أساتذتي الأفاضل:
السلام عليكم ورحمته وبركاته ومغفرته، وبعد:
وجدت هذا الموضوع وشغلت بما فيه، فأردت إيراده في هذا المقام بغية تعميم النفع، وفتح النقاش حوله، فإليكموه:
لا يجوز ذلك .. أما عن دخول ( من ) على (عن) في قول : فسلم من عن يمينه.
(عن) هنا اسم، بمعنى: الجهة، والناحية.
قال ابنُ يعيش في "شرح المفصَّل 8/40": (وأمَّا كونها اسمًا؛ فيكون بمعنى الجهة، والناحية، فتقول: جلست مِن عَن يمينِهِ؛ أي: من ناحية يمينه، وتبيَّنَ ذلك بدخول حرف الجرّ عليه؛ لأنَّ حرف الجرّ لا يدخل علَى حرفٍ مثلِه) انتهى.
وكذلك (علَى) تكون اسمًا. قال ابن يعيش في "شرح المفصل 8/38": (وأما إذا كانت اسمًا؛ فتكون ظرف مكانٍ بمعنى الجهة، ويدخل عليها حرف الجرّ كما يدخل على غيرِها من الجهاتِ؛ نحو قول بعض العرب: نهضت مِن عليه؛ أي: من فوقِه) انتهى.
وقال الشريف عمر الزيديُّ عند حديثه عن (حاشا) في "شرح اللمع 202": (وهي في قوله : حَاش للهِ فعلٌ؛ لامتناع أن يدخلَ حرف جرّ على حرف جرّ) انتهى.
وقد عنون النحاة لهذه الحروف بقولهم:ومن هذه الحروف ما لفظه مشترك بين الحرفية والاسمية وهو خمسة:
الكاف والأصح أن اسميتها مخصوصة بالشعر كقوله :...عن كالبرد ..فالكاف اسم بمعنى "مثل".
وعن وعلى يستعملان اسمين وذلك إذا دخلت عليهما (من) فتكون عن بمعنى"جانب" كقوله: من عن يميني ... ..
وعلى بمعنى"فوق" كقولهم: غدت من عليه ....أي من فوقه
ومنذ ومنذ إذا جر مابعدهما فهما حرف جر وإن رفع مابعدهما أو كان فعلا فهما اسمان..
المصدر: مختارات في اللغة وآدابها