الصفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
اعرض النتائج 21 من 30 إلى 30

الموضوع: أصعب موقف واجهك طالبا في مسيرتك الدراسية!

  1. #21
    غفر الله لها

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 24759

    الكنية أو اللقب : بنت الإسلام

    الجنس : أنثى

    البلد
    دار الممر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : لغة عربية

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 20

    التقويم : 732

    الوسام: ⁂ ۩ ۞
    تاريخ التسجيل12/6/2009

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:02:24 PM

    المشاركات
    23,601

    السيرة والإنجازات

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها زهور الكون اعرض المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    لعلي أشارك بموقف لم ولن أنسَه ..
    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله .....أما بعد :

    أهلا بالشقيقة العزيزة ( زهور ) !


    أولا : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.
    ثانيا : تقبل الله منا ومنكِ صالح الأعمال ، وعساكِ من عوادة ، وكل عام وأنتِ بخير!
    ثالثا : نوّر وتلألأ المنتدى بعودتكِ ، مشاركتكِ بعد عودتكِ في نافذتي إنها لثمينة جدا عندي !

    في المرحلة الثانوية - ثالث ثانوي تحديدا - الفصل الدراسي الأول كنت على ثقة تامة - بعد ثقتي بالله - حصولي على الدرجة كاملة في مادة التاريخ .. وتسلمت نتيجتي ببداية الفصل الثاني أنا وكل دفعتي في ذلك الوقت .. ولم يخطر لي أبدا أن يكون فيها خلاف ما توقعته بجميع المواد بالإضافة لذلك لم تتح لنا فرصة كافية للنظر فيها لذلك حيث تم تسليمها من قبل المعلمة المسؤولة عن فصلنا وتسمى (رائدة الفصل) داخل الفصل الدراسي .. فلم أنظر فيها وإنما وضعتها مباشرة في شنطتي وبدأنا يومنا الدراسي بحصص خفيفة ظريفة التقينا فيها مع معلماتنا .. ودار الحديث معنا عن سبب ضعف درجات البعض .. وشكر لمن تفوقت .. حتى جاءت معلمة التاريخ وكنت سأطير فرحا لأنها ستثني علي كغيرها كما كنت أتصور .. فإذا بها تصدمني بنظراتها المعاتبة وتقول للجميع لم يحصل على الدرجة كاملة سوى فلانة وفلانة - طبعا لم يكن اسمي بينهما- تلقيت كلماتها كصفعة وكانت العبرة تخنقني .. ومباشرة أخرجت شهادتي لأنظر نتيجة التاريخ وإذا بها فعلا ليست كاملة .. لم أكن مصدقة ما حدث ..

    أتعلمون كيف حدث هذا؟

    إحدى الطالبتين اللتين حصلتا على الدرجة كاملة كان اسمها قريبا جدا من اسمي .. يزيد حرفا أو ينقص .. وكانت الدرجات ترصد إملائيا بين المعلمات وتم رصد درجتي لها ودرجتها لي .. وما أكد لي هذا لأمر - بعد خروج معلمة التاريخ - أنها هي كذلك كانت مستغربة حصولها على الدرجة كاملة وأن لديها أخطاء .. ومازاد الأمر سوءا أنه لم يكن من حق الطالب أن يسأل ويطلب ورقته .. بقيت أسبوعا كاملا لا أشعر بلذة نوم ولا أكل .. بعدها بدأت أتناسى ولم أنس بكل تأكيد ..
    عوضكِ الله خيرا ، إنما الصبر عند الصدمة الأولى !
    "وعسى أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم وعسى أن تحبوا شيئا وهو شر لكم والله يعلم وأنتم لا تعلمون "
    إن من الأمور الصعبة على النفس أن لا تجد السعادة لها مطرح !
    إذن لم يضع حقك فقط بل ضاع معه حقك في نشوة الفرح بعد الكد والعناء !
    هكذا الدنيا ( اختبارات وتجارب ودروس وعبر )
    وقيل كذلك يا زهور : ما ضاع حق وراءه مطالب ، والحق لا يعطى لمن يسكت عنه وعليه أن يحدث بعض الضجيج حتى يحصل عليه!
    ولكن شخصيتكِ مثل شخصيتي لَكم وكَم ضاع حقي في أمور كثيرة وسكتُ عنها لولا الله ثم لولا صديقة لي وأناس آخرون !

    * * *

    إن كانت ذاكرتكِ ــ يا زهور ــ ما زالت تحتفظ بمواقف أخرى ، فالنافذة نافذتك !

    حفظكِ المولى

    التعديل الأخير من قِبَل زهرة متفائلة ; 10-07-2016 في 03:23 PM
    "اجعل بينك وبين الله خبيئة صالحَة، لا تُخبر بها أحداً، فطُوبى لك لو اطَّلع الله على قلبك ووجد فيهِ سراً صالحاً بينهُ وبينك "
    اسأل نفسك الآن : ما العبادة التي تعملها والتي لايعلمها أحد من الناس؟
    العبادات الخفية والأعمال الصالحة السرية ، بها من كنوز الحسنات ما لا يعلمه إلا الله.
    "من استطاع منكم أن يكون له خبء من عمل صالح فليفعل"
    _ شيء يحبه الله فلا تفرط في ترديده " سبحان الله وبحمده ، سبحان الله العظيم "
    _ أي ( زهــرة متفـائلة ) في منتديات أخرى أو في مواقع التواصل الاجتماعي فلستُ ( أنا ) !!

  2. #22
    في إجازة

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 20367

    الجنس : أنثى

    البلد
    حائل

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : دكتوراه

    التخصص : فلسفة الأدب

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 2

    التقويم : 108

    الوسام: ★★★
    تاريخ التسجيل5/12/2008

    آخر نشاط:18-01-2022
    الساعة:10:39 PM

    المشاركات
    3,743

    لأنني كنتُ أحب السير دون معطف في أيام الشتاء الباردة لحبي للتيار البادر الذي أشعر بـأنه يلفح وجهي ويجدد حيوتي ويشعرني بمشاركة الطبيعة في أجوائي , فإني نسيتُ معطفي في الصف, والنسيان من عاداتي الأصيلة التي لا تنفك عني ما حييتُ !
    ولم أستأ كوني نسيت معطفي إلا لأمر واحد, وهو أن والدي ـ حفظه الله وأمد في عمره ـ لم يكن يشتري لنا إلا الثمين جيد الصنع , فقد كان من الفرو وهو في ذلك الوقت باهض الثمن .

    لم أخبر أحدا بعد أن دلفت البيت خشية أن تحزن أسرتي أو يحملوني الخطأ كالعادة (: ,,,, حيث إنهم يعلمون مدى نسياني
    لذا آثرت الصمتُ .

    بعد سويعات وجدنا الباب يُطرق مرارا .. فإذا بصديقتي في الصف ـ بصحبة والدها الصديق المقرب إلى والدي ـ فبعيد خروجي رأت المعطف على الكرسي, فحمَلتْهُ معها خشية أن تسرقه يد لا تخشى الله.
    وربما لأنها تعلم نسياني المفرط نحو حاجياتي فقد لاحظتْ وجوده في ظل تلاشيّ ! (:

    إلى الآن أدعو لها, فهي شخصية ماجدة وفريدة, ومن الجميل أن اسمها ماجدة .

    والمواقف تترى ...!

    التسامح مع الأديب ـ وذلك بتعليل مواقف العدول في نصوصه ـ من صميم عمل الناقد ومن أخلاقيات النقد الأدبي

  3. #23
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 38394

    الجنس : أنثى

    البلد
    المملكة العربية السعودية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : لغة عربية

    معلومات أخرى

    التقويم : 13

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل26/3/2011

    آخر نشاط:05-01-2021
    الساعة:06:11 AM

    المشاركات
    93

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها زهرة متفائلة اعرض المشاركة
    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله .....أما بعد :

    أهلا بالشقيقة العزيزة ( زهور ) !


    أسعدك الله يا غالية ..

    ثانيا : تقبل الله منا ومنكِ صالح الأعمال ، وعساكِ من عوادة ، وكل عام وأنتِ بخير!

    آمين .. وكل عام وأنت بألف خير وصحة وسعادة .. بصحبة من تحبين ومن يحبك ..

    ثالثا : نوّر وتلألأ المنتدى بعودتكِ ، مشاركتكِ بعد عودتكِ في نافذتي إنها لثمينة جدا عندي !


    المكان يتلألأ ويشع نورا بأهله .. أمثالك يا غالية .. ولا عدمت أمثالك فأنت أخت وصديقة لا تقدر بثمن .. ونافذتك أحيت فينا ذكريات لنا فيها دروس وعبر ..
    عوضكِ الله خيرا ، إنما الصبر عند الصدمة الأولى !
    "وعسى أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم وعسى أن تحبوا شيئا وهو شر لكم والله يعلم وأنتم لا تعلمون "
    إن من الأمور الصعبة على النفس أن لا تجد السعادة لها مطرح !
    إذن لم يضع حقك فقط بل ضاع معه حقك في نشوة الفرح بعد الكد والعناء !
    هكذا الدنيا ( اختبارات وتجارب ودروس وعبر )

    صدقتِ في كل ما ذكرت يا زهرة الغالية ..

    وقيل كذلك يا زهور : ما ضاع حق وراءه مطالب ، والحق لا يعطى لمن يسكت عنه وعليه أن يحدث بعض الضجيج حتى يحصل عليه!
    ولكن شخصيتكِ مثل شخصيتي لَكم وكَم ضاع حقي في أمور كثيرة وسكتُ عنها لولا الله ثم لولا صديقة لي وأناس آخرون !

    معكِ حق .. لكن هذا الموقف وغيره كان سببا بعد الله في اتخاذ قرار التحدي لذاتي قبل تحدي الغير بأن لا أترك لي حقا - بحول الله - خاصة في مجال الدراسة إلا وسعيت للحصول عليه بما لا يترك مجالا للندم مستقبلا ..

    * * *

    إن كانت ذاكرتكِ ــ يا زهور ــ ما زالت تحتفظ بمواقف أخرى ، فالنافذة نافذتك !


    لعلي بإذن الله أعود قريبا يا زهرة .. بمواقف أخرى .. بإذن الله ..

    حفظكِ المولى
    وحفظكِ يا غالية ..


  4. #24
    غفر الله لها

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 24759

    الكنية أو اللقب : بنت الإسلام

    الجنس : أنثى

    البلد
    دار الممر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : لغة عربية

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 20

    التقويم : 732

    الوسام: ⁂ ۩ ۞
    تاريخ التسجيل12/6/2009

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:02:24 PM

    المشاركات
    23,601

    السيرة والإنجازات


    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله .....أما بعد :

    رائعتان ولا مزيد ، والنافذة نافذتكما متى ما عنّ لكما أي موقف !

    كتب الله لكما الأجر والمثوبة لإفادة إخوانكم !

    التعديل الأخير من قِبَل زهرة متفائلة ; 12-07-2016 في 12:57 PM
    "اجعل بينك وبين الله خبيئة صالحَة، لا تُخبر بها أحداً، فطُوبى لك لو اطَّلع الله على قلبك ووجد فيهِ سراً صالحاً بينهُ وبينك "
    اسأل نفسك الآن : ما العبادة التي تعملها والتي لايعلمها أحد من الناس؟
    العبادات الخفية والأعمال الصالحة السرية ، بها من كنوز الحسنات ما لا يعلمه إلا الله.
    "من استطاع منكم أن يكون له خبء من عمل صالح فليفعل"
    _ شيء يحبه الله فلا تفرط في ترديده " سبحان الله وبحمده ، سبحان الله العظيم "
    _ أي ( زهــرة متفـائلة ) في منتديات أخرى أو في مواقع التواصل الاجتماعي فلستُ ( أنا ) !!

  5. #25
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 52376

    الجنس : أنثى

    البلد
    أرض الله الواسعة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : آخر

    التخصص : آخر

    معلومات أخرى

    التقويم : 3

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل3/10/2016

    آخر نشاط:04-07-2017
    الساعة:08:13 PM

    المشاركات
    45

    حياك الله زهرة متفائلة

    رغم أن المواقف كثيرة و الذكريات تمر بوجداني بفصولها الأربع ..
    إلا أنني طواعية سألبي طلب أختي الكريمة ..
    فأنسخ لها صورة للون من ألوان فصل من الفصول ..
    هكذا رأيته ..أو هكذا خيل لي ....

    كنت أصغر طالبة في ذلك الفصل ..
    الكثير من العملاقة الصغار كانو قد احتلو مقاعد قسمنا معيدين سنتهم الثانية أكثر من مرة ..
    ها ..لا علينا ..في الإعادة إفادة ..
    كان طبعي الصمت و الهدوء داخل القسم ..
    و كنت أحب الدراسة ..
    و أحب معلمتي التي لم تنمحي صورتها من ذاكرتي
    رغم مرور كل تلك السنين..
    صورة إعتراها بعض الضباب بسبب التقادم ليس إلا ..
    لم أشك لحظة واحدة أنها لا تحبني ..
    ربما نظرت للأمر بمنطق الأطفال ..
    الكل يحب الكل ..
    فكيف بمن رأيتها تميزني عن غيري ..
    فإن تعرض جميع الأطفال للعقاب بسبب المشاغبة ..
    كنت الوحيدة التي تستثنى من ذلك ..
    نعم لا أخف أنني كنت مجتهدة ..لكنها كانت من صقل ذاك الاجتهاد ..
    مازلت أذكر أنها دأبت تحضر من مكتبة بيتها قصص الأطفال..
    و تعيرنا منها ثم تختبر قراءتنا فتكافئ المجتهد بهدية ..
    كنت دوما أكمل القصة و أطلب المزيد ..
    كم كانت تشجعني و تدفعني دوما للأمام ..

    و ذات يوم سرقت مقلمة أحد الزملاء
    و عبثا حاولت أن تستعيدها بأسلوب النهي و التذكير ..
    حتى أنها وعدت أن يسامح المذب و لا يعاقب ..

    و عندما أخفق أسلوبها ذاك ..
    طلبت من كل تلميذ أن يضع حقيبته أمامه مفتوحة
    ستقوم بعملية التفتيش ..و الويل لمن وجدت ما سرق عنده ..
    رفعت حقيبتي التي كانت مجاورة حد الالتصاق لحقيبة تلك الزميلة التي كنت أراها عملاقة الفصل..
    نظرت داخل حقيبتي التي لم أكن لأغلقها طوال ساعات الدراسة ..

    و هناك كانت الصدمة مفجعة موجعة ..
    لقد وجدت المقلمة المسروقة فيها ..
    يا إلهي كيف وصلت ..؟!!
    أنا لم أسرقها !!
    نظرت لزميلتي تلك التي لم تستطع المعلمة كبح جماح مشاغبتها و تشويشها بغير أن وضعتها بجانبي فإذا بها تعجز عن إخفاء ابتسامة ماكرة ..

    أسقط في يدي.. التهمة ألبستها بحنكة ..
    ماذا أفعل ..؟!!
    هل أخبر بأنني وجدتها في حقيبتي دون علمي؟؟
    من سيصدقني ؟
    كيف ستنظر الي معلمتي بعدها ؟
    ترقرقت الدموع في عيني غير أني وأدتها ..
    قلب ازدادت حدة نبضه كان يرتجف بين أضلعي الصغيرة ..
    لم أجد من ألجأ إليه غير رب كبير يعلم السر و أخفى ..
    رباه أنت تعلم أنني بريئة و لا دليل براءة يسعفني
    فاأنقذني ..
    مع أخر حرف دعوت الله به رن الجرس ..
    و كانت المعلمة قد فتشت حقائق أطفال نصف القسم
    و جاء دوري ..
    تقدمت مني نظرت إلي ..
    ثم توقفت ..
    أدركت أن الوقت قد تأخر ..
    و لا يمكن الإستمرار في عملية البحث تلك ..
    تركتني و ذهبت مسرعة لمكتبها بعد أن طلبت منا أن نجهز أنفسنا للإنصراف ..
    تركتني و قد كان بينها و بين استخراج تلك المقلمة من حقيبتي ثانية واحدة ..
    لم أصدق ..
    إنها معجزة ربانية
    أنقذت زهرة براءتي من أن تدنس بهتانا و زورا

    التعديل الأخير من قِبَل لصمتي حكاية ; 24-10-2016 في 05:28 PM
    هناك ما هو أجمل من صورتك
    و أقوى و أسمى
    مما يخط في بطاقة تعريفك
    أدبك و حسن خلقك

  6. #26
    غفر الله لها

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 24759

    الكنية أو اللقب : بنت الإسلام

    الجنس : أنثى

    البلد
    دار الممر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : لغة عربية

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 20

    التقويم : 732

    الوسام: ⁂ ۩ ۞
    تاريخ التسجيل12/6/2009

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:02:24 PM

    المشاركات
    23,601

    السيرة والإنجازات

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها لصمتي حكاية اعرض المشاركة
    حياك الله زهرة متفائلة

    رغم أن المواقف كثيرة و الذكريات تمر بوجداني بفصولها الأربع ..
    إلا أنني طواعية سألبي طلب أختي الكريمة ..
    فأنسخ لها صورة للون من ألوان فصل من الفصول ..
    هكذا رأيته ..أو هكذا خيل لي ....

    كنت أصغر طالبة في ذلك الفصل ..
    الكثير من العملاقة الصغار كانو قد احتلو مقاعد قسمنا معيدين سنتهم الثانية أكثر من مرة ..
    ها ..لا علينا ..في الإعادة إفادة ..
    كان طبعي الصمت و الهدوء داخل القسم ..
    و كنت أحب الدراسة ..
    و أحب معلمتي التي لم تنمحي صورتها من ذاكرتي
    رغم مرور كل تلك السنين..
    صورة إعتراها بعض الضباب بسبب التقادم ليس إلا ..
    لم أشك لحظة واحدة أنها لا تحبني ..
    ربما نظرت للأمر بمنطق الأطفال ..
    الكل يحب الكل ..
    فكيف بمن رأيتها تميزني عن غيري ..
    فإن تعرض جميع الأطفال للعقاب بسبب المشاغبة ..
    كنت الوحيدة التي تستثنى من ذلك ..
    نعم لا أخف أنني كنت مجتهدة ..لكنها كانت من صقل ذاك الاجتهاد ..
    مازلت أذكر أنها دأبت تحضر من مكتبة بيتها قصص الأطفال..
    و تعيرنا منها ثم تختبر قراءتنا فتكافئ المجتهد بهدية ..
    كنت دوما أكمل القصة و أطلب المزيد ..
    كم كانت تشجعني و تدفعني دوما للأمام ..

    و ذات يوم سرقت مقلمة أحد الزملاء
    و عبثا حاولت أن تستعيدها بأسلوب النهي و التذكير ..
    حتى أنها وعدت أن يسامح المذب و لا يعاقب ..

    و عندما أخفق أسلوبها ذاك ..
    طلبت من كل تلميذ أن يضع حقيبته أمامه مفتوحة
    ستقوم بعملية التفتيش ..و الويل لمن وجدت ما سرق عنده ..
    رفعت حقيبتي التي كانت مجاورة حد الالتصاق لحقيبة تلك الزميلة التي كنت أراها عملاقة الفصل..
    نظرت داخل حقيبتي التي لم أكن لأغلقها طوال ساعات الدراسة ..

    و هناك كانت الصدمة مفجعة موجعة ..
    لقد وجدت المقلمة المسروقة فيها ..
    يا إلهي كيف وصلت ..؟!!
    أنا لم أسرقها !!
    نظرت لزميلتي تلك التي لم تستطع المعلمة كبح جماح مشاغبتها و تشويشها بغير أن وضعتها بجانبي فإذا بها تعجز عن إخفاء ابتسامة ماكرة ..

    أسقط في يدي.. التهمة ألبستها بحنكة ..
    ماذا أفعل ..؟!!
    هل أخبر بأنني وجدتها في حقيبتي دون علمي؟؟
    من سيصدقني ؟
    كيف ستنظر الي معلمتي بعدها ؟
    ترقرقت الدموع في عيني غير أني وأدتها ..
    قلب ازدادت حدة نبضه كان يرتجف بين أضلعي الصغيرة ..
    لم أجد من ألجأ إليه غير رب كبير يعلم السر و أخفى ..
    رباه أنت تعلم أنني بريئة و لا دليل براءة يسعفني
    فاأنقذني ..
    مع أخر حرف دعوت الله به رن الجرس ..
    و كانت المعلمة قد فتشت حقائق أطفال نصف القسم
    و جاء دوري ..
    تقدمت مني نظرت إلي ..
    ثم توقفت ..
    أدركت أن الوقت قد تأخر ..
    و لا يمكن الإستمرار في عملية البحث تلك ..
    تركتني و ذهبت مسرعة لمكتبها بعد أن طلبت منا أن نجهز أنفسنا للإنصراف ..
    تركتني و قد كان بينها و بين استخراج تلك المقلمة من حقيبتي ثانية واحدة ..
    لم أصدق ..
    إنها معجزة ربانية
    أنقذت زهرة براءتي من أن تدنس بهتانا و زورا
    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله .....أما بعد :

    يا له من موقف صعب فعلا !

    نعم ، إنها المعجزة الربانية !
    الله لا يترك عبده وحيدا ..
    ينقذه وينجّيه في أحلك الظروف وأصعب الأوقات!
    الدعاء الصادق مع الانكسار ( إنه أعظم سلاح في النجاة ) .
    ثم إن الله تعالى يقول : " أمن يجيب المضطر إذا دعاه ويكشف السوء ويجعلكم خلفاء الأرض أإله مع الله قليلا ما تذكرون"


    سعدتُ كثيرا بمشاركتكِ الرائعة ، وإن كان في جعبتكِ المزيد فالنافذة نافذتكِ ، والمعذرة على التأخر في الرد!

    ودمتِ بخير،،

    التعديل الأخير من قِبَل زهرة متفائلة ; 09-01-2022 في 01:40 PM
    "اجعل بينك وبين الله خبيئة صالحَة، لا تُخبر بها أحداً، فطُوبى لك لو اطَّلع الله على قلبك ووجد فيهِ سراً صالحاً بينهُ وبينك "
    اسأل نفسك الآن : ما العبادة التي تعملها والتي لايعلمها أحد من الناس؟
    العبادات الخفية والأعمال الصالحة السرية ، بها من كنوز الحسنات ما لا يعلمه إلا الله.
    "من استطاع منكم أن يكون له خبء من عمل صالح فليفعل"
    _ شيء يحبه الله فلا تفرط في ترديده " سبحان الله وبحمده ، سبحان الله العظيم "
    _ أي ( زهــرة متفـائلة ) في منتديات أخرى أو في مواقع التواصل الاجتماعي فلستُ ( أنا ) !!

  7. #27
    حارسة الفصيح

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 40357

    الجنس : أنثى

    البلد
    الفصيح

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : لغة عربية

    معلومات أخرى

    التقويم : 175

    الوسام: ۩
    تاريخ التسجيل17/7/2011

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:05:04 AM

    المشاركات
    2,320

    موضوع جميل بارك الله فيك زهرة
    رسبت في مادة علم القافية في أول كلية
    درست المادة مرة أخرى في صف ثاني كلية اجتهدت كثيرا خاصة ليلة الاختبار
    كلفت الدكتورة طالبة تعلن درجاتنا فوجدت مكتوب عند اسمي معيدة ولم تدخل الاختبار والدرجة صفر
    انهرت من البكاء نزلت بسرعة لمكتب الدكتورة أبكي "بالشهقة طبعا" كيف حدث ذلك أنا دخلت الاختبار واختبرت وراضية بما قدمته
    قالت لي " لو ماوقفتيش عياط مش هطلع ورقتك"
    حاولت أتوقف عن البكاء طلعت ورقتي قالت لي "أهو أنتِ شاطرة وممتازة أخذتِ 18 من 20
    الحمدلله
    ومواقف كثيرة حصلت في الكلية ربما أعود مجددا

    "وَلَوْ كُنتُ أَعْلَمُ الْغَيْبَ لَاسْتَكْثَرْتُ مِنَ الْخَيْرِ"

  8. #28
    غفر الله لها

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 24759

    الكنية أو اللقب : بنت الإسلام

    الجنس : أنثى

    البلد
    دار الممر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : لغة عربية

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 20

    التقويم : 732

    الوسام: ⁂ ۩ ۞
    تاريخ التسجيل12/6/2009

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:02:24 PM

    المشاركات
    23,601

    السيرة والإنجازات

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها نـورة اعرض المشاركة
    موضوع جميل بارك الله فيك زهرة
    رسبت في مادة علم القافية في أول كلية
    درست المادة مرة أخرى في صف ثاني كلية اجتهدت كثيرا خاصة ليلة الاختبار
    كلفت الدكتورة طالبة تعلن درجاتنا فوجدت مكتوب عند اسمي معيدة ولم تدخل الاختبار والدرجة صفر
    انهرت من البكاء نزلت بسرعة لمكتب الدكتورة أبكي "بالشهقة طبعا" كيف حدث ذلك أنا دخلت الاختبار واختبرت وراضية بما قدمته
    قالت لي " لو ماوقفتيش عياط مش هطلع ورقتك"
    حاولت أتوقف عن البكاء طلعت ورقتي قالت لي "أهو أنتِ شاطرة وممتازة أخذتِ 18 من 20
    الحمدلله
    ومواقف كثيرة حصلت في الكلية ربما أعود مجددا
    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله .....أما بعد:

    أهلا بالمشرقـــة العزيزة : نـــــورة

    رب تعثر يولد نجاحا باهرا ...!
    الجميل أنكِ حوّلت المِحْنة إلى منحة ولم تتقاعسي !
    كثير من العظماء والمبدعين والقادة مروا بتجارب فاشلة أيضا ولكنهم بعد ذلك حققوا نجاحات وتركوا بصمة .
    لا يعيب المرء الفشل ولكن الذي يعيبه استسلامه للفشل وركونه للسقوط وعدم نهوضه وسيره ، وكما يقول أرنوت إل شيبارد
    " إذا أردت أن تترك بصمة في جبين الزمن ، فلا تتوقف عن السير".
    أثني على تصرفك وهو عدم ترك حقك يضيع كما فعلت زهور !
    ما ضاع حق وراءه مطالب.
    المرء في بعض الأحيان عندما يشعر بالغبن والظلم يبكي فأنا لا ألومك !

    سعيدة جدا بمشاركتك الجميلة يا نورة وبانتظار مواقفك الرائعة الأخرى في أي وقت ، فالنافذة نافذتكِ .

    "اجعل بينك وبين الله خبيئة صالحَة، لا تُخبر بها أحداً، فطُوبى لك لو اطَّلع الله على قلبك ووجد فيهِ سراً صالحاً بينهُ وبينك "
    اسأل نفسك الآن : ما العبادة التي تعملها والتي لايعلمها أحد من الناس؟
    العبادات الخفية والأعمال الصالحة السرية ، بها من كنوز الحسنات ما لا يعلمه إلا الله.
    "من استطاع منكم أن يكون له خبء من عمل صالح فليفعل"
    _ شيء يحبه الله فلا تفرط في ترديده " سبحان الله وبحمده ، سبحان الله العظيم "
    _ أي ( زهــرة متفـائلة ) في منتديات أخرى أو في مواقع التواصل الاجتماعي فلستُ ( أنا ) !!

  9. #29
    في إجازة

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 20367

    الجنس : أنثى

    البلد
    حائل

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : دكتوراه

    التخصص : فلسفة الأدب

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 2

    التقويم : 108

    الوسام: ★★★
    تاريخ التسجيل5/12/2008

    آخر نشاط:18-01-2022
    الساعة:10:39 PM

    المشاركات
    3,743

    السلام عليكم

    واجهتُ مواقف كثيرة صعبة في مراحل تعليمي.
    وخطت يراعتي بعضها في نصوص أدبية، نُشرت في صحف عربية، مثل: نص الخطوة الأولى، فهو نص حقيقي من دفتر يومياتي، أضعه لكم هنا تقديرا لهذا الموضوع الجميل.
    هنا

    تحيتي وتقديري

    التسامح مع الأديب ـ وذلك بتعليل مواقف العدول في نصوصه ـ من صميم عمل الناقد ومن أخلاقيات النقد الأدبي

  10. #30
    غفر الله لها

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 24759

    الكنية أو اللقب : بنت الإسلام

    الجنس : أنثى

    البلد
    دار الممر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : لغة عربية

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 20

    التقويم : 732

    الوسام: ⁂ ۩ ۞
    تاريخ التسجيل12/6/2009

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:02:24 PM

    المشاركات
    23,601

    السيرة والإنجازات

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها هدى عبد العزيز اعرض المشاركة
    السلام عليكم
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    واجهتُ مواقف كثيرة صعبة في مراحل تعليمي.
    وخطت يراعتي بعضها في نصوص أدبية، نُشرت في صحف عربية، مثل: نص الخطوة الأولى، فهو نص حقيقي من دفتر يومياتي، أضعه لكم هنا تقديرا لهذا الموضوع الجميل.
    هنا

    تحيتي وتقديري
    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد:

    أهلا بأختي المباركة د. هدى

    أولا : إني لأثمن غاليا تقديرك لهذه النافذة بوضع مواقفك الثريّة فيها ثم إنه ( ما شاء الله بارك الله) على ما خطته ريشتكِ الإبداعية في رسم ذلك الموقف.
    بأسلوب أدبي رائع.
    زادكِ الله من فيض عطائه أكثر وأكثر .

    والله الموفق

    "اجعل بينك وبين الله خبيئة صالحَة، لا تُخبر بها أحداً، فطُوبى لك لو اطَّلع الله على قلبك ووجد فيهِ سراً صالحاً بينهُ وبينك "
    اسأل نفسك الآن : ما العبادة التي تعملها والتي لايعلمها أحد من الناس؟
    العبادات الخفية والأعمال الصالحة السرية ، بها من كنوز الحسنات ما لا يعلمه إلا الله.
    "من استطاع منكم أن يكون له خبء من عمل صالح فليفعل"
    _ شيء يحبه الله فلا تفرط في ترديده " سبحان الله وبحمده ، سبحان الله العظيم "
    _ أي ( زهــرة متفـائلة ) في منتديات أخرى أو في مواقع التواصل الاجتماعي فلستُ ( أنا ) !!

الصفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12

تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
  • لا تستطيع إضافة رد
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •