اعرض النتائج 1 من 7 إلى 7

الموضوع: الباب مفتوح

  1. #1
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 50124

    الكنية أو اللقب : أبو الحسين

    الجنس : ذكر

    البلد
    مصر الكنانة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : طبيب أمراض جلدية وتجميل

    معلومات أخرى

    التقويم : 6

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل11/7/2015

    آخر نشاط:21-09-2018
    الساعة:05:33 AM

    المشاركات
    486
    العمر
    44

    الباب مفتوح

    البابُ مفتوحٌ أيَا عُصْفُورُ**أَأَلِفْتَ سجنكَ أمْ جَفاكَ النُّورُ؟!

    أَتُرَى جَنَحْتَ إلى الجُنُوح فلم تَعُدْ** تَهْتاجُ أو هذا الجناحُ يثُورُ؟!

    أَوَلَمْ تكنْ ترجو الخلاصَ وتشتكي**وتروحُ تغدو حائرًا وتدُورُ؟!

    وتهزُّ بالمنقار بابَكَ صارخًا**وكأنَّ صوتَكَ يا صغيرُ زئيرُ!

    وكأنَّما المنقار بتَّارٌ لهُ**نَصْلانِ صَالا حين قُمْتَ تُغِيرُ!

    ماذا دهاك أراكَ تأكلُ حَبَّهمْ**أتُحِبُّهمْ والجنب فيك قريرُ؟!

    أوَلِنْتَ يا عصفورُ بعد جسارةٍ**أم نِلْتَ ما يلْهيكَ يا مغدورُ؟!

    نادى عليكَ النُّورُ يا عُصْفورُ**والحَبُّ في كل الربوع وفيرُ!

    الباب مفتوحٌ فهيَّا اخرجْ إلى**حرِّيَّةٍ فيها الطُّيورُ تَطيرُ

    أبو الحسـين

  2. #2
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 50124

    الكنية أو اللقب : أبو الحسين

    الجنس : ذكر

    البلد
    مصر الكنانة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : طبيب أمراض جلدية وتجميل

    معلومات أخرى

    التقويم : 6

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل11/7/2015

    آخر نشاط:21-09-2018
    الساعة:05:33 AM

    المشاركات
    486
    العمر
    44

    مع أن الباب مفتوح إلا أنه لم يدخل أحد
    لم يا ترى ؟

    التعديل الأخير من قِبَل هدى عبد العزيز ; 16-07-2018 في 08:39 PM
    أبو الحسـين

  3. #3
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 44378

    الكنية أو اللقب : ذات المنطق

    الجنس : أنثى

    البلد
    سوريا

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : علم السلوك

    معلومات أخرى

    التقويم : 47

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل19/6/2013

    آخر نشاط:23-09-2018
    الساعة:04:09 PM

    المشاركات
    1,542
    تدوينات المدونة
    7

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها جار الهنا اعرض المشاركة
    البابُ مفتوحٌ أيَا عُصْفُورُ**أَأَلِفْتَ سجنكَ أمْ جَفاكَ النُّورُ؟!

    أَتُرَى جَنَحْتَ إلى الجُنُوح فلم تَعُدْ** تَهْتاجُ أو هذا الجناحُ يثُورُ؟!

    أَوَلَمْ تكنْ ترجو الخلاصَ وتشتكي**وتروحُ تغدو حائرًا وتدُورُ؟!

    وتهزُّ بالمنقار بابَكَ صارخًا**وكأنَّ صوتَكَ يا صغيرُ زئيرُ!

    وكأنَّما المنقار بتَّارٌ لهُ**نَصْلانِ صَالا حين قُمْتَ تُغِيرُ!

    ماذا دهاك أراكَ تأكلُ حَبَّهمْ**أتُحِبُّهمْ والجنب فيك قريرُ؟!

    أوَلِنْتَ يا عصفورُ بعد جسارةٍ**أم نِلْتَ ما يلْهيكَ يا مغدورُ؟!

    نادى عليكَ النُّورُ يا عُصْفورُ**والحَبُّ في كل الربوع وفيرُ!

    الباب مفتوحٌ فهيَّا اخرجْ إلى**حرِّيَّةٍ فيها الطُّيورُ تَطيرُ

    السلام عليكم
    القصيدة رائعة حقا!
    فكرة القصيدة تعالج حالة الفُتور التي يصاب بها الثوَّار بعد فشل الثورات .
    هذا الفتور يتجلى في القصيدة بسلوك العصفور الذي رضيَ بالأمر الواقع ثم اعتاد استلابه حريته بعد أن طال الزمن عليه وهو سجين في القفص ، حتى أنه أصبح لا يهتم بفرصة سانحة ، هي فتح باب القفص ، قد يقوده اغتنامها إلى الحرية .
    يقول الشاعر:
    البابُ مفتوحٌ أيَا عُصْفُورُ**أَأَلِفْتَ سجنكَ أمْ جَفاكَ النُّورُ؟!
    هل يألف العصفور سجنه ؟
    من المحتمل أن يألف سجنه عندما يخشى أن يطير من جديد، فيصبح الخوف من الطيران هو العائق الحقيقي، وهو عائق نفسي لا يزيله فتح باب القفص.
    أَتُرَى جَنَحْتَ إلى الجُنُوح فلم تَعُدْ** تَهْتاجُ أو هذا الجناحُ يثُورُ؟!
    جاء في ( لسان العرب)":
    جَنَحَ الطائرُ يَجْنَحُ جُنُوحاً إِذا كَسَرَ مِن جَناحَيْه ثم أَقبل كالواقع اللاجئ إِلى موضع ؛ قال الشاعر : تَرَى الطيرَ العِتاقَ يَظَلْنَ منه جُنُوحاً ، إِنْ سَمِعْنَ له حَسِيسا "
    ولكن الشاعر استخدم " الجُنوح " بمعنى (الميلان ) فأصبح المعنى نفسه مكررا بين الفعل والمصدر في قوله :"جنحت إلى الجنوح " أي : مِلْتَ إلى الميلان.
    ولعله أراد معنى
    (
    الجُناح) وهو" ما تُحُمِّلَ من الهَمِّ والأَذى" حسب لسان العرب.

    وأدى تكرار مادة (جَنَحَ) على سبيل الجِناس في ثلاث مفردات (جنحت ، والجنوح ، والجناح) ،ليحدث هذا التناغم اللفظي الجميل في موسيقا البيت.
    وقد أعجبني جدا تصوير حركة العصفور القلقة في القفص وهو مضطرب حائر ينشد الخلاص , على أن الشاعر استخدم الفعلين "وتروح تغدو" وكلاهما بمعنى واحد ( تذهب ) فلو استبدل الفعل (تأتي) بالفعل ( تغدو) لعكس معنى الاضطراب والحيرة في حركة العصفور بدقة أكبر.
    أَوَلَمْ تكنْ ترجو الخلاصَ وتشتكي**وتروحُ تغدو حائرًا وتدُورُ؟!
    وتهزُّ بالمنقار بابَكَ صارخًا**وكأنَّ صوتَكَ يا صغيرُ زئيرُ!
    والرائع أيضا تشبيه صوت العصفور بزئير الأسد،فعلى الرغم من رقة ونعومة صوت العصفور في الأحوال العادية ، إلا أن من يراقب العصفور الهائج المضطرب في قفصه وهو يهز بمنقاره باب القفص سيسمع ويحس بزئير الأسد في تلك الزقزقة الناعمة .
    وكأنَّما المنقار بتَّارٌ لهُ**نَصْلانِ صَالا حين قُمْتَ تُغِيرُ!
    دِقَّة وصفٍ مذهلة في جمالها وفي ملاحظتها الذكية ، وفي التعبير عنها إبداع ماثل.
    ماذا دهاك أراكَ تأكلُ حَبَّهمْ**أتُحِبُّهمْ والجنب فيك قريرُ؟!

    أوَلِنْتَ يا عصفورُ بعد جسارةٍ**أم نِلْتَ ما يلْهيكَ يا مغدورُ؟!

    نادى عليكَ النُّورُ يا عُصْفورُ**والحَبُّ في كل الربوع وفيرُ!

    الباب مفتوحٌ فهيَّا اخرجْ إلى**حرِّيَّةٍ فيها الطُّيورُ تَطيرُ

    لفتت نظري القصيدة بفكرتها العميقة وإسقاطاتها الصائبة الدقيقة على الحالة النفسية المماثلة عند الإنسان . وبأسلوب التعبير عن هذه الفكرة شعريا وشاعريا !
    وقد أتقن الشاعر الوصَّاف المبدع الدكتور محمد أبو كشك توصيف التفاصيل الحركية في سلوك العصفور . ومما يُحسب له وللقصيدة أنها عكست العاطفة الإنسانية عند الشاعر الذي يلوم العصفور على تراخيه وفتوره تارة، ويذكِّره بنضاله وثورته ، ويذكِّره بالحرية ( هدفه الضائع) تارة أخرى . ويشجعه في النهاية ويثير حماسه للعودة إلى طلب الحرية. فعاطفة الشاعر كانت واضحة قوية . وكذلك فتور العصفور الذي صدَّقناه دون أن نفهم تبريره.والذي كسب تعاطفنا لأن الشاعر أوصل لنا ما آلت إليه حالته النفسية من الضعف الذي يثير حسرة القارئ .
    ولعل سر روعة هذه القصيدة وتكاملها أنها زاوجت بين التوصيف الظاهري والتوصيف النفسي الداخلي وأدت وظائف الشعر العاطفية والجمالية والفكرية بتكامل وتناسق كبير.
    تحيتي للشاعر المبدع

    وكل عام وأنتم بخير

    التعديل الأخير من قِبَل ثناء صالح ; 17-06-2018 في 02:53 PM

  4. #4
    سهام آل براهمي

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 44276

    الكنية أو اللقب : سليلة مسلم

    الجنس : أنثى

    البلد
    الجزائر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : أقل من جامعي

    التخصص : طالبة علم من المهد إلى اللحد

    معلومات أخرى

    التقويم : 26

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل9/6/2013

    آخر نشاط:25-08-2018
    الساعة:12:29 AM

    المشاركات
    510

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها جار الهنا اعرض المشاركة
    البابُ مفتوحٌ أيَا عُصْفُورُ**أَأَلِفْتَ سجنكَ أمْ جَفاكَ النُّورُ؟!

    أَتُرَى جَنَحْتَ إلى الجُنُوح فلم تَعُدْ** تَهْتاجُ أو هذا الجناحُ يثُورُ؟!

    أَوَلَمْ تكنْ ترجو الخلاصَ وتشتكي**وتروحُ تغدو حائرًا وتدُورُ؟!

    وتهزُّ بالمنقار بابَكَ صارخًا**وكأنَّ صوتَكَ يا صغيرُ زئيرُ!

    وكأنَّما المنقار بتَّارٌ لهُ**نَصْلانِ صَالا حين قُمْتَ تُغِيرُ!

    ماذا دهاك أراكَ تأكلُ حَبَّهمْ**أتُحِبُّهمْ والجنب فيك قريرُ؟!

    أوَلِنْتَ يا عصفورُ بعد جسارةٍ**أم نِلْتَ ما يلْهيكَ يا مغدورُ؟!

    نادى عليكَ النُّورُ يا عُصْفورُ**والحَبُّ في كل الربوع وفيرُ!

    الباب مفتوحٌ فهيَّا اخرجْ إلى**حرِّيَّةٍ فيها الطُّيورُ تَطيرُ
    لعل العصفور قال : السجن أحبُّ...

    سبحان الله من الطبيعة أن بعض العصافير حقيقة تحن لأقفاصها التي ألفتها /// أذكر أن في مرة كان لدينا عصفور وطار عصفور من قفصه وكان يطير خائفا بين أشجار الحي ونحن نرقبه ونريده إلى القفص فما لبث بعد يأسنا من ملاحقته أن دخل من النافذة التي خرج منها وعاد إلى القفص

    وهذا العصفور المتمثل في القصيدة لعل عجز الإرادة تمكن منه فسكنت محاولاته وصار معاقا إراديا /// أو خشي مواجهة المجهول خلف باب القفص ........

    التعديل الأخير من قِبَل هدى عبد العزيز ; 16-07-2018 في 08:42 PM

  5. #5
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 50124

    الكنية أو اللقب : أبو الحسين

    الجنس : ذكر

    البلد
    مصر الكنانة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : طبيب أمراض جلدية وتجميل

    معلومات أخرى

    التقويم : 6

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل11/7/2015

    آخر نشاط:21-09-2018
    الساعة:05:33 AM

    المشاركات
    486
    العمر
    44

    يا رب يحفظكِ!!
    أنت بارعة أستاذة ثناء، ولك حس رقيق فاحص يصل إلى أبعد مما يظن الكاتب.
    ملحوظاتك رائعة, وأضعها في كراستي وفي عقلي وقد أفضت علي بعذب حديثك وحلو نقدك فكان ذلك مبهجا ومسعدا في العيد.
    وكل سنة وحضرتك وكل من عندك بخير وسعادة ..
    تحياتي لك أختي وأستاذتي

    التعديل الأخير من قِبَل هدى عبد العزيز ; 16-07-2018 في 08:41 PM

  6. #6
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 50124

    الكنية أو اللقب : أبو الحسين

    الجنس : ذكر

    البلد
    مصر الكنانة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : طبيب أمراض جلدية وتجميل

    معلومات أخرى

    التقويم : 6

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل11/7/2015

    آخر نشاط:21-09-2018
    الساعة:05:33 AM

    المشاركات
    486
    العمر
    44

    جزاك الله خيرا أختي سليلة.
    وكل سنة وأنتِت وعصفورك بخير. ههههه

    التعديل الأخير من قِبَل هدى عبد العزيز ; 16-07-2018 في 08:48 PM

  7. #7
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 20367

    الجنس : أنثى

    البلد
    أرض الله الواسعة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : آخر

    التخصص : دراسات أدبية ونقدية

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 2

    التقويم : 102

    الوسام: ★★★
    تاريخ التسجيل5/12/2008

    آخر نشاط:23-09-2018
    الساعة:12:38 AM

    المشاركات
    3,492

    السلام عليكم

    قصيدة جميلة، ولغتها جزلة.

    تحيتي وتقديري

    التعديل الأخير من قِبَل هدى عبد العزيز ; 16-07-2018 في 09:03 PM
    في الزحام نبحث عن الصفو

تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
  • لا تستطيع إضافة رد
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •