السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
يقول محيي الدين الدرويش: " فإن كان الاسم جامدا فالنصب على التمييز كقول بشار:
ومن ذا الذي ترضى سجاياه كلها ... كفى بالمرء نبلا أن تعدّ معايبه"

السؤال هو: هل يوجد شاهد على هذا الموضع لأحد شعراء عصور الاحتجاج؟
لأن بشار ليس من شعراء عصور الاحتجاج والدرويش احتج به هل السبب عدم وجود شاهد ؟