السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
أيها البلاغيون الكرام ,
هل يجوز في علم البلاغة أن تجتمع الاستعارة و المجاز المرسل في آن معا في كلمة واحدة ؟ أم ؟ لا ؟
أم لا إشارة لذلك عند علماء البلاغة أصلا ؟

مثال :
في بيت ابن الرومي :
ولي وطن آليت ألا أبيعه .:. وألا أرى غيري له الدهر مالكا .

كلمة " وطن " مجاز مرسل عن بيته . وعلاقته الكلية .
كما نقول أيضا : فيها .. استعارة تصريحية حيث صور البيت بالوطن . والمشابهة هنا في الإقامة والاستقرار والمحبة ... إلخ

فهل يجوز ذلك ؟ أم لا ؟

كلامكم فوق الرأس , لكن حبذا نقل من كتب الأئمة في ذلك إن وجد . ..
وجزاكم الله خيرا