اعرض النتائج 1 من 8 إلى 8

الموضوع: إشكال في بيت فرزدقيّ

  1. #1
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 40715

    الجنس : ذكر

    البلد
    دمشق

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : نحو

    معلومات أخرى

    التقويم : 17

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل15/7/2012

    آخر نشاط:23-08-2013
    الساعة:03:49 PM

    المشاركات
    551
    العمر
    34

    إشكال في بيت فرزدقيّ

    السَّلام عليكم
    قال الفرزدق:
    أتَاني وَعيدٌ مِنْ زِيَادٍ، فَلَمْ أنَمْ،... وَسَيلُ اللّوَى دُوني وَهَضْبُ التّهايمِ
    فَبِتُّ كَأنّي مُشْعَرٌ خَيْبَرِيّةً... سَرَتْ في عِظامي أوْ دِمَاءَ الأرَاقِمِ
    زِيادَ بن حَرْبٍ لَوْ أظُنّكَ تارِكي... وَذا الضّغنِ قد خشّمتَه غير ظالِمِ
    لقَدْ كافَحَتْ مني العِراقَ قَصِيدَةٌ،.... رَجُومٌ مَعَ الماضِي رُؤوس المَخارِمِ
    خَفِيفَةُ أفْوَاهِ الرّوَاةِ، ثَقِيلَةٌ .... على قِرْنِهَا، نَزّالَةٌ بِالمَوَاسِمِ
    رَأيتُكَ مَن تَغضَبْ علَيهِ من امرِىء،... ولَوْ كانَ ذا رَهْطٍ، يَبِتْ غيرَ نائمِ


    في البيت الثَّالث:
    1_ ما إعراب : لو , جملة الشَّطر الثَّاني , ذا
    2_ ما الرَّابط بين البيتن 3,4 وبقيَّة الأبيات ؟ وهل يُروى خشَّمتُه عوضاً عن خشَّمتَه

    جزاكم الله خيراً


  2. #2
    المراقب العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 19839

    الكنية أو اللقب : أبو عبد القيوم

    الجنس : ذكر

    البلد
    الإسكندرية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : لغة عربية

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 25

    التقويم : 363

    الوسام: ۩۞
    تاريخ التسجيل14/11/2008

    آخر نشاط:أمس
    الساعة:10:12 PM

    المشاركات
    6,909
    تدوينات المدونة
    1

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها رامي تكريتي اعرض المشاركة
    السَّلام عليكم
    قال الفرزدق:
    أتَاني وَعيدٌ مِنْ زِيَادٍ، فَلَمْ أنَمْ،... وَسَيلُ اللّوَى دُوني وَهَضْبُ التّهايمِ
    فَبِتُّ كَأنّي مُشْعَرٌ خَيْبَرِيّةً... سَرَتْ في عِظامي أوْ دِمَاءَ الأرَاقِمِ
    زِيادَ بن حَرْبٍ لَوْ أظُنّكَ تارِكي... وَذا الضّغنِ قد خشّمتَه غير ظالِمِ
    لقَدْ كافَحَتْ مني العِراقَ قَصِيدَةٌ،.... رَجُومٌ مَعَ الماضِي رُؤوس المَخارِمِ
    خَفِيفَةُ أفْوَاهِ الرّوَاةِ، ثَقِيلَةٌ .... على قِرْنِهَا، نَزّالَةٌ بِالمَوَاسِمِ
    رَأيتُكَ مَن تَغضَبْ علَيهِ من امرِىء،... ولَوْ كانَ ذا رَهْطٍ، يَبِتْ غيرَ نائمِ


    في البيت الثَّالث:
    1_ ما إعراب : لو , جملة الشَّطر الثَّاني , ذا
    2_ ما الرَّابط بين البيتن 3,4 وبقيَّة الأبيات ؟ وهل يُروى خشَّمتُه عوضاً عن خشَّمتَه

    جزاكم الله خيراً
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
    1- (لو) في : (لو أظنك تاركي وذا الضغن قد خشمته غير ظالم) أراها شرطية، ويعربونها: حرف يقتضي في الماضي امتناع ما يليه واستلزامه لو ثبت لتاليه، مبني على السكون لا محل له من الإعراب.
    والفعل بعده (أظن) مضارع لفظا ماض معنى، أو على تقدير حذف كان مع اسمها؛ أي: لو ظننتك تاركي ....، أو لو كنت أظنك تاركي .....
    ذا: أراها مفعولا معه، أي لو ظننت أنك تاركي وإياه (ذا الضغن) لكنت كسرت خيشومه.
    وجملة: قد خشمته، جواب لو، أي لو كنت أظن أنك تاركي وإياه ولا تعاقبني لكسرت خيشومه، وأنا له غير ظالم.
    غير ظالم: حال من التاء في خشَّمته.
    وخشمته أرى الصحيح ضم التاء فيها لا فتحها.
    البيت الرابع: تدليل على صدقه في البيت الثالث، وتوضيح للمجاز فيه، فكسر الخيشوم الذي ذكره هو هجاء عدوه الذي أوغر عليه صدر زياد.
    والمعنى العام الذي أفهمه من البيتين هو: يا زياد ، لو كنت أظنك تاركي - بغير عقوبة - ومن يكن لي الضغن وبلغك عني ما أغضبك مني، لكسرت أنفه وذللت نفسه بحق وبغير ظلم له أو افتراء عليه، ولكنت هجوته بقصيدة تشيع في أرجاء العراق ترجم كالشهاب رؤوس الجبال، وهي مع ذلك خفيفة على ألسن الرواة ثقيلة على الخصوم، يتداولها الناس في المواسم والمحافل.

    والله أعلم.


  3. #3
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 40715

    الجنس : ذكر

    البلد
    دمشق

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : نحو

    معلومات أخرى

    التقويم : 17

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل15/7/2012

    آخر نشاط:23-08-2013
    الساعة:03:49 PM

    المشاركات
    551
    العمر
    34

    جزاك الله خيراً
    هذا ما ذهب إليه أستاذنا
    والمُشكلة الَّتي اعترضتني أنَّ جميع روايات الدِّيوان عندي ضُبطت خشَّمتَه وشُرحت أرجو أن تتركني
    أي لو تمنٍّ , الواو حاليَّة, ذا : منصوب على الاشتغال.
    لو صحَّ هذا أيجوز وقع المنصوب على الاشتغال بعدَ واو الحال أم يجب أن يكون الاسم مُبتدأ ؟
    ألهذا وجه أم أخطأ المُحقِّقون في الضَّبط ؟


  4. #4
    المراقب العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 19839

    الكنية أو اللقب : أبو عبد القيوم

    الجنس : ذكر

    البلد
    الإسكندرية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : لغة عربية

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 25

    التقويم : 363

    الوسام: ۩۞
    تاريخ التسجيل14/11/2008

    آخر نشاط:أمس
    الساعة:10:12 PM

    المشاركات
    6,909
    تدوينات المدونة
    1

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
    لا يستقيم عندي أن تكون لو تمنيا، ولو جعلتها حرف تمن لكان المتمنى هو الظن لا الترك، كأن يقول: ليتني أظنك تاركي، أو أتمنى أن أظنك تاركي، وهو معنى سخيف. ولو جاز لكان المعنى مفككا ولا رابط بين اللاحق والسابق.
    أما فتح تاء خشمته فلعله سهو أو غفلة من المحقق، ولا يعد هذا رواية؛ بل هو رؤية تحتمل الصواب والخطأ، أما الرواية فما نص عليها واحد أو غير واحد من أئمة اللغة.
    وتكرار الضبط الخطأ لا يقويه، فقد ينقل اللاحق عن السابق خطأه ثقة فيه، أو عدم إدراك للخطأ.

    والله أعلم.


  5. #5
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 40715

    الجنس : ذكر

    البلد
    دمشق

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : نحو

    معلومات أخرى

    التقويم : 17

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل15/7/2012

    آخر نشاط:23-08-2013
    الساعة:03:49 PM

    المشاركات
    551
    العمر
    34

    جزاك الله كلَّ خير يا أستاذنا
    الآن وضحت الصُّورة


  6. #6
    لجنة الشورى

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 3348

    الكنية أو اللقب : أبو عبد الكريم

    الجنس : ذكر

    البلد
    السعودية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : اللغة العربية

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 24

    التقويم : 58

    الوسام: ★★
    تاريخ التسجيل3/11/2005

    آخر نشاط:30-11-2018
    الساعة:06:05 AM

    المشاركات
    2,563

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أحترم رأي أخي الحبيب أبي عبد القيوم فيما ذهب إليه، ولكني لا أميل إلى كون (لو) شرطية، إذ لا جواب لها بعدها، ولا كلام قبلها يُفهم منه جوابها المحذوف، وعليه أرى (لو) للتمني كما تفضل الأخ السائل، والفعل (أظن) هنا بمعنى أعلمُ.
    وإذا علمنا أن الفرزدق قد أتاه الوعيد من بعيد، وهو يعيش حالة من التوتر والقلق علمنا أنه لا يُستبعد أن يتمنى التحقق من أن زيادا يكف عن ملاحقته بالوعيد، لأنه إذا علم ذلك وتحقق منه اطمأنت نفسه، كأن تقول (آه لو أعلم أنَّ والديَّ راضيان عني!) ولكن الفرزدق لم يستطع استعمال (أعلمك) لإخلاله بالوزن فاستعاض عنه بفعل الظن الذي بمعنى العلم وهو مستعمل في العربية.
    وأما (ذا) فأراها منصوبة على الاشتغال كما تفضل السائل أيضا، وأرى تاء (خشمته) مفتوحة لكون التاء عائدة على المخاطب زياد، والواو حالية كما تقدم من كلام أخي السائل، كأن تقول (آه لو أعلمك مصافحي وقد تناسيتَ ما بيننا من الخلاف !)
    فالمعنى الإجمالي للبيت كما أفهمُ ( ليتني أتحقق من تركك ملاحقتي وقد خشمتَ الحاقدين عليَّ دون أن تنالهم بظلم مباشر، ولكنْ بالعفو عني، لأن ذلك يغيظهم ويكسر أنوفهم) هذا ما بدا لي، والله أعلم.
    تحياتي ومودتي.

    ادنُ من رُشْدكَ حتى تسمعَهْ ..... وانْــأَ عـنْ قلــبِكَ كيْ لا تُوجِـــــــعَهْ
    والتَـمسْ للـرِّيحِ عُذْرًا، إنــــها ..... سئمتْ من حُمقِ بعضِ الأشرعة

  7. #7
    المراقب العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 19839

    الكنية أو اللقب : أبو عبد القيوم

    الجنس : ذكر

    البلد
    الإسكندرية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : لغة عربية

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 25

    التقويم : 363

    الوسام: ۩۞
    تاريخ التسجيل14/11/2008

    آخر نشاط:أمس
    الساعة:10:12 PM

    المشاركات
    6,909
    تدوينات المدونة
    1

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
    حياك الله أخي الحبيب أبا عبد الكريم، عودا حميدا ولا أوحش الله منك.

    ولكني لا أميل إلى كون (لو) شرطية، إذ لا جواب لها بعدها، ولا كلام قبلها يُفهم منه جوابها المحذوف
    جوابها (قد خشَّمتُه... ) بضم التاء، على تقدير الفاء أو اللام.
    والفعل (أظن) هنا بمعنى أعلمُ.
    صرف الظن إلى اليقين هنا يحتاج إلى قرينة، وما أظن من كان في موضع استعطاف أن يأتي بما يحتمل التأويل، والأولى من تمني العلم بالترك تمني الترك نفسه.
    ولكن الفرزدق لم يستطع استعمال (أعلمك) لإخلاله بالوزن فاستعاض عنه بفعل الظن الذي بمعنى العلم
    لو أراد ذلك لأمكنه استعمال (علمتك) بغير إخلال بالوزن، أو انبهام بالمعنى.
    ليتني أتحقق من تركك ملاحقتي وقد خشمتَ الحاقدين عليَّ دون أن تنالهم بظلم مباشر
    من يتمنى العفو من رجل كزياد ابن أبيه لا يجرؤ أن يطلب منه أن ينتصر له قبل أن ينال العفو، وإلا كان سوء أدب منه.
    كذلك يكون البيت التالي منقطعا عما قبله،
    ولكن لو كان المعنى: لو يغلب على ظني أنك تاركي وخصمي الواشي بي عندك لكنت خشمته ولسمع أهل العراق مني في هجائه قصيدة ....
    وأنا أستاذنا الكريم احترم رأيك، ولكني أظن -ثقة في رأيك - أنك لو أعدت النظر من زاوية رؤيتي () قد أيدتني.
    ولك مني كل الحب والتقدير.


  8. #8
    المراقب العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 19839

    الكنية أو اللقب : أبو عبد القيوم

    الجنس : ذكر

    البلد
    الإسكندرية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : لغة عربية

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 25

    التقويم : 363

    الوسام: ۩۞
    تاريخ التسجيل14/11/2008

    آخر نشاط:أمس
    الساعة:10:12 PM

    المشاركات
    6,909
    تدوينات المدونة
    1

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
    وقعت على بيتين لجرير، وهو قرين الفرزدق ونديده، أتى فيهما بقد واقعة في جواب لو ولولا، ما يقوي أن تكون قد في بيت الفرزدق واقعة في جواب لو.
    قال جرير: لو شئتِ قد نَقَعَ الفؤَادُ بشَرْبةٍ ... تَدَعُ الحوائمَ لا يَجُدْنَ غليلا
    وقال: كانوا ثمانين أو زادوا ثمانية ... لولا رجاؤك قد قتلت أولادي
    فأحببت إيرادهما للاستئناس


تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
  • لا تستطيع إضافة رد
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •