اعرض النتائج 1 من 3 إلى 3

الموضوع: أسئلة جدا منطقية ...

  1. #1
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 50775

    الجنس : ذكر

    البلد
    الكويت

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : آخر

    التخصص : شعر

    معلومات أخرى

    التقويم : 10

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل3/11/2015

    آخر نشاط:14-08-2018
    الساعة:03:40 PM

    المشاركات
    354

    أسئلة جدا منطقية ...



    هل يُمكنُ أنْ أكتبَ شعرًا

    يحسدُهُ كلُّ الشعراءْ

    هل يُمكنُ أنْ أكتبَ عن حبّي شعرًا

    فتذوبُ لشاعرِها العذراءْ

    هل يُمكنُ أنْ أصبحَ

    من أتقى الناسِ لربّي

    هل يُمكنُ أنْ أتركَ كُلَّ هُراءْ

    هل يمكنُ أنْ أمحوَ

    بالطيبةِ كُلَّ الأعداءْ

    هل يمكنُ أنْ أخلصَ للهِ

    فأشعرَ في نفسي

    أنّي أهنأُ بالاً

    من كُلِّ ملوكِ الأرضِ

    ومن كُلِّ الأمراءْ

    هل يمكنُ أنْ أتصوّرَ في عينيَّ الجنَّةَ

    والحورَ العينَ

    وأتركَ هذي الدنيا للجهلاءْ

    هل يمكنُ أنْ أغسلَ نفسي

    من دَرَنِ الأخطاءْ

    هل يمكنُ أنْ أصبحَ

    مثلَ الطيرِ طليقًا حُرًّا

    أعلو فوقَ سماءْ

    وأخالفَ كُلَّ التعقيدِ

    بتبسيطِ الأشياءْ

    هل يمكنُ أن تعشقَني أعشقَها

    تملئَ في نفسي جزءًا ظلَّ خواءْ

    هل يمكنُ هل يمكنُ ؟

    إنّي أرجو اللهَ وأسألُهُ

    واللهُ لديهِ الخيرُ

    ويُعطي خيرَ عطاءْ



    شعر فيصل الخياط

    التعديل الأخير من قِبَل شاعر الإحساس ; 06-02-2018 في 12:38 AM

  2. #2
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 44378

    الكنية أو اللقب : ذات المنطق

    الجنس : أنثى

    البلد
    سوريا

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : علم السلوك

    معلومات أخرى

    التقويم : 46

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل19/6/2013

    آخر نشاط:14-08-2018
    الساعة:08:46 PM

    المشاركات
    1,481
    تدوينات المدونة
    7



    السلام عليكم
    قصيدة سهلة الصياغة ازداد فيها تساهل الشاعر مع تراكيبه اللغوية حتى وصل بها إلى درجة الكلام النثري العادي .
    وإنني لا شك لا أرغب بإغضاب الشاعر المبدع شاعر الإحساس ، ولكنني في الوقت نفسه أجد أنه من واجبي أن أحذره من الاستمرار في هذا التساهل في صياغة الجمل الشعرية .
    صحيح أن شعر التفعيلة يزيد من حرية الصياغة لتخلصه من قيد عدد التفعيلات في السطر الواحد مما يزيد من بساطة التراكيب اللغوية وانطلاقها ، ولكن هذه الحرية وهذا الانطلاق لا ينبغي أن يكونا سطحيين ، بمعنى أن هاجس اصطياد الصورة الشعرية الحقيقية لا ينبغي أن يغيب عن ذهن الشاعر . بل إن شعر التفعيلة لم يوفر ذلك الانطلاق إلا لتحيّزه لتشكيل الصور الشعرية تشكيلا فنيا متكاملا .
    يقول الشاعر:

    هل يُمكنُ أنْ أكتبَ شعرًا

    يحسدُني فيهِ كُلُّ الشعراءْ


    هذا كلام نثري عادي جدا ، يأتي كحديث النفس غير المصبوغ بأية صبغة فنية على الإطلاق ، لأنه لن يعرض للآخرين على أنه شعر . ثم إن حرف الجر المناسب في قول الشاعر " يحسدُني فيهِ كُلُّ الشعراءْ " هو " على " وليس " في " فتقول : يحسدني عليه .
    هل يُمكنُ أنْ أكتبَ عن حبّي شعرًا

    فتذوبُ لشاعرِها العذراءْ


    لن تذوب العذراء مع الأسطر المنظومة التي لم يذب فيها الشاعر ويحترق بشاعريته قبل سواه .
    هل يُمكنُ أنْ أصبحَ

    من أتقى الناسِ لربّي

    هل يُمكنُ أنْ أتركَ كُلَّ هُراءْ

    هل يمكنُ أنْ أمحوَ

    بالطيبةِ كُلَّ الأعداءْ

    هل يمكنُ أنْ أخلصَ للهِ

    فأشعرَ في نفسي

    أنّي أهنأُ بالاً

    من كُلِّ ملوكِ الأرضِ

    ومن كُلِّ الأمراءْ

    تساؤلات مخيبة للآمال من حيث مستوى الشاعرية والتخييل والتصوير الشعري !
    ما هذا التساهل يا أستاذ شاعر الإحساس ؟!
    لا نقبل بهذا التراجع في مستواك الفني وأنت قد كتبت من قبل قصائد رائعة مدهشة في صورها ومعانيها وإيقاعاتها .

    هل يمكنُ أنْ أتصوّرَ في عينيَّ الجنَّةَ

    والحورَ العينَ

    وأتركَ هذي الدنيا للجهلاءْ

    هل يمكنُ أنْ أغسلَ نفسي

    من دَرَنِ الأخطاءْ

    هل يمكنُ أنْ أصبحَ

    مثلَ الطيرِ طليقًا حُرًّا

    أعلو كُلَّ سماءْ

    وأخالفَ كُلَّ التعقيدِ

    بتبسيطِ الأشياءْ

    لا . هذا ليس تبسيطا , بل هذا انحدار مستهجن نحو السطحية والنثرية والتقريرية .
    هل يمكنُ أن تعشقَني أعشقَها

    تملئَ فيني جزءًا ظلَّ خواءْ


    لا حاجة لنون الوقاية للفصل بين حرفي الجر والياء (ضمير المتكلم ) فقتقول : فيَّ

    هل يمكنُ هل يمكنُ ؟

    إنّي أرجو اللهَ وأسألُهُ

    واللهُ لديهِ الخيرُ

    ويُعطي خيرَ عطاءْ



    والخاتمة دعاء منظوم بارد لا يرقى إلى مستوى لوعة الصادقين في دعائهم بحال من الأحوال .
    خلاصة القول في القصيدة : تراجع ملحوظ في مستوى الشاعرية ، وانحدار شديد نحو النثرية التقريرية .
    وثمة خطأ في عنوان القصيدة ، إذ يجب أن يكون ( أسئلة جدُّ منطقية) .
    كلما ازدادت حدة المنطقية إزدادت المباشرة ونقصت الشاعرية .

    تحيتي للشاعر وأرجو ألا يغضب مني كثيرا

    التعديل الأخير من قِبَل ثناء صالح ; 04-02-2018 في 03:14 PM

  3. #3
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 50775

    الجنس : ذكر

    البلد
    الكويت

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : آخر

    التخصص : شعر

    معلومات أخرى

    التقويم : 10

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل3/11/2015

    آخر نشاط:14-08-2018
    الساعة:03:40 PM

    المشاركات
    354

    الأستاذة ثناء صالح أهلا ومرحبا بك نورت الصفحة
    قولك :
    ((قصيدة سهلة الصياغة ازداد فيها تساهل الشاعر مع تراكيبه اللغوية حتى وصل بها إلى درجة الكلام النثري العادي .
    وإنني لا شك لا أرغب بإغضاب الشاعر المبدع شاعر الإحساس ، ولكنني في الوقت نفسه أجد أنه من واجبي أن أحذره من الاستمرار في هذا التساهل في صياغة الجمل الشعرية .
    صحيح أن شعر التفعيلة يزيد من حرية الصياغة لتخلصه من قيد عدد التفعيلات في السطر الواحد مما يزيد من بساطة التراكيب اللغوية وانطلاقها ، ولكن هذه الحرية وهذا الانطلاق لا ينبغي أن يكونا سطحيين ، بمعنى أن هاجس اصطياد الصورة الشعرية الحقيقية لا ينبغي أن يغيب عن ذهن الشاعر . بل إن شعر التفعيلة لم يوفر ذلك الانطلاق إلا لتحيّزه لتشكيل الصور الشعرية تشكيلا فنيا متكاملا )).


    أقول إن قولك سهلة الصياغة هو لصالح القصيدة وهو شيء أعتمد عليه كثيرا فالشعر الموزون صعب كما هو معلوم وإذا كان الشاعر يستطيع أن يكتب قصيدة بإسلوب سهل غير معقد فهو يدل على تمكن الشاعر
    فالتفعيلات في الشعر تضطر الشاعر غير المتمكن أن يكثر من الحشو والأحرف الزائدة أو ينقص بعض الحروف وإن غلب هذا على أكثر القصيدة دل على ضعف في القصيدة وضعف في الشاعر
    والسهولة مطلوبة لتوصيل الفكرة بأبسط طريقة ليفهمها الجميع والسهولة تدل على وضوح الفكرة وصدق العاطفة

    وقولك يحسدني على وليس يحسدني فيه فإنه صحيح الفعل حسد يتعدى بحرف الجر على ولكنه أيضا لا مانع أن تقولين حسدني في حاجتي حسدني في شعري حسدني فهي لا تعد حتى ضرورة لأنه صحيح لغويا
    كأنك تقولين حسدني في حال اللعب حسدني في المشي
    وبخصوص هذا البيت


    هل يُمكنُ أنْ أكتبَ شعرًا

    يحسدُني فيهِ كُلُّ الشعراءْ

    بخصوصه قولك :
    ((هذا كلام نثري عادي جدا ، يأتي كحديث النفس غير المصبوغ بأية صبغة فنية على الإطلاق ، لأنه لن يعرض للآخرين على أنه شعر ))


    هو ليس كلام نثري مادام موزونا منظوما ولكنني المشكلة من ناحيتك
    أعتمد كثيرا في شعري على المطبوع وهو غير المتكلف ومادام الكلام موزونا ومنظوما فهو منظوم والشاعرية إن لم تجديها أنت فغيرك يجدها في النص
    وبالحديث عن الشاعرية هل الشاعرية حالة واحدة دائما وهل تتأجج أحيانا وتقل حدتها أحيانا ؟ وهل هناك حالة وسطى للشاعرية تكون فيها بينَ بينَ ؟
    وهل تنعدم الشاعرية في حال كانت في أضعف حالاتها ؟؟
    أعتقد بمعرفتي وتجربتي أن الشاعرية لها حالات متعددة ولكنها لا تنعدم بالكلية من الشاعر ولكن الشاعر في أضعف حالاته لا يكون مهيء لكتابة القصيدة حتى لو أراد كتابة القصيدة لا يستطيع ولو تكلف كتابة القصيدة لما استساغ ذلك وكرهه وتوقف من اول بيت أو بيتين
    وفي حالات أخرى يستطيع الشاعر الكتابة ولكن الحالة الشعورية لا تكون متأججة جدا فهل يمتنع الشاعر برأيك ؟؟؟
    أنا لا أوافق هذا أبدا بل مطلوب من الشاعر أن يكتب ويعبر ويوصل فكرته وأحاسيسه ومشاعره في كل الحالات والمستويات
    الشاعر غواص في نفسه وروحه وقلبه , فالشاعر أديب ومفكر أيضا ويحب أن يشارك الناس بأفكاره وهم يحبون ذلك منه

    السطر الشعري الأول يخبر الشاعر بأنه لديه رغبة بأن يكتب شعرا يشعل الغيرة في قلوب الشعراء الآخرين ويستاءل ولديه الحق بهذا التساؤل المشروع وكلنا يريد التميز وهو يعبر عن هذا

    هل يُمكنُ أنْ أكتبَ عن حبّي شعرًا

    فتذوبُ لشاعرِها العذراءْ
    الشاعر لديه رغبة بأن يعبر عن حبه الشديد فتذوب محبوته وتعجب به هل يمكنه ذلك يستاءل وهو محق بهذا التساؤل ومن منا لا يريد أن يعرف أحبابنا مقدار الوفاء والإخلاص والحب إتجاههم
    تساؤلات منطقية نبيلة تدور وتجول في ذهن الشاعر
    قولك:

    ((لن تذوب العذراء مع الأسطر المنظومة التي لم يذب فيها الشاعر ويحترق بشاعريته قبل سواه)) .
    هو لا يحتاج أن يذوب ويحترق هو ذائب ومحترق لدرجة الإنطفاء والإحتراق مرات عدة
    هل يُمكنُ أنْ أصبحَ

    من أتقى الناسِ لربّي

    هل يُمكنُ أنْ أتركَ كُلَّ هُراءْ

    هل يمكنُ أنْ أمحوَ

    بالطيبةِ كُلَّ الأعداءْ

    هل يمكنُ أنْ أخلصَ للهِ

    فأشعرَ في نفسي

    أنّي أهنأُ بالاً

    من كُلِّ ملوكِ الأرضِ

    ومن كُلِّ الأمراءْ
    هنا الشاعر ينتقل من الرغبة في الابداع وإبهار الشعراء قبل الجمهور وإبهار محبوبته إلى الزهد كأنه يقول إن هذا هو التساؤل الذي يجب أن يطرح وهو الحقيقة والراحة والسعادة الحقيقية
    يتساءل هل يمكن أن يصبح أكثر تقوى ويتخلى عن التفاهات والشاعر يتسائل هل يستطيع أن يتخلص من الرياء إلى درجة الإخلاص لله
    لو عمل العبد وأخلص لله سيصبح أسعد إنسان على وجه الأرض بكل بساطة هو يعلم هذا فمن حقه أن يتساءل هل يمكنه أن يفعل ذلك ؟ مالذي يمنعه ؟
    الشاعر يشعر بدرن الخطايا ووضرها يريد أن يتطهر بالتوبة من تساؤل منطقي جدا هو لديه الرغبة في هذا المشروع الموفق
    الشاعر يحس أنه مقيد يريد أن يتحرر يطير يعلو إلى السماء
    هل يمكنُ أن تعشقَني أعشقَها

    تملئَ فيني جزءًا ظلَّ خواءْ
    الشاعر يرجع إلى طبيعته البشرية ويسمع نداءها يعلم أنه لا يمكن أن يتخلص منها
    يريدها أن تملئَ ذلك الخواء الذي يخترقه مثل الرمح يتساءل ويرجو
    هل يمكنُ هل يمكنُ ؟
    قولك:
    لا حاجة لنون الوقاية للفصل بين حرفي الجر والياء (ضمير المتكلم ) فقتقول : فيَّ
    فيني قريبة جدا من فينا ولذلك يقع فيها الكثير ووفينا فصيحة ولكن فيني أقرب إلى العامية فأنت محقة

    إنّي أرجو اللهَ وأسألُهُ

    واللهُ لديهِ الخيرُ

    ويُعطي خيرَ عطاءْ

    الشاعر يختم القصيدة بدعوة صادقة بكل سكون وهدوء وطمأنينة بعد موجة من التساؤلات في الدنيا والآخرة تعبر عن نفوس كثير من المؤمنين

    قولك :

    (( وثمة خطأ في عنوان القصيدة ، إذ يجب أن يكون ( أسئلة جدُّ منطقية) )).

    أسئلة جدا منطقية هي مثل أسئلة منطقية جدا لكن يوجد تقديم وتأخير وهو أسلوب مستخدم عند كل متحدثي الفصحى المعاصرين فلا يوجد خطأ وأيضا أسئلة جدّ منطقية صحيح

    قولك:
    ((كلما ازدادت حدة المنطقية إزدادت المباشرة ونقصت الشاعرية)) .
    إذن كان عليك أن تكتفي بهذه الجملة فهي كافية لتعبر عن جميع ما قلته وتعبر عن نظريتك للشعر وأنه ضد المنطق في أغلب أحواله وأن الشعر يجب أن يكون متكلفا أو تخييلا في غالب أحواله
    قولك :
    ((تحيتي للشاعر وأرجو ألا يغضب مني كثيرا))
    لن أغضب منك أبدا بالعكس أعطيتني المجال لأعبر تجربتي الشعرية ونصي غير مقدس لأغضب إنما هو شعري وتجربتي وأفكاري وأدبي


تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
  • لا تستطيع إضافة رد
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •