اعرض النتائج 1 من 6 إلى 6

الموضوع: إعراب صيغة المبالغة بعد إسم الفاعل

  1. #1
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 52928

    الجنس : أنثى

    البلد
    الرياض

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : حاسب

    معلومات أخرى

    التقويم : 1

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل25/2/2017

    آخر نشاط:11-11-2017
    الساعة:04:24 PM

    المشاركات
    17

    إعراب صيغة المبالغة بعد إسم الفاعل

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    نعلم أن المشتقات تعمل عمل أفعالها بشروط منها: أن يكون معرفا بأل وأن يكون خبرا ولو في الأصل ولكن ماذا لو جاء مشتق بعد مشتق وكلا المشتقين مستوفية شروط إعمالها كأفعال. كيف يمكن إعرابها؟
    مثال:
    المسلم شكور ربه على نعمه
    المسلم: هي إسم الفاعل من الفعل أسلم وجاءت معرفة بأل
    شكور: هي صيغة مبالغة من الفعل شكر وجاءت خبرا للمبتدأ
    مع الشكر


  2. #2
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 52073

    الكنية أو اللقب : أبو أنس

    الجنس : ذكر

    البلد
    السعودية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : باطنة

    معلومات أخرى

    التقويم : 16

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل3/7/2016

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:06:32 PM

    المشاركات
    1,832

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها هنادي_ اعرض المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    نعلم أن المشتقات تعمل عمل أفعالها بشروط منها: أن يكون معرفا بأل وأن يكون خبرا ولو في الأصل ولكن ماذا لو جاء مشتق بعد مشتق وكلا المشتقين مستوفية شروط إعمالها كأفعال. كيف يمكن إعرابها؟
    مثال:
    المسلم شكور ربه على نعمه
    المسلم: هي إسم الفاعل من الفعل أسلم وجاءت معرفة بأل
    شكور: هي صيغة مبالغة من الفعل شكر وجاءت خبرا للمبتدأ
    مع الشكر
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    المسلم : مبتدأ مرفوع (اسم فاعل من اللازم)
    شكورُ (شكورٌ) : خبر مرفوع وهو مضاف بلا تنوين ومقطوع عن الإضافة بالتنوين.
    ربِّه (ربَّه) : له وجهان : مضاف إليه مجرور أو مفعول به لشكور المقطوع عن الإضافة.
    وأعتقد أن الأفصح (شكور لربه) لأن الفعل (شكرَ) يتعدى بحرف اللام عادة.
    وربما للمختصين رأي آخر

    التعديل الأخير من قِبَل الدكتور ضياء الدين الجماس ; 09-11-2017 في 01:13 PM
    واتقوا الله ويعلمكم الله

  3. #3
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 36185

    الكنية أو اللقب : السيد البدوي

    الجنس : ذكر

    البلد
    الاقصر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : لغة عربية

    معلومات أخرى

    التقويم : 10

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل5/12/2010

    آخر نشاط:17-11-2017
    الساعة:06:02 PM

    المشاركات
    341
    العمر
    42

    السلام عليكم :
    المسلم شكور لربه على نعمه . هل العامل الجار مع مجروره أم الضمير المستتر


  4. #4
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 52073

    الكنية أو اللقب : أبو أنس

    الجنس : ذكر

    البلد
    السعودية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : باطنة

    معلومات أخرى

    التقويم : 16

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل3/7/2016

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:06:32 PM

    المشاركات
    1,832

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها سيد احم اعرض المشاركة
    السلام عليكم :
    المسلم شكور لربه على نعمه . هل العامل الجار مع مجروره أم الضمير المستتر
    وعليك السلام ورحمة الله تعالى
    العامل في اسم الفاعل أو مبالغته هو عمل الفعل المشتق منه فالعامل في شكور هو تقدير الفعل (يشكر).
    وتعليق الجار والمجرور به ضمناً. وهاء الضمير في (لربه) في محل جر بالإضافة.
    والله أعلم

    واتقوا الله ويعلمكم الله

  5. #5
    المراقب العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 19839

    الكنية أو اللقب : أبو عبد القيوم

    الجنس : ذكر

    البلد
    الإسكندرية - الخُبَر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : لغة عربية

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 25

    التقويم : 348

    الوسام: ⁂ ۩
    تاريخ التسجيل14/11/2008

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:06:59 PM

    المشاركات
    6,399
    تدوينات المدونة
    1

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها هنادي_ اعرض المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    نعلم أن المشتقات تعمل عمل أفعالها بشروط منها: أن يكون معرفا بأل وأن يكون خبرا ولو في الأصل ولكن ماذا لو جاء مشتق بعد مشتق وكلا المشتقين مستوفية شروط إعمالها كأفعال. كيف يمكن إعرابها؟
    مثال:
    المسلم شكور ربه على نعمه
    المسلم: هي إسم الفاعل من الفعل أسلم وجاءت معرفة بأل
    شكور: هي صيغة مبالغة من الفعل شكر وجاءت خبرا للمبتدأ
    مع الشكر
    وعليك السلام ورحمة الله وبركاته.
    المسلم هنا جرت مجرى الاسم الجامد وليس مقصودا بها الحدث وإنما مجرد الوصف، لذا لا تعمل عمل الفعل.
    وربه مفعول به لشكور لأن حدث الشكر هنا مراد.
    ولو قلت: المسلم وجهه لله شكور ربه، أعملت المسلم فنصبت وجهه بها لأن حدث الإسلام مراد هنا، وأعملت شكور فنصبت بها ربه.
    إرادة الحدث شرط لإعمال الوصف عمل فعله.
    والله أعلم.


  6. #6
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 36185

    الكنية أو اللقب : السيد البدوي

    الجنس : ذكر

    البلد
    الاقصر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : لغة عربية

    معلومات أخرى

    التقويم : 10

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل5/12/2010

    آخر نشاط:17-11-2017
    الساعة:06:02 PM

    المشاركات
    341
    العمر
    42

    شكرا كثيرا علي الايضاح


تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
  • لا تستطيع إضافة رد
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •