اعرض النتائج 1 من 5 إلى 5

الموضوع: إعراب "ناجحا " في جملة : ظننت محمدا ناجحا؟

  1. #1
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 45905

    الجنس : ذكر

    البلد
    مصر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : أقل من جامعي

    التخصص : نحو

    معلومات أخرى

    التقويم : 1

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل19/12/2013

    آخر نشاط:04-12-2016
    الساعة:01:21 AM

    المشاركات
    32

    إعراب "ناجحا " في جملة : ظننت محمدا ناجحا؟

    السلام عليكم..
    أثناء مذاكرتي وقعت عيني على هذه الجملة :
    ظننت محمدا ناجحا
    فأعتقد أنها خبر ظن أو حال
    لكني وجدتها أنها مفعول به ثاني لظن. كيف يكون هذا؟

    التعديل الأخير من قِبَل زهرة متفائلة ; 16-05-2016 في 12:41 AM السبب: سقوط الهمزة سهوا

  2. #2
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 51893

    الجنس : ذكر

    البلد
    العراق

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : طالب طب

    معلومات أخرى

    التقويم : 1

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل14/5/2016

    آخر نشاط:20-10-2018
    الساعة:08:22 PM

    المشاركات
    28

    وعليكم السلام و رحمة الله و بركاته .

    محاولة للأجابة :

    ظن : من الأفعال الناسخة للإبتداء ، تنسخ المُبتداء و الخبر فتدخل على الجُملة الإسمية ، وتنسخ المُبتداء و الخبر و تجعلها مفاعيلها ، فيُصبح المُبتداء مفعول أول ، و الخبر مفعول ثاني اي أنها تنصب مفعولين وهي ايضا من افعال الرجحان و هي تختلف عن (كان و أخواتها ) في عملها .

    و الله أعلم.


  3. #3
    غفر الله لها

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 24759

    الكنية أو اللقب : بنت الإسلام

    الجنس : أنثى

    البلد
    دار الممر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : لغة عربية

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 20

    التقويم : 722

    الوسام: ⁂ ۩ ۞
    تاريخ التسجيل11/6/2009

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:02:28 PM

    المشاركات
    23,038

    السيرة والإنجازات

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها حميد جابر اعرض المشاركة
    السلام عليكم..
    اثناء مذاكرتي وقعت عيني عل هذه الجملة
    ظننت محمدا ناجحا
    فاعتقد انها خبر ظن او حال
    لكني وجدتها انها مفعول به ثاني لظن. كيف يكون هذا؟
    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله .....أما بعد :

    محاولة للتعقيب!

    ــ لا يقال خبر " ظن " ؟
    ــ ظن وأخواتها ( أفعال تنصب مفعولين ) أصلهما المبتدأ والخبر ، وهي أفعال ناسخة تدخل على الجملة الاسمية.
    ـــ أصل الجملة قبل إدخال ( ظننت ) :
    ( محمدٌ ناجحٌ ) فمحمد : مبتدأ ، وناجح يمثل الخبر!
    فعند إدخال ( ظننت ) للجملة : يصبح "المبتدأ " محمد " مفعولا أولا " ، ويصبح " الخبر " " ناجح " ـــ مفعولا ثانيا .
    لذا الصواب في إعراب " ناجحا " مفعولا ثانيا منصوب وهو قبل دخول الناسخ له كان خبرا !


    والله أعلم بالصواب

    "اجعل بينك وبين الله خبيئة صالحَة، لا تُخبر بها أحداً، فطُوبى لك لو اطَّلع الله على قلبك ووجد فيهِ سراً صالحاً بينهُ وبينك "
    اسأل نفسك الآن : ما العبادة التي تعملها والتي لايعلمها أحد من الناس؟
    العبادات الخفية والأعمال الصالحة السرية ، بها من كنوز الحسنات ما لا يعلمه إلا الله.
    "من استطاع منكم أن يكون له خبء من عمل صالح فليفعل"
    _ شيء يحبه الله فلا تفرط في ترديده " سبحان الله وبحمده ، سبحان الله العظيم "
    _ أي ( زهــرة متفـائلة ) في منتديات أخرى أو في مواقع التواصل الاجتماعي فلستُ ( أنا ) !!

  4. #4
    غفر الله لها

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 24759

    الكنية أو اللقب : بنت الإسلام

    الجنس : أنثى

    البلد
    دار الممر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : لغة عربية

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 20

    التقويم : 722

    الوسام: ⁂ ۩ ۞
    تاريخ التسجيل11/6/2009

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:02:28 PM

    المشاركات
    23,038

    السيرة والإنجازات

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها حذيفة معتصم اعرض المشاركة
    وعليكم السلام و رحمة الله و بركاته .

    محاولة للأجابة :

    ظن : من الأفعال الناسخة للإبتداء ، تنسخ المُبتداء و الخبر فتدخل على الجُملة الإسمية ، وتنسخ المُبتداء و الخبر و تجعلها مفاعيلها ، فيُصبح المُبتداء مفعول أول ، و الخبر مفعول ثاني اي أنها تنصب مفعولين وهي ايضا من افعال الرجحان و هي تختلف عن (كان و أخواتها ) في عملها .

    و الله أعلم.
    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد :

    المعذرة ــ بارك الله فيكم ــ لم أرَ مشاركتكم الكريمة !

    والله الموفق

    "اجعل بينك وبين الله خبيئة صالحَة، لا تُخبر بها أحداً، فطُوبى لك لو اطَّلع الله على قلبك ووجد فيهِ سراً صالحاً بينهُ وبينك "
    اسأل نفسك الآن : ما العبادة التي تعملها والتي لايعلمها أحد من الناس؟
    العبادات الخفية والأعمال الصالحة السرية ، بها من كنوز الحسنات ما لا يعلمه إلا الله.
    "من استطاع منكم أن يكون له خبء من عمل صالح فليفعل"
    _ شيء يحبه الله فلا تفرط في ترديده " سبحان الله وبحمده ، سبحان الله العظيم "
    _ أي ( زهــرة متفـائلة ) في منتديات أخرى أو في مواقع التواصل الاجتماعي فلستُ ( أنا ) !!

  5. #5
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 45905

    الجنس : ذكر

    البلد
    مصر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : أقل من جامعي

    التخصص : نحو

    معلومات أخرى

    التقويم : 1

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل19/12/2013

    آخر نشاط:04-12-2016
    الساعة:01:21 AM

    المشاركات
    32

    شكراً شكراً شكراً...
    جزاكم الله كل خير.


تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
  • لا تستطيع إضافة رد
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •