اعرض النتائج 1 من 2 إلى 2

الموضوع: معنى قول الرضي

  1. #1
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 44292

    الكنية أو اللقب : أم البنين

    الجنس : أنثى

    البلد
    الجزائر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : أقل من جامعي

    التخصص : طويلبة علم

    معلومات أخرى

    التقويم : 6

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل11/6/2013

    آخر نشاط:18-05-2015
    الساعة:12:26 AM

    المشاركات
    67

    معنى قول الرضي

    اعلم أنه لا يلزم أن يكون ما بعد حتى العاطفة آخر أجزاء ما قبلها حسا ولا آخرها دخولا في العمل بل قد يكون ذلك وقد لا يكون لكنه يجب أن يكون آخر الأجزاء إذا رتبت الأجزاء الأقوى فالأقوىفإذا ابتدأت بقصدك من الجانب الأضعف مصعدا كان آخر الأجزاء أقواها نحو مات الناس حتى محمد صلى الله عليه وسلم بالعطف وليس هوعليه الصلاة والسلام آخرهم حسا ولا دخولا . السؤال هل المعنى أن المعطوف عليه لو استمر متجها في صعوده أو في انخفاضه لكان غاية ما يصل وينتهي إليه من شرف أو خسة أو قوة أو ضعف هي الدرجة التي وصل إليها المعطوف وكل هذا بحسب التخيل العقلي المحض لا الواقع لأن الواقع الخارجي قد يعارضه.أفيدونا جزاكم الله خيرا


  2. #2
    تجميد الاشتراك

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 40477

    الكنية أو اللقب : أبو عمار

    الجنس : ذكر

    البلد
    العراق

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : نحوي

    معلومات أخرى

    التقويم : 34

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل27/7/2011

    آخر نشاط:16-01-2016
    الساعة:12:36 PM

    المشاركات
    968
    العمر
    24

    الظاهر أن كل جملة بحسبها، فتارة يكون الترتيب حسياً، بعث الله آل ابراهيم عليه السلام أنبياءً حتى محمد صلى الله عليه وآله.
    وتارة أخرى يكون الترتيب بحسب علو المنزلة والشرف كمثاله رحمه الله.
    وتارة أخرى يكون بحسب دنو المنزلة وخستها، مثل: المجرمون في النار حتى إبليس - على فرض كون إبليس أكثر المخلوقات شرا - ؛ لأنه يحتمل أن يكون إبليس أول الداخلين للنار، وهكذا. والله أعلم


تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
  • لا تستطيع إضافة رد
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •