تشبه تلكم الطفلة زهرة الرمان الخجولة كلما طرق الباب ظنته أباها الذي لن يعود