نصٍّ أدبي يشمل أمرين اثنين :

    أ – الممهدات الخارجيَّة . ب – الدراسة اﻷدبيَّة .

    أ – الممهدات الخارجيَّة : ﻻ بُدَّ لدراسة أيِّ نصٍّ أدبي من ممهِّدات معينة تتصل به وتضيء جوانبه
    وتسمَّى الممهِّدات الخارجيَّة ، وهي :
    ١- معرفة ميزات عصر النصِّ ، وميزات بيئته .
    ٢ – الإلمام بحياة اﻷديب .
    ٣ – معرفة مناسبة النصِّ ( الدافع النفسيِّ أو اﻻجتماعيِّ أو اﻹنسانيِّ أو الوطنيِّ … الذي دفع اﻷديب إلى إنتاجه ) .
    ب – الدِّراسةُ اﻷدبيَّة : وتشمل ١- البنيَّة الفكريَّة ٢- التجربة الشعوريَّة ٣- البنيَّة الفنيَّة .
    ملحوظة : ﻻتنفصمعرا واحدة عن اﻷخرى وهي كلٌّ متكامل مترابط .
    ١ – البنيَّة الفكريَّة : وتتطلب دراسة البنيَّة الفكريَّة في نصٍّ أدبي ما يلي :
    ١ – تحديد الفكرة العامة والفكر الرئيسة في النصِّ ويساعد على ذلك :

    • تحديد الكلمة المفتاحيَّة أو الجملة المفتاحيَّة.
    • الحقل المعجمي الذيِّ يشكّل مجموعة اﻷلفاظ المنتميَّة إلى موضوع النصِّ .
    • اﻷسئلة المفتاحيَّة التي ترشد إلى الفكر .
    • صوغ جملة تعميميَّة تشمل المعنى الكلّي للنصِّ ، أو المقطع .

    ٢ – تحديد :

    • الفكرالجزئيَّة .
    • المعاني التي عرض الكاتب بها فكره ، وقدرتها على الكشف عن فكر الكاتب وفلسفته ورؤاه الحياتيَّة ، وربطها بالموقف اﻻنفعاليِّ الذي دفع الكاتب إلى إنتاجه ، ومدى قدرتها على تجليَّة الشعور .
    • سمات المعاني ، وذلك من حيث : الترابط والتسلسل ، والعلاقة بينها قد تكون سببيَّة أو زمنيَّة أو استنتاجيَّة … ومن حيث الجدّة واﻻبتكار أو اﻻبتذال ،
    • وقد تكون الفكرة مطروقة ، لكنَّ القالب الذي قدمت به قالبٌ جديدٌ ، وكذلك من الصدق :
      وينبغي أن نميّز بين
      الصدق اﻷدبي والصدق العلمي
    • فالصدق اﻷدبيِّ ما تقبله النفس ، والصدق العلميّ ما يقبله العقل ،
      ومن حيث
      الوضوح أيضاً ، إذ ﻻغموض فيها، ثمَّ اﻻقتباس من معاني نصًّ ﻷديبٍ آخر .

    ٣ – الحكم على النصِّ ، وذلك بربطه بعصره ، أو بنصٍّ آخر ، سواءٌ أكان من عصر الكاتب أم من عصرٍ آخر ،
    ويكون بإظهار نقاط التلاقي واﻻختلاف ين النصين من حيث المضمون والموقف والرؤيا .



    تدريب : اقرأ النصَّ اﻵتي ثمَّ ادرس البنيَّة الفنيّة فيه :

    قال محمد المهدي الجواهري في رسالةٍ إلى الشباب العربي :
    ١- ذخرتُ ﻷحداثِ الزمانِ يراعا ............ يجيدُ نضاﻻً دونها وقناعا

    ٢- وكلّفتُ نفسي أن تحقّقَ سؤلَها ............... سراعاً ، أو الموتَ الزّؤامََ سراعا

    ٣- وما ذاكَ إﻻَّ كالمؤدّي رسالةً........ رأى كتمَها حيْفاً بها ، فأذاعا

    * * * * * * *
    ٤- أنفْتُ لهذا النشءِ بينا (نُريدُه)........... طويلاً على صَدِّ الكوارِثَ باعَا

    ٥- يَدِبُّ إلى البلوَى هزيلاً كأنَّه........ ربيبُ خُمولٍ نَشْأةً ورَضاعا

    ٦- فما استنهضتْ منه الرزايا عزائماً............. وﻻ أحكمَ التجريبُ منه طباعا

    ٧- يرى في الصناعاتِ احتقاراً ويزدهي............. إذا طَمْاَنَ التوظيفُ منه طَماعا

    الفكرة العامة للنصِّ هي : رسالة توجيهيّة للشباب

    الفكرة الرئيسة:
    المقطع اﻷوّل من ١ – ٣ رسالة الشاعر


    المقطع الثاني من ٤ – ٧ صفات النشء

    الفكر الجزئيّة :
    * البيت اﻷوّل :
    نضال الشاعر بالقلم.



    • البيت الثاني : تمنِّيه بتحقيق رسالته .
    • البيت الثالث : نشره الرسالة .
    • البيت الرابع : بُعْدُ النشءِ عن صدِّ الكوارث .
    • البيت الخامس : نشءٌ صديق للكسل .
    • البيت السادس :المصائب لم تحرك عنده العزيمة .
    • البيت السابع : طلبه العمل الوظيفي وازدرائه الصناعة .

    الكلمة المفتاحية : الشباب ، الناشئة.

    الجمل المفتاحية : رسالة إلى الشباب ، معالجة قضايا الناشئة ، صفات الناشئة المحتقرة للعمل ، حثُّ

    الشباب على النهوض .
    الحقل المعجمي :

    مايدلُّ على المصاب : أحداث ، موت ، حيف ، كوارث ، بلوى ، هزيل ، خمول ، رزايا ، احتقار ،

    مايدلّ على النشء والعزيمة : ذخر ، يراع ، نضال ، نفس ، مؤدي ، رسالة ، باع ، استنهض ، عزيمة

    تجريب ، طباع ، توظيف ،صناعة ، طمع .

    اﻷسئلة المفتاحية التي ترشد إلى الفكر :


    • ماذاادخر الشاعر ﻷحداث الزمان ؟ القلم.
    • ماذا يجيد هذا القلم وماذا يكشف ؟ يجيد النضال ويكشف أمراض هذا الزمن.
    • لِمَ كلف نفسه باﻹسراع في رسالته ؟ لكي ﻻ يسارع إليه الموت.
    • كيف كان موقفه من تلك الرسالة ؟ إخفاؤه ظلم وحيف ،والواجب نشرها .
    • ماذا تكره نفسه على هذا النشء ؟ أن يكونغير قادرٍ على صدِّ الكوارث .
    • كيف يجابه النشء المصائب ؟ هزيلاً ضعيفاً وكأنّه صديق للكسل.
    • هل أثرت فيه المصائب والتجارب ؟ لم تثر فيه المصائب عزيمة ولم تغيير الجارب فيه طبعاً .
    • ماذا يحقِّر هذا النشء ؟ العمل الصناعي.
    • إلامَ تزدهي نفسه وبمَ تطمئن ؟ يالعمل الوظيفي.

    الجملة التعميمية للنصِّ :
    ماذا يهدف الشاعر من هذه الرسالة ؟
    يهدف إلى توجيه الناشئة إلى العلم والعمل الصناعي ونبذ الكسل.

    لقد استطاع الشاعر أن يقدم رؤيته الحياتية من خلال طرحه للمعضلة اﻹجتماعية التي يعاني منها جيل الناشئة والتي تساهم في تخلف المجتمع وتردِّيه ، ومن هذه المعضلات إيثاره السهولة واﻹعتماد على غيره ، ونبذه للعمل اليدويِّ والصناعي ومباهاته بالعمل الوظيفي ،
    هذه
    المعاني انطلقت من شعور اﻷديب بمسؤليته تجاه مجتمعه والذي يأمل في نهوضه وفي أخذ مجتمعه العربي مكاناً له تحت الشمس.


    هذه المعاني كانت مترابطة متسلسلة حدد طريق نضاله من خلال ما يطرحه قلمه من أفكار ولديه رسالة ينبغي أن يوصلها إلى جيل الناشئة ومن الظلم والحيف أن يحتفظ بأفكاره فمن واجبه نشرها .

    ثمَّ يبدأ بالحديث عن صفات هذا النشء بأنه كسول ، كسله هذا يجعله عرضة سهلة للمصائب ، ويساعد في ذلك عدم استفادته من تجاربه الحياتية ،
    ومن العوامل التي
    تبقيه متخلفاً عن ركب التقدُّم احتقاره للعمل اليدوي والصناعي وسعيه خلف العمل الوظيفي .


    اﻷفكار لديه واضحة ﻻ لبس فيها وﻻ غموض وﻻ تحتاج إلى تأويل ،
    يتحقق عنده
    الصدق اﻷدبي والعلمي فالنفس البشريّة تقبل برضا وسرورماذهب إليه من توجيهات فيظهر في نصّه الصدق اﻷدبي
    كما نلحظ عنده الصدق العلمي فسبب ما نعانيه من تخلف اجتماعي هوعزوف
    الناشئة عن العمل الصناعي وسعيه الحثيث خلف العمل الوظيفي .


    ﻻشكَّ أنَّه اقتبس بعض اﻷفكار من متقدمه الشاعر معروف الرصافي فكلاهما يدعوان إلى العلم ،
    الرصافي : ابنوا المدارس واستقصوا بها اﻷملا ............ حتَّى نطاولَ في بنسانها زحلا

    وكلاهما يدعوان إلى العلم التطبيقي فالرصافي دعا إلى ربط التعليم النظري بالعملي :

    ﻻ تجعلوا العلم فيها كلَّ غايتكم ........ بل علموا النشء علماً ينتج العملا

    وهذا مانلمحمه من اقتباس في هذه الفكرة إذ يبيّن الرصافي كيف النشء يحتقر العمل اليدوي ويهتم بالعمل الوظيفي .


    اهتمَّ الرصافي اهتم بالعمليّة التعليمية وتوحيد المناهج :

    ثمَّ انهجوا في بلادِ العرب أجمعها ........ نهجاً على وحدة التعليم مشتملا

    بينما اهتم الجواهري بالحديث عن صفات الناشئة من جهل وتخلف ليرتقي

    بمجتمع عربييأخذ فسحةً له تحت الشمس .


    والله وليُّ التوفيق







    أَرْجُو غَفْرَ زَلَّتِي إِذَا مَا أَخْطَأْتُ ، خُذْ الجَانِبَ الحسنَ وَتَجَاهَلَ البَاقِي
    http://www.owaleed.com/ مدونتي

  28. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (محب لغة الضاد1) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  29. #15
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 40747

    الكنية أو اللقب : أبو محمد

    الجنس : ذكر

    البلد : سوريا

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : نحو و أدب

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 1

    التقويم : 103

    الوسام: ★★★
    تاريخ التسجيل20/7/2012

    آخر نشاط:26-02-2014
    الساعة:11:39 PM

    المشاركات:478
    تاريخ التسجيل
    20/7/2012
    البلد
    سوريا
    المشاركات
    478
    1433/12/17 هـ
    بسم الله الرحمن الرحيم وأفضل الصلاة والسلام على سيدنا محمد خاتم اﻷنبياء والمرسلين

    ب – التجربة الشعوريَّة :

    لدراسة التجربة الشعوريَّة ( العاطفة ) في نصٍّ أدبي تتطلب تحديد :

    ١- نوع العاطفة ، أهي إنسانيَّة ، أم وطنيَّة ، أم قوميَّة ، أم ذاتيَّة ...؟

    ٢- بواعثها ، ويكون ربطها بمناسبة النصِّ ، والموقف اﻻنفعالي الذي دفع الكاتب إلى إنتاج النصِّ .

    ٣- المشاعر ، فالعاطفة تتألف من مجموعة مشاعر ، كالفرح واﻻندهاش واﻹعجاب واﻷسى والحزن

    والغبطة …
    ٤- أدوات التعبير عنها ، ويكون بــ :


    • قدرة اﻷلفاظ والتراكيب التي يحمِّلُها اﻷديب طاقاتٍ شعوريَّة قادرة على الكشف عن مشاعره.

    • توافق المعاني ، وانسجامها مع الشعور .

    • قدرة خيال اﻷديب على رسم صور تجلِّي شعوره ( تصوير الشعور ) .

    ٥- سماتها من حيث الصدق والحرارة والهدوء والثورة …

    ٦- تدرُّج الخط اﻻنفعالي في النصِّ ما بين صعودٍ وهبوط .

    ٧- أثرها في المتلقِّي ، فإن استطاع اﻷديب نقل مشاعره ، أو مشاعر شخوصه إلى المتلقّي باﻷدوات

    السابقة ، إذ يجعل المتلقي يعيش الحالة اﻻنفعاليَّة التي أراد اﻷديب نقلها ، كان الحكم على هذه

    المشاعر صادقة .


    ادرس التجربة الشعوريّة ( العاطفة) للشاعر ابن الرومي في رثاء ابنه :

    ١- توخّى حِمامُ الموتِ أوسط َ صبيتي........... فللهِ كيفَ اختارَ واسطةَ العقدِ

    ٢- طواه الرَّدى عنِّي فأضحى مزارُه ........... بعيداً على قربٍ قريباً على بُعدِ

    * * * * * * *
    ٣- عجبتُ لقلبي كيفَ لم ينفطرْ له............. ولو أنَّهأقسى من الحجَر الصلْدِ

    ٤- وأوﻻدُنا مثلُ الجوارح أيُّها............. فقدناهُ كان الفاجعَ البيِّنالفقْدِ

    ٥- أريحانةَ العينين واﻷنفِ والحشا أﻻ........ ليتَ شعري هل تغيّرتَ عن عهدي ؟

    ٦- أُﻻمُ لِما أُبدي عليكَ من اﻷسى ............ وإنّي ﻷخفي منكَ أضعافَ ما أبدي


    العاطفة ( ذاتيّة ) إذ عبَّرَ فيها الشاعر عن موقفه الوجداني اﻻنفعالي بفقده ولده اﻷوسط مما دفع بالشاعر لينسج من شغاف قلبه لواعج شعوريَّة متعددة تحت رابط واحد هو ذاتيّة الشاعر:


    • حزنه ﻻختيار الموت ولده في البيت اﻷوّل.
    • حزنه على استحالة رؤيته في البيت الثاني .
    • تعجبه من عدم انفطار قلبه في البيت الثالث .
    • حزنه على فقد أحدهم في البيت الرابع .
    • تمنيه بعدم موته في البيت الخامس .
    • حزنه الشديد في البيت السادس .


    لقد قدَّم إلينا هذه المشاعر واﻷحاسيس مناسبة لهذا الغرض من ألفاظ موحية :

    توخّى : وتعني قصد وتعمد فعله . اختار : اﻻختيار يكون لنفائس اﻷشياء . البعد : لبعد ابنه عن عيني الشاعر .
    انفطر : انشق ( إذا السماء انفطرت) . أقسى : صعوبة قساوة . للتعبير عن قساوة اﻷمر على نفس الشاعر .
    الفاجع
    : الحزين . ريحانة : تعبر عن مكانة منزلة اﻻبن . العهد ، اﻷسى . أبدي ، أخفي .



    كما نسج هذه المشاعر الذاتية الحزينة من خلال مجموعة من التراكيب :


    • توخَّى حمام الموت : وهذا يعني أنَّ الموت كن مستقصداً قلب الشاعر ومتعمد الفعل في اختيار ابنه اﻷوسط
    • فلله! كيف اختارَ واسطةَ العقدِ : تعجب من فعل الموت واستفهام من اختياره .
    • طواه الرّدى : سهولة عمل الموت في اختطاف ابنه .
    • أضحى مزاره بعيداً على قربٍ قريباً على بعد : استحالة رؤيته ثانية على قرب مسافته .

    • عجبتُ لقلبي كيف لم ينفطرْ له : تعجبه واستغرابه من عدم تشقق قلبه على ابنه .
    • أوﻻدُنا مثل الجوارح :المكانة الكبيرة للأوﻻد في نفس الشاعر بتشبيههم بالجوارح .
    • أريحانة العينين واﻷنف والحشا : نداء ابنه القريب من نفسه البعيد عن ناظريه .
    • أﻻ ليت شعري هل تغيَّرْن عن عهدي ؟ تمني الشاعر وهو غير محقق .

    لقد أظهر الشاعر قدرة كبيرة على التوافق بين التراكيب والمعاني التي رمى إليها منسجمة مع شعوره
    وهذا
    ما ظهر جلياً بيِّناً في أغلب النصِّ يمثله البيت الثاني والبيت الرابع والبيت الخامس .
    انبثق عن خيال خصب تمثل في البيت الثاني حيث طوى الموت ابنه وتصعب رؤيته على قرب مكانه منه
    فهو
    القريب البعيد فكان خير تصوير لشعوره وقنوطه بعدم قدرته على رؤيته وهو قريب منه مكاناً .

    كان صادق اﻷحاسيس والمشاعر إذ استطاع ببراعة ألفاظه وتراكيبه أن نشعر بحزنه العميق على على ابنه فكان صادق اﻷحاسيس والمشاعر .



    أَرْجُو غَفْرَ زَلَّتِي إِذَا مَا أَخْطَأْتُ ، خُذْ الجَانِبَ الحسنَ وَتَجَاهَلَ البَاقِي
    http://www.owaleed.com/ مدونتي

  30. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (محب لغة الضاد1) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  31. #16
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 18745

    الجنس : أنثى

    البلد : بلاد الإسلام

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : أدب عربي

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 2

    التقويم : 30

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل16/9/2008

    آخر نشاط:24-01-2014
    الساعة:09:45 AM

    المشاركات:1,367
    تاريخ التسجيل
    16/9/2008
    البلد
    بلاد الإسلام
    المشاركات
    1,367
    1433/12/18 هـ
    بــــــــارك الله جهودك ، أستاذي الكريم
    أودّ - بعد إذنكم - عرض مداخلة حول قضيّة استخراج الفكرة العامّة والأفكار الجزئيّة :
    لقد تجاوز منهاج تدريس اللغة العربية عندنا (في الجزائر) هذه الطريقة ، إلى التدريس وفق ما يسمّى بــ" المقاربة النّصّيّة " ، باعتبار النّص (مهما كان نوعه أو نمطه ) يخضع لقوانين الاتّساق والانسجام ، وعلى الأستاذ دفع الطلاب قدما نحو اكتشاف العناصر التي تحقّق ذلك الانسجام .

    ما رأي أستاذي في الموضوع ؟
    العَروض بالطّريقة الرّقَميّة تواصل مع شمولية فِكر الخليل وانطلاقٌ منه


  32. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (زينب هداية) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  33. #17
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 40747

    الكنية أو اللقب : أبو محمد

    الجنس : ذكر

    البلد : سوريا

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : نحو و أدب

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 1

    التقويم : 103

    الوسام: ★★★
    تاريخ التسجيل20/7/2012

    آخر نشاط:26-02-2014
    الساعة:11:39 PM

    المشاركات:478
    تاريخ التسجيل
    20/7/2012
    البلد
    سوريا
    المشاركات
    478
    1433/12/18 هـ
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها زينب هداية اعرض المشاركة
    بــــــــارك الله جهودك ، أستاذي الكريم
    أودّ - بعد إذنكم - عرض مداخلة حول قضيّة استخراج الفكرة العامّة والأفكار الجزئيّة :
    لقد تجاوز منهاج تدريس اللغة العربية عندنا (في الجزائر) هذه الطريقة ، إلى التدريس وفق ما يسمّى بــ" المقاربة النّصّيّة " ، باعتبار النّص (مهما كان نوعه أو نمطه ) يخضع لقوانين الاتّساق والانسجام ، وعلى الأستاذ دفع الطلاب قدما نحو اكتشاف العناصر التي تحقّق ذلك الانسجام .

    ما رأي أستاذي في الموضوع ؟
    بسم الله الرحمن الرحيم وأفضل الصلاة والسلام على سيدنا محمد رسول الله
    اﻷستاذة
    زينب هداية أهلاً وسهلاً بك وأسعدني مرورك .
    على الرحب والسعة ما طلبت :
    النصُّ في أغلبه يدور
    حول فكرة واضحة جلية ، عرض مشكلة الفقر ، وصف
    لواعج الحب ، ذكرى حبيب ، ....
    والفكرة العامة تستند إلى
    أفكار جزئية إما أن تقوم على الوحدة المقطعية إن
    نصّاً شعريّاً حديثاً ، أو تستند إلى
    كلِّ بيت إذا كانت من الشعر القديم شعر الشطرين
    ولك أن
    تقرأي ما كتبته من دراسة سابقة .
    حبّذا اطلاعي على ما يسمى " المقاربة النّصّيّة " ، باعتبار النّص :
    (مهما كان نوعه أو نمطه )يخضع لقوانين الاتّساق والانسجام .
    مع خالص التقدير لزيارتك وطلبك .

    أَرْجُو غَفْرَ زَلَّتِي إِذَا مَا أَخْطَأْتُ ، خُذْ الجَانِبَ الحسنَ وَتَجَاهَلَ البَاقِي
    http://www.owaleed.com/ مدونتي

  34. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (محب لغة الضاد1) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع

تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
  • لا تستطيع إضافة رد
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •