مسألة نحوية مهمة:
لماذا يقول النحاة إن جملة جواب الشرط المقترنة بالفاء في محل جزم؟ هل القول بجزم الجملة ترف عقلي وفلسفة لا طائل من ورائها أم هناك أدلة نحوية على هذا الكلام؟ ما الأدلة من القرآن على جزم جملة جواب الشرط؟ وهل يجوز جزم الفعل المضارع في جواب الجملة الخبرية كما يجزم في جواب الجملة الطلبية؟ وما شاهد هذه المسألة من القرآن؟ كل هذه المسائل نناقشها في هذه الحلقة نرجو أن تنال إعجابكم.........