اعرض النتائج 1 من 7 إلى 7

الموضوع: ما المعنى الرمزي في قصة(انتظار امرأة)لزكرياء تامر؟

  1. #1
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 53277

    الكنية أو اللقب : جهاد الخير

    الجنس : أنثى

    البلد
    =

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : =

    معلومات أخرى

    التقويم : 2

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل25/7/2017

    آخر نشاط:24-09-2017
    الساعة:05:09 PM

    المشاركات
    20

    ما المعنى الرمزي في قصة(انتظار امرأة)لزكرياء تامر؟

    السلام عليكم و رحمة الله و بركااته
    قرأت هذه القصة القصيرة لزكريا تامر بعنوان انتظار امرأة ، و لكني لم أفهم منها شيئا ،بل و بدأت أشك بأن كاتبها لم يقصد من كتابتها سوى اللهو و تتويه قارئها فحسب ، و لولا علمي باتخاذ زكريا تامر الأسلوب الرمزي الساخر في معظم قصصه و كتاباته لجزمت بأنه يفتقد إلى العقل و المنطق، أرجو من فضلكم المساعدة في تحليل هذه القصة أو استخلاص مغزاها و هدف الكاتب منها على الأقل ، إليكم القصة القصيرة جدا و أشكركم مقدما متأكدة بأن أحدكم لن يبخل بادلاء دلو معلوماته


    ولد فارس المواز بغير رأس، فبكت أمّه، وشهق الطبيب مذعورًا، والتصق أبوه بالحائط خجلاً، وتشتَّتت الممرضات في أروقة المستشفى.
    ولم يمت فارس كما توقع الأطباء، وعاش حياة طويلة، لا يرى ولا يسمع ولا يتكلم ولا يتذمر ولا يشتغل. فحسده كثيرون من الناس، وقالوا عليه إنّه ربح أكثر مما خسر. ولم يكفّ فارس عن انتظار امرأة تولد بغير رأس حتى يتلاقيا وينتجا نوعًا جديدًا من البشر آملاً ألاّ يطول انتظاره . (انتظار امرأة....زكريا تامر)

    3>


  2. #2
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 53233

    الجنس : أنثى

    البلد
    عمّان-الأردنّ

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : أقل من جامعي

    التخصص : طالبة مدرسة

    معلومات أخرى

    التقويم : 1

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل6/7/2017

    آخر نشاط:07-08-2017
    الساعة:04:44 PM

    المشاركات
    2

    و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته ،
    عزيزتي جهاد بصراحة أنا لم أعرف مغزى القصة التي ذكرتها و لكني قرأت قصة غريبة كذلك للمؤلف نفسه(زكريا تامر )بعنوان (سنضحك سنضحك كثيرا) استفزتني البساطة و السلاسة التي تبناها في توظيف ألفاظ غريبة (مثل تحولت مشجبا و ضحكنا من غبائهم و قبضهم على أمه الميتة !!) لم أعرف القصد منها حتى الآن ، سأعرض القصة أدناه على فضلاء الفصيح علّ الجواب لكلتينا يكون عند أحدهم

    و جزاكم الله خيرا وافرا عظيما

    القصة
    سنضحك.. سنضحك كثيرًا
    في يوم من الأيام، اقتحم رجال الشرطة بيتنا، وبحثوا عنّي وعن زوجتي، ولم يتمكنوا من العثور علينا لأنّي تحوّلت مشجبًا، وتحوّلت زوجتي أريكة يطيب الجلوس عليها. وضحكنا كثيرًا عندما خرجوا من البيت خائبين.وفي يوم من الأيام، كانت السماء زرقاء لا تعبرها أي غيمة، فقصدنا أحد البساتين، فإذا رجال الشرطة يدهمون البستان بعد دقائق طامحين إلى الإمساك بنا، ولكنهم لم يوفقوا لأنّي تحوّلت غرابًا أسود اللون، دائم النعيب، وتحوّلت زوجتي شجرة خضراء، غزيرة الأغصان. وضحكنا كثيرًا من إخفاقهم. وفي يوم من الأيام، تذمرت زوجتي من عملها في المطبخ، فذهبنا إلى أحد المطاعم، وما إن بدأنا نأكل حتى طوّق رجال الشرطة المطعم، واقتحموه عابسي الوجوه، وفتشوا عنّا تفتيشًا دقيقًا، ولم يجدونا لأنّي تحوّلت سكينًا، وتحوّلت زوجتي كأسًا من زجاج ملأى بالماء. وضحكنا كثيرًا لحظة غادروا المطعم قانطين. وفي يوم من الأيام، كنّا نسير الهوينى في شارع عريض مزدحم بالناس والسيارات، نتفرج على ما في واجهات الدكاكين من سلع، فإذا رجال الشرطة يحتلّون الشارع، ويعتقلون المئات من الرجال والنساء، ولكنّهم لم يستطيعوا اعتقالنا لأنّي تحوّلت حائطًا، وتحوّلت زوجتي إعلانًا ملوّنًا ملصقًا بحائط. وضحكنا كثيرًا من غباوتهم. وفي يوم من الأيام، ذهبنا إلى المقبرة لزيارة أمّي، فهاجم رجال الشرطة المقبرة، وقبضوا على أمّي، ولم ينجحوا في القبض علينا لأنّي تحوّلت كلمات رثاء مكتوبة بحبر أسود على شاهد قبر، وتحوّلت زوجتي باقة من الورد الذابل. وضحكنا كثيرًا من سذاجتهم. وفي يوم من الأيام، هرعنا إلى المستشفى متلهفين، فزوجتي حامل في شهرها التاسع، وآن لها أن تلد. وما إن دنا فم طفلنا من ثدي أمه الطافح بالحليب حتى انقضّ رجال الشرطة على المستشفى، ولكنّهم عجزوا عن الاهتداء إلينا لأني تحوّلت رداءً أبيض وسخًا، وتحوّلت زوجتي مرآة خزانة خشبية ملأى بالثياب، وتحوّل طفلنا بوقًا لسيارة إسعاف مسرعة. وضحكنا كثيرًا من بلاهتهم، وسنظلّ نضحك .

    التعديل الأخير من قِبَل رهف عكاشة ; 07-08-2017 في 04:44 PM

  3. #3
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 53313

    الكنية أو اللقب : المصمًم التّحفيزي

    الجنس : ذكر

    البلد
    لبنان

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : اللّغة العربية وآدابها

    معلومات أخرى

    التقويم : 1

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل12/8/2017

    آخر نشاط:11-09-2017
    الساعة:07:19 AM

    المشاركات
    15
    العمر
    23

    السّلام عليكم، الأخت جهاد الخير، أرى أنّك تسرّعت في الحكم على الكاتب، بل أنّ ما يخيّل إليك أنّه متمخّض عن غياب العقل والمنطق، هو العقل بذاته!

    يرى الكاتبان شيب هيث ودان هيث في كتابهما: «أفكارٌ وجدت لتبقى» أن كون الكلام غير متوقّع من المبادئ الرئيسيّة لجعل أفكارنا أكثر قابليّةً للرّسوخ...

    وكما يبدو أنّ الكاتب أدرك هذه الحقيقة، وعمل على تجسيدها في قصّته القصيرة هذه، والمغزى واضح، أن عيون النّاس لا ترحم أحدًا وكما يقول أبو العلاء المعرّي:

    فلا تحسدنْ قومًا على فضلِ نعمةٍ...فسحبُكَ عارًا أن يُقالَ حسُودُ (1)

    ---------------------------

    1: ديوان (اللّزوميّات). لأبي العلاء المعرّي،. تقديم د.وحيد كبابة وحسن حمد (دار الكتاب العربي، بيروت، ج1، ط1، 2004م) ص287

    التعديل الأخير من قِبَل عبق الياسمين ; 12-08-2017 في 06:46 PM

  4. #4
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 10726

    الكنية أو اللقب : أبو محمد

    الجنس : ذكر

    البلد
    مصر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : محاسب

    معلومات أخرى

    التقويم : 21

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل19/4/2007

    آخر نشاط:06-10-2017
    الساعة:10:52 PM

    المشاركات
    428

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها عبد الكريم سلمان اعرض المشاركة
    السّلام عليكم، الأخت جهاد الخير، أرى أنّك تسرّعت في الحكم على الكاتب، بل أنّ ما يخيّل إليك أنّه متمخّض عن غياب العقل والمنطق، هو العقل بذاته!

    يرى الكاتبان شيب هيث ودان هيث في كتابهما: «أفكارٌ وجدت لتبقى» أن كون الكلام غير متوقّع من المبادئ الرئيسيّة لجعل أفكارنا أكثر قابليّةً للرّسوخ...

    وكما يبدو أنّ الكاتب أدرك هذه الحقيقة، وعمل على تجسيدها في قصّته القصيرة هذه، والمغزى واضح، أن عيون النّاس لا ترحم أحدًا وكما يقول أبو العلاء المعرّي:

    فلا تحسدنْ قومًا على فضلِ نعمةٍ...فحسْبك عارًا أن يُقالَ حسُودُ (1)
    ---------------------------

    1: ديوان (اللّزوميّات). لأبي العلاء المعرّي،. تقديم د.وحيد كبابة وحسن حمد (دار الكتاب العربي، بيروت، ج1، ط1، 2004م) ص287
    مع تحياتي


  5. #5
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 53313

    الكنية أو اللقب : المصمًم التّحفيزي

    الجنس : ذكر

    البلد
    لبنان

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : اللّغة العربية وآدابها

    معلومات أخرى

    التقويم : 1

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل12/8/2017

    آخر نشاط:11-09-2017
    الساعة:07:19 AM

    المشاركات
    15
    العمر
    23

    شكرًا على التّصويب


  6. #6
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 33506

    الجنس : أنثى

    البلد
    رياض الفصيح الزاهرة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : آخر

    التخصص : أدب عربي

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 2

    التقويم : 174

    الوسام: ۩
    تاريخ التسجيل9/7/2010

    آخر نشاط:18-10-2017
    الساعة:12:29 AM

    المشاركات
    2,895
    تدوينات المدونة
    12

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

    يطرح الكاتب(زكرياء تامر) قضية سياسية عن طريق النقد والسخرية في قصته القصيرة جدا (انتظار امرأة) ،والمتمثلة في شخصية الفرد الخاضع المستسلم للأنظمة المستبدة دون أن يفكر في المقاومة أو الرفض،لأنه ((دون رأس)) بالتالي فاقد للحواس ،فهو " لا يرى ،ولا يسمع ولا يتكلم ولا يتذمر ولا يشتغل" ،هذه الشخصية سهلة الانقياد ،فهي لا تقاوم.

    وقد اختار الكاتب لهذا النموذج من المواطنين اسما يحمل في طياته نبرة الاستهزاء حين أطلق عليه اسم (فارس)،هذا المواطن المحسود الذي يعيش بلا ألم ،مقارنة بحاسديه الذين يتجرّعون الويلات لأنهم امتلكوا "رأسا يفكّر،ولسانا يعبّر ويتذمّر". يذكّرنا ذلك بقول المتنبي:
    ذو العقل يشقى في النعيم بعقله...وأخو الجهالة في الشقاوة ينعم

    ينتظر (فارس) امرأة مشوّهة بلا رأس، عسى أن ينشئا جيلا مثلهما مقطوع الرأس،وفي ذلك سخرية من هذا الواقع المرير الذي تعيشه الشعوب المستسلمة، التي تحيا شياها وديعة تحت وطأة الاستبداد.

    أما قصة (سنضحك كثيرا) فهي من الأدب الساخر أيضا ، من خلال تصوير واقع الأنظمة المستبدة التي لا تكفّ شرطتها الساهرة على قمع الحريات والفكر من ملاحقة فئة من المواطنين أينما وُجدوا ،واقتحام البيوت والمطاعم وحتى المقابر.لكنهم يخفقون في نهاية المطاف.

    في المقابل هناك تصوير ساخر لموقف المواطن الذي يجعله الشعور بالرّعب يتصور نفسه في لحظة ضعف قد تحوّل إلى جدار أو مزهرية أو سكين أو أي شئ ينقذه من سطوة النظام الذي لا يرحم، بدل أن يتخذ موقفا بطوليا شجاعا بـ "المواجهة" لا "التحوّل" . فذاك هو الإخفاق والقنوط ، وتلك هي الخيبة والغباوة والسذاجة والبلاهة.


    قد يكون للأساتذة الأفاضل قراءات أخرى ،فالقصص الرمزية مفتوحة على عديد من التأويلات.

    بالتوفيق لكما (جهاد ورهف)

    {الَّذِينَ آَمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُمْ بِذِكْرِ اللَّهِ أَلَا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ}

  7. #7
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 53277

    الكنية أو اللقب : جهاد الخير

    الجنس : أنثى

    البلد
    =

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : =

    معلومات أخرى

    التقويم : 2

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل25/7/2017

    آخر نشاط:24-09-2017
    الساعة:05:09 PM

    المشاركات
    20

    جزاكم الله كل الخير إخوتي الأعزاء عبد الكريم و أبا محمد
    وبارك الله فيك أختي الحبيبة عبق الياسمين كانت إجابتك مقنعة
    و أظنك محقّة في أن القصص الرمزية قد تشمل معانٍ عدّة

    تحياتي لكم جميعًا 3>


تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
  • لا تستطيع إضافة رد
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •