اعرض النتائج 1 من 13 إلى 13

الموضوع: عَضُّ الأصابع/ثناء حاج صالح

  1. #1
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 44378

    الكنية أو اللقب : ذات المنطق

    الجنس : أنثى

    البلد
    سوريا

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : علم السلوك

    معلومات أخرى

    التقويم : 48

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل19/6/2013

    آخر نشاط:أمس
    الساعة:02:04 PM

    المشاركات
    1,584
    تدوينات المدونة
    7

    عَضُّ الأصابع/ثناء حاج صالح


    1
    أُسْعِدْتَ صُبْحاً يا خَرابَ بلادي = وعليكَ نورٌ والنهارُ رَمادي
    هاتِ استضفْني في الحنينِ بشُرْفةٍ ´= وامنُنْ بقَهْوةِ مُرّكَ المعتادِ
    واشحبْ أمامِيَ مثلَ سَحْنةِ عاشقٍ= بِيعَتْ مُناهُ بحَفْلَةٍ ومَزاد
    هاتِ استضفْني ترتجفْ أَوْصالُنا =وأقولُ: هُنْتَ وما هَوانُك عادي
    وأعودُ فيك وكُلُّ خَيْمةِ لاجِئٍ = لم تتسعْ أجوافُها أبعادي
    وأطيرُ فيكَ وما سماؤك مَلعَبٌ = لجناحِ طيرٍ أو صَهيلِ جَواد
    والآنَ نمتَ وما لنومِكَ مُوقِظٌ = ومتى قِيامُكَ في غَدِ الميعاد ؟
    قلتَ: اسْتريحي ثمَّ ناديني أقُمْ = لِـمَ لا تقومُ ولا أزالُ أُنادي؟
    لِـمَ لا تقومُ إذا حُطامُكَ سامعٌ؟ = لِـمَ لا تقومُ وقد حَطَمْتَ فؤادي؟
    لا لومَ بَعْدَكَ إن عَضَضتُ أصابعي = ولَبِسْتُ لَحْديْ أو لبستُ حِدادي

    2
    لا لومَ بعدَكِ إن عَضضتُ أصابعي = وكَسَرتُ كأساً أو خَبَطْتُ جِدارا
    لا لومَ أَمْسى من مُصابِكَ خاطري = رَهْنَ التَّوَجُّسِ ثائراً مُنْثـارا
    هاتِ استضفْني صِرْتُ عنكَ غريبةً = وأراكَ تَبني للغرائبِ دارا
    وحِذارُ فَقْدِك يا بَعيدُ مُصيبةٌ = ما دام وَجْديَ يا قريبُ حِصارا
    أَنسَلُّ منكَ إذا اصطبَحْتُ فأقْتفي = جِيرَ الموانئ أتْبَعُ الآثارا
    وإذا رَجَعْتُ من المساءِ فلا يَدٌ = تُلقي عليَّ من السماءِ دِثارا
    يا شمسَ ذاك الظُّهْر حُمّيني إذا =أَوْشكتُ أُصبحُ في الشَّمالِ غَضارا
    أقتاتُ فيكَ إذا أجوعُ ملامحي = وأَشُدُّ فيكَ على دمي زُنَّـارا
    وأظلُّ فيكَ لأستَظلَّ بِغَيْمةٍ = تَذْرو الحمائمَ أو تَذُرُّ النارا



    كاسل،ألمانيا
    9.10.2018


    الغَضَارُ :تُرابٌ طينيٌّ أخضر اللون دقيق الحبيبات ، كثيرُ الاندماج والصلابة ، وهو من أنواع التربة في أرياف حلب.


    .

    التعديل الأخير من قِبَل ثناء صالح ; 10-10-2018 في 11:51 AM

  2. #2
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 50124

    الكنية أو اللقب : أبو الحسين

    الجنس : ذكر

    البلد
    مصر الكنانة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : طبيب أمراض جلدية وتجميل

    معلومات أخرى

    التقويم : 7

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل11/7/2015

    آخر نشاط:20-10-2018
    الساعة:01:55 AM

    المشاركات
    509
    العمر
    44

    1

    أُسْعِدْتَ صُبْحاً يا خَرابَ بلادي = وعليكَ نورٌ والنهارُ رَمادي
    ما ذنب الخراب ؟!
    الذنب على من صنع الخراب؟!
    والتهكم من الخراب لم يكن مناسبا بل الرثاء لحال الخراب كان أمثل في نظري.

    هاتِ استضفْني في الحنينِ بشُرْفةٍ ´= وامنُنْ بقَهْوةِ مُرّكَ المعتادِ
    هات!! تعبير غريب مع استضفني!!.. هات ماذا؟! كان المتوقع قم استضفني ..تعال استضفني ...وهكذا..
    واشحبْ أمامِيَ مثلَ سَحْنةِ عاشقٍ= بِيعَتْ مُناهُ بحَفْلَةٍ ومَزاد
    التشبيه هنا ليس مناسبا للجو النفسي
    فشتان بين شحوب عاشق وشحوب خراب!!
    و حفلة ومزاد كان فيها حشوا وتكرارا فقد كانت تكفيك كلمة مزاد بشيء من التصرف
    ولفظة سحنة كانت عنيفة ولا توائم حال العاشق ....

    هاتِ استضفْني ترتجفْ أَوْصالُنا =وأقولُ: هِنْتَ وما هَوانُك عادي
    جواب الشرط يكون نتيجة لحدث وأنت هنا تطلبينه.!!هل تريدين أن ترتجف أوصالكما؟!
    كان ذلك غريبا..
    وكيف لا يكون هوانه عاديا وقد قلت مرك المعتاد؟! من قبل!!!!أنت بينت قبلها أن ذلك معتاد ...
    وأعودُ فيك وكُلُّ خَيْمةِ لاجِئٍ = لم تتسعْ أجوافُها أبعادي

    وأطيرُ فيكَ وما سماؤك مَلعَبٌ = لجناحِ طيرٍ أو صَهيلِ جَواد
    بيت واحد من هذين البيتين الجيدين كان كفاية و الثاني كان طيبا ذلك عن الجواد والطير..
    والآنَ نمتَ وما لنومِكَ مُوقِظٌ = ومتى قِيامُكَ في غَدِ الميعاد ؟
    بيت يناقض نفسه فشطره الثاني لا محل له وقد بينت تقريرا أنه لا موقظ له فكيف تسألين متى اليقظة.؟!

    قلتَ: اسْتريحي ثمَّ ناديني أقُمْ = لِـمَ لا تقومُ ولا أزالُ أُنادي؟
    البيت معناه جميل ولكن أربك السامع كثرة القيل والقال ..الخ يحتاج ترجمانا(دعابة)

    لِـمَ لا تقومُ إذا حُطامُكَ سامعٌ؟ = لِـمَ لا تقومُ وقد حَطَمْتَ فؤادي؟
    لم يصلني صلة الشطرين ببعضهما!!

    لا لومَ بَعْدَكَ إن عَضَضتُ أصابعي = ولَبِسْتُ لَحْديْ أو لبستُ حِدادي

    عض الأصابع كناية شهيرة عن الندم ...فهل أنت نادمة؟!بل أنت متهكمة ساخرة فلا أرى العنوان ولا البيت في مكانيهما!!

    عموما كانت الأبيات جيدة الا فيما بينت وذلك من وجهة نظري ولا تعدم الحسناء ذاما..
    وتحياتي لك الى مجلس اخر اكمل فيه بقية الابيات ان شاء الله.


  3. #3
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 40649

    الجنس : ذكر

    البلد
    في هَضبٍ تقصّر دونه العصمُ.

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : آخر

    التخصص : ******

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 1

    التقويم : 279

    الوسام: ★★۩
    تاريخ التسجيل7/7/2012

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:02:07 AM

    المشاركات
    3,849
    تدوينات المدونة
    38

    سلام الله عليك

    وأقولُ: هِنْتَ
    هي بضم أوله، لا كسره.

    ولا أزالُ أُنادي
    الأمثل فيما قبل (زال) هنا (ما) ؛ لأن (لا) قبل الماضي
    تحيل المعنى دعاء، وما أحسبك أردته.
    منثاراً
    أغلب الظن أنها من (ثار) فهل هي اقتباس؟
    أم من قياس؟
    عموماً ذي خطرات من قراءة عجلى،وهي
    ما تغض شيئاً من نص شهادته بيمينه،
    على أنه يمتح من راهن مثخن،
    ومترع بألم يعلق شجاً في الحلوق.
    هذا ولا زلت منعمة بكل خير أختنا (ثناء) .

    ,
    ,

    التعديل الأخير من قِبَل أبوطلال ; 09-10-2018 في 10:17 PM
    "الجاهل لا يعلم رتبة نفسه، فكيف يعرف رتبة غيره؟! "

  4. #4
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 44378

    الكنية أو اللقب : ذات المنطق

    الجنس : أنثى

    البلد
    سوريا

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : علم السلوك

    معلومات أخرى

    التقويم : 48

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل19/6/2013

    آخر نشاط:أمس
    الساعة:02:04 PM

    المشاركات
    1,584
    تدوينات المدونة
    7


    الحقيقة أنني كنت قد اتخذت قراراً بأن أتوقف عن المشاركة في الحوارات ، وأن أمنح نفسي إجازة أحتاجها.
    ولكنني سأؤجل تنفيذ هذا القرار إلى ما بعد الرد على نقدكم الظريف، كي لا أحرم نفسي من مثل هذه المتعة من جهة. وكي لا أسمح بتشويه النص وإيصاله إلى القارئ بأساليب نقدية خاطئة لا تمت للنقد بصلة ، ولا هدف لها سوى التشويه. من جهة أخرى.
    وثق تماماً أنني لا أفعل هذا لأنني أنا صاحبة النص . بل لأن أعصابي لا تتحمل أن أرى الخطأ وأصمت عليه بحجة أنني لا يجب أن أضع نفسي في موضع الدفاع عن النص . بل إنني أضع نفسي في موضع الدفاع عن الذائقة العامة أمام ملاحظاتكم التي أتوقع منها أن تسيء للذائقة العامة .

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها جار الهنا اعرض المشاركة
    1

    أُسْعِدْتَ صُبْحاً يا خَرابَ بلادي = وعليكَ نورٌ والنهارُ رَمادي
    ما ذنب الخراب ؟!
    الذنب على من صنع الخراب؟!
    والتهكم من الخراب لم يكن مناسبا بل الرثاء لحال الخراب كان أمثل في نظري.
    من الذي يتكلم عن الذنوب ؟ أعطني كلمة واحدة في البيت تدل على أنني أتحدث عن الذنب أو أنني أتهم الخراب بأنه مذنب ؟ أو أنني أردت التهكم على الخراب .
    إذا كنت تظن أن ممارسة النقد تعتمد على إطلاق الخيال في التأويل والتحليل . فأنت مخطئ تماماً. وسأعطيك نصيحة أرجو أن تفيد منها في المرات القادمة عندما ترغب بممارسة النقد .
    وهي أنك مطالب أمام القارئ بأن تقدم الحجة والدليل على كل حكم نقدي تطلقه. مهما كان صغيراً ومهما كان بسيطا. فإذا قلتَ: إن معنى البيت يدل على التهكم، فعليك أن تقدم الدليل للقارئ على كلامك . من مفردات البيت ومن العلاقات البلاغية بين هذه المفردات .
    وها أنا أطلق حكمي النقدي على هذا البيت نفسه ، وأقول : معنى البيت يدل على التعاطف مع الخراب والرثاء لحاله . وسأقدم للقارئ الدليل على صحة حكمي من شرح معنى البيت :
    أُسْعِدْتَ صُبْحاً يا خَرابَ بلادي = وعليكَ نورٌ والنهارُ رَمادي
    ألقي التحية الصباحية على خراب بلادي ، لماذا ؟ لأن بلادي أصبحت خراباً، ولا أجد فيها ما ألقي عليه تحية الصباح سوى الخراب . ومع أنه خراب فأنا حريصة على تفقده بتحية الصباح ، لأنه في نظري هو بلادي. ففي قوليَّ " أسعدت صبحا،" و" عليك نورٌ" رجاءان : الأول أن يحمل الصباح لهذا الخراب سعادة ما . والثاني أن ينعم هذا الخراب بتسليط النور عليه. وإنني أرجو ذلك على الرغم من أن النهار خالٍ من النور ، فهو (رمادي) ، بلون الرماد . مع ما توحيه كلمة ( رمادي ) من إيحاءات الانطفاء والحزن واليأس .

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها جار الهنا اعرض المشاركة
    هاتِ استضفْني في الحنينِ بشُرْفةٍ ´= وامنُنْ بقَهْوةِ مُرّكَ المعتادِ
    هات!! تعبير غريب مع استضفني!!.. هات ماذا؟! كان المتوقع قم استضفني ..تعال استضفني ...وهكذا..
    هات اسم فعل للأمر بمعنى (أعطني) وما بمعناه ، ومعنى (هاتِ استضفني ) أي : امنحني أن أكون ضيفتك. هاتِ ما عندك رداً على طلبي بأن أكون ضيفتك . مع العلم أن استخدام اسم الفعل (هات ) قد يتجاوز معنى (أعطني) إلى معنى ( تعال) إذ ورد في المعجم الغني قوله "
    هَاتُوا يَا رِجَالُ إِلَى الْمَعْرَكَةِ"

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها جار الهنا اعرض المشاركة
    واشحبْ أمامِيَ مثلَ سَحْنةِ عاشقٍ= بِيعَتْ مُناهُ بحَفْلَةٍ ومَزاد
    التشبيه هنا ليس مناسبا للجو النفسي
    فشتان بين شحوب عاشق وشحوب خراب!!
    و حفلة ومزاد كان فيها حشوا وتكرارا فقد كانت تكفيك كلمة مزاد بشيء من التصرف
    ولفظة سحنة كانت عنيفة ولا توائم حال العاشق ....
    وما أدراك أنت بالجو النفسي ؟! وكيف تستطيع أن تشعر به وتتمثله وأنت أتيت لنقض الأبيات وتشويهها وليس لتمثلها بوجدانك ومشاعرك ؟
    أنا أعلل شحوب خراب بلادي الذي أراه أمامي بالخيبة , وهي الخيبة نفسها التي ستراها على سحنة عاشق خسر مناه (حبيبته) لأنها بيعت في حفلٍ أُجري فيه المزاد على بيعها . فإلى أي مدى تكون مشاعره محطَّمة ؟ وكيف تكون قسوة الخيبة في شعوره ؟ هل ترى لفظة سَحنة عنيفة إذا استخدمت لتصوير خيبة أمله ؟ وهل رأيتني أستخدم لفظة (العاشق) في سياق رقيق تحيط به الأحلام الوردية ؟ أم رأيتني أستخدمها في سياق تحطيم الآمال الذي تناسبه لفظة سحنة؟
    وأما الحفلة فمعناها مختلف عن معنى المزاد ، الحفلة هي اجتماع الناس . وأقصد بها الأطراف والدُوَل ( إيران وروسيا وحزب الله وأميركا وتركيا ) الذين اجتمعوا ليتنافسوا ويزاودوا على استلاب الحبيبه . وكلمة المزاد وحدها لا تكفي ، لأنها أضعف معنوياً من أن تؤطر فكرة الاجتماع بقوة ووضوح في المعنى المراد.
    . ثم كيف لايكون شحوب العاشق الخسران المهزوم المحطَّم نفسيا شبيها بشحوب خراب البلاد الذي يمثل الفشل والخسارة والهزيمة وكل أنواع الخيبة ؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها جار الهنا اعرض المشاركة
    هاتِ استضفْني ترتجفْ أَوْصالُنا =وأقولُ: هِنْتَ وما هَوانُك عادي
    جواب الشرط يكون نتيجة لحدث وأنت هنا تطلبينه.!!هل تريدين أن ترتجف أوصالكما؟!
    كان ذلك غريبا..
    الأغراض البلاغية للطلب لا تقتصر على الطلب فقط . بل تشمل الكثير من الأغراض مثل : [الدعاء - التهديد - النصح والإرشاد - التعجيز - الذم والتحقير - التحسر - التمني - الإنذار - تقريرنتيجة ]
    وأنا لا أطلب أن ترتجف أوصالنا . بل أصف ما يحدث عندما يستضيفني .
    ما لو قلت لك : سرْ في الظلام تتعثرْ. هل أطلب أن تتعثر ؟
    إضربْ الطفل يبكِ، هل أطلب أن يبكي الطفل ؟
    وكذلك أقول :هات استضفني ترتجفْ أوصالنا. والمعنى أن ما بي من ضعف أشكوه له عند استضافته لي ، وما به من ضعف يشكوه لي كذلك.وهذه هي دلالة ارتجاف الأوصال. فإن يستضفْني ترتجفْ أوصالنا.

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها جار الهنا اعرض المشاركة
    وكيف لا يكون هوانه عاديا وقد قلت مرك المعتاد؟! من قبل!!!!أنت بينت قبلها أن ذلك معتاد ...
    أنا قلت " مرَّك" المعتاد . ولم أقل هوانك المعتاد . فلو كان الهوان معتادا لما شعرت بمرارته . و المرُّ المعتاد كناية عن إحساسي المرير بمرارة ما يعانيه .
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها جار الهنا اعرض المشاركة
    وأعودُ فيك وكُلُّ خَيْمةِ لاجِئٍ = لم تتسعْ أجوافُها أبعادي
    وأطيرُ فيكَ وما سماؤك مَلعَبٌ = لجناحِ طيرٍ أو صَهيلِ جَواد
    بيت واحد من هذين البيتين الجيدين كان كفاية و الثاني كان طيبا ذلك عن الجواد والطير..
    لا يكون بيت واحد من البيتين كافياً إلا عندما يكون للبيتين معنى واحد . ومن الواضح أنك لم تميِّز بين المعنيين المختلفين تماماً فيهما .
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها جار الهنا اعرض المشاركة
    والآنَ نمتَ وما لنومِكَ مُوقِظٌ = ومتى قِيامُكَ في غَدِ الميعاد ؟
    بيت يناقض نفسه فشطره الثاني لا محل له وقد بينت تقريرا أنه لا موقظ له فكيف تسألين متى اليقظة.؟!
    ليس الاستفهام هنا بغرض الحصول على إجابة . بل هو نوع من الاستنكار والاحتجاج . كما لوقلت لك : ها قد خرجت عن معنى البيت بشرحك له . فمتى يصلك المعنى ؟ فأنا استنكر وأحتج على عدم وصول المعنى . ولست أنتطر منك تحديد موعد لوصول المعنى .
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها جار الهنا اعرض المشاركة
    قلتَ: اسْتريحي ثمَّ ناديني أقُمْ = لِـمَ لا تقومُ ولا أزالُ أُنادي؟
    البيت معناه جميل ولكن أربك السامع كثرة القيل والقال ..الخ يحتاج ترجمانا(دعابة)
    كثرة القيل والقال من عندك وليست من عندي .
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها جار الهنا اعرض المشاركة
    لِـمَ لا تقومُ إذا حُطامُكَ سامعٌ؟ = لِـمَ لا تقومُ وقد حَطَمْتَ فؤادي؟
    لم يصلني صلة الشطرين ببعضهما!!
    لا أستغرب هذا . فالصلة بين معاني الأشطر كلها لم تصلك .

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها جار الهنا اعرض المشاركة
    لا لومَ بَعْدَكَ إن عَضَضتُ أصابعي = ولَبِسْتُ لَحْديْ أو لبستُ حِدادي

    عض الأصابع كناية شهيرة عن الندم ...فهل أنت نادمة؟!بل أنت متهكمة ساخرة فلا أرى العنوان ولا البيت في مكانيهما!!
    نعم أنا نادمة وأعض أصابعي ندماً. أنا نادمة لأنني غادرت بلادي . وكل القصيدة تدور حول هذه الفكرة . وأنا لم أتهكم مطلقاً . و الفكرة الريسية في القصيدة واضحة جداً . ولكنك لا تريد أن تقرأها كما هي . بل تريد أن تلبس القصيدة فكرة من محض خيالك وهي أنني أتهكم .
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها جار الهنا اعرض المشاركة
    عموما كانت الأبيات جيدة الا فيما بينت وذلك من وجهة نظري ولا تعدم الحسناء ذاما..
    وتحياتي لك الى مجلس اخر اكمل فيه بقية الابيات ان شاء الله.
    أنتظر إبداعاتك في فرض تخيلاتك على ما تبقى من الأبيات بفارغ الصبر .
    مع أطيب التحايا
    وكل التقدير لجهودك المثمرة

    التعديل الأخير من قِبَل ثناء صالح ; 09-10-2018 في 11:56 PM

  5. #5
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 53594

    الجنس : ذكر

    البلد
    الجزيرة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : العربية

    معلومات أخرى

    التقويم : 3

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل17/11/2017

    آخر نشاط:أمس
    الساعة:06:09 PM

    المشاركات
    91

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    الشعر مرآة لنفس الشاعر .
    وهذه كلمة هي في غاية اﻷهمية وهي أن ماندركه بأذواقناأكثره ﻻنعرف تفسيره وﻻ علة حسنه إن كان حسنا وﻻعلة قبحه إن كان قبيحا .وأن هذا ينطبق أيضا على كﻻمنا ننطق به وﻻ نستطيع تفسيره .
    مثال ؛ هات استضفني . اسم الفعل هات كناية مشهورة في كﻻمنا العامي كناية عن العزم وهذا هو المعنى المجازي الكناية واعطني هو المعنى الحقيقي وهو ليس مقصودا .
    مثل قام ينشد قصيدة . وهو لم يقم ومن القرآن(وأنه لما قام عبدالله . . . ) وأيضا قولهم للشاعر هات أسمعنا .
    فالشاعرة تعزم على خراب بﻻدها أن يستضيفها في الحنين في شرفة فيه ويسقيها قهوة مره المعتادة .
    ونداء خراب البﻻد غرضه التحسر ﻷنها قالت نهار رمادي ، وليس فيه تفاؤل ﻷن اللغة تعبر بدﻻلة وإيحاء الكلمة . رمادي ومر . وامنن هذا فعل أمر ليس غرضه اﻷمر بل التحسر واليأس والإحباط .
    ولذلك أصعب سؤال في البﻻغة هو ما علة حسن الكﻻم الحسن ؟
    احتاج جواب هذا السؤال تراكم معرفة خمسة قرون ومر بهذه القرون فطاحلة العلماء مثل الجاحظ الذي يعده العلماء شيخ الشعر ولم يعرف علل الحسن التي هي علم المعاني في البﻻغة ولكنه أشارة إشارات التقطها الشيخ عبدالقاهر الجرجاني واستفاد ، وهذا يدل على صعوبة هذا الذي هو في رأيي كأن في عقل الإنسان عقلين عقل ﻻيعيه الإنسان هو السليقة وعقل يعيه هو العلم والمعرفة . فهو ينطق منطلقا من قواعد وأصول ﻻيعيها لكنه يجيد التكلم بها ويفهم من يتكلم بها . ولذلك بعض شعرائنا الذين ينقحون كﻻمهم هم يفسدونه من حيث ﻻ يشعرون خاصة في بعض الأساليب التي فيها صناعة ﻷنهم يقحمون عقل المعرفة في عمل عقل السليقة فيفسد اﻷول الثاني ﻷنه لم يتعلم هذا العلم وﻻيعلم أن هناك نسخة منه في السليقة تعمل بغير وعي منه .
    أما إدراك حسنه فهذا عند الناس كلهم حتى الذي لم يتعلم يسمع الشعر ويقول ياسﻻم أو مايشبهه وهذا دليل على أنه أحس وشعر بحسن هذا الكﻻم .
    والله أعلم


  6. #6
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 50775

    الجنس : ذكر

    البلد
    الكويت

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : آخر

    التخصص : شعر

    معلومات أخرى

    التقويم : 10

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل3/11/2015

    آخر نشاط:13-10-2018
    الساعة:02:37 PM

    المشاركات
    370

    الشاعرة ثناء صالح

    انت من الشاعرات والشعراء القلائل المتمكنين مما يحملون من ادواتهم الشعرية
    وتعرفين وقت كتابة القصيدة فتنسابين معا القصيدة

    اجمل بيت
    وأطيرُ فيكَ وما سماؤك مَلعَبٌ = لجناحِ طيرٍ أو صَهيلِ جَواد

    شاعري جدا وحزين


  7. #7
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 50124

    الكنية أو اللقب : أبو الحسين

    الجنس : ذكر

    البلد
    مصر الكنانة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : طبيب أمراض جلدية وتجميل

    معلومات أخرى

    التقويم : 7

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل11/7/2015

    آخر نشاط:20-10-2018
    الساعة:01:55 AM

    المشاركات
    509
    العمر
    44

    السلام عليكم
    أولا أنا أرى غضبا شديدا أخرجك عن التدقيق في ألفاظ ردك مما أرى فيه إهانة لشخصي نفسه واتهامي بأنني حاقد وجاهل وما إلى ذلك و لكن وبأمانة لو أنني في مكانك وقد تواجدت في مكانك مرارا وصبرت على تعليقاتك وهجماتك..واليوم سأنسى تماما ردك هذا وأسألك سؤالا واحدا:هل حينما أقول لخراب :صباح الخير يا خراب ..هل هذا طبيعي؟!...هل حينما أحيي الخراب بتحية الصباح ...هل هذا حنين؟!
    يعني حتى من وجهة نظرك أنت الأمر غير طبيعي...
    المنطق الوحيد الذي تقبله الذائقة التي تتحدثين عنها هو منطق السخرية من الخراب...
    والا فاللفظ والمعنى والأسلوب في غير اطار الذائقة أصلا!!!
    أما تعليقي الأول فهل شققت عن صدري يا ثناء؟!
    وكان يكفيك أن تردي على كل سؤال او لا تردين اصلا..
    ولكن تبنيتِ أنني أمزق نصك ...
    أنا لومكانك وقد كنت مكانك مرارا...لأجبت مثلا عن سؤال الجو النفسي ب؛
    أنت ترى أن الجو النفسي غير مناسب وذلك حقك ولكنني أراه مناسبا حيث كذا وكذا واختلاف الرأي لا يفسد قضية
    ولكنك تقولين ؛ وما ادراك أنت بالنقد..؟؟!
    عموما أنا لا أحب أن أكون ناقدا ..
    وانما انا شاعر وقاريء متذوق ونصك هذا جيد ولكن كان هناك الأفضل لو اتبعت رأيي الصادق بدون غضب واتهام ...الخ
    وأذكرك فقط بأن الذي وصفتيه بالجهل هذا هو نفسه من وصفتيه بالعلم والبلاغة والفصاحة من قبل...فاختاري أي المسلكين...
    وهات لي لفظا خرجت فيه عن حدود اللياقة في تعليق؟!
    كانت كلها أسئلة وكانت في محلها بالمناسبة
    وجزاك الله خيرا وأسعدت صباحا يا ثناء

    أبو الحسـين

  8. #8
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 44378

    الكنية أو اللقب : ذات المنطق

    الجنس : أنثى

    البلد
    سوريا

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : علم السلوك

    معلومات أخرى

    التقويم : 48

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل19/6/2013

    آخر نشاط:أمس
    الساعة:02:04 PM

    المشاركات
    1,584
    تدوينات المدونة
    7

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها أبوطلال اعرض المشاركة
    سلام الله عليك

    وأقولُ: هِنْتَ

    هي بضم أوله، لا كسره.
    بارك الله فيكم وجزاكم خيراً.
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها أبوطلال اعرض المشاركة
    الأمثل فيما قبل (زال) هنا (ما) ؛ لأن (لا) قبل الماضي
    تحيل المعنى دعاء، وما أحسبك أردته.
    نعم لم أُرد الدعاء . ولكن (لا) في البيت جاءت قبل المضارع وليس قبل الماضي .

    قلتَ: اسْتريحي ثمَّ ناديني أقُمْ
    لِمَ لا تقومُ ولا أزالُ أُنادي؟

    يقول تعالى، وجَلَّ مِن قائل:
    لا تزال تطَّلع على خائنةٍ منهم إلا قليلاً منهم) المائدة.
    (لا يزال بنيانهم الذي بَنَوا ريبةً في قلوبهم) التوبة.
    لا يزالون يقاتلونكم حتى يَردُّوكم عن دينكم إِنِ استطاعوا) البقرة.


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها أبوطلال اعرض المشاركة
    أغلب الظن أنها من (ثار) فهل هي اقتباس؟
    أم من قياس؟
    بل هي من (انثار) وقياسها إلى الميزان الصرفي للفعل الخماسي على الوزن (اِنْفَعَلَ) في حالة قلب العين ألفا.
    والأمثلة : انهار ينهار انهيارا فهو مُنهار . وانثال ينثال انثيالا فهو مُنثال .
    فأقول : انثار ينثار انثياراً فهو (مُنثار).

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها أبوطلال اعرض المشاركة
    عموماً ذي خطرات من قراءة عجلى،وهي
    ما تغض شيئاً من نص شهادته بيمينه،
    على أنه يمتح من راهن مثخن،
    ومترع بألم يعلق شجاً في الحلوق.
    هذا ولا زلت منعمة بكل خير أختنا (ثناء) .
    بورك فيكم أستاذنا الكريم الشاعر أبا طلال
    لكم الشكر والتقدير




    التعديل الأخير من قِبَل ثناء صالح ; 10-10-2018 في 11:46 AM

  9. #9
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 44378

    الكنية أو اللقب : ذات المنطق

    الجنس : أنثى

    البلد
    سوريا

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : علم السلوك

    معلومات أخرى

    التقويم : 48

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل19/6/2013

    آخر نشاط:أمس
    الساعة:02:04 PM

    المشاركات
    1,584
    تدوينات المدونة
    7

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها العر بية لسان قومي اعرض المشاركة
    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    الشعر مرآة لنفس الشاعر .
    وهذه كلمة هي في غاية اﻷهمية وهي أن ماندركه بأذواقناأكثره ﻻنعرف تفسيره وﻻ علة حسنه إن كان حسنا وﻻعلة قبحه إن كان قبيحا .وأن هذا ينطبق أيضا على كﻻمنا ننطق به وﻻ نستطيع تفسيره .
    مثال ؛ هات استضفني . اسم الفعل هات كناية مشهورة في كﻻمنا العامي كناية عن العزم وهذا هو المعنى المجازي الكناية واعطني هو المعنى الحقيقي وهو ليس مقصودا .
    مثل قام ينشد قصيدة . وهو لم يقم ومن القرآن(وأنه لما قام عبدالله . . . ) وأيضا قولهم للشاعر هات أسمعنا .
    فالشاعرة تعزم على خراب بﻻدها أن يستضيفها في الحنين في شرفة فيه ويسقيها قهوة مره المعتادة .
    ونداء خراب البﻻد غرضه التحسر ﻷنها قالت نهار رمادي ، وليس فيه تفاؤل ﻷن اللغة تعبر بدﻻلة وإيحاء الكلمة . رمادي ومر . وامنن هذا فعل أمر ليس غرضه اﻷمر بل التحسر واليأس والإحباط .
    ولذلك أصعب سؤال في البﻻغة هو ما علة حسن الكﻻم الحسن ؟
    احتاج جواب هذا السؤال تراكم معرفة خمسة قرون ومر بهذه القرون فطاحلة العلماء مثل الجاحظ الذي يعده العلماء شيخ الشعر ولم يعرف علل الحسن التي هي علم المعاني في البﻻغة ولكنه أشارة إشارات التقطها الشيخ عبدالقاهر الجرجاني واستفاد ، وهذا يدل على صعوبة هذا الذي هو في رأيي كأن في عقل الإنسان عقلين عقل ﻻيعيه الإنسان هو السليقة وعقل يعيه هو العلم والمعرفة . فهو ينطق منطلقا من قواعد وأصول ﻻيعيها لكنه يجيد التكلم بها ويفهم من يتكلم بها . ولذلك بعض شعرائنا الذين ينقحون كﻻمهم هم يفسدونه من حيث ﻻ يشعرون خاصة في بعض الأساليب التي فيها صناعة ﻷنهم يقحمون عقل المعرفة في عمل عقل السليقة فيفسد اﻷول الثاني ﻷنه لم يتعلم هذا العلم وﻻيعلم أن هناك نسخة منه في السليقة تعمل بغير وعي منه .
    أما إدراك حسنه فهذا عند الناس كلهم حتى الذي لم يتعلم يسمع الشعر ويقول ياسﻻم أو مايشبهه وهذا دليل على أنه أحس وشعر بحسن هذا الكﻻم .
    والله أعلم
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    الأستاذ الكريم العربية لسان قومي
    أشكر لكم حضوركم وما تفضلتم به من تعقيب ثمين .
    لقد انتبهتم إلى مسألة دقيقة حقاً تعترض العلاقة بين الأديب في نصه الأدبي والمتلقي في قراءته لهذا النص .
    وحديثكم عن صعوبة إدراك علة الكلام الحسن دائماً، وبالدقة المطلوبة، من قبل المتلقي، يثير التأمل .
    بارك الله فيكم
    مع التحية والتقدير


  10. #10
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 44378

    الكنية أو اللقب : ذات المنطق

    الجنس : أنثى

    البلد
    سوريا

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : علم السلوك

    معلومات أخرى

    التقويم : 48

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل19/6/2013

    آخر نشاط:أمس
    الساعة:02:04 PM

    المشاركات
    1,584
    تدوينات المدونة
    7

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها شاعر الإحساس اعرض المشاركة
    الشاعرة ثناء صالح

    انت من الشاعرات والشعراء القلائل المتمكنين مما يحملون من ادواتهم الشعرية
    وتعرفين وقت كتابة القصيدة فتنسابين معا القصيدة

    اجمل بيت
    وأطيرُ فيكَ وما سماؤك مَلعَبٌ = لجناحِ طيرٍ أو صَهيلِ جَواد

    شاعري جدا وحزين
    الأستاذ الكريم شاعر الإحساس
    أشكركم على حضوركم الكريم وعلى ثنائكم .
    بورك فيكم
    ولكم التقدير والتحية


  11. #11
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 44378

    الكنية أو اللقب : ذات المنطق

    الجنس : أنثى

    البلد
    سوريا

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : علم السلوك

    معلومات أخرى

    التقويم : 48

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل19/6/2013

    آخر نشاط:أمس
    الساعة:02:04 PM

    المشاركات
    1,584
    تدوينات المدونة
    7

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها جار الهنا اعرض المشاركة
    السلام عليكم
    أولا أنا أرى غضبا شديدا أخرجك عن التدقيق في ألفاظ ردك مما أرى فيه إهانة لشخصي نفسه واتهامي بأنني حاقد وجاهل وما إلى ذلك و لكن وبأمانة لو أنني في مكانك وقد تواجدت في مكانك مرارا وصبرت على تعليقاتك وهجماتك..واليوم سأنسى تماما ردك هذا وأسألك سؤالا واحدا:هل حينما أقول لخراب :صباح الخير يا خراب ..هل هذا طبيعي؟!...هل حينما أحيي الخراب بتحية الصباح ...هل هذا حنين؟!
    يعني حتى من وجهة نظرك أنت الأمر غير طبيعي...
    المنطق الوحيد الذي تقبله الذائقة التي تتحدثين عنها هو منطق السخرية من الخراب...
    والا فاللفظ والمعنى والأسلوب في غير اطار الذائقة أصلا!!!
    أما تعليقي الأول فهل شققت عن صدري يا ثناء؟!
    وكان يكفيك أن تردي على كل سؤال او لا تردين اصلا..
    ولكن تبنيتِ أنني أمزق نصك ...
    أنا لومكانك وقد كنت مكانك مرارا...لأجبت مثلا عن سؤال الجو النفسي ب؛
    أنت ترى أن الجو النفسي غير مناسب وذلك حقك ولكنني أراه مناسبا حيث كذا وكذا واختلاف الرأي لا يفسد قضية
    ولكنك تقولين ؛ وما ادراك أنت بالنقد..؟؟!
    عموما أنا لا أحب أن أكون ناقدا ..
    وانما انا شاعر وقاريء متذوق ونصك هذا جيد ولكن كان هناك الأفضل لو اتبعت رأيي الصادق بدون غضب واتهام ...الخ
    وأذكرك فقط بأن الذي وصفتيه بالجهل هذا هو نفسه من وصفتيه بالعلم والبلاغة والفصاحة من قبل...فاختاري أي المسلكين...
    وهات لي لفظا خرجت فيه عن حدود اللياقة في تعليق؟!
    كانت كلها أسئلة وكانت في محلها بالمناسبة
    وجزاك الله خيرا وأسعدت صباحا يا ثناء
    الأستاذ الكريم أبا الحسين
    أرجو أن نتوقف عند هذا الحد من الحوار .
    مع التحية والتقدير


  12. #12
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 53594

    الجنس : ذكر

    البلد
    الجزيرة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : العربية

    معلومات أخرى

    التقويم : 3

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل17/11/2017

    آخر نشاط:أمس
    الساعة:06:09 PM

    المشاركات
    91

    بسم الله الرحمن الرحيم
    ﻻ أعرف في تاريخ الشعر شاعرا يرضى بأن يقلل أحد من شعره . فهذا امرؤ القيس طلق أم جندب ﻷنها فضلت عليه علقمة ، والدكتور زكي مبارك كان صديقا لشوقي فطلب منه شوقي أن يكتب مقدمة للشوقيات فرفض فتجاهله شوقي .
    فسأله طه حسين لماذا ؟ فقال : ﻷحتفظ بحقي في تخطئة شوقي إذا أخطأ .
    والحقيقة أن كل الشعراء يخطؤون في المعاني وفي اللغة حتى الفحول منهم لكن في أشياء دفيقة .
    ومثل الشعر النقد حصلت فيه خصومة ومعارك على صفحات المجﻻت في القرن الماضي ، وقديما الخصومة التي دارت حول المتنببي حتى ألف القاضي الجرجاني كتابا وسماه الوساطة بين المتنبي وخصومه .
    ويتضح من هذا أن من ينقد الشعر ينبغي أﻻ يكون له أصدقاء من الشعراء ﻷنه قد خسرهم لما قال رأيه من غير مجاملة في أشعارهم وهذا الكﻻم يؤيده التاريخ وليس بجديد ﻷن الإنسان هو الإنسان .
    إﻻ أن الشعراء في هذا الزمان يغضبون غضب امريء القيس
    من أم جندب وأشعارهم ﻻشيء . وأنا أقول لهم لن تصنعوا من النملة فيﻻ فالتاريخ لن يخلد إﻻ الشاعر الذي يستحق ﻷن شعراء الزمان الواحد الفحل منهم يجعل الناس يتجاهلون الشاعر الضعيف فأبو تمام وحده يقال أنه همش ثﻻث مئة شاعر وأنتم ما كان لكم ماكان إﻻ لغياب هذا الفحل الذي كان الناس سيقيسون أشعاركم على شعره فإذا هي ﻻ شيء .
    والله أعلم


  13. #13
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 44378

    الكنية أو اللقب : ذات المنطق

    الجنس : أنثى

    البلد
    سوريا

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : علم السلوك

    معلومات أخرى

    التقويم : 48

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل19/6/2013

    آخر نشاط:أمس
    الساعة:02:04 PM

    المشاركات
    1,584
    تدوينات المدونة
    7

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها العر بية لسان قومي اعرض المشاركة
    بسم الله الرحمن الرحيم
    ﻻ أعرف في تاريخ الشعر شاعرا يرضى بأن يقلل أحد من شعره . فهذا امرؤ القيس طلق أم جندب ﻷنها فضلت عليه علقمة ، والدكتور زكي مبارك كان صديقا لشوقي فطلب منه شوقي أن يكتب مقدمة للشوقيات فرفض فتجاهله شوقي .
    فسأله طه حسين لماذا ؟ فقال : ﻷحتفظ بحقي في تخطئة شوقي إذا أخطأ .
    والحقيقة أن كل الشعراء يخطؤون في المعاني وفي اللغة حتى الفحول منهم لكن في أشياء دفيقة .
    ومثل الشعر النقد حصلت فيه خصومة ومعارك على صفحات المجﻻت في القرن الماضي ، وقديما الخصومة التي دارت حول المتنببي حتى ألف القاضي الجرجاني كتابا وسماه الوساطة بين المتنبي وخصومه .
    ويتضح من هذا أن من ينقد الشعر ينبغي أﻻ يكون له أصدقاء من الشعراء ﻷنه قد خسرهم لما قال رأيه من غير مجاملة في أشعارهم وهذا الكﻻم يؤيده التاريخ وليس بجديد ﻷن الإنسان هو الإنسان .
    إﻻ أن الشعراء في هذا الزمان يغضبون غضب امريء القيس
    من أم جندب وأشعارهم ﻻشيء . وأنا أقول لهم لن تصنعوا من النملة فيﻻ فالتاريخ لن يخلد إﻻ الشاعر الذي يستحق ﻷن شعراء الزمان الواحد الفحل منهم يجعل الناس يتجاهلون الشاعر الضعيف فأبو تمام وحده يقال أنه همش ثﻻث مئة شاعر وأنتم ما كان لكم ماكان إﻻ لغياب هذا الفحل الذي كان الناس سيقيسون أشعاركم على شعره فإذا هي ﻻ شيء .
    والله أعلم
    ليس الهدف من النقد التخطئة ، على أي حال.
    بورك فيكم وأشكر لكم حضوركم المثري.
    تحيتي


تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
  • لا تستطيع إضافة رد
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •