رابط محرك بحث قوقل الفصيح في القائمة تطبيقات إضافية

التبرع للفصيح
اعرض النتائج 1 من 9 إلى 9

الموضوع: كيف أحلل نصًا تحليلًا لسانيًا؟
1434/2/9 هـ

  1. #1
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 40963

    الكنية أو اللقب : أبوعبد الرحمن

    الجنس : ذكر

    البلد
    الجزائر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : نحوي

    معلومات أخرى

    التقويم : 1

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل20/8/2012

    آخر نشاط:09-05-2013
    الساعة:05:42 PM

    المشاركات
    8
    1433/12/12 هـ

    كيف أحلل نصًا تحليلًا لسانيًا؟

    كيف أحلل نصا تحليلا لسانيا في ضوء اللسانيات الحديثة

  2. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (علي 39) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  3. #2
    فريق إعراب القرآن الكريم

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 24759

    الكنية أو اللقب : بنت الإسلام

    الجنس : أنثى

    البلد
    دار الممر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : لغة عربية

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 20

    التقويم : 562

    الوسام: ⁂ ۩ ۞
    تاريخ التسجيل11/6/2009

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:09:21 PM

    المشاركات
    16,961

    السيرة والإنجازات

    1433/12/18 هـ
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها علي 39 اعرض المشاركة
    كيف أحلل نصا تحليلا لسانيا في ضوء اللسانيات الحديثة
    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد :

    محاولة للإجابة :

    * سؤالكم الكريم أحسبه فضفاض !
    * ولكن هذا مقتطف أقتطفته للدكتور الفاضل ( عبد الرحمن بوردع ) جزاه الله خيرا من موضوع قضايا في اللسانيات الحديثة وجدته يلائم السؤال :

    التّحليل اللساني للنص ، ينطلقُ من إطارٍ نظريّ و منهجيّ :


    * إطار نظري :

    يُحدّد مُنطَلَق التّحليل ، هل يُنطَلَق من اللسانيات البنيويّة أو التوليديّة
    أو الوظيفيّة التّداوليّة ، لا بدّ من تحديد إطارِ التّحليل أو المُقارَبَة التي سيُقارَب بِها النّصّ

    * إطار منهجيّ :


    * هل يُقصد بتحليل النص تحليل أصواته أو كلماتِه الصرفيّة أو جملِه أو دلالاتِه أو معجمه ؟
    * ما هو منهج التحليل هل هو إحصاء ظواهِرِه أو استقراء كلّ أجزائه ...

    * ما هي الغاية من التّحليل : هل هي معرفة سياقِ النص ، أو تحديد أطرافِ الخطاب
    أو استكشاف قيمه الفنية ، أو استخراج عناصره الاجتماعية أو التاريخية ... ؟

    ــــــــــــــــــــــــ

    انتهى يمكنكم متابعة الحوار لأحد طلبة العلم وخاصة في 116 وما بعدها 120 وما بعدها بالضغط هنا .


    ـــــــــــــــــــــــــــــ

    وهذا مقتطف آخر من مجلة الموقف الأدبي اقتطفتُ منه هذا :

    التحليل اللساني للخطاب القرآني:‏


    الخطاب القرآني لا يفهم من خلال إسقاط أحد مستويات التحليل اللساني عليه، فلا يمكن أن نفهمه من خلال المستوى الصوتي أو الصرفي أو التركيبي أو الدلالي ولكن يفهم من خلال تطبيق كل هذه المستويات مجتمعة أي من خلال المنهج الشمولي.‏
    واللسانيات تتناول الخطاب بالتحليل والتفسير والتأويل انطلاقاً من الخطاب نفسه، ووفق مناهج متعددة.‏
    ولكن هل يجوز لنا أن نطبق المنهج اللساني على الخطاب القرآني؟‏
    إذ كان بعض المفسرين والعلماء تناولوا الخطاب القرآني بالشرح والتفسير والفهم والتأويل حسب قناعاتهم العلمية وميولاتهم المذهبية فيأتي التفسير تبعاً لذلك فنقول: هذا تفسير بالرأي، وهذا تفسير علمي وهذا تفسير اجتماعي وهذا تفسير فلسفي... الخ. ولكن يخلص هذا الخطاب من الأغراض المسبقة علينا أن نطبق المنهج اللساني منطلقين من الخطاب القرآني نفسه، غير متأثرين بالميول والمذاهب والآراء المسبقة متقيدين تقيداً صارماً بمكونات الخطاب ومعطياته الحقيقية وفهم هذا الخطاب لا يتحدد من خلال التركيز على مستوى أو جانب معين وإهمال المستويات الأخرى، بل يتطلب النظرة الكلية الشمولية له.

    وتتحدد هذه النظرة من خلال ما يأتي:‏


    أ ـ مستوى التحليل الصوتي: يدرس هذا المستوى الظواهر الصوتية المختلفة، ويتكفل بهذه الدراسة كل من (علم الأصوات النطقي، وعلم الأصوات الوظيفي) فيدرسانه من حيث الصفات والمخارج والخصائص والمؤثرات والوظائف وائتلاف الوحدات الصوتية عبر مقاطع وصيغ والظواهر الصوتية الناتجة عن ذلك وصفاً وشرحاً وتفسيراً وتعليلاً.‏
    ب ـ مستوى التحليل الصرفي: ويعنى بتناول الظواهر المتصلة بالكلمات المفردة التي تمثلها الصيغ والمقاطع والعناصر الصوتية الدالة ذات الوظائف الصرفية والنحوية.‏
    ج ـ مستوى التحليل التركيبي: ويعني هذا المستوى بدراسة تركيب الكلمات داخل الجمل النحوية.‏
    د ـ المستوى الدلالي: ومجال هذا العلم دراسة المعنى على صعيدي المفردات والتراكيب من خلال الاستعمال اللغوي والسياق الذي ترد فيه الكلمة أو التركيب.‏
    هـ ـ مستوى التحليل المعجمي: حيث يقوم علم المعجم بإعطاء المعاني الأساسية للكلمات.‏
    و ـ المستوى البلاغي: حيث يتعاضد كل من علم المعاني وعلم البيان وعلم البديع على إبراز الفكرة وتجلية المعنى وتحسين الأسلوب.‏
    ز ـ المستوى الفلسفي والنفسي والاجتماعي: للخطاب القرآني فلسفة معينة في التعبير عن الكون والحياة والإنسان، والأمم الغابرة وقصص الأولين وما حدث لهم جراء مكرهم وذكر نماذج من النفسيات المختلفة والسنن التي تحكم الحياة، والنظام الذي يسير وفقه الكون.‏
    ح ـ المستوى الفكري والمنطقي: فالخطاب القرآني ذو بنية فكرية ومنطقية معينة يسير وفقها من خلال التعبير عن القضايا والأحداث والمواقف المختلفة لذلك يجب أن تكون أحداثه تسير وفق هذا المنظور.‏
    ط ـ ربط الخطاب بأسباب النزول: لأن سبب النزول كما يقول الزركشي: طريق قوي في فهم معاني الكتاب؛ وهو أمر تحصل للصحابة بقرائن تحتفي بالقضايا، حتى يكون الوقوف على دوال ومدلولات هذه النصوص وقوفاً صحيحاً"(23).‏
    والقرآن الكريم أخبرنا بما كان في الماضي لنعتبر، وبما يكون في الحاضر حتى نكون على بينة من أمرنا وبما سوف يكون في المستقبل لنأخذ حذرنا وحيطتنا فقد حوى الأزمنة ماضياً وحاضراً ومستقبلاً وجاءت أحداثه وفق هذه الأزمنة مجتمعة، كما أن أحكامه شملت جميع مناحي الحياة الدينية والدنيوية بدليل قوله: ?ما فرطنا في الكتاب من شيء? (الأنعام: 38).‏
    وما علينا إلا محاولة فهمه حتى نسير على بينة من أمرنا وسبيلنا في ذلك واضح وهو ?فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون? (النحل: 43). وإذا لم نتبع هذه السنن الاجتماعية سنقع لا محالة في الزيغ عن الطريق؛ لأن الخطاب يقول: ?ومن أضل هواه بغير هدى من الله? (القصص: 50).‏
    فالقرآن أداة تبليغ من مرسل إلى مرسل إليه وهذه الرسالة مخترقة الزمان والمكان والبيئات الاجتماعية لذلك (ففهم المضمون) في رسالة تتجه إلى مستقبل عن طريق اللغة لابد فيه من اعتبار متطلبات المستقبل وحاجاته وذلك في الشفرة ـ اللغة ـ التي يتلقى بها ذلك المضمون، لا سيما إذا كان المرسل يتبع في تأليفه نظاماً محكماً... إن القرآن جاء: أداة توصيل مبينة في تبليغها، شاملة لكل ما تقوم به حياة المرسل إليه على أكمل وجه، رآه المرسل ليكون من وراء ذلك استمراره صالحاً وافياً بحاجات ذلك الإنسان الذي هو مركز الوجود وغاياته"(24).‏
    8 ـ بين الأسلوب الأدبي والأسلوب القرآني:‏
    الأسلوب جمع أساليب، وله معان منها: الطريقة والمذهب كأن نقول: فلان له أسلوب خاص في التعامل مع القضايا والأحداث المختلفة، ويعني أيضاً طريقة الكاتب في كتابته، كقولنا: "لكل أديب أسلوبه الخاص في الكتابة"(25).‏
    من خلال ما سبق يتبين أن الأسلوب في الأدب هو الطريقة التي يسلكها الكاتب في تأليف كلامه واختيار ألفاظه.‏
    أما الأسلوب القرآني فهو الطريقة التي انفرد بها في تأليف كلامه واختيار ألفاظه(26) والقرآن نزل بلغة العرب ووفق أسلوبهم وعلى طريقتهم في التعبير عن أغراضهم ومقاصدهم، ومع ذلك انفرد بخصائص جعلته يفوق الأساليب الأخرى سمواً وعلواً وتفرداً وفصاحة وبلاغة وبياناً، ويمكن ذلك في اختيار دواله وتأليفها وارتباطها ببعضها البعض ذلك الترابط المتين ومن خصائص هذا الأسلوب المبين:‏
    ـ الإيحاء: فدواله موحية بالمعنى وافية للغرض المقصود من أقرب طريق في إطار وضعها واستعمالها.‏
    ـ الدقة:الدوال القرآنية (الألفاظ) تعبر عن مقاصدها سواء عن طريق الحقيقة أو المجاز تعبيراً دقيقاً يفي بالغرض ويدل على المعنى دلالة واضحة لا لبس فيها ولا إبهام.‏
    ـ حسن الصياغة وجودة السبك.‏
    ـ تلاؤم الدوال (الكلمات) وانسجامها مع بعضها البعض.‏
    ـ تعدد أساليبه في التعبير عن المقاصد، وفق أساليب مختلفة: الأسلوب الخبري والإنشائي والنفي، والإثبات وغيرها من الأساليب.‏
    ـ عدم خضوعه إلى بيئة معينة فأسلوبه ممتد عبر الزمان والمكان والبيئات فنجده يأخذ الصور من عالم الغيب والشهادة من الماضي السحيق والحاضر.‏
    ـ الإيجاز: ويتمثل في قدرته على التعبير عن القضايا والأحداث والمواقف المختلفة بتراكيب قليلة المبنى كثيرة المعنى.‏
    ـ قدرة دواله ومدلولاته على التجدد والثراء للدلالة على الأفكار والمعاني الجديدة، وهذا التعبير تسمح به دواله "وتعين عليه صياغته ويتفق مع أصول لغته، فالقرآن كذلك يقبل بأسلوبه أن تتولد عنه قضايا وأحكام ترتبط وتتقيد بطريقة العرب في استعمالها لفن الكلمة" (27).‏
    ـ عذوبة الموسيقي وحسن الجرس الموسيقي وترتيب الفواصل وأثر ذلك على السماع والقلب والعقل معاً.‏
    9 ـ الخلاصة:‏
    الخطاب القرآني خطاب في العربية ليس كمثله خطاب عربي آخر في نظم دواله وتأليف عباراته وارتباطها ببعضها البعض، ودقة مدلولاته، وقد كثرت حوله الشروح وتعددت القراءات والتفاسير والرؤى بتعدد وجهات الناظرين انطلاقاً من قناعاتهم العلمية وميولاتهم الفكرية والمذهبية فيأتي التفسير تبعاً لذلك.‏
    وإذا كان الأمر كذلك ولكي يخلص هذا الخطاب الكريم من التفسيرات والتأويلات والأحكام المسبقة علينا أن نطبق المنهج اللساني في إطاره الشمولي؛ لأنه ليس بالإمكان فهم الخطاب من خلال مستوى واحد كالمستوى الصوتي أو الصرفي أو النحوي أو الدلالي أو المعجمي أو غيره... ولكن يفهم الخطاب في إطاره الشمولي، وهذا الفهم لا يكون إلا لمن يملك أدوات التحليل يضاف إليها القراءات الصحيحة التي تؤدي إلى الفهم الصحيح، وهذا الفهم يكون على ضوء اللسانيات المنضبطة بضوابط المنهج العلمي الصحيح.‏

    ـــــــــــــــــــــ

    والمجلة بالضغط هنا

    ـــــــــــــــــــــــــــ

    قد تفيدكم هذه المراجع !

    1 ـ اللسانيات في تحليل قصيدة الحماسة دراسة مقتضبة ويسيرة بالضغط هنا
    2 ـ التحليل اللساني للنصوص د.عبد الرؤوف مخلوف، جامعة عنابة، ملتقى دولي ( ولكني ما وجدته لكي أضع رابطه ) المعذرة .
    3 ـ استثمار اللسانيات في قراءة النص الشعري لقصيدة بدر السياب المطر للدكتورمحمد كراكبي بالضغط هنا .
    4 ـ وقد يفيدكم صيغ الربط ووظائفه التداولية في شعر محمد الصيخان ملف وورد بالضغط هنا .
    5 ـ قد تفيدكم مقالة للفهم في تحليل الخطاب بعنوان ( الخطاب وتحليل الخطاب ) الدكتور عبد الرحيم الخلادي بالضغط هنا
    6 ـ وغيرها من المراجع اللسانية في تحليل الخطاب المعروفة .


    ــــــــــــــــــــــــــ

    والله أعلم بالصواب ، وانتظروا أهل التخصص
    التعديل الأخير من قِبَل زهرة متفائلة ; 03-11-2012 في 02:21 PM

  4. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (زهرة متفائلة) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  5. #3
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 40963

    الكنية أو اللقب : أبوعبد الرحمن

    الجنس : ذكر

    البلد
    الجزائر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : نحوي

    معلومات أخرى

    التقويم : 1

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل20/8/2012

    آخر نشاط:09-05-2013
    الساعة:05:42 PM

    المشاركات
    8
    1433/12/20 هـ
    بارك الله فيك أختي وجعله في ميزان حسناتك لقد جاء سؤال في مسابقة الماجستير نص لابن خلدون وطلب دراسته دراسة لسانية في ضوء اللسانيات الحديثة

  6. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (علي 39) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  7. #4
    ركبُ الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 41034

    الكنية أو اللقب : :)

    الجنس : أنثى

    البلد
    الجزائر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : أدب عربي

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 1

    التقويم : 117

    الوسام: ★★★
    تاريخ التسجيل29/8/2012

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:09:15 PM

    المشاركات
    865
    1433/12/20 هـ
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها زهرة متفائلة اعرض المشاركة
    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد :

    محاولة للإجابة :

    * سؤالكم الكريم أحسبه فضفاض !
    * ولكن هذا مقتطف أقتطفته للدكتور الفاضل ( عبد الرحمن بوردع ) جزاه الله خيرا من موضوع قضايا في اللسانيات الحديثة وجدته يلائم السؤال :
    والله أعلم بالصواب ، وانتظروا أهل التخصص


    باسم الله الرحمان الرحيم :
    زهرة الفصيح

    والله أيّتها الكريمة ، كنتُ قد دخلتُ لأجيبَ الأخ الكريم عن سؤاله ، لتخصّصي في هذا المجالِ أوّلا ، ثمّ لأنه ابن وطني - وأنا أدري بأنّ أسئلة مسابقات الماجستير في الجامعات الجزائرية - أسئلة مفتوحة - تطلّب إلماما وقراءة متأنيّة لمضامينها ...

    أخي على :

    لا أزيدكَ شيئا عمّا قالته أستاذتنا الفضلى " زهرة الفصيح " وكيف لي أن أزيد ؟ وهي لم تترك لي من فضول القول شيئا ...
    ولكن ، أدعوك لان تتطلع على مضمون مسابقة الماجستير لجامعة " الحاج لحضر " باتنة ، فتقريبا فُتحت مسابقة هذا العام في التخصّص نفسه ، ولعلّ طبيعة الأسئلة ستصاغُ وفق النمط ذاته...
    ولا أنسى أن أنبّهكَ إلى التركيز على " الجانب المنهجي" - وأنتَ تجيب - فأنتَ تدري قدر الأهميّة التي يوليها الأساتذة المصحّحون له ، فحاول أن تتدرّج في بسطِ رأيك ، واعمل على أن تقولبَ إجابتك وقولبة منطقية عقلية ، واسعى دائما إلى أن تطعّم ما تذهبُ إليه من أراءٍ بشواهد وأمثلة ، سلِسلةٍ مسترسلة
    والحذر الحذر يا أخي من الأخطاء اللغوية أو الاملائية و التركيبية ، فهي تقصم ظهر الاجابة ، وتذهبُ ريحها ...

    يسّر الله لكَ كلّ عسير ، وأنالكَ مُناك ، وبلّغك سؤلك ...
    بالتوفيق

  8. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (تلمسان) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  9. #5
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 40963

    الكنية أو اللقب : أبوعبد الرحمن

    الجنس : ذكر

    البلد
    الجزائر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : نحوي

    معلومات أخرى

    التقويم : 1

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل20/8/2012

    آخر نشاط:09-05-2013
    الساعة:05:42 PM

    المشاركات
    8
    1434/2/7 هـ
    بارك الله فيكم إخوتي أرجو التطبيق على نص صغير مثلا: اللغة هي أصوات يعبر بها كل قوم عن أغراصهم لنحلله

  10. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (علي 39) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  11. #6
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 31814

    الكنية أو اللقب : عبد الله بوراي

    الجنس : ذكر

    البلد
    l algerie mon amour

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : .في مجال الصحة....

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 9

    التقويم : 113

    الوسام: ★★★
    تاريخ التسجيل10/3/2010

    آخر نشاط:18-10-2014
    الساعة:07:43 PM

    المشاركات
    2,703
    1434/2/7 هـ
    .

    جزاك الله خيرا يا زهرة ، ورزقك رؤية وجهه الكريم

    والشكر موصول للأستاذة تلمسان على ما أبدته من نصائح

    عاهدتني...
    أن أكون شمعة تحترق
    لتضيء ما حولها

  12. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (همبريالي) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  13. #7
    فريق إعراب القرآن الكريم

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 24759

    الكنية أو اللقب : بنت الإسلام

    الجنس : أنثى

    البلد
    دار الممر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : لغة عربية

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 20

    التقويم : 562

    الوسام: ⁂ ۩ ۞
    تاريخ التسجيل11/6/2009

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:09:21 PM

    المشاركات
    16,961

    السيرة والإنجازات

    1434/2/8 هـ
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها علي 39 اعرض المشاركة
    بارك الله فيكم إخوتي أرجو التطبيق على نص صغير مثلا: اللغة هي أصوات يعبر بها كل قوم عن أغراصهم لنحلله
    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد :

    الأستاذ الفاضل : علي

    * جزاكم الله خيرا ، سوف يفيدكم ما كُتب حول ذلك بالضغط هنا ، بإذن الله تجدون الإجابة فيه.

    والله أعلم بالصواب

  14. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (زهرة متفائلة) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  15. #8
    فريق إعراب القرآن الكريم

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 24759

    الكنية أو اللقب : بنت الإسلام

    الجنس : أنثى

    البلد
    دار الممر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : لغة عربية

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 20

    التقويم : 562

    الوسام: ⁂ ۩ ۞
    تاريخ التسجيل11/6/2009

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:09:21 PM

    المشاركات
    16,961

    السيرة والإنجازات

    1434/2/8 هـ
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها همبريالي اعرض المشاركة
    .

    جزاك الله خيرا يا زهرة ، ورزقك رؤية وجهه الكريم

    والشكر موصول للأستاذة تلمسان على ما أبدته من نصائح

    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد :

    الأستاذ الفاضل : همبريالي

    * جزيتم جنة الفردوس الأعلى على هذا الدعاء الطيب ، وكتب الله لكم الأجر والمثوبة / اللهم آمين

    وبارك الله فيكم

  16. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (زهرة متفائلة) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع
  17. #9
    فريق إعراب القرآن الكريم

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 24759

    الكنية أو اللقب : بنت الإسلام

    الجنس : أنثى

    البلد
    دار الممر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : لغة عربية

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 20

    التقويم : 562

    الوسام: ⁂ ۩ ۞
    تاريخ التسجيل11/6/2009

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:09:21 PM

    المشاركات
    16,961

    السيرة والإنجازات

    1434/2/9 هـ
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها تلمسان اعرض المشاركة


    باسم الله الرحمان الرحيم :
    زهرة الفصيح

    والله أيّتها الكريمة ، كنتُ قد دخلتُ لأجيبَ الأخ الكريم عن سؤاله ، لتخصّصي في هذا المجالِ أوّلا ، ثمّ لأنه ابن وطني - وأنا أدري بأنّ أسئلة مسابقات الماجستير في الجامعات الجزائرية - أسئلة مفتوحة - تطلّب إلماما وقراءة متأنيّة لمضامينها ...

    أخي على :

    لا أزيدكَ شيئا عمّا قالته أستاذتنا الفضلى " زهرة الفصيح " وكيف لي أن أزيد ؟ وهي لم تترك لي من فضول القول شيئا ...
    ولكن ، أدعوك لان تتطلع على مضمون مسابقة الماجستير لجامعة " الحاج لحضر " باتنة ، فتقريبا فُتحت مسابقة هذا العام في التخصّص نفسه ، ولعلّ طبيعة الأسئلة ستصاغُ وفق النمط ذاته...
    ولا أنسى أن أنبّهكَ إلى التركيز على " الجانب المنهجي" - وأنتَ تجيب - فأنتَ تدري قدر الأهميّة التي يوليها الأساتذة المصحّحون له ، فحاول أن تتدرّج في بسطِ رأيك ، واعمل على أن تقولبَ إجابتك وقولبة منطقية عقلية ، واسعى دائما إلى أن تطعّم ما تذهبُ إليه من أراءٍ بشواهد وأمثلة ، سلِسلةٍ مسترسلة
    والحذر الحذر يا أخي من الأخطاء اللغوية أو الاملائية و التركيبية ، فهي تقصم ظهر الاجابة ، وتذهبُ ريحها ...

    يسّر الله لكَ كلّ عسير ، وأنالكَ مُناك ، وبلّغك سؤلك ...
    بالتوفيق

    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد :

    أيتها الطيبة الأصيلة : تلمسان ، رفع الله قدركِ !


    رزقتِ أعالي الجنان

  18. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من لا يشكر الناس لا يشكر الله" يرجى الضغط هنا لمنح (زهرة متفائلة) نقطة على هذه المشاركة للشكر أو التشجيع

تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
  • لا تستطيع إضافة رد
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •