اعرض النتائج 1 من 8 إلى 8

الموضوع: ضاع ترتيب الفصول

  1. #1
    سهام آل براهمي

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 44276

    الكنية أو اللقب : سليلة مسلم

    الجنس : أنثى

    البلد
    الجزائر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : أقل من جامعي

    التخصص : طالبة علم من المهد إلى اللحد

    معلومات أخرى

    التقويم : 26

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل9/6/2013

    آخر نشاط:25-08-2018
    الساعة:01:29 AM

    المشاركات
    510

    Post ضاع ترتيب الفصول

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    حياكم الله

    ضاع ترتيب الفصول
    =+==+==+=
    وَأمْسيِ كَأنَّ الجَوَّ دَوَّتْ رِيَاحُهُ = عَجَاجًا يَلُفُّ الكَوْنَ لَفَّ اللَّوالـِبِ
    يُدَغْدِغُ وجْهَ الأرْضِ وهْيَ كئِيبةٌ = يَلاَعِبُ أوراقًا كطِفْلٍ مُشَاغِبِ
    وشَارَكَ لَيْلَ النَّاسِكِينَ صَلاتَهُمْ = لِتَعْجِيلِ قَطْرٍ باردٍ منْ سَحَائِبِ
    سَأَلْتُ فُصُولَ العَامِ كَيْفَ تَبَدَّلَتْ = وأَلْبَسَتِ الأحْيَاءَ لَوْنَ الشَّوَاحِبِ
    لِماذَا طِبَاعُ الجَوِّ شَذَّتْ وَسَيْطَرَتْ = بِقَرٍّ وحرٍّ واضْطِراَبِ المَنَاصِبِ
    فما عاد وَصْفٌ للخَرِيفِ وما اهتدَى = شِتَاءٌ بِوصْلِ الغَيْثِ غَوْثَ المـُطَالِبِ
    وَما للرَّبِيعُ البَاعِثِ الْجَوَّ نَشْوَةً = بِبَسْمَةِ فَلاَّحٍ ونَسْمَةِ خَاصِبِ
    تلَـقَّفَهُ الصَيْفُ المُـطَرِّزُ ثَوْبَهُ = جَفَافًا ،صَفَارًا...فِي بِقَاعِ الغَرَائب
    أجَابَتْ بِلَوْمٍ حَمَّلَتْهُ سَمُومَهَا = تَلَتْهُ غُيُومًا ، فَوْقَ رَعْدٍ مُعَاتِبِ
    لِمَ اللَّوْمُ يا عَبْدًا غرِيبًا تَوَحَّشَتْ = بِهِ الرُّوحُ ، والأضْدَادُ عُرْفُ المَقَالِبِ
    ألا تَعْلَمُ الأسْبَابَ والهَرْجُ صَاخِبٌ = وَأَلْهَى صَدَى التَّهْرِيج سَيْرَ المَرَاكِبِ
    تَحَدَّيْتَ حَدَّ اللهِ والحَقُّ بَيِّنٌ = تُجَاهِرُ بالعِصْيَانِ جَهْرَ المُحَارِبِ
    قَلَبْتُمْ مَوَازِينَ الحَيَاةِ بِصَفْعَةٍ = فَجَارتْ عَلَى الأقْسَاطِ جَوْرَ المُرَاغِبِ
    جَنَيْتُمْ عَلَيْنَا مِنْ مَساوِي ذُنُوبِكُمْ = وحَمَّلْتُمُ الأيَّامَ سُوْءَ العَوَاقِبِ
    سَأَلْتُ : وَمَا ذَنْبِي أَنَا فِي سِيَاقِهِمْ = أَلَا تَعْلَمُ الأجْوَاءُ أَسْمَى مَنَاقِبِي
    أنَا التَّائِبُ القَوَّامُ للحَدِّ حَافِظٌ = أَنَا الثَّابِتُ الأوَّابُ عِنْدَ المَصَائِبِ
    أَجَـابَتْ: ومَا ذَنْبُ الفُصُولِ بجُرمِكُمْ = إنِ الْحُكْمُ إلا مِنْ سِجَالِ التَّجَارُبِ
    فجَوِّي بِحَالِ النَّاسِ إسْقَاطُ رُؤْيَةٍ = كَتَفْسِيرِ آَيَاتِ المَقَامِ المُصَاحِبِ
    وَمِنْ جِنْسِ، أعْمَالِ العِبَادِ فُصُولُنَا = تَقُومُ وَمِنْ كَسْبِ الأَيَادِي عَوَاقِبْي
    وَ هذَا فَسَادُ البَرٍّ والبَحْرِ...!زَيْغُكُمْ = فَذوقُوا بِمَا تَجْنِيهِ كَفُّ المَتَاعِبِ
    فلا زَرْعُ بذْرٍ يَسْتَقِيمُ بِبُرْعُمٍ = ولا جَنْيُ رِبْحٍ بِالرِّيَاحِ اللَواعِبِ
    تُقَلِّبُ خَطَّ الحَرْثِ تُذْرِي حُظُوظَهُ = يُبَاغِتُ حَصْدَ القَوْمِ صَرْمُ الجنَادٍبِ
    صَمَتُّ حَيَاءً! غادَرَ السُؤْلُ وانتَهَى = وَسَادَ سُكُونٌ بَعْدَ لَوْمِ المُعَاتِبِ
    وَأَيْقَنْتُ أنِّي لَسْتُ أَبْعَدَ تُهْمَةٍ = عَلَى فَرْضِ مَا نَحْيَـا، وَحَالُ التَّـضَارُبِ
    صحيحٌ يقَالُ :الحَـالُ إنَّ سُدَّ أمْــرُهُ = وَغُلِّقَتِ الأبْوَابُ مِنْ كُلِّ جانِبِ
    سَتُفْرَجُ إنْ ضَاقَتْ وَأَجْدَبَتِ المُنَى =مَعَ الوَصْلِ بِاِسْتِغْفَارِ رَبِّ الِكواكِبِ
    مُطِرنَـا بفَضلِ الله في سَاعَةِ الرِّضَا = وَرحْمَته أرْخَتْ غَمَامَ السَّحَائبِ
    قَلِيلٌ ، تُرَاعِي الأرْضَ زَخَّاتُهُ علَى = كَثِيرٍ مِنَ الإقْرَارِ ، حَمْدًا لِوَاهِبِ

    01 / 06 / 2016

    التعديل الأخير من قِبَل سليلة الغرباء ; 05-03-2018 في 06:18 PM

  2. #2
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 7658

    الكنية أو اللقب : أبو يحيى

    الجنس : ذكر

    البلد
    بلاد الحرمين

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : آخر

    التخصص : اللغة العربية وآدابها

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 6

    التقويم : 98

    الوسام: ★★
    تاريخ التسجيل7/11/2006

    آخر نشاط:أمس
    الساعة:05:04 PM

    المشاركات
    2,373
    تدوينات المدونة
    14

    مُطِرنَـا بفَضلِ الله في سَاعَةِ الرِّضَا = وَرحْمَته أرْخَتْ غَمَامَ السَّحَائبِ
    أحسنتِ وأجدت!
    بارك الله فيك!

    وَقُل رَّبِّ اغْفِرْ وَارْحَمْ وَأَنتَ خَيْرُ الرَّاحمِينَ

  3. #3
    سهام آل براهمي

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 44276

    الكنية أو اللقب : سليلة مسلم

    الجنس : أنثى

    البلد
    الجزائر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : أقل من جامعي

    التخصص : طالبة علم من المهد إلى اللحد

    معلومات أخرى

    التقويم : 26

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل9/6/2013

    آخر نشاط:25-08-2018
    الساعة:01:29 AM

    المشاركات
    510

    أحسبن الله إليك وفيك بارك


  4. #4
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 50124

    الكنية أو اللقب : أبو الحسين

    الجنس : ذكر

    البلد
    مصر الكنانة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : طبيب أمراض جلدية وتجميل

    معلومات أخرى

    التقويم : 7

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل11/7/2015

    آخر نشاط:أمس
    الساعة:11:03 PM

    المشاركات
    534
    العمر
    44

    يُدَغْدِغُ وجْهَ الأرْضِ وهْيَ كئِيبةٌ = يُلاَعِبُ أوراقًا كطِفْلٍ مُشَاغِبِ

    جميل جميل جميل
    هذا هو الشعر والتشبيه التمثيلي الجيد جدا طبعا
    هنا صورة الرياح تحرك الأوراق كصورة الطفل المشاغب!
    صورة على ما يبدو فيها من اختلاف في الجو النفسي بين الريح و عصفها من ناحية وبين طفل مشاغب مهما كان مشاغبا فهو طفل!
    على أنني في أمر التشبيه التمثيلي كل همي هو أوجه الشبه المنتزعة من متعدد وقد توفرت بشكل طيب على أنني كنت أتمنى أن تمتد صورة الطفل المشاغب وتنال بعض اسهاب وتفسير !
    فهو مشاغب وطبعا يعبث ووو...لكن لو أنك شاعرتنا الرائعة سليلة اشتغلت على تكثيف صورة الشغب عند الطفل والقاء الضوء على اطراف متعددة منها تتماثل مع تحريك الريح للورق لكان أمثل عندي على الأقل من وجهة نظري المتواضعة..
    كما أنني رأيت دغدغة في الشطر الأول تلاها لعب في الشطر الثاني وهو ما وجدته محيرا بعض الشيء حيث لم يكن من فاصل يفصل بين الحركتين المتباعدتين!!
    يدغدغ...يلاعب ...دفعة واحدة دون تمهيد لنزول منحنى حركي!!
    فلا رأيت ثم و لا بعد هنيهة ولا شعرت بفاصل !!
    اذن أرى البيت ممتازا لشاعرة رائعة ذهبية وأتشرف بأنني كنت من أصحاب تكريمها بالذهب ههههه منذ سنوات وفقط اختلاف الجو النفسي وعدم التمهيد لتغير الحركة هو ما آخذه على بيت جميل جدا جدا ...يعني لو سألتني وقلت لي اكتب في حركة الريح والورق لما صنعت نصف ذلك لروعة ودقة من سليلة الفاتحين...

    جَنَيْتُمْ عَلَيْنَا مِنْ مَساوِي ذُنُوبِكُمْ = وحَمَّلْتُمُ الأيَّامَ سُوْءَ العَوَاقِبِ

    هذا البيت تشعر فيه بتناص فكري مع البيت الشهير (نعيب زماننا والعيب فينا **وما لزماننا عيب سوانا))

    جميل جدا وبيتكم أجمل ويستحق كل تقدير واعجاب

    د. محمد أبو كشك

    التعديل الأخير من قِبَل جار الهنا ; 05-03-2018 في 10:24 PM
    أبو الحسـين

  5. #5
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 44378

    الكنية أو اللقب : ذات المنطق

    الجنس : أنثى

    البلد
    سوريا

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : علم السلوك

    معلومات أخرى

    التقويم : 49

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل20/6/2013

    آخر نشاط:02-12-2018
    الساعة:11:05 PM

    المشاركات
    1,629
    تدوينات المدونة
    7

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها سليلة الغرباء اعرض المشاركة
    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    حياكم الله

    ضاع ترتيب الفصول
    =+==+==+=
    وَأمْسيِ كَأنَّ الجَوَّ دَوَّتْ رِيَاحُهُ = عَجَاجًا يَلُفُّ الكَوْنَ لَفَّ اللَّوالـِبِ
    يُدَغْدِغُ وجْهَ الأرْضِ وهْيَ كئِيبةٌ = يَلاَعِبُ أوراقًا كطِفْلٍ مُشَاغِبِ
    وشَارَكَ لَيْلَ النَّاسِكِينَ صَلاتَهُمْ = لِتَعْجِيلِ قَطْرٍ باردٍ منْ سَحَائِبِ
    سَأَلْتُ فُصُولَ العَامِ كَيْفَ تَبَدَّلَتْ = وأَلْبَسَتِ الأحْيَاءَ لَوْنَ الشَّوَاحِبِ
    لِماذَا طِبَاعُ الجَوِّ شَذَّتْ وَسَيْطَرَتْ = بِقَرٍّ وحرٍّ واضْطِراَبِ المَنَاصِبِ
    فما عاد وَصْفٌ للخَرِيفِ وما اهتدَى = شِتَاءٌ بِوصْلِ الغَيْثِ غَوْثَ المـُطَالِبِ
    وَما للرَّبِيعُ البَاعِثِ الْجَوَّ نَشْوَةً = بِبَسْمَةِ فَلاَّحٍ ونَسْمَةِ خَاصِبِ
    تلَـقَّفَهُ الصَيْفُ المُـطَرِّزُ ثَوْبَهُ = جَفَافًا ،صَفَارًا...فِي بِقَاعِ الغَرَائب
    أجَابَتْ بِلَوْمٍ حَمَّلَتْهُ سَمُومَهَا = تَلَتْهُ غُيُومًا ، فَوْقَ رَعْدٍ مُعَاتِبِ
    لِمَ اللَّوْمُ يا عَبْدًا غرِيبًا تَوَحَّشَتْ = بِهِ الرُّوحُ ، والأضْدَادُ عُرْفُ المَقَالِبِ
    ألا تَعْلَمُ الأسْبَابَ والهَرْجُ صَاخِبٌ = وَأَلْهَى صَدَى التَّهْرِيج سَيْرَ المَرَاكِبِ
    تَحَدَّيْتَ حَدَّ اللهِ والحَقُّ بَيِّنٌ = تُجَاهِرُ بالعِصْيَانِ جَهْرَ المُحَارِبِ
    قَلَبْتُمْ مَوَازِينَ الحَيَاةِ بِصَفْعَةٍ = فَجَارتْ عَلَى الأقْسَاطِ جَوْرَ المُرَاغِبِ
    جَنَيْتُمْ عَلَيْنَا مِنْ مَساوِي ذُنُوبِكُمْ = وحَمَّلْتُمُ الأيَّامَ سُوْءَ العَوَاقِبِ
    سَأَلْتُ : وَمَا ذَنْبِي أَنَا فِي سِيَاقِهِمْ = أَلَا تَعْلَمُ الأجْوَاءُ أَسْمَى مَنَاقِبِي
    أنَا التَّائِبُ القَوَّامُ للحَدِّ حَافِظٌ = أَنَا الثَّابِتُ الأوَّابُ عِنْدَ المَصَائِبِ
    أَجَـابَتْ: ومَا ذَنْبُ الفُصُولِ بجُرمِكُمْ = إنِ الْحُكْمُ إلا مِنْ سِجَالِ التَّجَارُبِ
    فجَوِّي بِحَالِ النَّاسِ إسْقَاطُ رُؤْيَةٍ = كَتَفْسِيرِ آَيَاتِ المَقَامِ المُصَاحِبِ
    وَمِنْ جِنْسِ، أعْمَالِ العِبَادِ فُصُولُنَا = تَقُومُ وَمِنْ كَسْبِ الأَيَادِي عَوَاقِبْي
    وَ هذَا فَسَادُ البَرٍّ والبَحْرِ...!زَيْغُكُمْ = فَذوقُوا بِمَا تَجْنِيهِ كَفُّ المَتَاعِبِ
    فلا زَرْعُ بذْرٍ يَسْتَقِيمُ بِبُرْعُمٍ = ولا جَنْيُ رِبْحٍ بِالرِّيَاحِ اللَواعِبِ
    تُقَلِّبُ خَطَّ الحَرْثِ تُذْرِي حُظُوظَهُ = يُبَاغِتُ حَصْدَ القَوْمِ صَرْمُ الجنَادٍبِ
    صَمَتُّ حَيَاءً! غادَرَ السُؤْلُ وانتَهَى = وَسَادَ سُكُونٌ بَعْدَ لَوْمِ المُعَاتِبِ
    وَأَيْقَنْتُ أنِّي لَسْتُ أَبْعَدَ تُهْمَةٍ = عَلَى فَرْضِ مَا نَحْيَـا، وَحَالُ التَّـضَارُبِ
    صحيحٌ يقَالُ :الحَـالُ إنَّ سُدَّ أمْــرُهُ = وَغُلِّقَتِ الأبْوَابُ مِنْ كُلِّ جانِبِ
    سَتُفْرَجُ إنْ ضَاقَتْ وَأَجْدَبَتِ المُنَى =مَعَ الوَصْلِ بِاِسْتِغْفَارِ رَبِّ الِكواكِبِ
    مُطِرنَـا بفَضلِ الله في سَاعَةِ الرِّضَا = وَرحْمَته أرْخَتْ غَمَامَ السَّحَائبِ
    قَلِيلٌ ، تُرَاعِي الأرْضَ زَخَّاتُهُ علَى = كَثِيرٍ مِنَ الإقْرَارِ ، حَمْدًا لِوَاهِبِ

    01 / 06 / 2016
    قصيدة جميلة تربط من طرف خفي بين إفساد البيئة الطبيعية من قبل البشر ، وبين بعدهم عن الحق ومجاهرتهم بعصيان الخالق .
    فالشاعرة تسأل بوصفها (عبدا) من عباد الله عن أسباب تداخل معالم الفصول وشذوذها عن سنن الطبيعة :
    لِماذَا طِبَاعُ الجَوِّ شَذَّتْ وَسَيْطَرَتْ = بِقَرٍّ وحرٍّ واضْطِراَبِ المَنَاصِبِ
    فما عاد وَصْفٌ للخَرِيفِ وما اهتدَى = شِتَاءٌ بِوصْلِ الغَيْثِ غَوْثَ المـُطَالِبِ
    وَما للرَّبِيعُ البَاعِثِ الْجَوَّ نَشْوَةً = بِبَسْمَةِ فَلاَّحٍ ونَسْمَةِ خَاصِبِ
    تلَـقَّفَهُ الصَيْفُ المُـطَرِّزُ ثَوْبَهُ = جَفَافًا ،صَفَارًا...فِي بِقَاعِ الغَرَائب

    والطبيعة تجيب عن السؤال معاتبة ولائمة ومعنفة :
    أجَابَتْ بِلَوْمٍ حَمَّلَتْهُ سَمُومَهَا = تَلَتْهُ غُيُومًا ، فَوْقَ رَعْدٍ مُعَاتِبِ
    لِمَ اللَّوْمُ يا عَبْدًا غرِيبًا تَوَحَّشَتْ = بِهِ الرُّوحُ ، والأضْدَادُ عُرْفُ المَقَالِبِ
    ألا تَعْلَمُ الأسْبَابَ والهَرْجُ صَاخِبٌ = وَأَلْهَى صَدَى التَّهْرِيج سَيْرَ المَرَاكِبِ
    تَحَدَّيْتَ حَدَّ اللهِ والحَقُّ بَيِّنٌ = تُجَاهِرُ بالعِصْيَانِ جَهْرَ المُحَارِبِ
    قَلَبْتُمْ مَوَازِينَ الحَيَاةِ بِصَفْعَةٍ = فَجَارتْ عَلَى الأقْسَاطِ جَوْرَ المُرَاغِبِ
    جَنَيْتُمْ عَلَيْنَا مِنْ مَساوِي ذُنُوبِكُمْ = وحَمَّلْتُمُ الأيَّامَ سُوْءَ العَوَاقِبِ

    ثم يعترض العبد متظلما ودافعا الاتهام عن نفسه :
    سَأَلْتُ : وَمَا ذَنْبِي أَنَا فِي سِيَاقِهِمْ = أَلَا تَعْلَمُ الأجْوَاءُ أَسْمَى مَنَاقِبِي
    أنَا التَّائِبُ القَوَّامُ للحَدِّ حَافِظٌ = أَنَا الثَّابِتُ الأوَّابُ عِنْدَ المَصَائِبِ

    لكن الطبيعة تقنعه بواقع الحال .
    ووددت لو أن الشاعرة أفادت المعنى في إجابة الطبيعة بالتناص مع الآية الكريمة

    وَاتَّقُوا فِتْنَةً لَّا تُصِيبَنَّ الَّذِينَ ظَلَمُوا مِنكُمْ خَاصَّةً ۖ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ (25) الأنفال
    أَجَـابَتْ: ومَا ذَنْبُ الفُصُولِ بجُرمِكُمْ = إنِ الْحُكْمُ إلا مِنْ سِجَالِ التَّجَارُبِ
    فجَوِّي بِحَالِ النَّاسِ إسْقَاطُ رُؤْيَةٍ = كَتَفْسِيرِ آَيَاتِ المَقَامِ المُصَاحِبِ
    وَمِنْ جِنْسِ، أعْمَالِ العِبَادِ فُصُولُنَا = تَقُومُ وَمِنْ كَسْبِ الأَيَادِي عَوَاقِبْي
    وَ هذَا فَسَادُ البَرٍّ والبَحْرِ...!زَيْغُكُمْ = فَذوقُوا بِمَا تَجْنِيهِ كَفُّ المَتَاعِبِ

    القصيدة جميلة متقنة الوصف !
    وأروع صورة فيها حركة اللفّ في لوالب العجاج في مطلع القصيدة

    وَأمْسيِ كَأنَّ الجَوَّ دَوَّتْ رِيَاحُهُ = عَجَاجًا يَلُفُّ الكَوْنَ لَفَّ اللَّوالـِبِ

    مع التحية والتقدير للشاعرة المبدعة سليلة الغرباء

    التعديل الأخير من قِبَل ثناء صالح ; 08-03-2018 في 10:23 PM

  6. #6
    سهام آل براهمي

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 44276

    الكنية أو اللقب : سليلة مسلم

    الجنس : أنثى

    البلد
    الجزائر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : أقل من جامعي

    التخصص : طالبة علم من المهد إلى اللحد

    معلومات أخرى

    التقويم : 26

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل9/6/2013

    آخر نشاط:25-08-2018
    الساعة:01:29 AM

    المشاركات
    510

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    أهلا وسهلا بالأستاذين
    الدكتور محمد أبو كشك (جار الهنا) "الله يهنيك وكل أمة الإسلام"
    وأختي أستاذتي ثناء صالح /// اسأل الله عودة الأمن والأمان لسوريا الشقيقة


  7. #7
    سهام آل براهمي

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 44276

    الكنية أو اللقب : سليلة مسلم

    الجنس : أنثى

    البلد
    الجزائر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : أقل من جامعي

    التخصص : طالبة علم من المهد إلى اللحد

    معلومات أخرى

    التقويم : 26

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل9/6/2013

    آخر نشاط:25-08-2018
    الساعة:01:29 AM

    المشاركات
    510

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها جار الهنا اعرض المشاركة
    فلا رأيت ثم و لا بعد هنيهة ولا شعرت بفاصل !!
    اذن أرى البيت ممتازا لشاعرة رائعة ذهبية وأتشرف بأنني كنت من أصحاب تكريمها بالذهب ههههه منذ سنوات وفقط اختلاف الجو النفسي وعدم التمهيد لتغير الحركة هو ما آخذه على بيت جميل جدا جدا ...يعني لو سألتني وقلت لي اكتب في حركة الريح والورق لما صنعت نصف ذلك لروعة ودقة من سليلة الفاتحين...

    جَنَيْتُمْ عَلَيْنَا مِنْ مَساوِي ذُنُوبِكُمْ = وحَمَّلْتُمُ الأيَّامَ سُوْءَ العَوَاقِبِ

    هذا البيت تشعر فيه بتناص فكري مع البيت الشهير (نعيب زماننا والعيب فينا **وما لزماننا عيب سوانا))

    جميل جدا وبيتكم أجمل ويستحق كل تقدير واعجاب

    د. محمد أبو كشك
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها جار الهنا اعرض المشاركة
    يُدَغْدِغُ وجْهَ الأرْضِ وهْيَ كئِيبةٌ = يُلاَعِبُ أوراقًا كطِفْلٍ مُشَاغِبِ

    جميل جميل جميل
    هذا هو الشعر والتشبيه التمثيلي الجيد جدا طبعا
    هنا صورة الرياح تحرك الأوراق كصورة الطفل المشاغب!
    صورة على ما يبدو فيها من اختلاف في الجو النفسي بين الريح و عصفها من ناحية وبين طفل مشاغب مهما كان مشاغبا فهو طفل!
    على أنني في أمر التشبيه التمثيلي كل همي هو أوجه الشبه المنتزعة من متعدد وقد توفرت بشكل طيب على أنني كنت أتمنى أن تمتد صورة الطفل المشاغب وتنال بعض اسهاب وتفسير !
    فهو مشاغب وطبعا يعبث ووو...لكن لو أنك شاعرتنا الرائعة سليلة اشتغلت على تكثيف صورة الشغب عند الطفل والقاء الضوء على اطراف متعددة منها تتماثل مع تحريك الريح للورق لكان أمثل عندي على الأقل من وجهة نظري المتواضعة..
    كما أنني رأيت دغدغة في الشطر الأول تلاها لعب في الشطر الثاني وهو ما وجدته محيرا بعض الشيء حيث لم يكن من فاصل يفصل بين الحركتين المتباعدتين!!
    يدغدغ...يلاعب ...دفعة واحدة دون تمهيد لنزول منحنى حركي!!
    فلا رأيت ثم و لا بعد هنيهة ولا شعرت بفاصل !!
    أتشرف بمروركم أستاذنا وبكل تلك التحليلات

    بخصوص اعطاء صورة التشبيه التمثيلي أكثر تفصيل .... ولا أدري بالضبط معنى قصدك بالجو النفسي ؟ هل تقصد جو الطفل الذي هو طبيعي بريء ؟ طيب هو أصلا لا نستطيع لوم الطفل في إحداث أي شغب مهما اجتهدنا إلا بالسعي للتهدئة ، لأن طبيعته هكذا مثل الرياح تقريبا جوها طبيعي لا نستطيع تغييره إلا باتقاءها مؤقتا حتى تهدأ أما مسألة الاسهاب فهكذا أتى البيت بوصف من نظرة عابرة اختصارا وتمهيذا لما سيأتي بعده وهو الأهم للتركيز فيه ، وأيضا ربما لو أسهبت فيه لجاء بملل من تطويل القصيدة ، يعني اختصارا كأنها لمحة عما تحدثه الرياح من تأثير في أرض جافة متعطشة لقطرة ماء ووجه الارض حقيقة دون ماء كأنه بلا حياة تعمره الاوراق الجافة فتأتى الريح لإثارتها ... وبطبيعة الحال من رحمة الله أن عادة إثارة الريح للعجاج كأنها عواصف ترابية تأتي بعدها بمطر يهديء كل تلك الأجواء المثارة طبيعيا ونفس

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها جار الهنا اعرض المشاركة

    اذن أرى البيت ممتازا لشاعرة رائعة ذهبية وأتشرف بأنني كنت من أصحاب تكريمها بالذهب ههههه منذ سنوات وفقط اختلاف الجو النفسي وعدم التمهيد لتغير الحركة هو ما آخذه على بيت جميل جدا جدا ...يعني لو سألتني وقلت لي اكتب في حركة الريح والورق لما صنعت نصف ذلك لروعة ودقة من سليلة الفاتحين...
    أستاذ بالفعل كانت في مسابقة وتمرينات في الموقع لها إيجابية وليتها تعود بجد لتعلم اللغة العربية لغة قرآننا وهذا شرف لنا وللموقع ، كانت لتلك المواضيع فائدة تذكر ويشكر أصحابها جعلها الله في موازين حسناتك و الجميع
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها جار الهنا اعرض المشاركة
    جَنَيْتُمْ عَلَيْنَا مِنْ مَساوِي ذُنُوبِكُمْ = وحَمَّلْتُمُ الأيَّامَ سُوْءَ العَوَاقِبِ
    هذا البيت تشعر فيه بتناص فكري مع البيت الشهير (نعيب زماننا والعيب فينا **وما لزماننا عيب سوانا))
    جميل جدا وبيتكم أجمل ويستحق كل تقدير واعجاب

    د. محمد أبو كشك
    شكرا جزيلا بارك الله فيك وأحسن إليك


  8. #8
    سهام آل براهمي

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 44276

    الكنية أو اللقب : سليلة مسلم

    الجنس : أنثى

    البلد
    الجزائر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : أقل من جامعي

    التخصص : طالبة علم من المهد إلى اللحد

    معلومات أخرى

    التقويم : 26

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل9/6/2013

    آخر نشاط:25-08-2018
    الساعة:01:29 AM

    المشاركات
    510

    Arrow

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها ثناء صالح اعرض المشاركة
    قصيدة جميلة تربط من طرف خفي بين إفساد البيئة الطبيعية من قبل البشر ، وبين بعدهم عن الحق ومجاهرتهم بعصيان الخالق .
    فالشاعرة تسأل بوصفها (عبدا) من عباد الله عن أسباب تداخل معالم الفصول وشذوذها عن سنن الطبيعة :
    لِماذَا طِبَاعُ الجَوِّ شَذَّتْ وَسَيْطَرَتْ = بِقَرٍّ وحرٍّ واضْطِراَبِ المَنَاصِبِ
    فما عاد وَصْفٌ للخَرِيفِ وما اهتدَى = شِتَاءٌ بِوصْلِ الغَيْثِ غَوْثَ المـُطَالِبِ
    وَما للرَّبِيعُ البَاعِثِ الْجَوَّ نَشْوَةً = بِبَسْمَةِ فَلاَّحٍ ونَسْمَةِ خَاصِبِ
    تلَـقَّفَهُ الصَيْفُ المُـطَرِّزُ ثَوْبَهُ = جَفَافًا ،صَفَارًا...فِي بِقَاعِ الغَرَائب

    والطبيعة تجيب عن السؤال معاتبة ولائمة ومعنفة :
    أجَابَتْ بِلَوْمٍ حَمَّلَتْهُ سَمُومَهَا = تَلَتْهُ غُيُومًا ، فَوْقَ رَعْدٍ مُعَاتِبِ
    لِمَ اللَّوْمُ يا عَبْدًا غرِيبًا تَوَحَّشَتْ = بِهِ الرُّوحُ ، والأضْدَادُ عُرْفُ المَقَالِبِ
    ألا تَعْلَمُ الأسْبَابَ والهَرْجُ صَاخِبٌ = وَأَلْهَى صَدَى التَّهْرِيج سَيْرَ المَرَاكِبِ
    تَحَدَّيْتَ حَدَّ اللهِ والحَقُّ بَيِّنٌ = تُجَاهِرُ بالعِصْيَانِ جَهْرَ المُحَارِبِ
    قَلَبْتُمْ مَوَازِينَ الحَيَاةِ بِصَفْعَةٍ = فَجَارتْ عَلَى الأقْسَاطِ جَوْرَ المُرَاغِبِ
    جَنَيْتُمْ عَلَيْنَا مِنْ مَساوِي ذُنُوبِكُمْ = وحَمَّلْتُمُ الأيَّامَ سُوْءَ العَوَاقِبِ

    ثم يعترض العبد متظلما ودافعا الاتهام عن نفسه :
    سَأَلْتُ : وَمَا ذَنْبِي أَنَا فِي سِيَاقِهِمْ = أَلَا تَعْلَمُ الأجْوَاءُ أَسْمَى مَنَاقِبِي
    أنَا التَّائِبُ القَوَّامُ للحَدِّ حَافِظٌ = أَنَا الثَّابِتُ الأوَّابُ عِنْدَ المَصَائِبِ

    لكن الطبيعة تقنعه بواقع الحال .
    ووددت لو أن الشاعرة أفادت المعنى في إجابة الطبيعة بالتناص مع الآية الكريمة

    وَاتَّقُوا فِتْنَةً لَّا تُصِيبَنَّ الَّذِينَ ظَلَمُوا مِنكُمْ خَاصَّةً ۖ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ (25) الأنفال
    أَجَـابَتْ: ومَا ذَنْبُ الفُصُولِ بجُرمِكُمْ = إنِ الْحُكْمُ إلا مِنْ سِجَالِ التَّجَارُبِ
    فجَوِّي بِحَالِ النَّاسِ إسْقَاطُ رُؤْيَةٍ = كَتَفْسِيرِ آَيَاتِ المَقَامِ المُصَاحِبِ
    وَمِنْ جِنْسِ، أعْمَالِ العِبَادِ فُصُولُنَا = تَقُومُ وَمِنْ كَسْبِ الأَيَادِي عَوَاقِبْي
    وَ هذَا فَسَادُ البَرٍّ والبَحْرِ...!زَيْغُكُمْ = فَذوقُوا بِمَا تَجْنِيهِ كَفُّ المَتَاعِبِ

    القصيدة جميلة متقنة الوصف !
    وأروع صورة فيها حركة اللفّ في لوالب العجاج في مطلع القصيدة

    وَأمْسيِ كَأنَّ الجَوَّ دَوَّتْ رِيَاحُهُ = عَجَاجًا يَلُفُّ الكَوْنَ لَفَّ اللَّوالـِبِ

    مع التحية والتقدير للشاعرة المبدعة سليلة الغرباء
    شكرا وشكرا وشكرا يا أستاذتي ثناء
    ولكننا ....
    مُطِرنَـا بفَضلِ الله في سَاعَةِ الرِّضَا = وَرحْمَته أرْخَتْ غَمَامَ السَّحَائبِ
    قَلِيلٌ ، تُرَاعِي الأرْضَ زَخَّاتُهُ علَى = كَثِيرٍ مِنَ الإقْرَارِ ، حَمْدًا لِوَاهِبِ


    وبعد الشدة يأت الفرج بإذن الله وتزول الشدائد كأن شيئا لم يكن ,,,


    صحيحٌ يقَالُ :الحَـالُ إنَّ سُدَّ أمْــرُهُ = وَغُلِّقَتِ الأبْوَابُ مِنْ كُلِّ جانِبِ
    سَتُفْرَجُ إنْ ضَاقَتْ وَأَجْدَبَتِ المُنَى =مَعَ الوَصْلِ بِاِسْتِغْفَارِ رَبِّ الِكواكِبِ


    أنرت الموضوع بمرورك ورأيك جزاك الله خيرا ثناء


تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
  • لا تستطيع إضافة رد
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •