هل يجوز إعراب المصدر حالا؟ وما أثر اختلاف النحاة في هذه المسألة على إعراب المصدر المُنكَّر؟ وهل يجوز جمع المصدر المنكّر؟ وكيف يمكن نفي المصدر المنكر؟ وما أثر الإضافة اللفظية على مجيء المصدر المنكّر؟ وهل يجوز حذف الفعل وإقامة المصدر المنصوب مقامه؟ وما أثر تلك المسألة على الأسلوب الخبري لفظا الإنشائي معنى؟ وما إعراب المصدر المنصوب بعد الفعلين ملأ وامتلأ؟ كل هذه المسائل نناقشها في هذه الحلقة نرجو أن تنال إعجابكم......