اعرض النتائج 1 من 1 إلى 1

الموضوع: دراسة نص أدبي تحتَ الرَّماد وصفي القرنفلي

  1. #1
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 40747

    الكنية أو اللقب : أبو محمد

    الجنس : ذكر

    البلد
    سوريا

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : نحو و أدب

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 1

    التقويم : 109

    الوسام: ★★★
    تاريخ التسجيل20/7/2012

    آخر نشاط:22-11-2019
    الساعة:07:41 PM

    المشاركات
    558

    دراسة نص أدبي تحتَ الرَّماد وصفي القرنفلي

    تحتَ الرَّماد
    للشاعر
    وصفي القّرَنْفُلّي

    1- أيُّها الشعــبُ ثُرْ بجلاّدكَ الوغـــ ـــــــــــــــــ ــــدِ وهيَّا بنا نـــقدُّ الإســــــــــارا
    2- أنتَ دنيــــــا ، إذا تحفَّزْتَ مادَتْ ــــــــــــــــــ تحتكَ الأرضُ خشيةً وانذعـــــارا
    3- ســـــــلــبونا رغيفَنــــا فطلبنـــا ـــــــــــــــــــ هُ ، فكُنَّا في زعمــــــــــهم أشرارا
    4- ربَّ ضَعفٍ إذا تـــكتَّل في الأفـــــ ـــــــــــــــــــ ــرادِ يرتـــدُّ عــــاصفاً جبَّـــــــارا

    5- فتكتَّل وانهضْ كمــا نهضَ السَّيــ ـــــــــــــــــــ ــلُ وفجـــــِّر في شرقنا الإعصارا
    6- إيه يا شعبُ ، ثُرْ بهم لا تطأطِىء ـــــــــــــــــــ بلـــغَ الصبرُ أفقـــــــــه واستجارا
    7- ثُرْ بهذا النظام ، واعـصف ببانيــ ــــــــــــــــــ ــهِ ، وقّوضْ من حــوله الأسوارا
    8- لن نكونَ العبيدَ إنَّ لنــا الدُّنــــــــ ـــــــــــــــــــ ــيا ، سنمضي في شوطها أحرارا
    شرح الأبيات:

    1- أيُّها الشعب لتفجر ثورتك في وجه ظلاّمك الدنيئين الأوغاد ولنسارعَ معاً في تقطيع القيود والأغلال .
    2- وأنتَ أيُّها الشعبُ إذا ما تهيأت للوثوب على مستغليك فالأرض من تحتك تضطرب خشية ورُعْبَاً .
    3- لقد سرق المستغلون لقمة عيشنا فلما أخذنا في طلب ردِّ ما سرقوه اتهمونا بالخيانة ووصفونا بالأشرار .
    4- وأيُّ شعبٍ ضعيفٍ إذا ما توحدت إرادة أفراده فإنَّه يتحوّل إلى قوة جبّارة تعصف بمستغليه .
    5- وأنت أيُّها الشعب لتتوحد قواك ولتنهض نهضةً واحدة كسيل عرمرم ولتشعل نار الثورة والإعصار في شرقنا العربي .
    6- لتستمر أيُّها الشعب بثورتك العارمة إيّاك وطأطأة الرأس أو الخنوع لقد بلغ الصبر منّا حدّاً حتّى أنَّه أخذ يستجير من صبرنا .
    7- لتحطم بثورتك هذه أركان هذا النظام وتطيح ببنيانه وتجعلهم كعصف مأكول ولتمدَّ ثورتك هذه إلى من يحمي هذا النظام ويسِّيجه .
    8- لن نرضى بحياة الذُّلِّ والخنوع والاستكانة ، فالدّنيا ملكنا وإننا سنمضي ما بقي من عمرنا أحراراً أُباة .
    الأفكار العامة:
    1- الحضُّ على الثورة (1-6-7) .
    2- الثقة بقدرة الشعب (2) .
    3- الدعوة إلى التزام الاشتراكية (3) .
    4- الحضُّ على الوحدة (4-5) .
    5- تفاؤل ثوري (8) .
    العاطفة : إنسانية في إطار قومي .
    المشاعر العاطفية:
    1- نقمة وغضب (1) .
    2- إعجاب بقوة بقدرة وقوة الشعب (2-4-5) .
    3- حزن وأسى (3) .
    4- تفاؤل (7-8) .
    سمات الألفاظ:
    1- قوية جزلة (لا تطأطىء- الوغد – جلاَّد - إسار) .
    2- مناسبة للموضوع ( شعب – ثورة – العبيد – جلاّد ) .
    سمات التراكيب:
    1- بعضها إنشائي ( ثُرْ - انهض – تكتل ) .
    2- بعضها خبري ( لن نكون العبيد ) .
    3- طويلة مترابطة (سلبونا رغيفنا فطلبناه ) .
    القصيدة من الواقعية الجديدة:
    1- ذات محتوى ثوري : ثُرْ بجلادك الوغد – فجِّرْ في شرقنا .
    2- تفاؤل ثوري : لن نكون العبيد ...
    3- وحدة الشكل والمضمون .
    4- لم يعرض الشاعر الأفكار عرضاً تقريرياً وإنما عرضها من خلال الرمز الشفاف والكلمة الموحية المعبرة ( الجلاّد – الأحرار – الرغيف ) .
    5- اهتمَّ الشاعر بالجزئيات : سلبونا رغيفنا ..
    6- التزام الشاعر قضايا الجماهير.
    7- النزعة الإنسانية .
    المشتقات:
    جلاّد : مبالغة اسم فاعل على وزن فعَّال من جَلَدَ .
    وغْدٌ : صفة مشبهة على وزن فَعْلٌ .
    عاصف : اسم فاعل من عَصَفَ .

    جبَّار : مبالغة اسم فاعل من جَبَرَ .
    بانيه : اسم فاعل من بنى .

    أساليب نحوية:
    لا تطأطىء : أسلوب نهي صيغته فعل مضارع مسبوق بلا الناهية .
    ثُرْ- تكتل- انهض – فجر – قوِّض : أسلوب أمر صيغته فعل أمر .
    إذا تحفزّت مادت : أسلوب شرط غير جازم الأداة إذا نوعها ظرفية شرطية غير جازمة .
    لن نكون العبيد : أسلوب نفي الأداة لن عملها تنصب فائدتها نفي حدوث الفعل المضارع في المستقبل .

    أساليب بلاغية:
    أنت دنيا : تشبيه بليغ .
    مادت الأرض : استعارة مكنية شبه الأرض بإنسان حذف المشبه به وأبقى على شيء من لوازمه
    وهو الميدان.
    نهض السيل : استعارة مكنية شبه السيل بإنسان حذف المشبه به وأبقى على شيء من لوازمه
    وهو النهوض .
    فجر الإعصار: استعارة مكنية شبه الإعصار ببركان حذف المشبه به وأبقى على شيء من
    لوازمه وهو التفجير
    انهض كما نهض السيل : تشبيه تام الأركان .
    لا تطأطىء : كناية عن الخضوع والاستسلام .
    بلغ الصبر واستجار : استعارة مكنية شبه الصبر بإنسان حذف المشبه به وأبقى على شيء من
    لوازمه وهو الاستجارة .
    أحرار – عبيد : طباق .
    س- قال الشاعر محمد الفيتو ري :
    الملايين أفاقت من كراها ـــــــــــــــــــــ ما تراها ملأ الأفق صداها
    فانظر الإصرار في أعينها ــــــــــــــــــــــ وصباح البعث يجتاح الجباها
    وازن بين هذين البيتين وبين بيت وصفي القرنفلي :
    لن نكون العبيد إنَّ لنا الدُّنيا ـــــــــــــــــ سنمضي في شوطها أحرارا

    أ‌- الشعب عند الشاعرين صانع الحريّة والمجتمع الجديد .

    كلا الشاعرين متفائل بثورة الجماهير للقضاء على الاستغلال .
    الثورة عند الفيتو ري قائمة والقرنفلي يدعو إلى الثورة التي لم تقم .
    الإعراب :

    1- أيُّها الشعبُ ثُرْ بجلاّدكَ الوغـ ــــــــــــــ ــــدِ وهيَّا بنا نقدُّ الإسارا

    أيُّها : أيُّ : منادى نكرة مقصودة مبني على الضمِّ في محل نصب على النّداء ، و(ها) للتنبيه .
    الشّعبُ : بدل من أيُّ وبدل المرفوع مرفوع مثله وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره .
    ثُرْ : فعل أمر مبني على السكون الظاهر على آخره والفاعل ضمير مستتر وجوباً تقديره أنت .
    بجلاّدكَ : جار ومجرو متعلقان بالفعل ثُرْ وهو مضاف والكاف ضمير متصل مبني على الفتح في محل جرِّ بالإضافة .
    الوغْدِ : صفة لجلاّد وصفة المجرور مجرور مثله وعلامة جرِّه الكسرة الظاهرة على آخره .
    هيَّا : اسم فعل أمر مبني على السكون بمعنى أسرع والفاعل ضمير مستتر وجوباً تقديره أنت .
    بنا : جار ومجرو متعلقان باسم الفعل هيّا .
    نقدُّ : فعل مضارع مرفوع والفاعل ضمير مستتر وجوباً تقديره نحن .
    الإسارا : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة والألف للإطلاق .

    2- أنتَ دنيا ، إذا تحفَّزْتَ مادَتْ ـــــــــــــــــــ تحتكَ الأرضُ خشيةً وانذعارا

    أنتَ : ضمير رفع منفصل مبني على الفتح في محل رفع مبتدأ .
    دنيا : خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الألف منع من ظهورها للتعذر .
    إذا : أداة شرط غير جازمة مبني على السكون في محل نصب على الظرفية الزمانية .
    تحفزّْتَ : فعل ماض مبني على السكون لاتصاله بتاء الفاعل المتحركة وتاء الفاعل المتحركة ضمير متصل مبني على الفتح في رفع فاعل .
    مادَتْ : فعل ماض مبني على الفتح لفظاً وتاء التأنيث حرف ساكن لا محلَّ لها من الإعراب .
    تحتَكَ : مفعول فيه ظرف مكان منصوب وهو مضاف والكاف ضمير متصل مبني على الفتح في محل جر بالإضافة .
    الأرضُ : فاعل مرفوع .
    خشيةً : مفعول لأجله منصوب .
    وانذعارا: الواو حرف عطف انذعارا :اسم معطوف على خشيةً المنصوب فهو منصوب مثله والألف للإطلاق.
    (تحفزّت) : جملة فعلية في محل جر بالإضافة .
    (مادت) : جملة فعلية جواب شرط غير جازم لا محلّ لها من الإعراب .

    3- ســـــــلبونا رغيفَنــــا فطلبنـــا ـــــــــــــــــ هُ ، فكُنَّا في زعمهم أشرار

    سلبُونا : فعل ماض مبني على الضم لاتصاله بواو الجماعة واوا الجماعة ضمير متصل مبني على السكون في محل رفع فاعل و(نا) ضمير متصل مبني على الفتح في محل نصب مفعول به أول .
    رغيفَنا : مفعول به ثانٍ منصوب وعلامة نصبه الفتحة وهو مضاف و(نا) ضمير متصل مبني على الفتح في محل جرِّ بالإضافة .
    فطلبْناهُ : الفاء للاستئناف طلبناه : فعل ماض مبني على الفتح لفظاً و(نا) ضمير متصل مبني على الفتح في محل رفع فاعل والهاء ضمير متصل مبني على الضم في محل نصب مفعول به .
    فكنَّا : الفاء للاستئناف ، كنَّا : فعل ماض ناقص مبني على الفتح و(نا) ضمير متصل مبني على الفتح في محل رفع اسم كان
    أشرارا: خبر كان منصوب وعلامة نصبه الفتح الظاهرة على آخره والألف للإطلاق .

    4- ربَّ ضَعفٍ إذا تكتَّل في الأفـــــ ــــــــــــــــــ ــرادِ يرتدُّ عاصفاً جبَّارا

    ربَّ : حرف جر شبيه بالزائد .
    ضعفٍ : اسم مجرور لفظاً مرفوع محلاً على أنَّه مبتدأ .
    إذا : أداة شرط غير جازمة مبني على السكون في محل نصب على الظرفية الزمانية .
    تكتل : فعل ماض مبني على الفتح لفظاً والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هو .
    في الإفرادِ : جار ومجرور متعلقان بالفعل تكتل .
    يرتدُّ : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هو .
    عاصفاً : حال منصوب .
    جبَّاراً : حال منصوب .
    (تكتل): : جملة فعلية في محل جر بالإضافة .
    (يرتدُّ) : جملة فعلية جواب شرط غير جازم لا محلّ لها من الإعراب .

    5- فتكتَّل وانهضْ كما نهضَ السَّيــ ـــــــــــــ ــلُ وفجِّر في شرقنا الإعصارا

    تكتل – انهض - فجِّرْ : فعل أمر مبني على السكون والفاعل ضمير مستتر وجوباً تقديره أنتَ .
    كما : الكاف حرف جرّ (ما)مصدرية والمصدر المؤول في محل جر بحرف الجرِّ.
    الإعصارا : مفعول به منصوب والألف للإطلاق .

    6- إيه يا شعبُ ، ثُرْ بهم لا تطأطِىء ــــــــــــــــــــ بلغَ الصبرُ أفقه واستجارا

    إيهِ : اسم فعل أمر مبني على الكسر بمعنى زد ، استمر .
    يا شعبُ : يا أداة نداء شعبُ : منادى مبني على الضم في محل نصب على النّداء .
    ثُرْ : فعل أمر مبني على السكون والفاعل ضمير مستتر وجوباً تقديره أنتَ .
    لا تطأطىء: لا ناهية جازمة .
    تطأطىء: فعل مضارع مجزوم بلا وعلامة جزمه السكون الظاهر على آخره والفاعل ضمير مستتر وجوباً تقديره أنتَ .
    بلغَ : فعل ماضٍ مبني على الفتح لفظاً .
    الصبرُ : فاعل مرفوع .
    أفقَهُ : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة وهو مضاف والهاء ضمير متصل مبني على الضم في محل جر بالإضافة .
    استجارا: فعل ماض مبني على الفتح لفظاً والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هو والألف للإطلاق .

    7- ثُرْ بهذا النظام ، واعصف ببانيــ ــــــــــــــــ ــهِ ، وقّوضْ من حوله الأسوارا

    ثُرْ – اعصف - قوِّضْ : فعل أمر مبني على السكون والفاعل ضمير مستتر وجوباً تقديره أنتَ .
    بهذا : الباء حرف جر ، ها للتنبيه ، ذا : اسم إشارة مبني على السكون في محل جر بحرف الجر والجار والمجرور متعلقان بالفعل ثُرْ .
    النِّظامِ : بدل من ذا وبدل المجرور فهو مجرور مثله .
    من حولِهِِ: جار ومجرور متعلقان بالفعل قوّض وهو مضاف والهاء ضمير متصل مبني على الكسر في محل جر بالإضافة .
    الأسوارا: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة والألف للإطلاق .


    8- لن نكونَ العبيدَ إنَّ لنا الدُّنــــــــ ــــــــــــــــــ ـــيا ، سنمضي في شوطها أحرارا

    لن : حرف ناصب .
    نكونَ : فعل مضارع ناقص منصوب بلن وعلامة نصبه الفتحة واسم نكون ضمير مستتر وجوباً تقديره نحن .
    العبيدَ : خبر نكون منصوب .
    إنَّ : حرف مشبه بالفعل .
    لنا : جار ومجرور متعلقان بخبر إنَّ المقدّم المحذوف .
    الدُّنيا : اسم إنَّ منصوب وعلامة نصبه الفتحة المقدرة على الألف منع من ظهورها للتعذر .
    سنمضي : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الياء منع من ظهورها للثقل والفاعل ضمير مستتر وجوباً تقديره نحن .
    في شوطها : جار ومجرور متعلقان بالفعل سنمضي وهو مضاف والهاء ضمير متصل مبني على الفتح في محل جر بالإضافة
    أحرارا : حال منصوب .

    العروض :

    - أيُّها الشع ـــــ بُ ثُرْ بجل ــــ اّدكَ الوغـــ ـــــــ ــــدِ وهيَّا ــــ بنا نقد ـــــ دالإسارا


    / ْ / / ْ / ْ ــــ / / ْ / / ْ ــــــ / ْ / / ْ / ْ ـــــــ / / / ْ / ْ ــــ / / ْ / / ْ ــــ / ْ / / ْ / ْ

    فاعلاتن ــــــ متفعلن ـــــــــ فاعلاتن ـــــــــــــــ فعلاتن ـــــــ متفعلن ــــــــ فاعلاتن


    بحر الخفيف

    التعديل الأخير من قِبَل محب لغة الضاد1 ; 27-03-2013 في 01:48 AM

    أَرْجُو غَفْرَ زَلَّتِي إِذَا مَا أَخْطَأْتُ ، خُذْ الجَانِبَ الحسنَ وَتَجَاهَلَ البَاقِي
    http://www.owaleed.com/ مدونتي

تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
  • لا تستطيع إضافة رد
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •